صفحة الكاتب : د . احمد قيس

مصر ومقام السيدة عائشة رضوان الله عليها 
د . احمد قيس

إن التاريخ الديني لشعب مصر تاريخ حافل بالأمجاد والمواقف المميزة منذ عصور الفراعنة ، إذ أنهم عرفوا عقيدة التوحيد مبكراً بالقياس الى شعوب المنطقة .

ولما جاءهم الإسلام بعدالته ورحمته استقبلوه بالترحيب ، ولم يذكر المؤرخون للمصريين أية مقاومة للإسلام .

كما أن مصر وشعبها الذي اعتنق الإسلام وأحبه ، لم ينغمس فيما انغمس فيه الآخرون من فتن وما شاكل ، بل بقي بعيداً الى حد ما ، ولقد آثر المصريون ذلك عن وعي وإدراك ، وحتى لا تتلطخ أيديهم بدماء إخوانهم المسلمين .

وأثناء الفتن المتتالية التي كانت تحيق ببلاد الحجاز والعراق ، حيث ضاقت الأرض بأهل البيت النبوي الشريف من خلال قرارات الحكام في دولتي بني أمية وبني العباس ، والتي كانت تهدف الى تفريق ذرية النبي (ص) في بلاد المسلمين وإبعادهم عن تلكم المناطق الحساسة بالنسبة لهؤلاء الحكام ، استقبلت مصر منهم العدد الكبير في ترحيب وإجلال ومودة ، بينما تشتت الباقون من هذه الذرية المباركة في أرجاء المعمورة كاليمن والشام وبلاد فارس .

وعاش مهاجرو أهل البيت في مصر بأمن وأمان ، إذ أن جموع الشعب المصري آنذاك - وحتى اليوم - كانوا يأتون إليهم للتشرف بزيارة العترة النبوية ، وعلى أمل نيل البركة والدعاء وقضاء الحوائج .

وكان كل من مات منهم رضوان الله عليهم ، استقبله تراب مصر بمثل ما استقبله به أهلها وهم أحياء ، حيث لم ينقطعوا عن زيارة قبورهم ومساجدهم بعد وفاتهم إجلالاً وتكريما لهم .

  • بلغ من عناية المصريين بهم أنهم أقاموا المشاهد على قبورهم ، وبنوا حولها مساجد تحمل أسماءهم الشريفة ، من أجل الصلاة فيها والتبرّك بأصحابها .

ومن هذه الدوحة النبوية ، السيدة عائشة رضوان الله عليها .

من هي السيدة عائشة ؟

قد يبدو هذا السؤال مستهجناً وغريباً لدى بعض المسلمين ، إلا أنه طبيعي لدى معظم المسلمين في العالمين العربي والإسلامي ذلك لأنهم لم يتشرفوا بالتعرف الى هذه الزهرة النبوية الشريفة . وللإجابة على هذا السؤال ، يكفي أن نعلم بأن للمؤرخين والعلماء رأيان حول هذا الأمر لا ثالث لهما . وهذان الرأيان لا يختلفان في جوهر المسألة ، إلا أن الدقة العلمية التاريخية اقتضت هذا التفاوت بالشكل دون المضمون كما سنعرف ذلك في سياق هذه المقالة .

فأصحاب الرأي الأول يذهبون الى القول : بأن السيدة عائشة هي ابنة الإمام جعفر بن محمد الصادق وأخت الإمام موسى بن جعفر الكاظم رضوان الله عليهم .

أما أصحاب الرأي الثاني فإنهم يذهبون الى القول : بأن السيدة عائشة هي ابنة الإمام موسى بن جعفر الكاظم وحفيدة الإمام جعفر بن محمد الصادق رضوان الله عليهم .

ولمعرفة أي من الرأيين أقرب الى الصواب والدقة فلا بد من استعراض أدلتهم حول ذلك ، وهي على الشكل التالي :

أقوال وأدلة أصحاب الرأي الأول :

ينقل الدكتور صلاح عدس في كتابه ( آل بيت النبي (ص) ) (صفحة 121) عن الإمام الشعراني في طبقاته أن السيدة عائشة كانت من أجلّ العابدات الزاهدات ، وهي ابنة الإمام جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم ، وأخوها الإمام موسى الكاظم رضي الله عنه ، وقد توفيت سنة 145 هـ قبل وفاة أبيها بثلاثة أعوام ، وكانت وفاته مسموماً مثلما فعل الأمويون والعباسيون بأبيه الباقر وجده زين العابدين رضي الله عنهم ، وقد عاشت السيدة عائشة في النصف الأول من القرن الثاني الهجري ، أي أنها شهدت سقوط الدولة الأموية وظهور الدولة العباسية .

