صفحة الكاتب : حامد شهاب

قراءة في تبعات القرارات الإستثنائية لـ(رفع الحصانة) ..ومظاهر(التشهير) وتعريض سمعة البرلمان للمخاطر!!
حامد شهاب

يعد مجلس النواب ، من أكثر الرئاسات الثلاث ،التي ينبغي أن تكون أكثر حرصا في الحفاظ على سمعتها، بإعتبارها (راعية المؤسسة الديمقراطية والرقابية والتشريعية) في العراق، وينظر اليها ملايين العراقيين ، على أنها من أكثر المؤسسات العريقة حفاظا على سمعة نوابها ، وأن أية شائبة أو طعن تلاحق أعضاء مجلس النواب هي مساس بسمعة المجلس، وتنال من هيبته أمام الرأي العام ووسائل الإعلام، وأمام سمعة جمهور النواب أجمعهم ، وبخاصة لمن يصيبه الضرر جراء (تشويه السمعة) الذي قد يلحق به، بطريقة (إستثنائية) و (مثيرة للإستغراب)!!

ويفترض أن يحرص كل رؤساء الدوائر والمؤسسات الاعتيادية وكذلك مؤسسات المناصب السيادية للرئاسات الثلاث ، على سمعة مؤسساتهم ، كما هو متعارف عليه، وأن يكون رئيس تلك الدائرة أو المؤسسة هو أكثر من يحافظ على سمعة منتسبيه، لا أن (يحط ) من أقدارهم أو يعرض سمعتهم الى مخاطر (التشهير) أمام الرأي العام وأمام وسائل الإعلام التي من مهامها أن (تتصيد) أية معلومة لاغراض النشر كـ (سبق صحفي)، من وجهة نظرها ، دون النظر الى ما يتركه هذا الخبر او تلك المعلومة من تأثيرات خطيرة على مستقبل شخصية كان لها وزنها ومكانتها الاعتبارية، باعتبارها الممثلة للشعب كما يفترض، كما ان الإساءة لرئيس مجلس النواب ليست مقبولة من أي نائب، وان من لديه مطالب مشروعة او يريد تغيير من يتولى رئاسة المجلس ، فهناك أطر برلمانية وديمقراطية وقانونية يلجأ اليها، أما ممارسة (التشهير) و (القذف) فهي ليست مقبولة لا قانونا ولا عرفا ولا من حيث المبدأ، في كل الأحوال، لا من النائب ولا من رئيس البرلمان ، ويجرم صاحبها حسب القانون !!

ومن هذا المنطلق يفترض كذلك برئيس مجلس النواب السيد محمد الحلبوسي ، وهو من أعلى قادة هرم السلطات العليا في البلد ، والتي يفترض انها تكون المثال الأكثر تطبيقا في الحفاظ على سمعة نوابها، كونهم ممثلين للشعب ، وأية إساءة لسمعتهم تخدش بالمقابل مؤسسة مجلس النواب ورئيسها في المقام الأول، و(التشهير) بنائب هو تشهير بسمعة مجلس النواب واعضائه، وحتى رئيسه ، ومن يتم (التشهير) به أمام الرأي العام وفي الاعلام، لابد وان ينعكس عليه (التشهير) بأضرار بليغة وتأثيرات سلبية على مؤسسة مجلس النواب نفسها ، ويضع سمعتها موضع (التشكيك) وربما (عدم الإحترام) ، وهو ما لا يليق بمؤسسة تشريعية ورقابية تمثل العراقيين ، وهو أعلى مؤسسات الديمقراطية هيبة ووقارا، ويفترض أن تظهر امأم الراي العام وأمام شعبها أنها الأكثر حرصا على النزاهة والعفة ، وان تترفع عما يكدر صفوها وسمعتها ، من أن تتعرض للتشويه ، وإن لايتخذ من أية (شكاوى) ضد نواب بمثابة (إثارات التشهير) وليس بهدف (تطبيق العدالة)، وأن لاتنشر وقائع وطلب المحاكم بشأن النواب أمام الإعلام ، إذا أريد الحرص على سمعة تلك المؤسسة الديمقراطية التي تعد من أكثر المؤسسات حفاظا على هيبتها أمام الشعب وأمام وسائل الاعلام، وان يتم (مقاضاة) من أظهرها امام الاعلام، لكونها دخلت في مرحلة (التشهير) و (الإساءة للسمعة الشخصية والاعتبارية) لأعضاء في مجلس النواب، بالصيغة التي جرى بها عرض الكتب الرسمية ومنطوق التهم أمام الإعلام، حتى أصبحت حديث الناس في البيوت والمقاهي وأماكن العمل!!

