صفحة الكاتب : صبا صادق شكر

طقوس دينية ومجالس عزاء تقيمها النساء النجفيات في عاشوراء
صبا صادق شكر
تحقيق: صبا صادق شكر 
ما إن يقبل شهر محرم الحرام حتى تبدأ المرأة النجفية استعداداتها لإقامة  المجالس الحسينية السنوية التي اعتادت اغلب النسوة أقامتها وهي ترتدي ملابس السواد تعبيرا عن الحزن والمأساة ،الزى الخاص بهذه  المجالس الذي أوجدته تقاليد المجتمع ،
فان العادات الموجودة في المجتمع النجفي ورثها الأبناء من الاباء والأجداد ،فلابد من الحفاظ عليها ،
فالشريعة الإسلامية تعتبر قضية الإمام الحسين (عليه السلام)قضية تكوينية كما يؤكد علماء الأمامية عليها ويحثون على إحياء الشعائر الحسينية .
لذا ترى بعض النساء إن أقامت مجالس العزاء تعبيرا عن الوقوف مع السيدة زينب ومؤاساتها باستشهاد أخيها وأهل بيتها ،
فالنسوة النجفيات  تهيأ نفسها استعدادا لأقامت مراسيم العزاء واستذكارا لشهداء الطف الخالدة وأحياءا للنساء التي قدمت أبنائها وأزواجها وأخوتها من اجل الحق وإيمانا بنهضة الإمام الحسين بن علي (عليه السلام ).
 
مظاهر الحزن والاسى على الحسين (عليه السلام) 
تقول العلوية أم رضوان 56عاما "ان الشعائر الحسينية المقدسة و الجزع والعزاء على اهل البيت(ع)تعتبر من مقومات بقاء الاسلام والتشيع حيا في قلوب المؤمنين فهي من شعائر الله تعالى,مما جعل اعداء أهل البيت (ع )يحاربون هذه الشعائر الحسينية منذ قتل الامام الحسين (ع) وإلى يومنا هذا الا انها ازدادت علوا واستمرت يوم بعد يوم ،فانا رهنت عمري ومالي ونفسي   لخدمة سيد الشهداء(عليه السلام)  واقامت العزاء على مصيبته العظيمة ".
وتضيف "ان مراسيم العزاء النسوية كانت مسبقا مقتصرة على اللطم والنحيب وغيرها  ،اما الان فأصبحت المرأة النجفية تستغل هذه المجالس بالقاء الخطب او محاضرات الوعض والارشاد  لتوعية المرأة ولتائدية الرسالة الزينبية ".
وتصف  ام حسا م  مراسيم عزاء المرأة النجفية "ما ان يقترب هلال محرم حتى نبدأ بتهيئة العمل لمراسيم كل يوم من ايام عاشوراء  وذلك بخروج تشابيه لكل يوم, ويقوم بعمل هذه التشابيه النساء والاطفال فمثلا يوجد لدينا يوم يسمى باولاد مسلم بن عقيل (ع)  فنلبس بعض الاطفال بملابس خضراء  ونضعهم في وسط المجلس,ويوم اخربطفل الرضيع ويوم ابي فضل العباس ونصف فيه كيف يخرج لملاقاة الاعداء ويوم عروس القاسم بن الامام الحسن (ع) وكيف كانت سكينة تنتظره وهي واضعة الحنة في يديها،كذلك يوم عاشوراء وهو يوم واقعة الطف والسبايا حوله وكل هذه المراسيم تقام في كل عشرة ايام من شهري محرم وصفر ".
وتضيف العلوية مسرة الخرسان "ان المرأة النجفية لاتستخدم التمثيل (التشابيه) فقط بل اصبحت تخصص طعام لكل يوم ،فمثلا في يوم ابي فضل العباس (ع) فبعض المجالس النسوية تصنع الحلوى المكونة السكر والرز ةالدارسين ، التي تطلق عليها اسم (الزده) والتي تقوم النساء بتحضيرها كما تقدم النساء المساعدة للاقارب والجيران وذلك لخدمة الإمام الحسين ولبركة العمل ".
وتتابع حديثها "في يوم عروس القاسم(ع) تهيء بعض النجفيات الصواني الخاصة التي تملىء بانواع الحلويات وتوضع فيها الحناء والشموع ،وكذلك يوم الطفل الرضيععبد الله بن الحسين ، توزع النساء والاطفال الحليب والكعك كما   تسهر المرأة النجفية في ليلة التاسع على ليلة العاشرمن محرم، والتي يطلق عليها (الحجة) وذلك مواساة للسيدة زينب (ع)لأخيها الامام الحسين (ع)وهناك ايام ووفايات خاصة تجري فيها احياء ذكرى اهل البيت (ع)ومنها يوم وفاة الامام زين العابدين الذي تقوم النساء بتقديم نوع من  الطعام والذي يطلق عليه (الاش) ".
وتبين الخرسان سبب إعداد الموائد والطعام واقامت مجالس العزاء إن " الطعام الذي يقدم في عقيدتي له فائدة لشفاء المرضى فضلا عن النذور والهدايا التي تعقدها النساء  للمجالس الحسينية لمالها من اهمية لقضاء الحاجات المتعسرة  وإظهار الكرامات ".
 
