مهرجان السفير الثقافي التاسع : أمير المؤمنين ضحى بحكمه ليثبت المبادئ الإسلامية

بدأت فعاليات حفل افتتاح المهرجان الثقافي التاسع، مساء السبت، من قاعة مصلى مسلم بن عقيل {عليه السلام} في مسجد الكوفة المعظم.

وانطلقت الفعاليات بنسختها التاسعة بتلاوة آي من الذكر الحكيم بصوت قارئ ومؤذن المسجد علاء صادقي تلتها قراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق ثم نشيد الامانة لفرقة السفير ثم كلمة ترحيبية لأمين المسجد محمد مجيد الموسوي.

والقى رئيس ديوان الوقف الشيعي السيد علاء الموسوي، تلتها كلمة بمناسبة مرور اربعة عشر قرناً على شهادة أمير المؤمنين {عليه السلام}، ألقاها عبد علي سفيح مستشار وزارة التربية والتعليم الفرنسية.

كما القى الشاعر احمد بخيت من مصر قصيدة للشعر الفصيح بالمناسبة، تلاها عرض روبرتاج عن تاريخ المهرجان، ثم تكريم المرحوم السيد محمد علي الحلو، وتكريم الفائزين الثلاثة الأوائل في مجال التأليف، واخير افتتاح معرضي الصور الفوتوغرافية والخط العربي.

رئيس ديوان الوقف الشيعي: استذكار سيرة أمير المؤمنين لا بد ان يتبعها عمل صالح

لا تستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه .. موعظة لأمير المؤمنين (عليه السلام) ابتدأ كلمته بها رئيس ديوان الوقف الشيعي سماحة السيد علاء الموسوي خلال حفل افتتاح مهرجان السفير الثقافي التاسع، بحضور جمع غفير من الأكاديميين وعلماء الدين ومثقفين.

قائلاً وهو يستذكر إمام المتقين بمناسبة مرور أربعة عشر قرناً على شهادته انه (عليه السلام) سار في سبل قل سالكيها، وتفرد بسلوك تلك الطرق، منذ ان ابتلي بفتنة السقيفة فأصبح جليس داره لأنه اختار المبدأ على المصالح والمكاسب السياسية الدنيوية، وعندما تعامل مع الحكم على انه وسيلة احقاق الحق للناس لم يستطع أحد حتى الان ان يتعامل مع الحكم كالإمام على (عليه السلام)، حتى استشهد من اجل ذلك.

مشيراً الى أن أمير المؤمنين (عليه السلام) ضحى بحكمه ليثبت المبادئ الاسلامية الباقية الى يومنا هذا، حيث اصبحت سيرته في حروبه وفي سلمه وفي حضره وفي سفره شريعة يستن بها فقهاء المسلمين هذا الطريق في التعامل مع الحكم لم يسلكه الا علي بن أبي طالب (عليه السلام).

وختم حديثه سماحة السيد الموسوي قائلاً ونحن نعيش هذه المناسبة بعد أربعة عشر قرناً من شهادته نتلمس من سيرته هذه الإضاءات التي نستفيد فيها في حياتنا الشخصية والاجتماعية وحتى السياسية لعلنا نصل الى ما يقارب تلك السيرة فإن في ذلك السعادة الكبرى للفرد والمجتمع، داعياً المولى (جل وعلا) ان يثبت المسلمين على طاعته وعلى هدى امير المؤمنين (عليه السلام).

أمين مسجد الكوفة.. للكوفة تاريخ مشرف

رحَّب أمين مسجد الكوفة المعظم والمزارات الملحقة به بالحضور في كلمته خلال حفل افتتاح مهرجان السفير الثقافي التاسع، قائلاً من دواعي سروري أن أقف بينكم في هذا المحفل السنوي مُرَحباً بكم في مدينة الكوفة حرمُ أميرُ المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام) ومستذكراً رمزها مسلم بن عقيل بذكرى قدومه في الخامس من شوال حاملاً لأهلها رسالة سبط النبي المختار الامام الحسين (سلام الله عليهم أجمعين).

فأهلا وسهلا بكم جميعاً وأهلا بمن تكلف بالحضور من خارج محافظة النجف الاشرف لا سيما مشاركينا الكرام في فعاليات المهرجان المبارك القادمين من الدول الإسلامية والعربية الشقيقة متمنيين التوفيق لهم في إحياء تاريخ الكوفة وتاريخ رموزها وممن نقف على بعد أمتار عن أجسادهم الطاهرة .

مضيفاً لقد من الله علينا أن وهبنا نعمه حيث قال الحق جل وعلا (وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها) ومن نعمه اتباع دين الإسلام قال تعالى (إن الدين عند الله الإسلام) وهو دينه القويم وسراطه المستقيم ثم التمسك بشريعة محمد وأهل بيته (صلى الله عليه وآله أجمعين ) الدعاة إلى الله ، والأدلاء على مرضاته والمخلصين في توحيده ، ومن تمام نعمه علينا أن حبانا بولائهم والتمسك بسيرتهم وبحبهم وشرف خدمة مراقدهم المقدسة فهم قادةَ الأمم وأولياءَ النعم ، وسلالةَ النبيين ، وصفوةَ المرسلين ، وعترةَ خِيرة رب العالمين .

