صفحة الكاتب : حسين فرحان

المرجعية الدينية العليا ليست حزبا من أحزابكم ..
حسين فرحان

حين تتآمر أمة طاغية فتهم بأحراق من كان ( أمة قانتا لله ) وحين ينبعث أشقاها عاقرا ناقة الله وحين تودي مؤامرة الحسد بنبي في بئر وتجتمع أمم أخرى فتنعت ذوات الانبياء المقدسة تارة بالكذب وأخرى بالسحر والجنون فتورثها لعتاة قريش يعيدون ترديدها في إساءتهم لمقام النبي الاعظم صلى الله عليه وآله فهو بزعمهم  ( كاهن وشاعر وساحر ومجنون ) بعد أن كان بنظرهم الصادق الأمين .. وحين يتجرأ من يدعي الأسلام فيقول ( إعدل ) و( إن الرجل ليهجر ) و( حسبنا كتاب الله ) ..أو ينقلب على الأعقاب من ينقلب فلا يهمه إن كان في الدار فاطمة أم غيرها ، أو يغتصب الإرث النبوي وتقتل الإمامة مسمومة ومذبوحة وتشتم على المنابر لسبعين عاما .. لتشكل هذه الاحداث ظاهرة تاريخية لانستغرب معها  إن سمعنا بشخص يطل علينا بتجاوز وإساءة لمقام مقدس كبير هو امتداد لمقام الإمامة كالمرجعية الدينية العليا التي نالتها أحقاد المتحزبين والمتمرجعين وأشباه الرجال .. فالقضية باختصار شديد  هي أن سلسلة الإساءة للمقامات المقدسة قد أضيفت إليها حلقة بالية جديدة .

استهداف واضح لشخص المرجع الأعلى سماحة آية الله العظمى السيد السيستاني دام ظله الوارف ومحاولة بائسة لخلط الأوراق بطريقة التسقيط الحزبي التي اعتادوا عليها في تسقيط بعضهم البعض حين تتضارب المصالح ، وهي لغة خبيثة الاغراض والنوايا تصور أن للمرجع الأعلى حاشية تحول بينه وبين العالم الخارجي وتعتبره أذن لاتستمع الا لحاشيته وعلى مايبدو أن التاريخ يعيد نفسه فقد قيل عن نبي الرحمة أنه ( أذن ) واتهم بذلك صلى الله عليه وآله : ( وَمِنْهُمُ الَّذِينَ يُؤْذُونَ النَّبِيَّ وَيَقُولُونَ هُوَ أُذُنٌ ۚ قُلْ أُذُنُ خَيْرٍ لَّكُمْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَيُؤْمِنُ لِلْمُؤْمِنِينَ وَرَحْمَةٌ لِّلَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ ۚ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ رَسُولَ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ  ) .. وكما قلنا - حين ذكرنا شواهد تاريخية لسلسلة الافتراءات التي طالت المقدسات - أننا لانستغرب صدورها وتكرارها لتطال كل المقدسات التي تمثل امتدادا لتلك الرموز العظيمة ، فاستهداف المرجعية الدينية العليا بهذا الشكل السافر وافتراء الكذب واتهام سماحة السيد محمد رضا السيستاني بكونه هو صاحب القرار والنفوذ إنما هو محاولة للنيل من مقام السيد المرجع بالدرجة الاولى ورسم صور مشوهة في أذهان من لاحريجة لهم في الدين ومن يتصيدون بالماء العكر لشخص نجل المرجع الأعلى .

