صفحة الكاتب : قاسم محمد الياسري

البحث عن مصطلح إسمه الضمير
قاسم محمد الياسري

مصطلح الضميرلغوي فلسفي يردده الكثير في مجتمعنا لا وجود له في علوم وظائف الاعضاء الانسانيه ولا العلوم النفسيه ولا في العلوم الدينيه الاسلاميه ولا غير اسلاميه وقد سعى الكثير من الباحثين في شتى المجالات العلميه للبحث عنه فلا وجود لهذا المصطلح علميا .. فالضمير تسميه فلسفيه استخدما فرويد ايضا لذالك كثير ما يختلط الامر على البعض في مصطلح الضمير والذات المثاليه التي اطلق عليها فرويد الانا العليا والتي تمثل الجانب المثالي والمظهر الروحاني للنفس البشرية. فهي تضم مبادئ الأخلاق والمثالية المستوحات من القيم الدينية والقواعد الأخلاقية والمبادئ الاجتماعية حيث تعتبر الأنا العليا أو ما يعرف القوة الرادعة للنزوات والشهوات والربط بينها وبين مصطلح الضمير حيث أنه يقوم بمراقبة الأنا في إدانتها لوظائفها وانتقادها أو تأنيبها إذا ما استجاب لنزوات الذات الدنيا. فهذه النفس هي النفس اللوامة وهكذا بالنسبه للذات الشعوريه او العقل .. فمصطلح الضمير يشار له فقط في الدراسات الفلسفيه والاهوتيه والدينيه ولا يوجد نص ديني اسلامي يشير له لذالك وددت التأكد فراجعت عدد غير قليل من البحوث والدراسات علوم وظائف الاعضاء ولا حتى في القرآن والسيره النبويه والاحاديث.. إذا هو مصطلح اسمه الضمير فلسفي لغوي فقط .والمجتمع العربي كطبيعه بشريه يحبون التنظير الفلسفي واللغوي اكثر من العلم والمعرفه والتجربه والبرهان ويبتعدون عن تطبيقات حكمة العقل وينسون أويتناسون الرحمه الانسانيه والعلم الذي جاء به دينهم الاسلامي سعيا وراء شهوات النفس واللهو بها .. لذالك نلاحظ أكثر ما تردد هذا المصطلح متخصصين اللغه والاوساط الشعبيه في مجتمعاتنا العربيه والاسلاميه تأثرا بوعاظ السلاطين والمنظرين والقشور السطحيه عن مايذهب اليه أساتذة الفلسفة واللغه المحترمين.. ففي القرآن الكريم تم ذكر (العقل 139مره) وتم ذكر (القلب 49مره) وتم ذكر (النفس314مره) وتم ذكر (الروح 25مره) ولم تذكر كلمة الضمير في القران إنما مامذكور فقط في سورة الحج ايه27(وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ) ..ضامرأي مايضمره قلبه او ما تضمره نفسه اي ما يخفيه قلبه اوما تخفيه نفسه .وهذا موجود علميا في العلوم الانسانيه والنفسيه أي أن المضمر هو المكبوت أو المختفي أو الغائب أوالمختزل في الأعماق .. وبما لا يدع مجالا للشك إذا مصطلح الضمير هومن الناحيه الفلسفيه يقصدون به الفلاسفه القوة الحاكمة في حركة الافراد ومن ثم المجتمع . فقد قسم فلاسفة الأخلاق الضمير بثلاث أنواع (عقلي وجداني اجتماعي)كمصدر للتمييز بين الخير والشر ويكون ملزما لأتباع الخير وتجنب الشر بشرط أن يلتزم الناس بتعاليمه واشتراطاته فبعض الفلاسفة ركزوا على تقسيمات هذا الضمير. وهناك فلاسفه من كان شغلهم الشاغل أساس هذا المصطلح بمعنى هل هذا الضمير موجود لدى الإنسان بالفطرة أم أنه مكتسب من خلال التجارب والسنين التي يعيشها الإنسان بطبيعتة وهنا لا يتسع الوقت للدخول في التباينات الفلسفية التي اوجدها الفلاسفه المحترمين بشأن مصطلح الضمير وأنواعه اما من الناحيه اللغويه فهو واحد من الافعال وموقعها في صيغة الجمل واعرابها او الضمائر وهكذا في النحو وهذا ليس لنا دراسه فيه فهو تخصص اساتذة اللغه ..اذا هناك خلط اليوم في مجتمعنا باستخدام كلمة ضمير بين قواعد اللغه والنحو وتقسيمات فلاسفة الاخلاق وبين العلوم النفسيه ووضائف الاعضاء والعلوم الدينيه ..