عاقبة محاربة المواكب الحسينية
اما  ام الهام التي تبلغ من العمر 36عاما تقول " لخدمة المواكب الحسينية ثوابا وأجرا جزيلاعند الله سبحانه وفيها إحياء لشعائر الدين , فان التصدي لهذه المواكب ومحاربتها سيكون له عاقبة سيئة، فمن يضع العراقيل في طريق المواكب الحسينية عامدا اوجاهلا سيلقى جزاءه في دار الدنيا قبل الآخرة ,لإن الثواب الحقيقي للأعمال هو في يوم الحساب، لكن المسيء للإمام الحسين (ع) سيدفع ثمن ذلك في الدنيا قبل وصوله الآخرة ".
مبينة "ان هناك مسالة اخرى يجب الالتفاف اليها هي السعادة والنعمة التي يهبها الله تبارك وتعالى لعباده مقابل تقديم الخدمة في المواكب الحسينية ,لذا علينا أن نغتنم هذه الفرص لننعم بظلالها قبل أن نندم على التفريط بها ".
 
ذخرا  ليوم الحساب
وتصف لنا طالبة الحوزة العلمية هدى عبد الامير"علينا أن نتزود ليوم الحساب مادامت الفرصة سانحة بسبب انقطاع الأموات عن العمل في الدار الآخرة ذكر ينفعهم اوحسنة تضاف لهم .تراهم يتحسرون ويحسدوننا على كل لحظة من لحظات حياتنا ,في حين إننا على العكس منهم ,نستطيع أن نصحح أخطاءنا ونعوض ما فاتنا ".
وتصف الشابة نور علي التي تعمل في خدمة زوار الحسين (ع) خدمة الحسين "ان صلاتنا وصومنا وحسن اخلاقنا ومعاشرتنا في الاسرة والمجتمع وكل مايصدر عنا من عمل صالح ,كل ذلك حسابه عند الله ،اما الخدمة في سبيل الامام الحسين (ع) فلها وضع خاص عماسبق من الاعمال وذلك لان الله سبحانه وتعالى قد خص الامام (ع)امتيازات دون غيره ".
وتذكر لنا سارة التي تبلغ من العمر 8 سنوات "اذهب مع امي للمجالس الحسينية وذلك للمشاركة بهذه  المراسيم لكي تبقى في بالي عندما اكبر" .
اما بنين 10سنوات "اني اشارك في الحضور الى المجالس الحسينية مع أمي واذهب كل عام لزيارة الأربعينية واعمل في المواكب الحسينية وانتظر هذا اليوم وذلك لان وادعوا الله تعالى ان يوفقني في الدنيا والآخرة"  .
 
الاقتداء بالسيدة زينب(ع)
تؤكد الملة ام رضوان 45 عاما التي تعمل قارئة في المجالس الحسينية إن " المشاركة والخدمة في المجالس الحسينية فيها ثواب عظيم كما ان يوم العاشر من شهر محرم  ليس مناسبة للندب والتعزية ,بل وقفة للتأسي بدروسه ،والاقتداء بأبطاله ,وخصوصا نقتدي بالسيدة زينب وان نتأسى معها في جميع شؤننا" .
وتبين  رنا عقيل  ،طالبة في كلية الفقه إن " قضية الإمام الحسين (ع)تتميز بميزتين هما العًبرة والعبٍرة وهاتان الميزتان متلازمتان,فان الذي يحظى بمنزلة ارفع وحرمة اكبر عند سيد الشهداء (ع)هو الاقدر على أخذ العبر ة منه(ع) وذرف الدمعة والعبًرة عليه ,وعلى قدر السعي في هاتين المسألتين يكون الثواب والجائزة لان   الإمام (ع) اراد ان ينجي العباد من الجهل والضلال والتيه ,فأذا أردنا ان نتوفق أكثر ،علينا أن نبذل مانملك في خدمة هذه القضية ".
 
عطاءات عاشوراء
اما الحاجة ام سرمد التي تبلغ من العمر 52عاما تقول ان "عاشوراء هي التي غرست في اعماقنا مبادىء الانسانية والعبودية لله عزوجل والايثار وخدمة االبشرية  والعطف على المستضعفين والدفاع عن المظلومين ولاجل هذا كله يجب أن نبقى موحدين فعاشوراء متقدة على الدوام وعلينا ان  نبذل مهجنا دونها لنضمن الرفعة والشموخ لنا وللاجيال من بعدنا ".
وتشير السيدة اقبال شبر "إننا ننفق في حياتنا اليومية الكثير من الاموال في مختلف الشؤون ،وكذلك نصرف الكثير من الجهد والوقت مع الأولاد والزوج في البيت وفي الدوام غيرها ,ولكن لنعلم أن ماينفق ويبذل في سبيل الامام الحسين (ع) هوالآفضل حيث يحظى الخادم  بمكانة ارفع وقيمة أكثر ,فأي خطوة نخطوها في خدمة اهل البيت (ع)سنثاب عليها من قبلهم بأفضل الثواب"/انتهى.

  

صبا صادق شكر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/01/23



كتابة تعليق لموضوع : طقوس دينية ومجالس عزاء تقيمها النساء النجفيات في عاشوراء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله شيخنا الكريم؛ اذا امكن ان يرسل فضلكم لي صور تلك المجموعه اكون منونا لفضلكم؛ اذا كانت التوراه القديمه بالعبريه فقد يمكنني ايضا ترجمة نصها.. الا انني افترض ان تكون بالعبريه القديمه .. وترجمتها لبيت سهله.. دمتم في امان الله

 
علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حازم اسماعيل كاظم
صفحة الكاتب :
  حازم اسماعيل كاظم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :