صفحة الكاتب : علي حسين الخباز

 مروراً بالمعنى.. علم الألوان
علي حسين الخباز

 أصبح علم الألوان علماً يُدرّس في ارقى الجامعات العالمية، ومراكز البحوث والدراسات، وقال أحد علماء النفس: إن اللون يؤثر في أقدامنا وأحجامنا، ويشعر بالحرارة والبرودة، اللون هو ذلك التأثير النفسي الناتج على شبكية العين سواء كان ناتجاً عن المادة الصبغية الملونة او الضوء الملون، فهو إحساس اذن وليس له وجود خارج الجهاز العصبي. والمقصود باللون عند العامة المواد التي يستعملونها لمادة التلوين، أما علماء الطبيعة يقصدون بتحليل الضوء (الطيف الشمسي).

 يهدف ذكر اللون في القرآن الى تحديد ماهيته: ((قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاء فَاقِعٌ لَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ)) (البقرة/69) في ما يرد اللون مقترنا بكلمة الاختلاف: ((وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ)) (الروم/22). وفي موضع آخر يرد اللون كدال لغوي ورمزي يشد ذهن الانسان الى التفكير والتدبر: ((زَرْعًا مُّخْتَلِفًا أَلْوَانُهُ)) (الزمر/21).

والألوان الستة التي وردت في القرآن الكريم: (الأخضر، والأصفر، والأبيض، والأسود، والأحمر، والأزرق). كما في الليل، والنهار، والنور، والظلام، يعني كلمات تدل عليها.

السيماء: هي العلامة، وقد ورد هذا المعنى في القرآن الكريم في عدة مواضع: ((تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ)) (البقرة /273)، وقد جاءت في أماكن متفرقة أخرى.

والسيمياء: عبارة عن لعبة التفكيك والتركيب، وتحديد البنيات العميقة، وهي أسلوب دراسة شكلانية للمضمون. لقد ارتبط الوعي الجمالي بالوعي الإيماني في الاعجاز القرآني للألوان، لذا نصل الى حقيقة: (إن الحياة تتجه نحو الأجمل فالأجمل) وليس نحو البقاء للأقوى. وفلسفة الألوان هي علم مترامي الأطراف، يتصل بالأمزجة والذوق الإنساني والثقافات الحية، بل يمتد الى المعاني وأسس تذوق وخصب التفكير والمشاعر، والانسان ينجذب الى الألوان منذ طفولته المبكرة، ويحب اللون الذي سوف يغرزه في ذاكرته بأن للألوان حياة وللألوان روحاً.

ورد لفظ الألوان في سبع آيات فقط من القرآن الكريم، وأشار (عز وجل) الى الأطياف اللونية السبعة التي يتكون منها الضوء، كما جاء لفظ لون مفرداً مرتين في آية واحدة من آيات القرآن الكريم، في قوله تعالى: ((قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاء فَاقِعٌ لَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ)) (البقرة/69). وجاء اللفظ جمعاً في الآيات: ((فِي الأَرضِ مُخْتلِفًا أَلوَانُهُ)) (النحل/13), ((شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ)) (النحل/69), ((وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ)) (الروم/22)، ((ثَمَرَاتٍ مُّخْتَلِفًا أَلْوَانُهَا)) (الفاطر/29), ((زَرْعًا مُّخْتَلِفًا أَلْوَانُهُ)) (الزمر/21).

وجاء مقترناً بكلمة اختلاف ((وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ)) (الروم/ 22).

ورد اللون الأصفر (5) مرات، واللون الأبيض (12) مرة، واللون الأسود (7) مرات، واللون الأخضر (8) مرات، واللون الأزرق مرة واحدة، واللون الأحمر مرة واحدة.

يعرف اللون بأنه الانطباع الذي يولده النور على العين، اللون ظاهرة وظفت في الصورة الفنية القرآنية؛ لتلعب دورها في الدلالات القرآنية، والألوان تأتي للتعبير عن نوع الأصناف والأجناس والهيئات, واللون الأخضر له بعض الدلالات مثل: لون الشجر والزهور ((فَأَخْرَجْنَا مِنْهُ خَضِرًا)) (الانعام/99), ((وَسَبْعَ سُنبُلاَتٍ خُضْرٍ)) (يوسف/43), ((وَيَلْبَسُونَ ثِيَابًا خُضْرًا مِّن سُندُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ)) (الكهف/31), ((فَتُصْبِحُ الْأَرْضُ مُخْضَرَّةً إِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ)) (الحج/63).

 وقد يشير اللون الأخضر الى لون الحياة والحركة والسرور والتعبير عن الحياة والخصب والنماء والتفاؤل، وهو لون الربيع، ويعتبر الأخضر في الفكر الديني رمزاً للخير والايمان، ولذلك تجده في قباب المساجد، وأستار الكعبة، وعمائم رجال الدين.

