صفحة الكاتب : عبد الخالق الفلاح

الوزارة العراقية ...التسميات وصراعات الكتل السياسية
عبد الخالق الفلاح

مما لا شك فيه أن الشعب العراقي قلق مما يجري خلف الكواليس وغاضبون جداً خوفا من ان تبقى تلك الممارسة على حالها من جديد و قيادة البلد بنفس الاسلوب ولان الحكومات التي تعاقبت على الحكم في العراق بعد 2003 والتي اعتمدت على المحاصصة لم تملك برنامجا معدا يتيح الفرصة لقيام عراق ديمقراطي وحضاري يتمتع فيه كل المكونات بالعيش الآمن والرغيد مع وجود انواع الخيرات والطاقات تحت الارض وفوق الارض، حيث تبين للعراقيين والعالم ان هم اكثر المتصدينفي هذه الحكومات هو التسابق للثراء بطرق غير مشروعة ووفقة صفقات بين الاطراف الكبيرة ، وشراء البعض من المسؤولين المتنفذين في الحكومة لعقارات في دول مجاورة واجنبية وبارقام فلكية، ناهيك عما نسمعه من سرقات للمال العام داخل الوطن لتهرب تلك الاموال الى الخارج.

الجماهيرغير راضية عما آلت إليه الاوضاع في البلد بعد الانتخابات ومن فراغ حكومي وعدم الاتفاق على الكابينة الحكومية لحد الان بسبب الخلافات حول الشخوص ووصل حراك الاحزاب والكتل الى لي الاذرع والكيل بمكيالين وتحت مسميات كاذبة ( المستقل والتكنوقراط ) التي من المحال نجاح مثل هؤلاء الاشخاص في ادارة العمل بوجود سيطرة الاحزاب والكتل وسطوتهم على مفاصل الدولة اذا لم يكن بشكل واخر منتمي لاحدى هذه التشكيلات السياسية او حافظ على مصالحهم واراداتهم . الانحدار لازال قائماً نحو الاسوأ، والواقع المرير الذي يعيشه ويعانيه الشعب والقيادات في واد اخر يتصارعون حول المكاسب والمناصب وتعذر حصول الانفراج الحقيقي لا الكاذب والحلول الترقيعية ، وقساوة المعيشة مع شد الاعصاب رغم كل التضحيات الكبيرة التي قدمتها الجماهير في الدفاع عن الوطن وقدمت الارواح والاموال وتسابقت بالتواجد في الجبهات في ظل ارتفاع عائدات النفط لزيادة الإنتاج الى قرابة اربعة ملايين برميل وارتفاع أسعاره عالمياً الى مايقارب بين 75-80 دولار للبرميل الواحد، لكن ذلك لا يكفي لإنجاز الكثير من المشاريع بعد 40 سنة من الإهمال لسوء الادارة وعدم وجود تخطيط مسبق . و يدخل اكثر من 500الف شاب إلى سوق العمل في كل عام وهم في ازدياد و لا يتوفر سوى للعدد القليل من الوظائف لهم بسبب المحسوبية والمنسوبية والمحاصصة . ويعمل نحو 4.5 ملايين شخص في الدوائر والمؤسسات الحكومية وتعيش هذه المؤسسات حالة من الترهل دون ايجاد حلول من اجل الاستفادة الصحيحة من هذه الشريحة وفق تخطيط استراتيجي ، وهناك مايزيد عن 8 ملايين يعملون في القطاعات الخاصة .وبعد عودة الامن و تحسين الحالة الاقتصادية النسبية بدأ تركيز العراقيين التوجه الى الأمور الأخرى في الحياة في ظل عدم تغيير المظهر العام كثيرا في بغداد منذ عام 1990 قبل أن تتدهور الأوضاع، وتم تركيز الموارد على الرشوة والفساد أو سرقة الاموال من قبل المسؤولين عن طريق مشاريع إعادة الإعمار. ونتيجة لذلك، فإن البنية التحتية التي خصصت لنحو مليوني شخص زادت أربعة أضعاف القيمة الحقيقية و هناك اعداد قليلة من المباني الجديدة التي بدأت ترتفع في الأفق، لكن المطاعم ومحلات الملابس ومراكز التسوق الجديدة ( المولات ) أصبحت نشطة وتفتح أبوابها في كل وقت . في ضوء معانات العاصمة بغداد من الاهمال وتعيش في أسوأ حالات الاختناقات المرورية في العالم لعدم وجود توسع في البنية التحتية واختناق الشارع بانواع مختلفة من العجلات الحديثة والقديمة .