صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

الطاقة .. والمبدعين ح1
حيدر الحد راوي

كل شخص يملك شيئاً من الطاقة , من حيث يعلم أو لا يعلم , الفرق بالتشخيص والتحكم فيها , البعض تمكّن منها , فمن خلالها جاء بلطائف الامور وخروج عن المألوف , وبعض لم يتمكًن منها , أو انه لم يعيها فراح يتخبط هنا وهناك , لكن تخبطه يدل على مهارة خفية  ومعرفة كامنة وفن غير مقنن لسبب ما , كضعف الشخصية , انعدام الثقة بالنفس او شعور طاغِ بالإحباط .

كل شخص لديه نوعا من المهارات , او فنا من الفنون , او حتى موهبة من المواهب , كبتت لسبب ما , او لم يحصل على فرصة مناسبة لكشفها او صقلها , فدفنت في اعماق صاحبها سيء الحظ . 

كما المعادن تحتاج الى عملية صقل , كذلك الذكاء , الابداع , الموهبة , كلها تحتاج الى عملية صقل ايضاً , قبل الخوض في الحديث عن هذا المثلث (الذكاء , الابداع , الموهبة) نحتاج الى تعاريف لكل منها على حدة .

  1. الذكاء :

 هناك عدة تعاريف للذكاء , وفقا لآراء علماء النفس ومناهجهم , فنكتفي بذكر أربعةً منها :

  • التعريف الأول: يأخذ بنظر الاعتبار العامل العضوي للذكاء , وهذا النوع يعرف الذكاء على انه قدرة عضوية فسيولوجية للعوامل الوراثية الدور الاكبر فيها.
  • التعريف الثاني يأخذ بنظر الاعتبار العامل الاجتماعي , لذا يرى ان الذكاء هو القدرة على فهم اللغة والقوانين والواجبات السائدة في المجتمع , من هذا المنطلق يكون المجتمع هو اللاعب (او الملعب) الفعال والمؤثر في الفروق بين الافراد في الذكاء.

ج) التعريف الثالث : يعتمد على ملاحظة المظاهر السلوكية لمعرفة والحكم على ذكاء الفرد.

د) التعريف الرابع : الذكاء هو البحث عن حل واحد للمشكلة , يفترض ان يكون صحيحا.         

 

أنواع الذكاء:

يعرف للذكاء ثمان أنواع فرعية , هي :

  1. الذكاء اللغوي (Linguistic Intelligence) :- هو قدرة الفرد على التفكير واستعمال التعابير اللفظية والكلمات المناسبة في الاوقات المناسبة مع الاشخاص المناسبين , وقد يشمل مقولة (حدًث الناس على قدر عقولهم) .

هذه النوع من الذكاء هو الأكثر انتشارا والأكثر أهمية , لأنه يتيح إمكانية التواصل بين الناس , يمتاز به أشخاصاً دون غيرهم , غالباً ما تجده لدى الخطباء , الشعراء , الكتاب , الصحفيين , المترجمين والرؤساء.

 يمكن للفرد تعزيزه بعدة وسائل منها :

  • الموهبة.
  • المطالعة والقراءة.
  • حل الكلمات المتقاطعة.
  • تعلم لغات أخرى غير اللغة الأم.
  • قراءة القصص وحكايتها.
  1. الذكاء المنطقي الرياضي (Logical-Mathematical Intelligence)) :- هذا النوع من الذكاء يعتبر الاب النموذجي للذكاء , به يصل المرء الى التفكير السليم عن طريق التفكير والاستنتاج , وهو لا يحتاج الى تعابير لفظية في كثير من الاحيان , بل يكتفي صاحبه بمعالجة ما يطرأ عليه او ما يحتاجه من عمليات حسابية داخل عقله , ولا يحتاج الى التعبير عنها الا بالتصريح عن النتيجة .

لغة الارقام والعمليات الحسابية هي الطاغية فيه , لذا يتميز اصحاب هذا النوع من الذكاء بأنهم منهجيين وذوي تفكير منطقي تحليلي في الاسباب والنتائج , الامر الذي يمكنهم ويمنحهم القدرة على حل المسائل الرياضية والالغاز والعاب الذكاء .

صاحب هذا النوع من الذكاء ناجح كمحاسب او في برامج الحاسوب (كومبيوتر) وكمتخصص في منهجية معينة .