وهذا ما أكدته أيضاً الدكتورة سعاد ماهر محمد في موسوعتها الضخمة ( مساجد مصر وأولياؤها الصالحون ) صفحة 107 ، بالقول : السيدة عائشة هي بنت جعفر الصادق ابن الإمام محمد الباقر ابن الإمام علي زين العابدين ابن الإمام الحسين ابن الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجوههم ، وهي أخت الإمام موسى الكاظم رضي الله عنهما .

وأضافت بنقلها عن كتاب ( مشاهد الصفا في المدفونين بمصر من آل المصطفى ) : أنها كانت من العابدات القانتات المجاهدات .

وتقول أيضاً : يجمع المؤرخون ممن تناولوا سيرة أهل البيت بالبحث والدراسة ، على أن السيدة عائشة رضوان الله تعالى عليها ، شرّفت مصر وتوفيت بها سنة 145 هـ . كما تنقل عن كتاب (تحفة الأحباب) لمؤلفه السخاوي صفحة 119 : أنه رأى قبر السيدة عائشة وقد ثبت عليه لوح رخامي مكتوب عليه : (( هذا قبر السيدة الشريفة عائشة من أولاد جعفر الصادق ابن الإمام محمد الباقر ابن الإمام علي زين العابدين بن الإمام الحسين بن الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجوههم ، توفيت سنة خمسة وأربعين ومائة من الهجرة )) .

ونقل الشيخ رمضان أحمد عبد ربه عصفور في كتابه ( القول الأنور في حياة السيدة عائشة بنت جعفر ) صفحة 49 ، عن الإمام الشعراني في كتبه ( مختصر تذكرة القرطبي ) و ( الطبقات الكبرى) و ( لطائف المنن والأخلاق ) نسب السيدة عائشة : هي السيدة عائشة بنت جعفر الصادق رضي الله عنهما .

ويضيف الشيخ رمضان أن صحة هذا النسب الذي قاله الشعراني وافقه عليه كل من : العدوي في (مشارق الأنوار) والشبلنجي في (نور الأبصار) والعلامة السخاوي في (تحفة الأحباب وبغية الطلاب) والشيخ محمد زكي ابراهيم في كتابه ( مراقد أهل البيت بالقاهرة) ومحمد طاهر خراشي العدوي في كتابه ( القول الجلي) . ونقل الشيخ رمضان هذا المعنى عن شمس الدين محمد بن الزيات في ( الكواكب السيارة في ترتيب الزيارة ) . وذكر أحمد زكي باشا بعد تحقيقه ودراسته للمشهد وفي جمع من الناس : (( أن المشهد القائم في جنوب القاهرة باسم السيدة عائشة النبوية هو حقيقة متشرف بضم جثمانها الطاهر ، وفيه مشرق أنوارها ومهبط البركات بسببها )) .

وقد كتب على باب القبة ما نصّه :

لعائشة نور مضيئ وبهجة وقبّتها فيها الدعاء يجاب

وكلام أحمد زكي باشا نقله العديد العديد مما لا يسع المجال لذكرهم في هذه العجالة . والمفارقة بالأمر أن أحمد زكي باشا كان مشهوراً بتشكيكه وقوله بعدم صحة العديد من المشاهد الأخرى المنسوبة لآل البيت رضوان الله عليهم .

إن كل ما تقدم ذكره من أدلة هي بحسب المصادر الإسلامية السنية مع اختلاف مشاربها الفكرية ، أما ما نقلته المصادر الإسلامية الإمامية فهو يعتبر قليلاً بالنسبة الى غيرهم ، ولكنه يتوافق بنسبة كبيرة جداً مع ما تم عرضه وذكره ، فعلى سبيل المثال : ذكر العلامة محمد حسين الأعلمي الحائري في كتابه ( تراجم أعلام النساء ) الجزء 2 صفحة 266 ما نصّه : عائشة النبوية المتوفية سنة 145 هـ والمدفونة بمصر بباب القرافة .

وأيضاً ، الخطيب الشيخ محمد رضا الحكيمي في كتابه ( أعيان النساء عبر العصور المختلفة ) صفحة 321 ، حيث قال : (( عائشة بنت جعفر الصادق ، من ربّات العبادة والصلاح ... وتوفيت سنة 145 هـ ودفنت بقرافة مصر )) . وذكر أنه اعتمد في ذلك على كتاب ( لواقح الأنوار في طبقات الأخيار ) للشعراني ، وكذلك عن ( نور الأبصار في مناقب آل البيت المختار ) للشبلنجي ، وعن ( أعلام النساء ) .