التي فاقت استيعاب طرقه ومقترباته وعجز امانة العاصمة من ايجاد حتى ساحات جديدة او اصلاح القديمة منها بسبب الفساد المستشري في دوائرها و غياب الكفاءة ،اما مجاري المياه العامة فتعود انشاءها لسنوات ما قبل عام 1970 ولم يحدث اي جدىد فيها وتختنق مجرد ما يحصل سقوط اي نسبة من امطار بسيطة للارتفاع في نسبة السكان حيث تبلغ اعداد سكان العاصمة بين 7-8 ملايين نسمة اليوم ويعيش نسبة 20 % منهم في العشوائيات وهم في ازدياد مستمر اي ضعف ما كان علية قبل استلام نظام البعث السلطة عام 1979 . "اما التعليم في الوقت الحالي في اسوأ حاله وفي نفس الوقت إزدادت نسبة المشاركات في التعليم من الإناث من 35% لتكون مايقرب 44% من المجموع الإجمالي للطلاب ، و إزدادت نسبة المعلمين للمدارس الإبتدائية بمايقارب الـ 40% و في المرحلة الثانوية من التعليم العراقي ، إزدادت نسبة الطالبات بمايقارب 55% وفي المقابل نفسه إزدادت نسبة الطلاب (ذكوراً أو إناثا) بشكل عمومي في هذه المرحلة إلى مايقارب الـ 46% . في العاصمة العراقية بغداد حيث كانت تحوي مايقارب الـ 29% من مجمل سكان العراق ، وإحتفظت بمايقارب من الـ 26% من مجمل المدارس الإبتدائية في أنحاء العراق ، بالإضافة إلى 27% من المدارس الإبتدائية المخصصة للبنات ، وبمامجمله الـ 32% من طلاب الثانوية مقارنة بإجمالي طلاب الثانوية في البلاد.لهذا فان التدمير الحاصل في قطاع التربية الذي يعتبر مخرجاته اساسا في مدخلات التعليم العالي سوف يواجه تحديًا كبيرًا للعودة إلى الظروف الطبيعية في المرحلة القادمة لعدة سنوات ، وبالتالي يحتاج الى إعادة البناء التدريجي وتجديد نظام التعليم بكامله على المستوى الوطني. وتعزيز ودعم وسائل الإيضاح والمختبرات داخل المؤسسات التربوية والاهتمام بتحسين خدمات الانترنت والحاسوب في المدارس وتوفير الكتب المنهجية والدراسية لقطاع التعليم وتخفيف الكاهل المادي عن الطلبة عبر عدم تكليفهم بنسخ المحاضرات والكتب المنهجية واحداث ثورة تعلمية مخطط لها ولمدة عشرة سنوات لاعادة ترتيب التعليم في العراق" .. والمهم في هذا الصدد ان تكون للأحزاب برامج حقيقية تنموية وسياسية يسعى اي حزب لتحقيقها عبر من يصل من المسؤولين الى السلطة والاشراف على التنفيذ والمراقبة . المطلوب بين الاحزاب ان تجعل من الوطن هدفاً للارتقاء به، ومن الأمة مجالاً للخدمة المتميزة والتي تتجلى في دور الاحزاب في التنمية السياسية المستدامة .ان الحل الوحيد لإستقرار العراق السياسي والمنطقة هو بتراجع الاحزاب والكتل عن قيادة المؤسسات والبقاء ضمن اطار متابعة عمل الدوائر والمؤسسات الحكومية من خلال مجلس النواب وعن طريق مجلس الوزراء على ان يكون رئيس مجلس الوزراء هو المسؤول الاول والاخير دون تدخل الجهات التشريعية إلا في وضع القوانين اللازمة ومراقبة التنفيذ اول باول ، حاجة العراق اليوم الى اجراء إصلاحات كبرى في مختلف المجالات لإعمار البلد وتحسين حياة أبنائه، لكن نجاح الإصلاح يعتمد على النظام السياسي لكونه يشكل حالياً العقبة الكبرى أمام انجاحه، بسبب ضعف الحكومة وتأثير قادة الكتل على عملها وعلى أداء مجلس النواب ومن الضرورة اعادة هيبة الدول لمعالجة المشاكل الانية والمستقبلية وترسيم استراتيجيات للسنوات القادمة عبرالخطط السنوية والبعيدة المدى الخمسية والعشرية وما فوق .