ولو دققنا في طبيعة ما نشر من أوامر ادارية صادرة عن رئيس مجلس النواب بشأن (رفع الحصانة) عن نواب هذه الايام، لظهر أن هناك (انتقائية) واضحة و(استهداف سياسي) في طبيعة مضامين تلك الأوامر والكتب الرسمية ، وبخاصة التي صدرت في صيغة (تخصيص فردي) وليس (جماعيا) ) التي صدرت بحق أحد النواب، توضح بلا لبس وجود (قصدية) في الإساءة لسمعة هذا النائب و(التشهير) به أمام الرأي العام ووسائل الاعلام التي راح كل منها يتناول موضوع (التشهير) من زاويته وما يخدم أغراضه ، وبعضها يدخل في إطار البحث عن (السبق الصحفي) أو (الاثارة) للفت الانظار ،دون النظر الى ما تتركه عرض كتب رسمية (سرية) لتظهر الى دائرة العلن، وفي أغلب مضامينها (تشهير) واضح بالنائب، قبل أن يقدم الى المحاكم ومعرفة ما اذا كان هذا النائب او ذاك استغل موقعه الوظيفي ، ضد شخص او جهة حكومية او قطاع خاص أو ما شاكل ذلك من الجهات المستهدفة، ويعد نشر كتب صادرة عن مجلس النواب وعن المحاكم واضافة (تهم) عليها دون ان تكون في طلب القضاء يعد (تشهيرا) واضح الأهداف وفيه (قصدية) و(تعمد) في (الإساءة) و(الاستهداف الشخصي)، وبخاصة إذا كان للنائب (خصومة) مع رئيس مجلس النواب ، أو (خلاف شخصي) بينهما.. ثم أليس من حق من تتعرض سمعته من النواب الى (التشويه) أمام الرأي العام وأمام جمهوره وأمام ووسائل الاعلام ان يتقدم الى المحاكم المختصة للمطالبة بتعويضه عما لحق بسمعته من مخاطر ، وأذى نفسي وجسدي ، يلحق أكبر الأضرار بالنائب، ويستهدف تاريخه ومكانته وحتى عشيرته، وبخاصة اذا ما أظهر براءته في وقت لاحق، ما يعني أن حالة (الإنتقام) في (الإستهداف) لاتليق برئيس مجلس النواب، وهو أعلى مؤسسة لإحترام القانون وصون كرامة البشر، لا أن تعرض نوابها لمصير ان تحط من أقدارهم ، بهذه الطريقة التي لاتخلو من (تعمد) و(قصدية) في الإساءة للآخر!!

ومن دواعي (الإستهداف) للقائمة التي ظهر فيها إثني عشر نائبا ، ظهر أنهم من (مكون واحد) ، ما يعني أن رئيس مجلس النواب ليس بمقدوره ان يصدر قرار (سحب الحصانة) عن نواب من مكونات أخرى، كونه يخشى قادة تلك المكونات والكتل، ولا يجرؤ على تقديمهم الى العدالة كما يبدو، وان اقتصار الاثني عشر على (المكون) الذي ينتمي اليه الحلبوسي فهو أمر يدخله في ( دائرة الاتهام) ، بأنه وضع نفسه بمكان من يريد ان (يقتص) من المكون الآخر، والا بماذا يمكن ان نفسر قائمة موحدة ومن (12) نائبا وكلهم من مكون الحلبوسي نفسه، الذي يفترض ان يكون أول المدافعين عن سمعة مكونهم الذي يمثلونه، وهو يبدو من وجهة نظر كثيرين، وبخاصة من مكون الحلبوسي، على أنه (إساءة) الى هذا المكون ، قبل ان تكون (رغبة) في تطبيق العدالة!!