تنمية هذا النوع من الذكاء تعتمد على رغبة صاحبه في الدرجة الاولى , وايضا بمتابعة الالغاز والمعضلات الحسابية , وكذلك قراءة الروايات الغامضة .   

  1. الذكاء الاجتماعي (Social Intelligence):- هو قدرة الفرد على التواصل مع الاخرين , ويظهر كمهارات عالية وممتازة في التعامل مع الناس , والتنسيق الاجتماعي بين الاقارب والاصدقاء , دون ان يخسر طرفا على حساب طرف اخر , فالمعلوم ان الانسان كائن اجتماعي بطبعه , رغم قدرته على العيش بوحده , الا انه لا يستسيغ الوحدة , ويميل الى الاختلاط بالناس.

يقول جاردنر (إنّ الذكاء في العلاقات المتبادلة بين الأفراد هو القدرة على فهمهم لبعضهم البعض، وفهم ما الذي يُحرّكهم، وكيف يُمارسون أعمالهم، وكيف يتعاونون فيما بينهم)"1" , ثم حدد جاردنر اربع مواصفات للشخصية الاجتماعية ( القيادة , القدرة على تنمية العلاقات والمحافظة على الاصدقاء , وقدرة الفرد على حل الصراعات , المهارة في التحليل الاجتماعي).
صاحب هذا النوع من الذكاء ناجح جدا في السياسة والتدريس والعمل كممرض او مفاوض او مسؤولا في العلاقات العامة والعمل ضمن المنظمات الاجتماعية والخيرية والثقافية .

صقل هذا النوع من الذكاء وتنميته يعتمد على التواصل مع الناس , ورفض الانعزال , والانخراط في شبكات التواصل الاجتماعي , وكذلك لعب الالعاب التفاعلية.

  1. الذكاء الفراغي (الفضائي) "Spatial Intelligence":- يعتمد على قدرة تصور الاشياء في الفراغ , ويستعان به عندما ينوي المرء صنع شيء ما كتمثال وغيره , فيصور ما ينوي صنعه في مخيلته , ثم العمل عليه .
  2. الذكاء الجسدي (Bodily – Kinesthetic Intelligence) :- اصحاب هذا النوع من الذكاء يتعاملون بشكل جيد وفعال مع المهام الجسدية والتفاعل او التلاعب بالأشياء .

صاحب هذا النوع من الذكاء ناجح جدا كطبيب جراح , لاعب سيرك , رياضي , حرفي , رسام , و أي عمل يحتاج الى حركة جسدية ماهرة او خفيفة . 

  1. الذكاء الإيقاعي الموسيقي (Musical Intelligence) :- هذا النوع من الذكاء يرتبط بالموسيقى وحب الناس لها , الحس الموسيقي يختلف من شخص الى اخر , سواء كانوا قد تعلموا الموسيقى واحبوها ام لا ,  وهو الذي يمكنك على تمييز الايقاع , النغمة , النبرة .
  2. الذكاء الروحي أو الخارجي (Intrapersonal Intelligence):- هذا النوع من الذكاء مرتبط بفهم وادراك الفرد لنفسه وللعالم من حوله , فهمك لنفسك ومشاعرك يتيح لك التصرف بشكل بناء.

يكون هذا النوع عادة في الاطباء النفسيين وعلماء النفس والقادة الروحيين , وكذلك الكتاب .

تنميته بالتأمل , عيش احلام اليقظة حول خططك المستقبلية , الذهاب في رحلات لوحدك.

هذا النوع من الذكاء من شأنه ان يؤدي الى اعتزاز الفرد بنفسه وتقوية شخصيته , وعكسه تماما , ضعف هذا الذكاء لدى الفرد يؤدي الى ضعف اعتزازه بنفسه وبالتالي ضعف شخصيته , وربما يودي به الامر الى الانعزال والانقطاع عن المحيط (المجتمع) والميل الى الانعزال.  

  1. الذكاء العاطفي (Emotional Intelligence) :- هو حسب ما عرّفه جولمان قدرة الفرد على حثّ نفسه باستمرار لمُواجهة اي إحباط، إضافةً إلى القُدرة على التحكّم في النزوات، والقدرة على تنظيم الفرد لحالته النفسية، ومنع وقوع الأسى أو الألم والحزن عليها؛ حيث يؤدّي ذلك إلى إيقاف قدرته على التفكير.