  

عبد الخالق الفلاح
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/11/05



كتابة تعليق لموضوع : الوزارة العراقية ...التسميات وصراعات الكتل السياسية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منتصر الحبوري ، على أصغر مؤلف في العراق مطبوع له صاحب الحكيم  الجزء الثاني - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : أين اجد نسخة إلكترونية لهذا الكتاب

 
علّق احمد الجوراني ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : جولان عبد الله: انا اعرفك جيدا حق المعرفة واعرف من تكون وماهي دوافعك واين تسكن وفي اي بلد! للأسف وجودك في احد البلاد الاوربية كأن له التأثير المضاد على فكرك وعقلك وعقيدتك السابقة وبدلا من ان تكون عونا للمذهب اصبحت عبئا علينا وليس هذا فقط بل انتهى بك المطاف لتصبح مرتدا عن دينك وعقيدتك ولربما الان قد غيرت ديانتك! يبدو ان التحذيرات لم تجدي نفعا معك ومازال لسانك الطويل وافكارك المريضة تنشر سمومها على مذهبنا العظيم (مذهب محمد وال محمد).. تبا لك ولكل انسان متلون واود ان اعلمك بأننا سوف لن ننسى تطاولك على ال بيت الرسول واوعدك بـأننا سنعثر عليك في العراق اينما تذهب وسنقطع لسانك القذر وان لم تصمت سنقطع رأسك وارجلك انت وكل من حولك لتكون عبرة لأمثالك من الخونة وقد اعذر من انذر..

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : ايزابيل بنيامين ماما اشوري شكراً لك على الإشارة إلى بحثي في الحوار المتمدن، وقد استكملته الآن بعد عودتي إلى الكتابة فهو الآن بجزأين وماض في كتابة الجزء الثالث بعد حصولي على نسخ حصرية من معظم الصحف التي نشرت الخبر وأنا عاكف على ترجمتها الآن. هناك نقطة لا تفتني الإشارة إليها، وهي أن عدم إيماني بمنظومة التشيع كلاً أو بعضاً لا ينفي كوني شيعياً. وإلا فبالقياس المنطقي فإن دفاعك عن أهل بيت نبي الإسلام وانتصارك لمعتقدات الشيعة من المسلمين بل وتزييف الأدلة وتلبيس الحق بالباطل لاثبات أحقيتهم في كتاب زعمت غير مرة أنه محرف، أقول كل هذا لا يستقيم وادعاءك أنك مسيحية. فافهمي (عليك البركات!!)

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : حميد مهدي العبيدي الخزعبلات لغة هي الأحاديث الباطلة، والمصداق الحرفي للأحاديث الباطلة هو أن تأتي إلى كتاب سماوي مقدس كالعهد القديم لتعبث بنصوصه فتبتر منها وتحرف كلماتها للانتصار لمذهبك ودينك... أما إشكالك فلقد جانبت فيه الصواب. فأنا أنكر وأنفي أن هناك ذبيحة مقدسة في هذه النصوص التي جهدت اشوري في تحرفيها عن معانيها. فالقضية كما يقول أهل المنطق (سالبة بانتفاء الموضوع) لا (سالبة بانتفاء المحمول). أنا أنفي أن هناك ذبيحة مقدسة، وإنما الكلام كل الكلام كان في أن ماما اشوري أوهمت القاريء بفرض لا وجود ولا دليل عليه وأسست (لخزعبلاتها): من كون زينب بنت علي هي (العذراء!) إلى كون كركميش هي (كربلاء!).

 
علّق عبدالله جاسم الكريطي ، على الحيدري يعود للإيمان بالإمامة الشيعية..ولكن!! (1-2) - للكاتب د . عباس هاشم : 150 رسالة فقهية في احدى الجامعات تابعها مضروبة ب 500 ورقة لينتج في فكره ان 99% من هذه الرسائل كنت في مواضيع لاانزل الله بها من سلطان وهو لايعرف ان العلم متجدد والابتلاءات كثيرة على المؤمنين ... فكيف يفتي كما يدعي انه مجتهد في مسائل وابتلاءات جديدة

