صفحة الكاتب : سامي جواد كاظم

لماذا يعيش الانسان في المخيمات ؟
سامي جواد كاظم

ما اسوء هذه التسميات، نازحين، مهجرين، لاجئين ، لماذا يجبرون على هذه الاوضاع المزرية ؟ لماذا تجعلون كرامتهم على المحك؟ يجلس مع عائلته في بيته ويذهب الى عمله ويعيش اوقاتا سعيدة مع اهله ، وتاتي ظروف قاسية من صنع الانسان الخبيث ليشرد هذه العائلة ويمنعها بل يحرمها والاحق يغتصب حقوقها ليجعلها تلجأ الى العراء حتى تاتي ما تسمى منظمات انسانية لترعى هذه العوائل ، ما ذنب الانسان يجلس مع عائلته في خيمة لا تخصص حتى للحيوانات السائبة ، خالية من ابسط مقومات الحياة يعيش على حدود البلدان يهرب من بلده الى بلد اخر نتيجة مؤامرات وخسة الحكومات والراعية الاولى للحقارة في العالم هي امريكا والصهيونية ومن يعمل معها باطنا .

ما ذنب الاطفال لا يذهبوا الى المدارس؟ لا يشتروا الحلوى ؟ لا يلعبوا الكرة ؟ بل لا يبتسموا ، يجلسون في خيمهم لا يعلموا ماذا سيحدث غدا ، استمع الى معاناتهم ، وما يحز في النفس ان القائمين على هذه المخميات بعضهم اوباش بصورة بشر وبكل صلافة وجلافة يرد على من يطلب مساعده ان كان لا يعجبه فليترك المخيم ، ايها الحقير قل لاسيادك وعملاء اسيادك ليتركوا بلده وسيعود لها ولا تساوي انت عنده عفطة عنز .

العالم ابتلى بهذا الوباء الخبيث الذي سيحكي عنه التاريخ قصصا يندى لها الجبين ولكن هل هنالك من متعظ ؟ استمع لمذيعة الـ بي بي سي وهي تسال لاجيء على الحدود التركية سوري تقول له هنالك من يرى انكم افضل من الذين يعيشون في المدن لان الوباء تفشى فيها وانتم بمامن منها ، يا لخبثكم حتى هذه تابعتموها وحسدتم اهل الخيم عليها ، فالوباء هم من جاءوا به مثلما جاءوا بكل المنظمات الارهابية والحكام العملاء ولم يكن للاجيء يد فيها .

يقفون طابور على المغاسل ، وطابور لاستلام الطعام وطابور لغسل الملابس كيف تكون الذلة ؟

احدى الدول الاوربية قدمت مواطن الى المحكمة لحبسه لانه قام بانقاذ بعض المهاجرين من الغرق ، هل هنالك خسة اكثر من هذا ؟ نعم الكورونا اشرف منكم واهلا بها اذا عندما تمس الكرامة .

والحكومات الطاغوتية الستم مسؤولون عن رعاية مواطنيكم ؟ فعلى من تتسلطون ولماذا تتسلطون ان كنتم لستم بقدر المسؤولية ، طفل يبكي في خيمة ولا يريد ان يخرج منها خوفا من كورونا فتجمعت عليه اعمالكم الخبيثة من تشريد ووباء .

اصحاب التبشير والعلمانية والتثقيف وصرف المليارات من اجل انحراف الفكر اين انتم في هذه المحنة ؟ ولربما انتم من جاء بالمحنة بعدما رُفضت افكاركم البائسة لجأتم الى هذه الطريقة الخسيسة .

معاناة اللاجئين او النازحين وصمة عار في جباه كل الحكومات واولها ادارة البيت الابيض الملطخ بدماء الابرياء ومن بعدها الكيان الصهيوني السرطاني في جسد البشرية وليس العرب فقط .

سينتهي كل شيء شئتم ام ابيتم وستبقى الذكرى على الارض والحساب في السماء ولات حين مندم

  

سامي جواد كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/03/22



كتابة تعليق لموضوع : لماذا يعيش الانسان في المخيمات ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم

 
علّق محمود حبيب ، على حوار ساخن عن الإلحاد - للكاتب السيد هادي المدرسي : تنزيل الكتاب

 
علّق ليلى أحمد الهوني ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : اخي الكريم والمحترمالسيد سعيد الشكر كل الشكر لشخصكم الكريم دمت بكل خير .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزيز ملا هذال
صفحة الكاتب :
  عزيز ملا هذال


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 في جامعة الكوفة..الخوئي يسلم جائزة هاني فحص لصناع السلام لإمام الحضرة القادرية

 قصص قصيرة جدا  : د . مسلم بديري

 الانتخابات الإسرائيلية.. الحصانة لنتنياهو والسيادة للمستوطنين

  وقفة مع شاكر السماوي  : احمد الشيخ ماجد

 الطب الرياضي تقيم محاضرة توعية عن الفحوصات الطبية والمختبرية  : وزارة الشباب والرياضة

 رشيد السراي: يطالب بتحقيق دولي بمقتل الشيح شحاته وبتشريع قوانين لحماية الشيعة من وحشية المجرمين وغلق قنوات التحريض

 من اللقلق نتعلم  : معمر حبار

 ملفات مشبوهة ::: قالها العيساوي منهم واليهم.  : سهيل نجم

 ( بانوراما احتفائية ) ** الرادود حمزة الزغير شاهدا **  : علي حسين الخباز

 الثورات العربية و الصحوة الاسلامية  : شهد الدباغ

 العمل تنظم دورة بالوسائل التعليمية الحديثة في التدريب  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العامري يتحدث.. فاسمعوه رجاء!!  : فالح حسون الدراجي

 جمعية الأغبياء الأتراك و بطاقة اليانصيب بسعر مضاعف!  : ياس خضير العلي

 الحكومة العراقية تدقق أرقام إنتاج النفط  : بغداد (الاتحاد الأمااتية)-

 العبادي يدعو الشباب ومن لديهم معلومات بالتعاون لكشف الفاسدين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net