 اللون الأصفر يحمل بعض الدلالات، كإدخال السرور على من ينظر الى هذا اللون، ويعتبر من اشد الألوان فرحاً، وله دلالة نقيضة تدل على الحزن والهم والذبول والكسل وصفرة وجوه المرض.

 وقد ورد اللون الأصفر في القرآن (5) مرات، قال تعالى: ((قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاء فَاقِعٌ لَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ)) (البقرة/ 69)، وفاقع لونها أي شديدة الصفرة، وتسر الناظرين تبين دلالة هذا اللون المبهجة في الطبيعة، وهذا اللون لا يستخدم مجازاً الى في الابل ((كَأَنَّهُ جِمَالَتٌ صُفْرٌ)) (المرسلات/33)، والعرب تشبه الابل بالقصور، وسمت العرب سود الابل صفراء: ((وَلَئِنْ أَرْسَلْنَا رِيحًا فَرَأَوْهُ مُصْفَرًّا لَّظَلُّوا مِن بَعْدِهِ يَكْفُرُونَ)) (الروم/51)، ومن الثابت علمياً أن اللون الأصفر هو أقوى الألوان وأبرزها.

واللون الأزرق كلون وجوه الكافرين عند الحشر لشدة اهوال ذلك اللون: ((وَنَحْشُرُ الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ زُرْقًا)) (طه/102) استخدم اللون الأزرق بصورة مخيفة، وهذا اللون لم يدل على الخوف والوحشة إلى ما تركه من سواد هذا اللون، إلا من كلمة (زرقا).

اللون الأحمر مثل لون قطع بعض الجبال: ((وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ)) (فاطر/27)، واللون الأحمر لم يرد في القرآن الكريم بلفظه الصريح إلا مرة واحدة.

اللون الأسود له بعض الدلالات مثل ظلمة الليل: ((وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ)) (البقرة/187)، ((يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌ)) (آل عمران/106)، وعندما يقول عن المنافقين إن وجوهم مسودة، هذا تعبير معنوي دلالته أن لفظ الأسود جاء للتعبير عن الحزن الشديد، وعن مدى قتامته، يحمل اللون الأسود دلالتين: الأولى تحيل على الصمت المرتبط بسكون الليل، والموت الأبدي، والقلق، والحزن. والدلالة الثانية: له لون السيادة والسلطة والجرأة والدهاء، ويعبر عن قداسته اكساء الكعبة بالسواد، والحجر الأسود يقبله المتعبدون.

ورد اللون الأسود سبع مرات في القرآن الكريم، بعضها تمثل الكفر والعصيان وسواد الوجه يرمز الى سواد الروح. واللون الأبيض له بعض الدلالات مثل: الضياء والصباح واشراق الشمس، اذا كان في وقت الفجر، ولون لوجوه السعادة، اذا كان يوم القيامة، ومعجزة موسى ببياض يديه بدون برص.

وللألوان تأثير عميق في دواخل النفوس، ولها اثر واضح في تحريك الذوق الجمالي المتماشي مع كل انسان.

(ملاحظة: كان المعنى كتاب (سيمائية الألوان في القرآن) للكاتب: كريم شلال الخفاجي).

 

  

علي حسين الخباز
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/02/03



كتابة تعليق لموضوع :  مروراً بالمعنى.. علم الألوان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بشرى الهلالي
صفحة الكاتب :
  بشرى الهلالي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مستشار وزارة الصناعة والمعادن للتنمية يبحث مع رئيس مجلس محافظة بابل الواقع الصناعي في المحافظة  : وزارة الصناعة والمعادن

 وزيرة الصحة والبيئة تبحث تعزيز الواقع الصحي في محافظة كركوك  : وزارة الصحة

 اختفوا خلف ماشئتم من العناوين  : حميد الموسوي

 رجال الامن تطبيق للقوانين بدون التزام ( فوق وتحت القانون)  : اكرم آل عبد الرسول

 وصايا الدرب الأخير  : حسن العاصي

 العبادي وترنح الإبداع الشبابي .. بين فكيّ الحكومة وهيمنة الأحزاب  : قحطان السعيدي

 الجلبي وتوقعات الانقلاب : تخمين أم واقع  : فراس الخفاجي

 فتوى الدفاع المقدس والمعاني السامية  : علي حسين الخباز

 البحث عن الغروب  : عقيل العبود

 يومٌ واحدٌ من الحنان!!!!!  : ريم أبو الفضل

 الشعوب والأواني المُستطرقة!!  : د . صادق السامرائي

 ترامب: السعودية وافقت على تمويل إعادة إعمار سوريا

 الدم يكحل عيون بغداد في ذكرى سقوطها!!  : علي العبادي

 الخير أت من دبش  : رياض ابو رغيف

 المركز الثقافي العراقي يعكس تراث العراق وانسانيته بمركز كنيدي العالمي بواشنطن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net