 
علّق حسين المياحي ، على الحيدري يعود للإيمان بالإمامة الشيعية..ولكن!! (1-2) - للكاتب د . عباس هاشم : أحسنتم سيدنا الكريم: أعيد وأكرر أن الرجل مضطرب الفكر ولا يدري ما يقول، فما يبرمه اليوم ينقضه غداً، وبالعكس، حتى لا تكاد تجد له رأياً إلا وله نقيض من كلامه. ومن المغالطات المهمة في هذا الصدد خلط البعض بين اعتقاده الشخصي، وبين الأدلة التي تقود لهذا الاعتقاد. فلا يعنينا اعتقاده الشخصي، سواء اعتقد بالإمامة وأعيان الأئمة أم لا، إنما يعنينا الدليل، فقد يعتقد المرء بناء على رؤيا يراها أو استخارة يستخيرها أو ميل قلبي وهكذا. فهو أمر شخصي لا يعنينا بالمرة، فلا يقولن أحد: سألت الحيدري عن اعتقاده فأجابني أنه يعتقد بالإمامة والعصمة وغيرهما، فهذا ضحك على الذقون ومغالطة قبيحة. المهم في الأمر: ما هو موقفه من الأدلة المطروحة حول الإمامة؟ وهل يراها قطعية أم لا؟ وما هو موقف المذهب ممن جحدها؟ وهكذا... أما أن يقول: أؤمن بالإمامة، وفي الوقت نفسه ينقض جميع أدلتها، فهذه من المضحكات.

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : حميد مهدي العبيدي، عدم فهمك لما أريد لا يعني بالضرورة أن الكاتب قد جافى الصواب وإلا فالمسلمون طيلة 1400 سنة وأكثر لم يفهموا آية الوضوء وغيرها بل واقتتلوا في معاني القرآن! ولا أدري من هم أعداء الإسلام في نظرك، أهم كل المخلوقات عدا الشيعة؟ ولم تفترض أصلاً العداوة، لم لا نعبر أنه اختلاف في الرأي، عدم إيمان بما تعتقد أنت وغيرك، قراءة أخرى للتاريخ، إلخ... أما موضوع البحث، "فيبدو" أن سبب عدم فهمك للبحث بقسميه أنك لم تقرأ وربما قرأت ولم تفهم ولعلك فهمت فعنتّ. أنا في البحث وكما أثبته من نصوص الكتاب المقدس أنفي ما حاولت اشوري تلبيسه على القراء البسطاء أمثال حضرتك بأن هناك ذبيحة مقدسة، فأنا أنفي الموضوع لا المحمول. فالموضوع هنا (الذبيحة المقدسة) التي حاولت اشوري حملها على (العباس بن علي). وأنا أنفي الموضوع (أي لا وجود لذبيحة مقدسة) وبالتالي ينتفي المحمول.

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : أمير الموسوي لآ أظن أني "دافعت" عن شيخ الإسلام ابن تيمية، إنما رفضت إخراجه من الإسلام أو إخراج مؤلفاته. ولا أعلم ما هو "التيار المحمدي الأصيل"؟ فهناك - وحسب قول نبي الإسلام نفسه - ثلاث وسبعون فرقة، ثلاث وسبعون "تياراً محمدياً" كل يدعي أنه "التيار المحمدي الأصيل" فأيهم تعني؟ من يسميهم الشيعة نواصباً يعتقدون أنهم "تيار محمدي أصيل". جنود الدولة الإسلامية كل واحد منهم يؤمن أن تياره هو التيار "المحمدي الأصيل". فهلا أعلمتني أيهم كنت تعني؟ أما رفضي تسمية الدولة الإسلامية داعش، فقد بينت السبب، فاقرأ إن كنت تحسن القراءة.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : سلام ونعمة وبركة على الجميع واشكر لهم مداخلاتهم الطيبة. سبق وان نشرت تحقيقا طلبه مني بعض الاخوة ــ وهو منشور على هذا الموقع بأجزائه الثلاث ـــ التحقيق حول مزار فاطمة في البرتغال . قدمت فيه الأدلة والبراهين وأشرت إلى المصادر .ولكن مع ذلك انبرى جولان عبد الله إلى الاستماتة في نقض ما جاء فيه فكتب مقالا طويلا عريضا نشره في الحوار المتمدن تحت عنوان (مريم العذراء - سيدة فاطمة .جولان عبدالله الحوار المتمدن في 2017 / 10 / 27 ). حاول فيه ابعاد هذه المعجزة عن القديسة (فاطمة الزهراء بنت محمد) عليهم البركات والزعم انها مريم العذراء . وعلى ما يبدو فإن جولان عبد الله هو ضمن منظومة تتصدى لكل فضائل تُذكر حول آل البيت عليه البركات فهو حالة حال من سبقوه من الاقلام الرخيصة الحاقدة لا لسبب إلا الاغتراف من الكتب المشبوهة والافكار الآسنة المريضة. ومن اجل تمرير ما يكتبه ويعطيه مصداقية اكبر زعم أنه شيعي ولكنه لم يفلح في هذه ايضا حيث بان عواره من خلال مدح كل رموز الشر والنصب لا بل جرأته على اهانة بعض الرموز الدينية الشيعية مما لا يستقيم وزعمه التشيع . تحياتي للجميع

