صفحة الكاتب : صادق الصافي

الأزمِنة الحَرِجة - المُراهِقين في خطر.؟
صادق الصافي


يصف تعريف الأمم المتحدة - سن المراهقة - بأنها - فترة أنتقالية تتميز عموماً بالضغوط والهموم -, فالمراهقة من أصعب المراحل الأنتقالية  مابين الطفولة والشباب يمر بها كل شاب وفتاة , بسبب تدفق سيل من المشاعر والعواطف الجديدة التي لم يألفها أو يختبرها سابقاً , نسميها أحياناً - ثورة عنفوان الشباب وتمرده -.! و تتأتى من الضغوط التي يواجهها المراهق يومياً سواءاً من البيت أو المدرسة من أباءهم أو أساتذتهم وكذلك من رفاقهم , مع التغييرات الجسدية والنفسية التي ترافق نموهم , أضافة الى مؤثرات هامة أخرى منها التلفزيون والأنترنيت والأفلام والموسيقى .!! وقد أثبت متختصين منهم -- الجمعية الطبية الأمريكية -- أن العنف في وسائل الأعلام مرتبط ب - السلوك العدائي عند بعض الأحداث -.! وأضافت الدراسة ... رغم الأجماع في الرأي بين الخبراء , يبدو أن عامة الشعب لم يفهموا بعد الرسالة التي تنقلها البرامج والأفلام والصحف والمجلات , وهي أن العنف في وسائل الأعلام يساهم في أزدياد العنف بالمجتمع .! وأن العنف الذي تعكسه كلمات الأغاني يعزز الأفكار والمشاعر العدائية .!! تذكر دراسة حديثة .... أن المراهقين الذين يصرفون وقتهم لمشاهدة أفلام العنف والجنس وأغاني كالروك لابد أن يطبقوا هذه الأفعال في حياتهم اليومية ..؟
ربما تشكل هذه المعلومات البسيطه عن المراهقين مفاجأة للقارئ .!! لكنها ليست مستغربة لدى العارفين والخبراء الذين يدرسون السلوك الأنساني وخاصة الميول الجنسية عند المراهقين حيث تسللت المواقف المتعلقة بالجنس تدريجياً من بلد لآخر حتى وصلت ونمت في  قارة أسيا وبضمنها الدول العربية.!!
تحذر - اليونسكو - منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة - وتذكر .!! أن المراهقين في آسيا يتعرضون أكثر فأكثر لأحتمال ألتقاط فيروس ال - ج.آ.في - من جراء أقامة علاقات جنسية مع الجنس الآخر , ويعود السبب الى أن كثيرين يصبحون ناشطي جنسياً في أعمار صغيرة - .؟ وتضيف اليونسكو ... يتزايد عدد المراهقين الذين يتجاهلون - القيم الآسيوية - التي تربى عليها والديهم , فهم يمارسون الجنس قبل الزواج وغالباً مع شركاء مختلفين .؟
في تقرير عالمي .. صدر في أمريكا .. يُقْدِمْ حوالي خمسة آلآف حدث على الأنتحار سنوياً , لسبب ما, كما يقول التقرير .. يبلغ عدد الفتيان الذين ينتحرون ستة أضعاف عدد الفتيات .؟ ويتضح من الدلائل التي يحصل عليها العلماء والأطباء أن جيل المراهقين اليوم في كل بلد واقع في أزمة كبيرة ..؟
تعتبر أعمال العنف التي يرتكبها المراهقين مشكلة رئيسية في كل المجتمعات وتشهد حالات عنف وسرقة وأغتصاب يرتكبها مراهقين , وأحياناً قليلة تتطور الى عمل أجرامي مميت .؟ ولا تستثنى من هذه الظواهر حتى الدول المتقدمة .!! فكيف بالدول  النامية والمتخلفة .؟ أظهر أحد التقارير في اليابان عام 2003 أن نصف الجرائم التي وقعت في السنوات العشر الماضية أرتكبها مراهقين .؟ ويلحق الكثيرمن المراهقين في المرحلة المتوسطة والثانوية الأذى بأنفسهم وأجسادهم من خلال تجربتهم للتدخين والكحول أو المخدرات بنسبب محدده, وكذلك يحدث بالنسبة لممارسة الجنس في حالة تنطوي على الكثير من المخاطر في عصر الأيدز والأمراض المعدية ,فيما يعتبره البعض من المراهقين بأنه مجرد تسلية لايقدرون مخاطرها .؟ تقول التقارير  .... الصادرة عن الأمم المتحدة ..تظهر الأبحاث أن مشاكل الأدمان تبدأ غالباً خلال المراهقة أو في أوائل سن الرشد-البلوغ- وينطبق الأمر نفسه على أشكال أخرى من السلوك الشائن .! مثل العنف , وممارسة الجنس؟ الكاتب سكوت والتر ... يقول - أذا كنت تظن أن الحدث الجانح - ينبغي أن يكون ذكراً في ال17سنه من عمره, ينتمي الى الأقليات في الأحياء الفقيرة ؟ وتعيش أمه على المساعدات؟ فأنت غافل عما يجري حولك في الأونة الأخيرة .؟ .... فالولد الذي يواجه المشاكل اليوم عمره أقل بكثير من 16 سنه ويعيش في أسرة غنية أو متوسطة الحال ,وقد يكون ذكراً أو أنثى .!! وهذه أحدى الحقائق
أن هذه أهم المشاكل التي تعترض حياة المراهقين في كل بلد ومنها بلداننا العربية ,يضاف لها أحياناً كثيرة حالات الطلاق التي تؤدي الى أنحلال الروابط الزوجية بين الوالدين التي تضعضع أستقرار الحدث العاطفي وأحترامه لذاته.! لذلك نجدهم يكافحون المشاعر المؤلمة التي تنتابهم .؟ ويعرقل بروزهم في المجتمع أو تفوقهم دراسياً  وتواجه أغلب المشاكل من قبل المراهقين - شاب أو فتاة - بقلة الخبرة وأفتقار التجربة حتى يبدون  ضعيفين أمام حلها , حائرين في معالجة الهموم والضغوط.!! وأذا لم يتوفر العامل الأيجابي لمساعدتهم وأرشادهم بشكل ملائم , فهم ينجرفون بسهولة في سلوكيات قد تدمرهم .؟                    
أن أستخفاف الوالدين بهذه الأمور ظناً منهم أنها لا تحدث أِلا عند -الفقراء- أو عند بعض الفئات من الناس هي غالباً غلطة يندمون عليها لاحقاً.؟ فالمشاكل التي يواجهها المراهقين لاتتحدد بالخلفية الأجتماعية أو الأقتصادية أو العرقية أو الدينية.؟
وفي بلادنا العربية ... يشكل موضوع الجنس لدى المراهقين حالة من الغموض والقلق والتخبط .؟ يجعل من المراهق أسير تصورات خاطئة حول الدافع والوظيفة والمظاهر في علاقته بجسده وطريقة تفكيره,منها السرية والغموض في الفعل والقول,والعيب الملاصق للجنس في خيال المراهقين وأرتباط الجنس بالفحولة أو الرجوله , مع الأثم فالجنس فعل آثم وخرق فاضح للقيم, مع أقتناص الفرص لممارسته - كضربة حظ -.؟
يقول الخبراء,أن من المفيد أشراك المراهق في المناقشات العلمية المنظمة التي تتناول علاج مشكلاته مع أبداء جو من الثقة والصراحة مع أعطاء دروس مفيدة من تجارب الحياة من قبل الأعلام بأنواعه بمشاركة ودعم من الأسرة والمدرسة مع الأبتعاد عن النقد والتجريح اللآذع ,وأعتماد الأهتمام والتشجيع لأظهار قدراتهم ومواهبهم نشاطاتهم العقلية والجسمية.! من خلال الرحلات والسفرات وتوفير الكتب المناسبه والتنزه وتوفير أماكن للرياضه واللعب وقت الفراغ مع منح الحب اللازم والأمان والثقة , مع أظهار الحزم في بعض المواقف.؟
نصيحة..من المختصين في علم الأجتماع وعلم النفس.... أن المراهق - في البلدان العربية - يحتاج الى من يتفهم حالته النفسية , ويراعي أحتياجاته الجسدية , ولذا فهو يحتاج الى صديق ناضج يجيب عن تساؤلاته بتفهم و عطف و صراحة .! دون مقاطعة أو سخرية أو شك ,كما يحتاج الى الأم الصديقة والأب المتفهم ..فعليكم التحلي بالصبر وأحترام تفكيره و غمره بالحنان .!
فأنتبهوا .... أبناءنا وبناتنا  الأحداث - المراهقين - في خطر.؟

