صفحة الكاتب : عادل القرين

تك بيدك فقومها بعقلك
عادل القرين

يُثير تعجبي من (يلهط الأكو والماكو)، وساعة احتساء الشاي يصرخ بأعلى صوته، ويناور بسمته عبر طيارات (الأف 15) النفاثة، وذلك بعدم وضع حُبيبات السكر في كأسه أو كوبه أو( بيالته أو استكانته) حسب الروايات المُتواترة عندنا!
كتابتي لهذه الأسطر كمُعاهدة جديّة لنفسي، ودعامة للاستمرارية بوصلي للحصيلة المطلوبة.. 
فقد (بديت، وروست) بالبرنامج هذا من سبعة أشهر، وكان بداية حماسي من أحد الأقارب حينما رأيت نزوله (٣٢) في ستة أشهر وربما يزيد على وجه انتظامٍ، ومشيٍ، وغذاءٍ صحيٍّ مستمرٍ دون مللٍ أو توانٍ.. 
فقد أوقف السكر والسكاكر بكل أنواعها، والخبز والمُعجنات بجُل أصنافها، وكذا النشويات الفتاكة ذات السعرات الحرارية العالية، والمُتعالية بالتنصيص والتخصيص..
وقد يقول قائل من الجوار، وخلف الجدار من جماعة العالم الافتراضي: 
؟؟!!((أيش دعوة عاد.. كل هذا حمية ورجيم يا كافي الشر، وأيش ناكل أحنه والجواب يأتي كما هو محال للإشارة بالاختصار المُجمل: كُلْ جميع الأصناف التي تشتهيها من لحوم مشوية، وخضروات مُتتالية بين أطباق المرق والسلطات بدون الرز والخبز بجميع أصنافه.. 

 الشاهد في الأمر.. بأن أغلب الترهُلات الجسمية، والمُسطحات (التورمية) بالجسد، خلفيتها السكر الأبيض والطحين وتوابعه وعيال عمه.. 

 ولست أنا الأن في محل أو مكان ذاك الطبيب الغذائي، أو هذا الطبيب الوقائي.. (فالتجربة خير بُرهانٍ).. 
وحسب ما جاء بالصدد إذا اتصل بك أو أرسل لك صديقك أو والدتك، أو زوجتك الخ هذا التقرير.. 
 
ــ هُم: ألو.. 
ــ أنت: (هلا يمه/ هلا بالحب/ هلا بالذيب الأمعط) 
ــ هُم: وأنت (جاي جب معاك عشا لا تنسى) 
ــ أنت: (تامر وحنا نطامر.. تدللوا، أيش تبون)؟ 
ــ هُم: (خفايف يعني معجنات، أو بخاري، وإذا بقوا يحيرون أم اللي جابك وجابتك يحطونك على بند خيره وحيره)! 

  
بالنتيجة أحسب بنفسك مُترادفات هذه (الخفايف) بتلك المُعطيات 
ــ مشروبات غازية.. 
ــ شُحنات سكرية بالنشويات للخبز والرز.. 
ــ زيوت (مُهدرجة) ومُعادة للطبخ بالمرات، ومُستفاضة ساعة تغير لونها بالنقصان بالزيادة من عبوةٍ جديدة لذات الوعاء المشحون بالسواد.. 
ــ آلية ومكونات طبخها أو طهوها.. 
ــ مدى نظافة هذا الطباخ، وما تعداد تصاعد أطياب البخور عند تعرقه؛ وتلاعب يده في خشمه، وفي أماكن ومُحيطات متعددة؟! 

  
 
وقفة وومضة للاستفادة (على خفيف): 
ــ صعوبة وجود مقاسات الملابس، (وما ينعرف الواحد من شكله رايح ولا جاي)!! 

 بالنتيجة يا أحبة الوصل والتواصل والفائدة، وصلت أنا الأن للمطلوب من ناحية الوزن، والبحث جاري عن المُحصلة الختامية (بكم كيلو بالمستقبل بإذن الله تعالى).. 
همسات مني إليك بعدما أوقفت السكريات بكاملها، والنشويات بفواصلها وتكاملها بعد أيام معدودة: 
ــ ذهبت (راحت وقبت) آلام المفاصل ساعة المشي.. 
 بعدما كُنت لا احتمل المسير ولا أُبالغ إن قلت (500 متر)، فأصبحت والحمد لله أمشي بدون توجع ولمسافات طويلة.. 
ــ ظل الجسم يحرق من المخزون المُتراكم.. 
 لتكون النتيجة النقص التدريجي والسريع بعدها، والمُدعم بالمشي المُتوالي، وصالة الرياضة لجوانب الشد (للهضبات، والسهول، وتعرجات الأفلاج) 
ــ إياك أن تأكل بحسب ما يطمح به الآخر، بالتجريب والتذوق، (وخل) الوجبة مفتوحة اليوم، وتناقل هذه المقولة: (حلاة الرجال بدبته/ أو كرشته/ أو وجاهته)! 
 
ــ أطياب صحتك بيدك، فلا تجعل من يُسيرك لقوتك وعُمرك، فقد ورد في الأخبار: بأن من همه بطنه قيمته ما يخرج منه 
ــ أكثر من السلطات والماء، وتجنب الأكل بالمُجاملة ونحوها (بالصمون، وبقصم الشابورا بين مهروس البو تيرس)..
 وتيقن بأن في الكثير من الفاكهة سُكر، فتجنبها ببداية البرنامج (وشف النتيجة).. 
ــ (أدري) الكلام هذا (موب) صالح لك، ولكن لا (تتفشل)، أو تتحرج إذا قالوا عنك: (متين)، (وكلشي فيك ناط كنه اتخته)!! 
ختاماً: 
صاحب الدار أولى بالقرار يا (ولد أهليه).. 
فكيف بالصحة ومُقومات الجسم؛ فالأمراض تكاثرت والأورام تبخترت.. 

 وإذا الوجاهة (بصدام الدبة ودعامة الدفرنش) توفقنا!!  
 

  

عادل القرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/03/08



كتابة تعليق لموضوع : تك بيدك فقومها بعقلك
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزوز عقيل
صفحة الكاتب :
  عزوز عقيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حق العودة للفلسطينيين في الايديولوجية الصهيونية  : حسن العاصي

  تساؤلات تائهة  : هناء احمد فارس

 نقل الفرات الاوسط تباشر اعمال الصيانة الدورية للمتنقلة اليابانية في محطة جنوب الحلة  : وزارة الكهرباء

 جلسات علاج شعرية للعراق المريض  : د . اسعد الامارة

  دولة الأنسان في فكرشهيد الأنسانية(محمدباقرالحكيم)..  : رحمن علي الفياض

 البيان الــ 74 : اعتماد مبدأ فصل الثروة عن السلطة هو الحل الوحيد للمشكلة في مصر  : التنظيم الدينقراطي

 فيديو:هام | منطقة السيدة زينب عليها السلام في الليلة الاولى من شهر رمضان المبارك 1434

 اتركوا خيار الوزارات الامنية لرئيس الوزراء  : حميد العبيدي

 حسين الاسدي.. يتورط بجنون وصف لا مسؤول  : القاضي منير حداد

  بين نكستين؟!  : علاء كرم الله

 البدء بترويج معاملات التقديم على الدراسات المسائية لذوي الشهداء في ديالى  : اعلام مؤسسة الشهداء

 فوضى الانتخابات  : علي الزاغيني

 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 118 )  : منبر الجوادين

 دولة العناد وحكم الصبيان  : جواد الماجدي

  لماذا لم يكتب علي الوردي لعلم الاجتماع ؟.  : حميد الشاكر

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net