 

هناك انواع اخرى من الذكاء من قبيل :

  1. الذكاء البصري المكاني: هو تنسيقا بين حاسة البصر واليد , ويعتمد على التفكير والتصور ثلاثي الابعاد , لذا فهو موجود لدى النحاتين والرسامين والمصممين , كما وان موجود ونافع جدا لدى سائقي السيارات والطياران والمعماريين والاعمال الهندسية .
  2. الذكاء الطبيعي: هو انسجام الفرد مع الطبيعة وعناصرها , تجد له القدرة على معرفة الاشياء والنبات والحيوانات والكائنات الاخرى , وربما وصل به الانسجام الى القرب من الحيوانات المفترسة او اللعب بالحشرات الخطرة دون ان تؤذيه.   

 

هناك تصنيف اخر لأنواع الذكاء , اعتمد الاختصار والشمولية :

  1. الذكاء العلمي: صاحب هذا الذكاء يكون متميز دراسيا , وله القدرة على القراءة والكتابة بشكل جيد , كما ويمكنه فهم المعادلات البسيطة والمعقدة من اول مرة , وكذلك لديه القدرة على فهم وحفظ ما سمع لمدة طويلة , كما ويتمتع بسرعة البديهة واستحضار المعلومة بشكل سريع , الامر الذي يؤدي بهم الى النبوغ في اغلب الاحيان . 
  2. الذكاء الاجتماعي: صاحب هذا النوع من الذكاء لديه قدرات عجيبة في التعامل مع الناس , وكسب الاصدقاء , والاصلاح بين المتخاصمين , أي هو شخص فعال في المجتمع , وغالبا ما يكسب شهرة واسعة .
  3. الذكاء الميكانيكي: يتمتع صاحب هذا النوع من الذكاء بقدرات يدوية ميكانيكية او قدرات جسدية لا يتقنها الاخرون , ينضوي تحت هذا النوع من الذكاء كافة الحرفيين والرياضيين والجراحين . 

الجمع بين هذه الانواع من الذكاء بنسب متقاربة يكاد يكون ضربا من المستحيل , ربما يتمكن الفرد من الجمع بين اثنين منها او جميعها لكن بنسب متفاوتة , مع طغيان احداهما وظهورها بشكل واضح .

 

*** يتبع

 

  1. أ. حيدر حاتم فالح العجرش "أنواع الذكاء عند هاوارد جاردنر".

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/01/03



كتابة تعليق لموضوع : الطاقة .. والمبدعين ح1
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عامر ناصر ، على واعترفت اني طائفي.! - للكاتب احسان عطالله العاني : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم سيدي هل أنشر مقالاتك هذه

 
علّق عامر ناصر ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : أحسنتم وفقكم الله

 
علّق عامر ناصر ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سيدتي الفاضلة حياك الله وبياك وسددك في خطاك للدفاع عن الحقيقة عظم الله أجرك بمصاب أبي عبدالله الحسين وأهل بيته وأصحابه والبطل الذي سقط معه

 
علّق منير حجازي ، على عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب العراقي : يجب أن يكون عنوان المقال هكذا ((عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب الكردي )). انطلاقا من جذوره الشيوعية وما يحلمه عبد المهدي من علاقة النظال بينه وبين الاكراد وعرفانا منه للجميل الذي اسدوه له بجلوسه على كرسي رئاسة الوزراء فقد حصل الاكراد على ما لم يحلموا به في تاريخهم. وكذلك حصل اهل المنطقة الغربية على كل ما طلبوه ويلطبوه ولذلك نرى سكوت كردستات عن التظاهر ضد الفسادوالفاسدين وسكوت المنطقة الغربية ايضا عن التظاهر وكأن الفساد لا يعنيهم . هؤلاء هم المتربصين بالعراق الذين يتحينون الفرص للاجهاز على حكومة الاكثرية . ومن هنا نهض ابناء الجنوب ليُعبّروا عن الحيف الذي ظالهم والظلم الذي اكتووا به طيلة عهود ولكنهم لم يكونوا يوما يتصوروا ان هذا الظلم سوف يطالهم من ابناء مذهبهم .

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ...

