صفحة الكاتب : د . محمد عبد الرحمن يونس

كتاب جديد في أدب الرحلة
د . محمد عبد الرحمن يونس

Mohammad Abdul Rahman Younes

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أدب الرحلة: جدلية الأنا والآخر في عالَمٍ مُتغيّر

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

احتل أدب الرحلة مساحات سردية واسعة ضمن الخطابات الأدبية القديمة، وعبر تاريخها، وسيرورتها الزمنية، و كتبت في هذا الأدب مخطوطات كثيرة كان لها أهميتها الخاصة، كونها شكلت مادة معرفية مهمة، ألقت الضوء على تاريخ الشعوب والحضارات، وعلى المستوى الميثولوجي والأنثروبولوجي أيضا. و نالت مخطوطات أدب الرحلة اهتماما واسعا من قبل كثير من الجامعات الأوروبية والأمريكية والعربية، و الآسيوية، إذ دُرِست دراسات مستفيضة، و قام بتحقيقها وضبطها باحثون عديدون، ينتمون إلى مدارس أدبية وفكرية، متشعبة، ومتباينة في الآن نفسه.

و تزايد الاهتمام بأدب الرحلة في العصر الحديث، و ظهرت نصوص و خطابات جديدة، احتفت بالأسفار و المدن و البلاد ، القريبة و البعيدة، و جغرافيتها و تاريخها و حياة سكانها، أدبا وثقافة وعادات، وأعرافا وقيما اجتماعية و معرفية، و نشاطا اجتماعيا وأنثروبولوجيا وصفيا. و قد اتسمت هذه النصوص بجرأة واضحة في نقل ما هو جميل وقبيح، و مرذول ومستهجن، ووصفها، في هذه البلدان و المدن التي وصل إليها الرحالة العرب و المسلمون.

         و من أحدث الكتب المعاصرة التي صدرت مستجلية آفاق أدب الرحلة، و ما كتب فيه، عارضة لأهم مدونات أدب الرحلة، قديما وحديثا، كتاب بعنوان : ( أدب الرحلة: جدلية الأنا و الآخر في عالم متغير)، قام بتأليفه مجموعة من الباحثين والأكاديميين، وأساتذة الجامعات العربية، وقام بتنسيقه، و كتب مقدمته الباحث المغربي الدكتور خالد التوزاني، و قد صدر هذا الكتاب ضمن منشورات المركز المغربي للاستثمار الثقافي ( مساق)، و مقره مدينة ( فاس) المغربية، و قامت بطباعته دار كنوز المعرفة بعمّان ( الأردن)، وصدر في طبعة أنيقة، وعلى قدر كبير من الجمال. و يضم هذا الكتاب ثلاثة وثلاثون بحثا أكاديما، بالإضافة إلى المقدمة، وقد وُزِعت ضمن سبعة فصول جاءت على الشكل التالي:

 

تقديم بقلم د. خالد التوزاني رئيس المركز المغربي للاستثمار الثقافي – مساق-

الفصل الأول: الرحلة في خدمة التواصل العلمي والثقافي

  1.  رحلات العلماء: المختار السوسي نموذجاً، دراسة في الاهتمامات والخصائص.     د. إسماعيل ند الحاج (المغرب)
  2. البعد التواصلي في السرد الرحلي.                              د. أيوب وحماني (المغرب)
  3. من اليَمَن إلى المغرب عبر الرحالة اليمنيين.                     د. ماجد قائد (اليمن)
  4. الرحلات البيضانية مع العالم العربي والغرب الإفريقي خلال القرنين 18 و19م. د الحسين حديدي (المغرب)
  5. التواصل العلمي بين المغرب والجزائر من خلال رحلة عبد الحي الكتاني إلى الغرب الجزائري.   د. تقي الدين بوكعبر (الجزائر)
  6. الحركة العلمية ببلاد الحجاز خلال القرن 17م من خلال أدب الرحلات.    د. البشير أبرزاق (المغرب)

الفصل الثاني: الرحلة واكتشاف الأنا والآخر

  1. المغرب في كتابات الرحالة الناطقين بالألمانية خلال القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين (ألمانيا، النمسا وسويسرا).                            د. عبد الرفيع العمراني (المغرب)
  2. أدب الرحلة الفرنسية نحو الصحراء.                         د. أنوزلا الحسان (المغرب)
  3. الإصلاح والآخر في الرحلات السفارية المغربية.            د. جميل حمداوي (المغرب)
  4. صورة أوربا في الرحلات السفارية.                         د. مصطفى بوخبزة (المغرب)
  5. الأنا الإسلامي والآخر المسيحي في الرحلات السفارية.      د. العاقل محمد  (المغرب)
  6. رحلة القس العربي إلياس يوحنا الموصلي إلى قارة أمريكا.     د. عادل النفاتي (تونس)
  7. التعبير عن الذات والموقف من الآخر في أدب الرحلة.       د. علي مزيان (المغرب)