وما نريد أن نخلص اليه في خاتمة هذا الإستعراض أن مجلس النواب ورئاسته الموقرة ونوابه المحترمين أمام فرصة أن يظهروا حرصهم على سمعة هذه المؤسسة، وأن من يطلب القضاء (رفع الحصانة) عنه هي ليست (تهمة) وتقع ضمن السياقات الاعتيادية ، وهي تطبيق للقانون والعدالة ان يقدم النائب نفسه الى القضاء من أجل تبرئته او اظهار (مصداقية) ما يوجه اليه من تهم، وما اذا كان سيحكم عليه أم لا ويظهر (براءة) ..بل ان هناك من النواب هو من طلب ( رفع الحصانة) عنه وبلا تشهير أو قذف بالآخر.. فهل يعيد مجلس النواب بعد عطلته التشريعية التي تنتهي قريبا (الإعتبار) لتلك المؤسسة العريقة ، لكي يتم عرض تلك الحالات التي يعدها البعض (شاذة) وهي (قرارات فردية) على رئاسة مجلس النواب وقادة الكتل السياسية بعد مباشرتهم دوامهم قريبا،وهي (قرارات مستعجلة) وفيها (تحين للفرص) وتقل من عدد أصابع اليد الواحدة،التي لم يجر (العرف البرلماني) عليها طيلة تلك الدورات السابقة لمجلس النواب ، وان لا يتم استغلال (العطلة التشريعية) لإصدار (قرارات إستثنائية) ليس لها مايبررها ، كما يجدها كثير من فقهاء القانون ، وحتى الكثير من نواب مجلس النواب أنفسهم،كونها قضايا ليست(مستعجلة) ولا (إستثنائية) ولا تعرض أمن البلد وسمعته للمخاطر لاسمح الله ، وعليهم إزالة معالم التشويه التي لحق بشخوصها ، وان لاتكون (الخصومة) فرصة سانحة للـ (الانتقام) من الآخر، بل فرصة لإظهار ان رئيس مجلس النواب هو أكثر من يحرص على تطبيق العدالة ، وهو ما نتمناه لتلك المؤسسة التي ننظر اليها بوقار واحترام!!

  

حامد شهاب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/08/23



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في تبعات القرارات الإستثنائية لـ(رفع الحصانة) ..ومظاهر(التشهير) وتعريض سمعة البرلمان للمخاطر!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عطشان الماجدي
صفحة الكاتب :
  الشيخ عطشان الماجدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هربت الخادمة .. يا وزير نريد حلاً !  : فوزي صادق

 وزارة الصحة السعودية تشيد بعمل بعثة الحج الطبية العراقية في الاجتماع الموسع للبعثات الطبية  : وزارة الصحة

 الى اين يسير حزب الدعوة؟-9 قرار الحذف بين الامس واليوم  : اسعد عبد الجبار

 السر في عقم حفصة وعائشة . ثم اسرار الأرحام الطاهرة . رحم الزهراء نموذجا  : مصطفى الهادي

 قيادة فرقة المشاة الالية الثامنة مستمرة بواجباتها الاستطلاعية ضمن قاطع المسؤولية  : وزارة الدفاع العراقية

 توقيع كتاب (حدود حلم) للكاتب ناظم الموسوي  : اعلام وزارة الثقافة

 التحرك الدولي ضد داعش في سوريا تحقق الفضل لايران

 القبض على خلية لـ داعش مهمتها تأمين الانتحاريين

 العراق يشارك في اجتماع لجنة الديمقراطية وحقوق الانسان للاتحاد البرلماني الدولي  : مكتب د . همام حمودي

 فقدَتْ أباها!!  : د . صادق السامرائي

 حقائق مهمة وخطيرة عن أسباب الإنتكاسات والتداعيات الأخيرة في العراق  : حامد شهاب

 كتائب حزب الله: سنذهب لکل بقعة في العراق لمحاربة الدواعش

 بالصور : شيخ الأزهر يحذر من نشر التشيع في بلاد أهل السنة ويصلي بجوار الشيعة!

 اللصوص لا يبنون دولة؟  : كفاح محمود كريم

 أَسْحارٌ رَمَضانِيَّةٌ السَّنةُ السَّادِسَةُ (١٠)  : نزار حيدر

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net