صفحة الكاتب : عبد الامير آل حاوي

الحر وكورونا والكهرباء
عبد الامير آل حاوي

لا أعرف لماذا يحلو للمشاكل والمنغصات أن (تلتم) دفعة واحدة وفي نفس الوقت لتدفع بالأنسان الى حافة الجنون أحياناً ... تذمر وضجر وأكتئاب ناجم من الجلوس في المنزل رغم أنوفنا نتيجة الحجر المنزلي الطوعي (على الأقل بالنسبة لي) وألا فالشوارع مكتضة بالناس المتبضعين الذين من هم فعلاً بحاجة للتسوق وآخرين يرون أن التمتع بهذا الأستثناء حق من حقوقهم بالرغم من التوسلات الكثيرة والمتكررة من أحدى مقدمات الأعلانات التلفزيونية (خليك بالبيت) لكن بدون جدوى.

ولطالما أن الفايروس القاتل يتجول بأريحية تامة وبلا (صداد أو رداد) رغم مرور عدة أشهرمن محاولة الوصول الى علاج او لقاح أو وسيلة لتفادي شر هذا الفايروس المتغول المسمى (كورونا) وما نتج عنه من تداعيات على كل الأصعدة فهو يقف وراء المشاحنات والتقاطعات داخل المنازل بسبب (ضيق الخلق) الذي هو نتيجة طبيعية للمكوث في البيت لأيام طويلة .

وليت الأمر توقف عند هذا الحد فدرجات الحرارة بدأت بالأرتفاع المتسارع وصولاً لدرجة النجاح يرافقها أنقطاع الكهرباء (الوطنية) لاكثر من ثلثي ساعات اليوم وفي الواقع لا غرابة في ذلك وخصوصاً ما يتعلق بموضوع الوطنية التي لم يعد لها وجود في واقعنا المحلي ...فالجميع يحاولون تأمين مصالحهم الخاصة بوقت قياسي دون الألتفات الى الرادع الديني والأنساني بالتمييز بين الحلال والحرام فالأمر بات شعاراً قديماً أكل عليه الدهر وشرب فالوقت يمضي سريعاً والمدة محدودة والشعار البديل (أنا ومن بعدي الطوفان) .

فمن أوائل ضحايا هذا السعار وجري الوحوش هي الوطنية التي سرقتها الطيور بمناقيرها مع مئات الأطنان من الحنطة من سايلوات الخزن أو أحترقت أسوةً بالأف الأطنان بحرائق مفتعلة في الحقول.

نيران الحقول أعادت الى ذهني صورة بيت مملوء بالنقود يحترق ومن حوله السراق ينهبون ويجرون سريعاً هكذا صور المشهد قبل أكثر من 60 سنة رئيس الوزراء الأسبق (نوري سعيد) وما أشبه اليوم بالأمس.

وحتى لا نتهم بالسلبية والأنهزامية وربما عدم الوطنية نقول ببساطة شديدة تعالوا نتحاسب على أموال العراق التي درجت ضمن الموازنات المتعاقبة من عام 2003 ولغاية عام 2019 ستذهلنا الأرقام المرعبة التي تشير الى كميات أموال غير مسبوقة من عائدات النفط (اللعين مصدر البلاء) تكفي لبناء الكوكب وقد تمتد يد الأعمار الى كوكب الزهرة القريب رغم كل ذلك ونحن ..........

سأتوقف عن هذه البكائية المملة ودعوني أخبركم بقصة اليوم القصيرة ولكم أن تتصوروا حجم النعيم والرفاه والوطنية التي تلقي بظلالها علينا في هجير الحر الذي داهمنا ...وانا أحاول أن أسرق من ساعات النهار ولو ساعة قبل الافطار وقبل ان أغفو لاحظت أن هواء المبردة حار فهممت لملئها ولعدم وجود صنبور (حنفية) قريبة منها ولا تسألوني لماذا لا توجد حنفية !!! مما يتطلب نقل الماء بواسطة (قروانة) الى المبردة وأثناء قيامي بذلك قالت (الحجية) نحتاج بصل وخبز وزيت فحملت حالي وذهبت الى الشارع العام وعند العودة وجدت (ستوتة) وثلاثة أطفال أكبرهم 12 سنة يحاولون رفع الحاوية بصعوبة لا سيما وأن القمامة تتكدس بسبب تباعد فترات مرور عمال البلدية لأسباب لا يعلمها ألا مديرهم ...قلت لهم من طلب منكم ذلك :أجابوا (الحجية )وقد أعطتنا ألأجر...قلت :حسناً سأعطيكم أجر أضافي على رفع الأوراق الصفراء المتساقطة من السدرة المتسيدة والمهيمنة على واجهة المنزل خصوصاً وأنا متثاقل جداً من القيام بهذا العمل الذي لا يشعر به ألا من كانت في بيته شجرة من هذا النوع ...فوافقوا على ذلك وبعد دقيقة من بدأ العمل أقترب مني أصغرهم وعلى وجهه أمارات الأشمئزاز والأنزعاج وقال (عمو أكو هنا حنفية ماء) فقلت نعم ولكن ما الخبر قال: أريد ان أغسل يدي فقد توسخت بمخلفات الطيور والعصافير...(عباس) ذو الثمان سنوات أن الله يسمع ويرى وسيقتص منهم لحرمانك من اللعب مع أقرانك وقتل الطفولة والبراءة في قلبك الصغير.

