صفحة الكاتب : نزار حيدر

نزار حيدر يدعو التيار الصدري الى انهاء مقاطعته التعامل مع الولايات المتحدة
نزار حيدر

 دعا نــــــزار حيدر، مدير مركز الاعلام العراقي في واشنطن، زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر الى الاعلان عن الغاء قراره القاضي بمقاطعة التعامل مع الولايات المتحدة الاميركية، اثر بيانه الاخير الذي اعتبر فيه ان العراق لم يعد محتلا من قبلها.

   واضاف نـــــزار حيدر، الذي كان يتحدث الى الاعلامي العراقي المعروف الاستاذ جهاد العيدان، معلقا على بيان الصدر الاخير:

   ان البيان بحد ذاته يعد خطوة ايجابية مهمة تؤكد السيادة الوطنية التي اكتسبها العراق بعد قرابة تسعة اعوام من الاحتلال الاجنبي الذي تعرضت له البلاد بسبب سياسات نظام الطاغية الذليل صدام حسين الحمقاء والتي فرضت على العراقيين العديد من الحروب العبثية التي لم يكن لهم فيها ناقة ولا جمل، سواء الداخلية منها او مع الجيران والمجتمع الدولي، كما انه يؤكد حرص التيار الصدري على المساهمة الجادة والفعالة في عملية اعادة البناء والاعمار، عندما اعتبر الصدر ان مرحلة الاحتلال الاجنبي للعراق قد انتهت وبدات عملية الاعمار والبناء، وانني اذ اثني على القرار وعلى ما جاء فيه من مبادئ مهمة تؤكد حرص التيار الصدري وزعيمه على وحدة العراق وسيادته، وكذلك على عملية اعادة بناء ما خربته سياسات النظام البائد وما اعقبته من حرب شعواء شنته جماعات العنف والارهاب ضد العراق الجديد الذي يسعى العراقيون من اجل بنائه وعلى اسس جديدة وسليمة، في ذات الوقت ادعو السيد الصدر الى اصدار بيان آخر يعلن فيه الغاء قراره القاضي بمقاطعة كل انواع التعامل مع الولايات المتحدة الاميركية، والذي ظل متمسكا به طوال السنين المنصرمة التي اعقبت سقوط الصنم في التاسع من نيسان عام 2003، فبعد بيانه الاخير الذي اكد فيه على انتهاء حالة الاحتلال الاجنبي للعراق، وهو السبب المباشر لقراره مقاطعة التعامل مع الولايات المتحدة، لم يعد هناك ما يبرر استمراره في التمسك والالتزام بمثل هذا القرار، اذ ان من المفترض بالتيار الصدري ان يبحث عن آليات جديدة لتنظيم علاقته وطريقة تعامله مع الولايات المتحدة الاميركية كما يتعامل مع اية دولة اخرى في هذا العالم، فالاخيرة لم تعد دولة محتلة للعراق وانما هناك اتفاق اطار استراتيجي نظم العلاقة بين بغداد وواشنطن على اساس الاحترام المتبادل لمصالح الطرفين وعلى اساس المواثيق الدولية التي تنظم العلاقات بين دول العالم الاعضاء في المنظمة الدولية، وكذلك على اساس السيادة الوطنية.

   ان التيار الصدري الذي يمتلك كل هذه القاعدة الشعبية الواسعة في العراق، وكذلك ما يمتلكه من ثقل سياسي بين مختلف الكتل السياسية، بالاضافة الى ما يمتلكه من حضور ومشاركة واسعة في مختلف مؤسسات الدولة العراقية الجديدة (مجلس النواب والحكومة الاتحادية والحكومات المحلية) عليه ان يتعامل بمسؤولية اكبر بما يخص كل الشؤون العامة المتعلقة بالدولة العراقية الجديدة التي بناها العراقيون بدمائهم وبصبرهم وبمثابرتهم النادرة، ولعل واحدة من اهم هذه الشؤون العامة هي موضوع العلاقة بين بغداد وواشنطن، اذ ليس من المعقول ان يتعامل التيار الصدري مع هذه المفردة، وهي من اكثر المفردات استراتيجية بالشان العراقي، مستصحبا الحالة السابقة، اذ ان عليه، كما ارى، ان يعيد قراءته لها بما يساهم في تغيير الموقف بشكل ايجابي يساعد العراق على تنظيم هذه العلاقة في اطار الاتفاقية المشار اليها، وبما يساهم في تطبيق بنود الاتفاق بمحتواها الواسع، والتي نص عليها في مختلف المجالات، خاصة التعليمية والصحية والاقتصادية والتجارية والتكنلوجيا والتعليم وغير ذلك، الامر الذي سيساهم بكل تاكيد في عملية اعادة البناء واعمار البلاد.