مايهمنا في بحثنا هذا هوعلم وظائف الاعضاء وعلم النفس وتحليلاته والعلوم الانسانيه وبعد ماتقدم يمكننا الاتجاه لعلمية التحليل النفسي إستنادا للقاعدة التي يمكننا تسميتها (غياب الفعل عن الفاعل) أي (تتعطل أوتضمر أو تتبلد وتختفي وتغيب المشاعر أوالاحاسيس عن واجباتها )عند الانسان فيختفي التوازن في السلوك .. فكلنا نعرف ان الحكمه يصنعها العقل .. والرحمه يصنعها القلب ..والشهوة تصنعها النفس .. فأين هذا مصطلح ضميرعلميا ..اكرر لا يوجد شيئ إسمه ضمير في أعضاء الانسان ..بل هناك مشاعر وأحاسيس تنتج عن (غياب الفعل عن الفاعل) ولكي نوجز يمكننا القول إن(قاعدة غياب الفعل عن الفاعل في وظائف الاعضاء)وهي يمكن ان نقول(( إذا ضمرأوغاب فعل العقل فقدت الحكمه وإذا ضمرأوغاب فعل القلب فقدت الرحمه. وبضمورهما وغياب فعلهما فقد تتبلد الأحاسيس وتموت المشاعر الانسانيه وتبقى النفس بشهواتها هي السيدة المتحكمه بكل شيئ عديمة الأحاسيس والانسانيه)) ..اذا المصطلح العلمي الصحيح يمكننا تسميته (موت الحكمه والرحمه الانسانيه) اي فقدان التوازن في العدل والحقوق بين العناصر الثلاث العقل والقلب والنفس ((فالنفس غالبا ماتضمر فتصنع الاخطاء ان غلبت عليها شهواتها ..والعقل السليم ذات الحكمه لا يخطأ ويكون الى جانب القلب كموجه له لنشر الرحمه))فغياب أوتبلد أوضمور أوإختفاء المقصود بها غياب التوازنات العقليه والقلبه والنفسه فتنفقد الاحاسيس وتموت المشاعر..فإذا تغذى الفرد على الخير بحكمة العقل ورحمة القلب وتمكن من التغلب على أنانية النفس وشرها) كانت النتيجه هو هذا مصطلح التوازن الانساني اي مايسمونه الفلاسفه واللغوين بال(الضمير) لكل الافراد ولكل المجتمع هذا ما تتطلع إليه االبشريه قولا وعملا بمسئولية الوسيلة التي يتحدث منها الإنسان أوالأداة التي يستخدمها فمن يقف في مقدمة المجتمع وفي جميع المجالات لابد أن يكون متوازن الذات عقلا وقلبا ونفسا وهذا التوازن يمكننا ان نطلق عليه (الرحمه والحكمه الانسانيه)الحيه التي تعمل الخير وأن كل ما يفعله الانسان بسلوكه ويطلقه بلسانه وبتوجيه حكمة عقله بالعدل ورحمة قلبه سيتم البناء عليه وسيكون عنصرا مؤثرا في نفوس الآخرين فتغذية التوازنات السلوكيه السويه التي يتم اكتسابها من توازنات رحمة وحكمة المحيط الاجتماعي العادله وهو ما يفرض علينا حقا العودة إلى ذواتنا وتوازن انفسنا بمنطق حكمة العقل ورحمة القلب وتجنب شهوات النفس .وهذا هو افضل مايناسبنا كافراد مجتمع فاعلين لفعل الخير .في مشاعر الخير الإنسانية القائمة فينا والتي تجعل عقل الفرد رقيبا على سلوكه يميز من خلالها .الخير من الشر والطيب من الخبيث .وهو أمر فطرتنا التي وعينا عليها كمجتمع يسعى للخير والسلام والحب فنحن فطرتنا على حب الخير ونبذ الشر وتكويناتنا الاجتماعية الأساسية تفرض وجود مجتمع حي ينشر الخير بوعي ويراعي حقوق الآخرين ويعمل على الخير دائما .. وأننا بحاجة للعودة إلى الجذور وتكويناتنا الفردية والاجتماعية لتبقى الرحمه في ذواتنا حية حتى يبقى الصدق والوفاء بل وتبقى الحياة ومن هنا يمكننا أن نتاكد بأن التوازنات بين العقل والقلب والنفس هو بالحكمه والرحمه الذي يسمونها الفلاسفه (الضمير) ويسمونه اللغويين النحويين (أفعال الضمير) والعلوم النفسيه يسمونه(المكبوت او المضمور او المختفي في أعماق الفرد تتحكم فيه النفس في الاعماق وتظهره وقت ماتريد في شهواتها فقد يكون أساس لنشرالشر والشذوذ أو نشر الخير والعدل وحماية الافراد والمجتمع من شرورأنفسهم اذا توفرت رقابة حكمة العقل ورحمة القلب لصد ملذات النفس. إذا رحمة القلب وحكمة العقل هما الرادعان لشهوات النفس لإحداث التوازن السلوكي وهو الذي يجب ان يبقى حي بدواخلنا وهو اغلى من كل الثروات ..