 
علّق حسين صاحب الزاملي ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : جولان عبداللة لو كنت شيعي كما تدعي بين لنا الغرض من هذا النشر. لو فرظنا ان تفسير السيدة ايزابيل اشوري خطا هل هذا يعني ان التورات الاصليه لم تاتي على ذكر معركة الطف فعلاً؟ كيف لا والقران العضيم يقول ان الكهنة حرفو التورات والاناجيل وكتبوها بايديهم. حقيقة واقعا لم افهم القصد من كتاباتك ممكن توضح ولا اعتقذ ايضا انه من الممكن الوصول من كتابات الى شيء مفيد لانه صعب جدا متابعة الفكرة وصط كل هذه الالغاز والرموز. لا اظن انك كنت موفق ابدا في طرحك ولا في اسلوبك في الرد والتعليق فقد عبرت كل الخطوط الحمراء.

 
علّق صادق الجياشي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : تم حذف التعليق لاشتماله على تهجم وترويج للمنحرف الضال الصرخي 

 
علّق رافد علي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : تم حذف التعليق لاشتماله على تهجم وترويج للمنحرف الضال الصرخي 

 
علّق عمار العذاري ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : انت وقح للغاية يا جولان. انت تاتي الى موقع شيعي لتنشر هكذا مقال. ثم من انت وما هي درجتك العلمية واختصاصك لترد على عالمة في اللاهوت كالسيدة اشوري. لك علم عرفنا بنفسك والا فاسكت وتعلم وريحنا من احقادك وبغضك التي ملات كتاباتك.

 
علّق عقيل العبود ، على ردا على من يدعون ان الاسلام لم يحرر العبيد! - للكاتب عقيل العبود : للتنويه: الآية القرانية تقول: (هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ). ملاحظة وردت كلمة منهم في الآية المباركة إشارة إلى التبعيض باعتبار ان الرسول الأكرم محمد (ص ) من ابناء المجتمع المكي إشارة للمعنى والسلام. عقيل

 
علّق عقيل العبود ، على ردا على من يدعون ان الاسلام لم يحرر العبيد! - للكاتب عقيل العبود : الأستاذ محمد قاسم المحترم تحية وسلاما: التدرج مسالة لها علاقة بالتطور الاجتماعي، والإسلام لم يفرض شروط هذا التطور إنما يعد التطور الاجتماعي مرهونا بتطور العقل حيث ورد في كتابه الكريم: ( هو الذي بعث في الأميين رسولا يتلو عليهم اياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة ..) الإسلام لم يفرض الأحكام بشكل قطعي الا في موارد، وقد شجع مسالة التعلم هنا كما يبدو انك فعلا قد استقرأت ما ورد بشكل عميق خالص محبتي مع الاحترام اخي الفاضل. عقيل العبود .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . حازم عبودي
صفحة الكاتب :
  د . حازم عبودي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عقيلة بني هاشم  : جمال الدين الشهرستاني

 نقاط التقاء  : عدوية الهلالي

 غزة أمانة في عنق مجلس الشعب المصري  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 قِراءات في وَصِيَّة (2)  : نزار حيدر

 السيد السيستاني : لشهداء الجهاد الكفائي حق عظيم علينا جميعا

 السيد السيستاني اخذت منه ولم ياخذ مني  : سامي جواد كاظم

  أقصري اللوم  : مصعب بن سلطان السحيباني

 شكر وتقدير إلى فخامة رئيس الجمهورية ودولة رئيس الوزراء وفخامة رئيس إقليم كردستان  : رياض جاسم محمد فيلي

 البطالة بوابة الارهاب والهجرة والتشرد  : حميد الموسوي

 كيلو جرائد ..  : الشيخ محمد قانصو

 قوات الرسول البحرية للحشد الشعبي تبين طبيعة إنتشارها وجهودها الأمنية

 وزير التعليم يبارك انتخاب الدكتور مهند الهلال نقيبا للأكاديميين العراقيين  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 مفتي مسلمي ليتوانيا: المرجعية الدينية بفتوى الدفاع الكفائي ومساعدتها للنازحين طبقت مبادئ الدين الاسلامي الاصيل

 مجلس النواب يرفض تولي العاني منصب رئيس مجلس الخدمة الاتحادي

 داعش تختطف 660 شاباً من قرية "عمركان" في الموصل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net