----------------------------------------------------------------------------
  صادق الصافي

 

  

صادق الصافي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/11/14



كتابة تعليق لموضوع : الأزمِنة الحَرِجة - المُراهِقين في خطر.؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : غازي الشايع
صفحة الكاتب :
  غازي الشايع


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 في العراق التاريخ يكتبه المهزومون  : علاء الخطيب

 مطار النجف يمنح فيزة دخول مجانية للزوار الاجانب

 من المسؤول عن تفاقم مشاكل أربيل وبغداد حتى وصلت للاستفتاء؟!!  : عامر عبد الجبار اسماعيل

 الحشد الشعبي :تصريحات"بن زايد "هدفها حماية الارهابيين وتشويه صورة الحشد المقاوم

 الهاربة  : حوا بطواش

 خبير: القيادة الشرعية لداعش تهاوت

 إبتسامة مع كأس شاي وواقع لا يُحتمل!  : امل الياسري

 السعودية تقع في شباك ترامب والسبب خاشقجي  : عباس الكتبي

 العراق الى الهاوية  : مهدي المولى

 من أجل نظرية جديدة للقيم  : ادريس هاني

 كهربا واسط  : علي فضيله الشمري

 انتكاسة وفوضى تشريعية كبيرة في قانون العفو العام  : د . عبد القادر القيسي

 عيد الغدير يوم البيعة والولاية وتجديد العهد للإمام علي عليه السلام  : ابو محمد العطار

 بيان وزراء خارجية التعاون الخليجي ...والوهم الكبير.  : علي حسين الدهلكي

 أوجه التشابه بين صدام والمالكي  : محمد الوادي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net