هذه التسقيط السافر ( المكثف ) الذي يشبه تزلف ابن سعد ليزيد بقتل الحسين عليه السلام طمعا في ملك الري ، لايختلف أيضا عن محاولات سابقة تبنتها جهات شاذة أخرى نذكر منها على سبيل المثال :
١ - تغريدة إيدي كوهين :
..نشر الإعلامي اليهودي إيدي كوهين تغريدة تطاول فيها على المرجعية المباركة داعيا الشعب العراقي الى الانتفاض عليها كما دعا الجيش الى الانتفاض ايضا محاولا اشاعة الفوضى والدمار والحرق في العراق مشيرا الى ان اسرائيل وامريكا مع الشعب العراقي ان قام بذلك .
٢ - الداعية السعودي محمد عبد الرحمن العريفي إثر وصفه للمرجع الشيعي الاعلى آية الله السيد علي السيستاني بـصفات لا يليق ذكرها وفي حينها استنكر ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي في الخطبة الثانية من صلاة الجمعة التي أقيمت في الصحن الحسيني الشريف في 15/محرم / 1431 هـ الموافق1-1-2010 م
حيث تحدث عن بعض الأصوات التي تهدف إلى تمزيق الأمة الواحدة،وتفتيت أوصالها بقوله: طلع علينا رجل الدين السعودي " محمد العريفي " بكلام خلال خطبة الجمعة في العاصمة الرياض تضمن الإساءة لمقام المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف وهو كلام ناب ولا يليق بخطيب جمعة في عاصمة دولة إسلامية كبيرة .
٣ - معتوه كالفورنيا أسعد أبو خليل الكاتب في جريدة الاخبار الذي كتب على تويتر :"قرأت أن فقيه الإحتلال الأميركي علي السيستاني إستقبل قبل أيام محمد حسن "الأمين.السؤال:متى يستقبل السيستاني شارل جبور؟
٣ - وزير الاعلام الاردني السابق البعثي الهوى صالح القلاب حين صرح في جريدة الجريدة الكويتية ينتقد فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وهي ردة فعل طبيعية لأن السيد السيستاني طوى صفحة النظام السابق وبدد حظوظه في العودة.
٣ -  الدعي البزاز المرتزق يسخر من أية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله الذي احبط مؤامرة الدواعش والبعثيين بفتواه الاخيرة حين نشرت قناته كاريكاتير ساخر ينتقص من السيد المرجع .. وتباكى على الموصل التي حررتها الفتوى ولم يتباكى على الموصل التي احتلها داعش .
٤ - هاجمت صحيفة الشرق القطرية آية الله العظمى الامام السيستاني .
هذه بعض النماذج للأساءات التي تتعرض لها مرجعية النجف الاشرف وهي افتراءات وأكاذيب تبنتها جهات مشبوهة حاقدة وحاسدة .. جهات ينتمي بعضها للخط الصهيوني وأخرى للخط السلفي وأخرى لخط الأجندات الاقليمية وأخرى لخط الحركات المشبوهة الناشئة التي تستهدف التقليد والشعائر الحسينية وأخرى تدور في فلك  الحراك الحزبي الذي صار يتصور ويصور للآخرين إن المرجعية الدينية العليا التي تشرفت بمقام النيابة عن المعصوم عليه السلام طيلة أكثر من ألف عام مضت يتصور هؤلاء أنها مثل أي حزب من أحزابهم وهذا مما ضحكت له الثكلى حتى بدت نواجذها بل هو من هوان الدنيا أن تصل اساليب التسقيط الحزبي بأصحابها الى النيل من مقام المرجعية العليا بهذا الشكل ، (مَتَى اعْتَرَضَ الرَّيْبُ فِيَّ مَعَ الْأَوَّلِ مِنْهُمْ حَتَّى صِرْتُ أُقْرَنُ إِلَى هَذِهِ النَّظَائِرِ  ) ..
فيا أيها الكاتب بغير ورع وتقوى مهلا مهلا لاتطش جهلا فالمرجعية ليست حزبا من أحزابكم .
................
حسين فرحان ..
مشهد المقدسة ٢٠١٩

  

حسين فرحان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/02/07



كتابة تعليق لموضوع : المرجعية الدينية العليا ليست حزبا من أحزابكم ..
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزيز الخزرجي
صفحة الكاتب :
  عزيز الخزرجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ثـورة كـاذبـة  : عبد الزهره الطالقاني

 مفوضية الانتخابات تنظم احتفالية تسليم مجلس المفوضين مهامه للمجلس الجديد  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 العمل : خطة وطنية لتنفيذ قرار مجلس الامن بشان المراة والسلام  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 إذا صلح القائد فمن يجرؤ على الفساد  : صادق غانم الاسدي

 رئيس لجنة صندوق اعادة اعمار المناطق المتضررة من العمليات الارهابية يشيد بجهود وزارة النفط  : وزارة النفط

 البصرة : شرطة كمارك المنطقة الرابعة تلقي القبض على متهم وبحوزته موادا مخدرة  : وزارة الداخلية العراقية

 مكان ولادة علي (ع) لم يجرأ المحرفون على انكاره  : سامي جواد كاظم

 نقل الفرات الاوسط تواصل اعمالها بتصنيع وربط محطة متنقلة 132/11 ك.ف،في محطة شمال كربلاء  : وزارة الكهرباء

 هنيئاً للشيعة  : الشيخ حسن فرحان المالكي

 مفتاح العلم السؤال  : عادل القرين

 الشعائر الحسينية... إدامة صيحة المظلوم بوجه الظالم  : حسن الهاشمي

 المرجع الحكيم يلتقي مجموعة من الحشد الشعبي ويوصي بالحذر من اساليب العدو الماكرة

 غريندل: كان ينبغي دعم أوزيل بشكل أكبر

 صحة الكرخ / استقبال اكثر من مليون مراجع و (98300) الف راقد في المستشفيات خلال النصف الاول من العام الحالي  : اعلام دائرة صحة الكرخ

 يوم دام اخر للبلاد .. تحت خيمة ثأر الشهداء  : وكالة انباء المستقبل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net