  

عبد الامير آل حاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/05/23



كتابة تعليق لموضوع : الحر وكورونا والكهرباء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد الحدادي الأسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي هل تقصد الحدادين من بني أسد متحالفه مع عشيرتكم الحديدين الساده في الموصل

 
علّق محمد ابو عامر الزهيري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : رجال السعديه أبطال والنعم منكم

 
علّق الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي موصل القاهره ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شاهدت البعض من عشائر قبيله بني أسد العربيه الاصيله متحالفين مع عشائر ثانيه ويوجد لدينا عشيره الحدادين الأسديه المتحالفه مع اخوانهم الحديدين وكل التقدير لهم وايضا عشيره الزنكي مع كثير من العشائر العربيه الاصيله لذا يتطلب وقت لرجوعهم للاصل

 
علّق محمد الشكرجي ، على أسر وعوائل وبيوتات الكاظمية جزء اول - للكاتب احمد خضير كاظم : السلام عليكم بدون زحمة هل تعرف عن بيت الشكرجي في الكاظمية

 
علّق الشيخ عصام الزنكي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم اني الشيخ عصام الزنكي الاسدي من يريد التواصل معي هذا رقمي الشخصي عنوني السكن في بغداد الشعب مقابيل سوق الاربع الاف 07709665699

 
علّق الحسن لشهاب.المغرب.بني ملال. ، على الحروب الطائفية . هي صناعة دكتاتورية - للكاتب جمعة عبد الله : في رأيي ،و بما أن للصراع الطائفي دورا مهما في تسهيل عملية السيطرة على البلد ومسك كل مفاصله الحساسة، اذن الراغب في السيطرة على البلد و مسك كل مفاصله الحساسة، هو من وراء صناعة هذا الصراع الطائفي،و هو من يمول و يتساهل مع صناع هذا الصراع الطائفي،و من هنا يظهر و يتأكد أن الكائن السياسي هو من يستخدم و يستغل سداجة الكائن الدين،فكيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب ان الله رب العالمين اجمعين ،اوحى كلاما مقدسا،يدنسه رجل الدين في شرعنة الفساد السياسي؟ و كيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب أحقية تسيس الدين،الذي يستخدم للصراع الديني ،ضد الحضارة البشرية؟ و كيف يصدق العقل و المنطق ان الكائن الديني ،الذي قام و يقوم بمثل هذه الاعمال أنه كفؤ للحفاظ على قداسة كلام الله؟ و كيف يمكن للعقل و المنطق ان يصدق ما قام و يقوم به الكائن السياسي ،و هو يستغل حتى الدين و رجالاته ،لتحقيق اغراضه الغير الانسانية؟

 
علّق علا الساهر ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي لايوجد ذكر لها الآن في السعديه متحالفه مع الزنكنه

 
علّق محمد زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي متواجده في جميع انحاء ديالى لاكن بعشيره ثانيه بغير زنكي وأغلبهم الان مع زنكنه هذا الأول والتالي ورسالتنا للشيخ الأصل عصام الزنكي كيف ستجمع ال زنكي المنشقين من عندنا لعشاير الزنكنه

 
علّق منير حجازي ، على احذروا اندثار الفيليين - للكاتب د . محمد تقي جون : السلام عليكم . الألوف من الاكراد الفيلين الذين انتشروا في الغرب إما هربا من صدام ، او بعد تهجيرهم انتقلوا للعيش في الغرب ، هؤلاء ضاع ابنائهم وفقدوا هويتهم ، فقد تزوج الاكراد الفيليين اوربيات فعاش ابنائهم وهم لا يعرفون لغتهم الكردية ولا العربية بل يتكلمون الروسية او لغة البلد الذي يعشيون فيه .

 
علّق ابو ازهر الشامي ، على الخليفة عمر.. ومكتبة الاسكندرية. - للكاتب احمد كاظم الاكوش : يا عمري انت رددت على نفسك ! لانك أكدت أن أول مصدر تاريخي ذكر القصة هو عبد اللطيف البغدادي متأخر عن الحادثة 550 سنة مما يؤكد أنها أسطورة لا دليل عليها ! فانت لم تعط دليل على القصة الا ابن خلدون وعبد اللطيف البغدادي وكلهم متأخرون اكثر من 500 سنة !

 
علّق متابع ، على الحكومة والبرلمان شريكان في الفساد وهدر المال العام العراقي - للكاتب اياد السماوي : سؤال الى الكاتب ماهو حال من يقبض ثمن دفاعه عن الفساد؟ وهل يُعتبر مشاركا في الفساد؟ وهل يستطيع الكاتب ان يذكر لنا امثلة على فساد وزراء كتب لهم واكتشف فسادهم

 
علّق نجدت زنكي كركوك مصلى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : هل الشيخ عصام زنكي منصب لنا شيخ في كركوك من عشيره زنكي

 
علّق الحاج نجم الزهيري سراجق ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد كم عائله من أصول الزنكي متحالفه معنا نتشرف بهم وكلنا مع الشيخ البطل الشاب عصام الزنكي في تجمعات عشيره لزنكي في ديالى الخير

 
علّق محمد الزنكي بصره الزبير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره الزنكي نزحنا من ديالى السعديه للكويت والان بعض العوائل من ال زنكي في الزبير مانعرف اصلنا من الخوالد ام من بني أسد افيدونا يرحمكم الله

 
علّق موقع رابطه الانساب العربيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : بيت السعداوي معروفين الان بعشيره الزنكي في كربلاء وبيت ال مغامس معروفين بعشيره الخالصي في بغداد والكل من صلب قبيله واحده تجمعهم بني أسد بن خزيمه.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد داني
صفحة الكاتب :
  محمد داني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net