   ان علاقة جمهورية العراق مع الولايات المتحدة، والتي حددها اتفاق الاطار الاستراتيجي، مهمة للغاية بالنسبة للعراقيين، وكذلك بالنسبة لمستقبل العراق ولعلاقاته مع المجتمع الدولي، فاذا ظل موقف التيار الصدري على حاله من هذه المفردة، كما هو في السابق، فبرايي فان العراق سيتضرر كثيرا وعلى مختلف الاصعدة.

   كما ان ذلك سيعني بان التيار لم يرتب اي اثر على بيان الصدر الاخير، اذ كيف يعقل ان يتمسك التيار بقرار كان قد اتخذه ابان فترة (الاحتلال) في الوقت الذي يعتقد فيه زعيمه بان تلك الفترة من الزمن قد انتهت ولقد بدا زمن جديد يختلف عما مضى كل الاختلاف؟.

   لقد تفهم العراقيون موقف التيار المقاطع للتعامل مع الولايات المتحدة طوال السنين التسع الماضية، على اعتبار انه كان يستند الى موقف مبدأي من المحتل، وهو الموقف الذي كان يعبر، بشكل او بآخر، عن شريحة واسعة من الشعب العراقي، اما الان وقد انتفى هذا المبرر، وهو ما اشار اليه السيد الصدر في بيانه الاخير، فما الداعي، اذن، للاستمرار بالتمسك بمثل هذا الموقف وهذا القرار؟ والعقل والمنطق يدعوان الى اعادة النظر بالقرار بعد انتفاء المبرر؟.

   لقد كان للقرار ما يبرره عندما كانت الولايات المتحدة تعتبر دولة محتلة للعراق، اما الان وقد اكملت انسحابها من العراق ولم تعد كما كانت دولة محتلة، فما الداعي من عدم التعامل معها اسوة باي دولة اخرى في هذا العالم الذي يسعى العراق الجديد لبناء علاقات حسنة وطيبة معها، خاصة وان الولايات المتحدة دولة مهمة في العالم وعلى مختلف الاصعدة؟.

   ان التيار الصدري الذي قرر تغيير طريقة تعامله مع الملفات الاستراتيجية في العراق الجديد بناء على انتهاء حالة الاحتلال التي دخلتها البلاد مع شروق شمس اليوم الاول من العام الميلادي الجديد (2012) وهذا ما يلمسه المتابع للملف والشان العراقي، ان على صعيد الخطاب السياسي او الاعلامي او على صعيد الحركة السياسية للتيار الصدري او حتى على صعيد علاقاته السياسية، والتي شهدت تطورا وتغيرا ايجابيا ملحوظا سيساهم في عملية اعادة الاعمار والبناء التي انطلقت بشكلها الجديد مع استعادة العراق لسيادته بحلول هذا العام الميلادي، فانه من الاولى بهذا التيار ان يعيد النظر في قراره بشان العلاقة مع الولايات المتحدة، والذي، كما ارى، يقف على راس كل المتغيرات الجارية في العراق الجديد.

   الى ذلك، قال نـــــزار حيدر، ان الاحتفاء بالمولد النبوي الشريف، خاصة في بلاد المهجر يساهم بشكل فعال وكبير في توحيد صفوف الجالية العراقية المنتشرة في مختلف بلدان المهجر، لما لهذه الذكرى من دور في اثارة القيم الانسانية العظيمة التي جاء بها الرسول الكريم (ص) والتي تقف على راسها قيم (الوحدة) و( العدل) و (المساواة) ولذلك فان الاحتفال بالمولد النبوي الشريف سيساعد ابناء الجالية العراقية على تقمص هذه القيم والتربية عليها بما يساهم في توحيد صفوفهم بعيدا عن كل انواع التمييز الطائفي والعرقي، والذي دفع ثمنه العراقيون انهارا من الدماء، سواء ايام النظام الشمولي البائد او ما بعد سقوطه في مزبلة التاريخ عندما وظفت جماعات العنف والارهاب هذا المرض لقتل الابرياء وتدمير البلاد والتي كادت ان تقذف بها في اتون حرب اهلية طائفية، لولا صبر العراقيين وتحملهم وعظهم على الجراح لحين من الله تعالى عليهم بالقضاء على الفتنة الطائفية التي لا زال هناك من يسعى لتوظيفها من اجل تخريب العراق وبناء النظام الديمقراطي، خاصة تلك القوى السياسية التي لا زالت تضع يدها بيد الارهابيين من القوى التكفيرية وايتام الطاغية الذليل.