الفصل الثالث: الرحلات الحجازية: السّفر المقدس

  1. الرحلات الحجية المعينية.                                د. سمير مرزوك (المغرب)
  2. الرحلة الحجازية المغربية خلال القرن 11هـ/17م، مفاهيم وقضايا.   ذ. عماد الصيفي (المغرب)
  3. رحلة العبدري للحج مصدر من مصادر التأريخ لشبه الجزيرة العربية.   دة. داليا عبد الهادي طلبة (مصر)

الفصل الرابع: الرحلة والمرأة

  1. النصوص الرحلية النسائية: الأنساق الثقافية والمظاهر الجمالية.   د. محمد ازلماط – دة. فاطمة بولحوش (المغرب)
  2. التمثلات السوسيوثقافية للمرأة الصحراوية من خلال الكتابات الرحلية العربية. د. عبد الحكيم بوغدا (المغرب)
  3. رؤية الرحالة الغربيين لزينة وحُلي المرأة البدوية في العراق والجزيرة العربية. د. علي عفيفي علي غازي (مصر)
  4. رؤية الذات والعالم في أدب الرحلة عند غادة السمّان.               دة. حياة دقي (الجزائر)

 

الفصل الخامس: الرحلة والمجتمع والسّلطة

  1. المجتمع والثقافة والعمران بالعواصم بالأوربية من خلال الرحلات السفارية.   ذ. هشام الجعادي (المغرب)
  2. جدلية الكتابة والسّلطة في أدب الرحلات: التُّرْجُمانَةُ الكبرى لأبي القاسم الزَّياني نموذجا. د. أيوب بن مسعود (المغرب)
  3. التأويل الرمزي للكرامة الصوفية من خلال رحلة الحقيقة والمجاز في الرحلة إلى الحجاز.  دة. زهرة بن يمينة (الجزائر)  د. محمد نفاد (المغرب)
  4. العمارة الإسلامية من خلال أدب الرحلات: مدخل أنثروبولوجي.   د. إبراهيم الحجري (المغرب)

الفصل السادس: قراءات في مقاربات الرحلة (نقد النقد)

  1. خطاب الرحلة الحديثة نحو آفاق جديدة للتلقي: الرحلة إلى رام الله نموذجاً.   د. ميلود عرنيبة (المغرب)
  2. رحالة مغاربة في أوربا: قراءة في الرؤية.                       د. محمد بوعزة (المغرب)
  3. الرحلة التتويجية إلى عاصمة البلاد الإنجليزية: جائزة ابن بطوطة.   د. خالد التوزاني (المغرب)
  4. الرحلة وفتنة العجيب: دراسة في الأصول والمنهج والمفاهيم.      ذ. سلمان الحساني (المغرب)
  5. استراتيجيات توظيف "الرِّحْلِي" في رواية "تغريبة العبدي المشهور بولد الحمرية" لعبد الرحيم لحبيبي.                                              ذ. عبد القادر الدحمني (المغرب)
  6. رحلة ابن بطوطة والمتخيل المسرحي: مسرحية "تحفة النظار" لمحمد عز الدين التازي أنموذجاً. د. عبد الله حدادي (المغرب)

الفصل السابع: الرحلة المعاصرة: جولات من الشرق والغرب

  1. رحلة إلى كندا: في رحاب مقاطعة كيبيك.                    د. عبد الكريم الوزاني (المغرب)
  2. رحلة في فلسفة و أدب أباطرة الصين و زعمائها.        د. محمد عبد الرحمن يونس(سورية )

  3 ــــ صورة المغرب في أدب الرحلة الألمانية في فترة بين الحربين 1918-1939 والحرب العالمية الثانية     هانسبيتر ماتس (ألمانيا)    (ترجمة د. رضوان الضاوي – المغرب) . دراسة مترجمة من الألمانية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

أدب الرحلة: جدلية الأنا والآخر في عالَمٍ مُتغيّر

مجموعة من الباحثين.

 تنسيق و تقديم د. خالد التوزاني.

المركز المغربي للاستثمار الثقافي( مساق)، فاس، المغرب.

دار كنوز المعرفة( عمان)، الأردن، الطبعة الأولى 2019 م .

  

د . محمد عبد الرحمن يونس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/08/12



كتابة تعليق لموضوع : كتاب جديد في أدب الرحلة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبد المحسن ابومحمد ، على فساد الفرد ويوم الغدير  - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم وفقكم الله

 
علّق عبد الله ، على الحيدري وأهم مقولات الحداثيين..هدم أم تقويم؟ - للكاتب د . عباس هاشم : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

 
علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسن الشويلي
صفحة الكاتب :
  حسن الشويلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net