صفحة الكاتب : شاكر فريد حسن

هذا أوان الجد والشد ..!
شاكر فريد حسن

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

بعد حل الكنيست والاعلان عن اعادة الانتخابات في السابع عشر من تموز المقبل ، اعتقدنا أن أحزابنا العربية استيقظت وتعلمت من الخطأ ، واستفادت من تجربة الماضي بعد تفكيك المشتركة ، واستبشرنا خيرًا بالمبادرة الى تشكيل المشتركة من جديد ، وتفويض لجنة الوفاق التي يترأسها الكاتب محمد علي طه ، ترتيب القائمة للانتخابات ، لتفادي الانقسام والانشقاق الذي حصل ، وما ترتب عنه من تراجع في التمثيل العربي بالكنيست ، وتزايد نسبة الممتنعين والمقاطعين .

ولكن ما حدث أن لجنة الوفاق قررت ما قررته ، وقوبل برفض التجمع لقرارها لأنه برأي قيادتها غير منصف ، بينما سارع احمد الطيبي الى تقديم اقتراح مضمونه تجاوز لجنة الاتفاق وتشكيل لجنة جديدة تختار قائمة الأعضاء بعد العاشر ، بعد ضمانه مقعده ومقعد اسامة السعدي في العشرة الاوائل ، في حين وافقت الجبهة والحركة الاسلامية الجنوبية على القرار ، مع ابداء التذمر من مواقع مرشحيهم ، مع التمسك بالمشتركة كخيار استراتيجي ووحدوي .

واصدرت الجبهة والاسلامية بيانًا مشتركًا أكدا من خلاله أن القائمة المشتركة هو الخيار المسؤول .

ونشتم من هذا البيان رائحة اتفاق بينهما على خوض الانتخابات البرلمانية معًا ، إذا تعذرت المشتركة .

وما من شك أن عدم الاتفاق حتى الآن واتخاذ القرار بإعادة تجربة المشتركة يستنزف الطاقات ، ويضعف ثقة الناس بالأحزاب والهيئات التمثيلية لشعبنا ، ما يهدد وجودنا وكياننا ووحدتنا الوطنية والعمل السياسي والشعبي .

الوضع العام لا يبشر بالخير ، ويحمل بين طياته مخاطر كبيرة ، وعدم الاتفاق معَا خوض الانتخابات القادمة سيكون له اثر سلبي مدمر على المستقبل السياسي لشعبنا وعلى الأحزاب .

اذاً هذا اوان الجد والشد ، وعلى الاحزاب حسم أمرها وموقفها من مسألة المشتركة ، بعيدًا عن المناكفات والابتزاز والمناورة .

وبنظري أن التحالف بين القوى التقدمية والاسلامية ليس بالأمر الجديد في العمل السياسي الوحدوي ، فما المانع من التحالف بين الجبهة والاسلامية الشق الجنوبي ، ما دام ذلك يخدم الصالح العام وقضايا شعبنا ، اذا ما أصر التجمع والطيبي على تعنتهما ، وتعذر ولادة مشتركة جديدة ، فالقضايا الفكرية والأيديولوجية توضع جانبًا ، والمشترك هو سيد الموقف والقرار .

لم يتبق الكثير من الوقت لتقديم القوائم الرسمية ، وعليه يجب حسم الموقف واتخاذ القرار الأخير ، للانطلاق نحو الميادين وشحذ الهمم .

إننا فعلًا نريد أن تكون قائمة مشتركة بحق وحقيق ، تمثل ارادة شعب ، وليس ارادة كراسي ومناصب ، وفوق كل المصالح الحزبية والشخصية ، وأن غدًا لناظره لقريب .


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat


شاكر فريد حسن
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/07/12



كتابة تعليق لموضوع : هذا أوان الجد والشد ..!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :





الكتّاب :

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :


مقالات متنوعة :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net