   واضاف نـــــزار حيدر الذي كان يتحدث لقناتي (الفيحاء) و (العراقية) الفضائيتين على هامش مهرجان الولادة الذي اقامته الجالية العراقية في العاصمة الاميركية واشنطن:

   ان الاحتفال بالمولد النبوي الشريف عامل مهم جدا في توحيد صفوف المسلمين، ولذلك فان كل من يحرم الاحتفال به ويعتبره بدعة او نوع من انواع الشرك بالله تعالى، انما هو لا يريد ان يرى المسلمين متحدون وملتفون حول الذكرى العطرة، فالمسلمون في العالم والذين وصل تعدادهم اليوم الى اكثر من (2000) مليون نسمة يحتفلون كلهم بالمولد، فلماذا يشذ هؤلاء عن الجماعة ويرفضون الاحتفال بالمولد؟ اولم يرووا هم حديثا عن رسول الله (ص) قال فيه {لا تجتمع امتي على ضلال}؟ فكيف يريدون اقناعنا بان الملياري مسلم على ضلال وهم وحدهم على حق؟ الا يعني ذلك بانهم يمثلون الشذوذ وانهم هم الشاردة التي للذئب؟.

   انهم يبررون فتاوى تحريم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف كون الرسول الكريم (ص) لم يحتفل به، وان اي من (الصحابة) لم يفعل ذلك، وكأن الرسول الكريم قاد سيارة مفخخة وقتل فيها الابرياء ليعتبروا العمليات الانتحارية فعل استشهادي يقود صاحبه الى مادبة عشاء مع رسول الله (ص)؟ او كأن الرسول الكريم طاف حول الكعبة من الطابق الثالث ليجيزوا للحجاج اليوم فعل ذلك؟ او كأن الرسول (ص) اقام نظام القبيلة في المدينة المنورة ليدعم فقهاءهم اليوم نظام القبيلة الفاسد في دول الخليج؟ او كأن النبي ابتاع السلاح الفتاك من القوى العظمى ليفتك بالمسلمين، ليجيز فقهاءهم لنظام القبيلة، خاصة في الجزيرة العربية والبحرين، شراء السلاح الفتاك من الغرب حتى التخمة، طبعا ليس من اجل تحرير مقدسات المسلمين من الصهاينة الغاصبين، ابدا، وانما من اجل قتل الشعوب العزلاء من كل سلاح، كما يحصل اليوم في البحرين والجزيرة العربية مثلا؟.

   انهم يمثلون قمة الدجل والتخلف والامية والمتاجرة بالدين، ولذلك تحولت فتاوى فقهاء التكفير ووعاظ السلاطين الى (فتاوى تحت الطلب) تحلل وتحرم ليس كما تمليه عليهم المصالح العامة للامة او ما يمليه عليهم الدين والضمير، وانما طبقا لما تمليه عليهم مصالح الحكام الظلمة، ولذلك راينا كيف ان الطاغية الذليل صدام حسين كان كافرا لا يستتاب طبقا لفتوى كبيرهم ابن باز، اذا به شهيد ينعم بجنان الخلد عندما اعدمه العراقيون بسبب جرائمه البشعه التي مارسها ضدهم، اثر محاكمة عادلة توفرت فيها كل شروط العدل والانصاف.

   انه انتن انواع الفتاوى المضللة، بتشديد اللام الاولى وكسرها.

  

نزار حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/17



كتابة تعليق لموضوع : نزار حيدر يدعو التيار الصدري الى انهاء مقاطعته التعامل مع الولايات المتحدة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : م . محمد فقيه
صفحة الكاتب :
  م . محمد فقيه


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قانون التظاهر. نسخة منه الى كل عراق وساسي  : المحامي حسين الناطور

 تفجيراتٌ تفجرُ أسئلة .. !!؟؟  : ماجد الكعبي

 أوهام نظرية صفاء العرق الأوربي.العنصرية في الفكر الغربي.   : مصطفى الهادي

 اعدام النمر ماذا يعني ؟  : داود السلمان

 داعش: أي الأشياء خير لكم؟!  : قيس النجم

 هل تصدقون توبة الفكر الوهابي؟  : سامي جواد كاظم

 غمامة الأفلام الجنسية العراقية إلى أين؟  : حسن الخفاجي

 هام جداً من .. ننسى في كل انفجار ؟  : علا زهير الزبيدي

 الشباب الإيراني... قوة وضعف النظام السياسي  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 تجزئة المعركة خسارة حتمية  : عمار جبار الكعبي

 العوادي:خصخصة الكهرباء قرار ظالم بحق الوطن والمواطنين وستذهب امواله لجيوب الفاسدين

 من قتل الزهراء ؟؟؟ لنطالع مصادر اخواننا اهل السنة  : ابو فاطمة العذاري

 عدالة بعين واحدة  : جواد الماجدي

 عشر سنوات بعد سقوط الصنم... أين صرنا!  : عماد رسن

 وفد الموسوعة الحسينية يشارك الكويتيين مخيماتهم الثقافية  : المركز الحسيني للدراسات

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net