وأشار الى هذا المعنى أيضاً ، الباحث العراقي جعفر خورشيد حيث قال : السيدة عائشة بنت الإمام جعفر الصادق وحفيده الإمام الباقر ، شقيقها إسحاق المؤتمن زوج السيدة نفيسة وأيضاً الإمام الكاظم ، وأمها حميدة البربرية ، وكنيتها أم فروة ، وسميت بهذا الإسم كنية لها لأن العرب من عاداتهم أن يتسموا بأسماء أجدادهم ، واسم جدة السيدة عائشة كان أم فروة بنت القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق . وأضاف بأن هذا الكلام مؤكد في كتاب ( آل بيت النبي في مصر ) لمؤلفه أحمد أبو كف .

وإسم ( أم فروة ) هذا ، قد تم ذكره في أمهات المصادر التاريخية الإسلامية الإمامية مثال ذلك ، ما ذكره أبو الحسن الإربلي في ( كشف الغمة في معرفة الأئمة ) الجزء 2 صفحة 373 ، والشيخ المفيد في ( الإرشاد ) صفحة 284 ، والطبرسي في ( أعلام الورى بأعلام الهدى ) صفحة 294 ، والعلامة حسن لواساني في ( الدروس البهية في مجمل أحوال الرسول والعترة النبوية ) صفحة 97 ، والشيخ أحمد العامري الناصري في ( المراقد الإسلامية في العالم ) صفحة 240 ، حيث ذكرها بأنها السيدة عائشة بنت الإمام جعفر الصادق رضوان الله عليهم ، وغيرهم الكثير .

وعليه ، فإن هذا كان رأي الفريق الأول الذي يقول بأن السيدة عائشة رضوان الله عليها هي ابنة الإمام جعفر الصادق رضي الله عنه ، من كلا الفريقيين السنة والإمامية .

بقي أن نتعرف الى رأي الفريق الثاني القائل بأن السيدة عائشة هي حفيدة الإمام الصادق وابنة الإمام الكاظم رضي الله عنهم أجمعين .

أقوال وأدلة أصحاب الرأي الثاني :

يعتمد أصحاب هذا الرأي بشكل أساس على عدم ورود إسم عائشة ضمن أسماء وأبناء الإمام الصادق وورودها ضمن أسماء بنات الإمام الكاظم هذا من جهة .

ومن جهة أخرى فقد تم إيراد إسم ( أم فروة ) ضمن أسماء بنات الإمام الصادق وأيضاً ضمن أسماء بنات الإمام الكاظم رضوان الله عليهم أجمعين . ومن الأمثلة على ذلك :

1- الشيخ المفيد في ( الإرشاد ) إذ أورد إسم ( أم فروة ) وعدّها من أولاد الإمام الصادق صفحة 284 ، كما أورد إسم السيدة ( عائشة ) وعدّها من ضمن أولاد الإمام الكاظم صفحة 303 .

2- العلامة الطبرسي في ( أعلام الورى بأعلام الهدى ) حيث عَدّ ( أم فروة ) من أولاد الإمام الصادق صفحة 294 ، وذكر السيدة (عائشة) وعدّها ضمن بنات الإمام الكاظم ( صفحة 312 ) .

3- العلامة السيد حسن لواساني في ( الدروس البهية ) حيث ذكر إسم ( أم فروة ) ضمن أبناء الأمام الصادق ( ص 97) ، وإسم السيدة ( العائشة ) ضمن أسماء بنات الإمام الكاظم ، كما أنه أورد اسم ( أم فروة ) وعدّها من بنات الإمام الكاظم أيضاً ( ص 107 ) .

وغيرهم الكثير كالسيد هاشم معروف الحسني في ( سيرة الأئمة ) ، ومعظم من استقوا منهم أو من غيرهم حول هذا الأمر .

وبناءً على ما تقدم ، ما هو الرأي الأرجح والأقرب للصواب والدقة العلمية ؟

في البداية وقبل الجواب على هذا السؤال الشكلي لجهة الإعتبار الشرعي ، والعلمي لجهة الإعتبار التاريخي فإنه يمكننا القول وبكل إطمئنان أن السيدة عائشة رضوان الله عليها الشامخ مقامها في مصر هي ابنة الإمام الصادق وحفيدة الإمام الباقر رضوان الله عليهم أجمعين ، وللأسباب التالية :

1- عدم الدقة في ذكر أسماء بنات الإمام الصادق وتحديداً إسم السيدة عائشة عند كل من الفريقين ، فمن السنة من ذكر ( أم فروة ) ولم يأت على ذكر ( عائشة ) حاله بذلك كحال أصحاب الرأي الثاني ، ومنهم على سبيل المثال : أبو عبد الله مصعب بن عبد الله بن مصعب الزبيري في كتابه ( نسب قريش ) .