  

قاسم محمد الياسري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/08/25



كتابة تعليق لموضوع : البحث عن مصطلح إسمه الضمير
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابراهيم سلامة
صفحة الكاتب :
  ابراهيم سلامة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ذكريات من أنتفاضة عام 1991 في العراق  : نبيل القصاب

 أهمُّ مَا جَاءَ في خِطَابِ المَرجَعيَّةِ الدِّينيّةِ العُليَا الشَريفَةِ, اليَوم, الجُمْعَة ، الثاني من جمادى الثانية 1440 هجري ، الثامن من شباط ، 2019م

 ضياء القوافي السَّنيَّة في تقريظ جوهرة الدوائر العليَّة  : د . نضير الخزرجي

 إلى المدافعين عن فتوى الحيدري بخصوص جواز التعبد بكل الاتجاهات والمذاهب الاسلامية !  : باسم اللهيبي

 لابجين ...سيف عامر يسوة عكال ملك السعودية  : حسين باجي الغزي

 (يا أيها الرجل المعلم غيره ** هلا لنفسك كان ذا التعليم) .. موقع المسلة إنموذجاً  : اعلام وكيل وزارة الثقافه

 نعم قديسون ... رجال الحشد انتم  : محمد علي مزهر شعبان

 الإيمان، والإسلام، لا يعبر عنهما بالشكل.....!!!.....2  : محمد الحنفي

 وزارتان بلا منتج  : حميد الموسوي

 وباء الجهل, يحبس أنفاس العلم  : ماجد الجبوري

 شيعة رايتس ووتش: مدن شيعية تعرضت لجرائم الابادة الجماعية  : شيعة رايتش ووتش

 مجلس حسيني - فضل العلم والعلماء  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 تركيا وساعة الصفر بشمال سورية ..هل نحن على اعتاب حرب اقليمية ؟"  : هشام الهبيشان

 ازمتنا.. الحكم الفاشل  : د . عادل عبد المهدي

 عندما يكون التغيير تدمير ..الى اخواني الاكراد  : سامي جواد كاظم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net