 
علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على في مهب.. الأحزاب - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا موضوع مهم ولكن لم يأخذ حقه في الاجابة ننتظر منكم الافضل ونسأل الله لكم التوفيق اللهم صل عل محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على من لا يملك حضارة لا يملك وطن - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم احسنتم نشرا ولكن ليس المؤمل المنتظر منكم وننتظر التميز والابداع والصلاة والسلام عل رسول الله ابي القاسم محمد وال بيته الطيبين الطاهرين

 
علّق فراس ، على تأملات قرآنية في أحسن القصص ( 2 ) - للكاتب جواد الحجاج : عند الحديث عن ام ابراهيم هناك خطأ مطبعي حيث يرد في النص ام موسى بدلا من ام ابراهيم. جزاك الله خيرا

 
علّق محمود عباس الخزاعي ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : اخي الكريم الفحص في العراق ٧٥٠ ألف عراقي وفي سوريا ب ٢٧٠ألف عراقي وإيران ٣٠٠دولار ..... أنا بنفسي فحصت في إيران وفي سوريا وافضل معاملة في سوريا

 
علّق ابو الحسن ، على الى اصحاب المواكب مع المحبة.. - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وانا خادمكم احس خدام مواكب سيد الشهداء عليه السلام من الذين من الله علينا بشرف خدمة زوار الاربعين لا نعاني من الاعلام المدسوس والهجوم على الشعائر الحسينيه بقدر معاناتنا من بعض الاخوه اصحاب المواكب الحسينيه اقول البعض وليس الكل فهو بحسن نيه يريد ان يخدم زوار الاربعين لكنه يسيىء من حيث لايدري اما من خلال مكبرات الصوت التي تبث اللطميات الدخيله على الشعائر والتي تحتوي على موسيقى الطرب او عدم الاهتمام بزي وهندام خدام الموكب وخصوصا وهم من الشباب الذي لم يعرف عن الشعائر الحسينيه الاصيله اي شيىء منها او المبالغه والبذخ في الطعام وتقديم وجبات لاعلاقه لها بالمناسبه حتى اصبح الحديث عن المواكب ليس لخدمتها بل لكمية ونوع طعامها التي تقدمه وكئننا في مطعم 5 نجومبل لا اخفيك سرا ان البعض من المواكب جلب النركيله وكئننا في مهرجان ريدو جانيرو وليس في مواكب مواساة بطلة كربلاء وهي تئتي لزيارة قبر اخيها بل اصبحت على يقين ان المئزومين من قضية الحسين هم من يدفعون البعض للاساءه لتلك الشعائر واني اتمنى مخلصا على هيئة الشعائر في كربلاء المقدسه القيام بجولات تفتيشيه وتتقيفيه لمراقبة تلك المواكب والله الموفق عليه اتوكل واليه انيب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جمال الدين الشهرستاني
صفحة الكاتب :
  جمال الدين الشهرستاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 في نصوص قصائدي  : بن يونس ماجن

 إيران وتركيا يوقعان على مذكرتي للتعاون في مجال الصحة والإعلام

 بيان :تهنئة بمناسبة عيد المعلم  : صلاح حسن التميمي

 بالوثيقة.. نقابة الأطباء تكشف انتحال أربعة أشخاص صفة طبيب يمارسون المهنة ببغداد

 طفلة ضائعة

 السياسة الخدمية أيدولوجية بعيدة الرؤية ..  : علي دجن

 من ينقذ العبادي من الرئيس المخلوع . والمظاهرات تتقلص .  : علي محمد الجيزاني

 كلية الفنون الجميلة في جامعة واسط تشارك في مهرجان مسرح الشباب المعاصر في البصرة  : علي فضيله الشمري

 وزير الثقافة يدعو الجميع لتحمل المسؤولية تجاه تداعيات غلق الصحف الورقية  : اعلام وزارة الثقافة

 حلقة نقاشية في جامعة البصرة تبحث تأثير إضافة السيلينيوم في الصفات الإنتاجية للمجترات الصغيرة  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 حلمتُ خيرا...  : امال ابراهيم

 كمارك المنطقة الرابعة تضبط حاويات حليب وأدوية فاسدة

  محافظ ميسان يفتتح 300 وحدة سكنية في حي الرحمة السكني  : حيدر الكعبي

 الإنتخابات الإيرانية.. الإصلاحيون ومعادلة التغيير  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 ما هو المثقف وما هي مهمته  : مهدي المولى

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net