لقد مثلت بداية الكوفة كحاضرة إسلامية وعاصة لدولتها ابان خلافة أمير المؤمنين فيها مع بدايات الدولة الإسلامية مرحلة غاية في الاهمية كونها أشارت بقول واضح لقدسية هذه المدينة وأهميتها التي لا بد للأنبياء والأوصياء من المرور على تربتها الطيبة فقد ورد عن الاصبغ بن نباتة عن أمير المؤمنين (عليه السلام) أنه قال : (يا أهل الكوفة لقد حباكم الله بما لم يحب به أحدا ففضّل مصلاكم وهو بيت آدم وبيت نوح وبيت إدريس، ومصلّى إبراهيم الخليل ومصلّى أخي الخضر ومصلاّي. وإنّ مسجدكم هذا أحد المساجد الأربعة التي أختارها الله لأهلها، وليأتينّ عليه زمان يكون مصلّى المهديّ من ولدي ومصلّى كلّ مؤمن ولا يبقى على الأرض مؤمن إلا كان به أو حنّ قلبه إليه).

 وكما مر على مسجدها أنبياء الله آدم ونوح وابراهيم عليهم السلام مر عليها حبيبنا المصطفى (صلى الله عليه وآله وسلم) ليلة الاسراء والمعراج فما من نبي أو وصي نبي إلا وصلى في مسجدها تبركاً به وبقدسيته .

وتابع السيد الأمين .. سادتي الكرام

يقام مهرجان السفير الثقافي التاسع هذا العام تحت شعار (شهادة الامير وسفارة السفير دروس وعظات ومنهاج حياة) وبمناسبة مرور الف واربعمائة عام على استشهاد أمير المؤمنين (عليه السلام) في محرابه في مسجد الكوفة كانت مسابقة هذا العام تدور على هذا المضمار لتخليد هذه الذكرى القرنية الرابعة عشر لقد مثل مهرجان السفير الثقافي وخلال مسيرته لتسع سنوات خلت حركة ثقافية أعادت الى مسجد الكوفة جزءاً من تاريخه والقه حين كان جامعة للعلوم الدينية والنحوية والعلمية أيام الإمام علي وحفيده الإمام جعفر الصادق (عليهما السلام) ومن محاسن هذا المهرجان أن استقطب المفكرين والكتاب والشعراء والفنانين فضلا عن المهتمين بالثقافة بشكل عام وبعد أن شكلت مسابقة مسلم بن عقيل (عليه السلام) حافزا للكتابة حول مدينة الكوفة ومسجدها أو ما ارتبط بتاريخ أهل البيت (عليهم السلام) ومن سيرة أصحابهم ورواة حديثهم حتى بلغ نتاجها أكثر من ستين كتاباً أضيفت للمكتبة الإسلامية وكانت البحوث القرانية والبحوث المهدوية ساحة للباحثين عن التفسير والتاويل وعن الحقيقة المهدوية واستقطب المهرجان خيرة الشعراء من العراق والدول العربية الذين مجدوا تراث الكوفة وبطلها مسلم بن عقيل بعشرات القصائد, كما مثلت مسابقة الخط العربي محفلا وتظاهرة فنية تكاد تكون الفريدة في العراق واستقطبت مشاركات خارجية عربية واسلامية وصلت من اسيا واستراليا وافريقيا لما تحمل من ضوابط دولية وقيمة مادية في جوائزها كما كانت مسابقة التصوير هي الاخرى التي شهدت مشاركات من بلدان المغرب العربي فضلا عن بلدان الشرق الاوسط, نسأل الله العلي القدير أن يوفق المشاركين وأن يتقبل عملهم بأحسن ما أملوا إنه نعم المولى ونعم النصير.

وفي ختام كلمته قدًّم الشكر الى رئاسة ديوان الوقف الشيعي والى دائرة العتبات المقدسة والمزارات الشيعية الشريفة لمساعدتهم في اقامة المهرجان، مجدداً شكره لجميع الحاضرين تحت قبة سفير الامام الحسين مسلم بن عقيل (عليهما السلام) والحمد لله رب العالمين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/06/09



كتابة تعليق لموضوع : مهرجان السفير الثقافي التاسع : أمير المؤمنين ضحى بحكمه ليثبت المبادئ الإسلامية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حاتم عباس بصيلة
صفحة الكاتب :
  حاتم عباس بصيلة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ويعني  : اسعد عبد الرزاق هاني

 العدد ( 375 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 الضال المضل احمد القبانجي يقول ان كلام القرآن ليس من عند الله

 انكشف الغطاء للسراق ولابد ان نستمر لتصحيح المسار  : علي محمد الجيزاني

 الوقف الشيعي يعلن مشاركة مئات الطلبة في أداء الامتحانات الوزارية للمرحلة الإعدادية في مدارس التعليم الديني   : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 يحيى رسول : القبض على قياديي بارز في نينوى

 بطاقات شعريّة تنعى فاجعة كربلاء  : سعيد الفتلاوي

 رفع العراق من قائمة ترامب انتصار معنوي ورسالة سياسية هامة  : باسم العوادي

 الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على 4 ارهابيين في الموصل  : وزارة الدفاع العراقية

 وتبدّت تُقرئُني السَّواد..!  : د . سمر مطير البستنجي

 السوداني يبحث مع نائب محافظ صلاح الدين واعضاء مجلس المحافظة اوضاع الفئات المستفيدة من خدمات الوزارة

 السلاح.. بين الدولة والفوضى  : غسان الكاتب

 ذي قار : القبض على ثلاث متهمين بحيازة المخدرات بقصد المتاجرة بينهم عنصر امني  : وزارة الداخلية العراقية

 العتبة الحسينية المقدسة تصدر كتابا جديدا بعنوان ( النبلاء من أعيان مدينة كربلاء )  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 الحق في الإنصاف  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net