2- إحتمال كبير بأن تكون السيدة (عائشة) هي ( أم فروة ) على سبيل الكنية التي اشتهرت بها ، وخاصة أن جدّتها تكنى ( بأم فروة ) أيضاً .

3- ما وجده الأثريون على قبرها من ذكر اسمها ونسبها وتاريخ وفاتها في العام 145 هـ ، ومن هؤلاء أحمد زكي باشا المعروف بتشدده حيال مسألة المشاهد والمقامات بشكل عام .

4- الفارق الزمني بين وفاتها وولادة الإمام الكاظم ، فقد ذكر المؤرخون بالإجماع ولادة الإمام الكاظم في العام 128 هـ في حين أنهم أجمعوا أيضاً على تاريخ وفاتها في العام 145 هـ ، أي أن عمر الإمام الكاظم عند وفاتها لا يتعدى 17 سنة وهذا ما لا يستقيم مع ما نقل عن ترجمتها بأنها كانت من العابدات القانتات ، أي أنها كانت إمرأة ناضجة وعاقلة في الوقت الذي كان فيه الإمام الكاظم شاباً ، فمتى تزوج وأنجب إمرأة اشتهرت بالعبادة والتقى في حين أن أباها شاباً ؟؟

5- ورود إسم (عائشة) و ( أم فروة ) ضمن أسماء بنات الإمام الكاظم يؤكد أمرين : الأول : أنهن بنات الإمام الكاظم . والثاني : أنهن حملن أسماء عماتهن جرياً على عادة العرب ، وبالتالي لا تعارض بينهن .

6- بغض النظر عن كل ما تقدم جدلاَ ، فإنها أي السيدة عائشة إن لم تكن ابنة الإمام الصادق ، فهي ابنة الإمام الكاظم وبالتالي هي تعتبر شرعاً وعرفاً ابنته ، وكيف إذا قام الدليل الراجح والقوي على أنها ابنته المباشرة وأخت الإمام الكاظم رضوان الله عليهم أجمعين ؟

لأجل كل ذلك ، وبعد الثبوت لا مورد للإثبات كما يقال ، أي لا حاجة من الإطالة بعد التأكد من صحة نسبها الشريف على كلا الرأيين .

فالسلام عليك يا سيدتي ويا مولاتي يا عائشة بنت جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضوان الله عليهم أجمعين .

وهنيئاً لمن تشرّف بزيارة مشهدك ومقامك ، وهنيئاً لأهل مصر لوجودك الكريم والمبارك بينهم .

  

د . احمد قيس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/12/16



كتابة تعليق لموضوع : مصر ومقام السيدة عائشة رضوان الله عليها 
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . اياد الكناني
صفحة الكاتب :
  د . اياد الكناني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ادب الحرب عند الاديب السوري الكبير عماد الشيخ حسن قراءة نقدية في نص - الشيخان -  : عبد الرزاق عوده الغالبي

 السفير العراقي في الفاتيكان يزور المعهد ألحبري للآثار المسيحية  : اعلام وزارة الثقافة

 الانضباط الحوثي؛ يُحرج بن سلمان ويفضح ولد الشيخ  : زيدون النبهاني

 هدية عاشورائية  : حميد آل جويبر

 تعدد الولاءات بتعدد الجنسية  : علي علي

 المرجعية خيارنا، لماذا؟  : باقر الخرسان

 صَفَّرُوا على صِفْرُو وانْصَرَفُوا  : مصطفى منيغ

 لمناسبة الإعلان عن أسبوع التضامن معه:الشيخ النمر...سيرة ومسيرة  : نزار حيدر

 الشريفي يعلن وصول نسب توزيع البطاقة الالكترونية في عموم العراق الى 71%  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 السعادة تغمر مدرب دورتموند بعد تجاوز كلوب بروج

 قصي صدام يحلق بطائرته السمتية في سماء كلية المأمون  : باسل عباس خضير

 الهاشمي يشرح سير معارك اليوم في تكريت

 مفتشية الداخلية تكشف اختلاس في مبالغ وقود شرطة صلاح الدين

 سعود بليبل اصداره الاول في جنائن الابداع وامسية من الابتهاج والفرح  : فراس حمودي الحربي

 الانبار : قتل إرهابيين اثنين والقيض على آخرين وضبط أوكار لداعش الإجرامي  : وزارة الداخلية العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net