صفحة الكاتب : نزار حيدر

العُنصريَّة طبيعةٌ بشريَّةٌ، وهذهِ خلفيَّة الأَحداث الحاليَّة
نزار حيدر

*حلالٌ في واشُنطن، حرامٌ في طهران!.

*أَيُّها البُؤَساء؛ وفِّروُا نصائحكُم لأَنفسِكم لتنتزِعُوا حقوقكُم فتحمُوا كرامتكُم المغدُورة بسببِ خنوعِكم!

*لَو علِمَ المُغفَّلون بأَنَّهم لا يتمتَّعُون بنسبةِ [١ بالأَلف] من حقُوق السُّود في الولاياتِ المُتَّحدة لوفَّرُوا دموعهُم!

أ/ لأَسبابٍ عدَّة أَهمَّها لحمايةِ مشروع الإِتِّحاد من الإِنهيار وتوفير اليد العامِلة، لم يُلغِ الدُّستور الأَميركي [١٧٨٧] الرِّق في البلادِ، بل على العكس من ذلكَفلقد حماهُ في نصَّينِ، الأَوَّل الذي وردَ في الباب التَّاسع من المادَّة [١] وفي الباب الثَّاني من المادَّة [٤] الذي حظر تقديم المُساعدة للفارِّينَ من الرِّق!.

في عام [١٨٦٢] وقَّع الرَّئيس إِبراهام لِنكولن أَمراً رئاسيّاً يقضي بإِلغاء الرِّق، والذي لم يُشرَّع كتعديلٍ دستوريٍّ حمل الرَّقم [١٣] إِلَّا في عام [١٨٦٤] والذيتمَّ بموجبهِ إِلغاء الرِّق رسميّاً، عندما صادقَ عليهِ مجلَسي الكُونغرس [النوَّاب والشُّيوخ] والذي بدأَ نفاذهُ عام [١٨٦٥] أَي بعدَ الحرب الأَهليَّة [١٨٦١-١٨٦٥] بمُصادقةِ ولاية جورجيا عليهِ لتتحقَّق نسبة الـ [٣/٤] من عددِ الوِلايات المطلوبة لأَيِّ تعديلٍ دستوريٍّ في الإِتِّحاد.

وظلَّ هذا التَّعديلُ الدُّستوري حِبراً على ورقٍ قُرابة قرنٍ من الزَّمن، إِذ ظلَّ الرِّقُّ واقعٌ معمولٌ بهِ في البلاد والذي يستصحب معهُ بطبيعةِ الحال التَّمييز العُنصريبشَكلٍ صارخٍ.

حتَّى إِذا حلَّ العام [١٩٥٥] أَطلق السُّود العنان لإِنتفاضتهِم التي اجتاحت مُختلف الولايات الهدفُ منها إِلغاء الرِّق عمليّاً وبالتَّالي التَّمييز العُنصري وتحقيقالمُساواة، قادَها عددٌ من الزُّعماء وعلى رأسهِم داعية حقوق الإِنسان وحركة الحقوق المدنيَّة القس الأَسود [مارتين لُوثر كِنغ] [١٩٢٩-١٩٦٨] [حصلَ على جائزةنوبل للسَّلام عام ١٩٦٤ فكانَ أَصغر مَن يحوزُ عليها] صاحب مقولة [أَنا عندي حُلُم] والتي أَطلقها في خطابهِ الذي أَلقاهُ في العاصمةِ واشُنطن في نهايةِ مسيرةٍمليونيَّةٍ قادها بنفسهِ، ليدفع بعدها حياتهُ كثمنٍ لتحقيقِ حُلُم المُساواة.

وقد تبنَّى [كنغ] مبدأ اللَّاعُنف والسلميَّة لتحقيقِ الهدفِ المركزي لحركتهِ الحقوقيَّة ولذلكَ تعاطفَ معهُ كلّ الشَّعبِ الأَميركي بمُختلفِ خلفيَّاتهِم، وكذلك نالَ تعاطفالعالَم برُمَّتهِ.

ب/ ومنذُ ذلكَ التَّاريخ لم تعُد العنصريَّةُ منهجاً كما كانت في السَّابق وإِنَّما سلوكٌ يجرِّمهُ الدُّستور والقانون.

وقد انتعشت المُساواة عام [١٩٧٣] عندما صدر تشريعُ ما يُسمى بقانون [المُساعدات الماليَّة] التي تقدِّمها الدَّولة لمحدودي الدَّخل لمُساعدتهِم على إِكمالِدراساتهِم الجامعيَّة وبشتَّى الإِختصاصات وفي مُختلفِ المراحلِ الدِّراسيَّة، وقد استفادَ من القانُون بالدَّرجة الأُولى السُّود بالإِضافةِ إِلى المُهاجرين الجُدُد،ليقتحمَ السُّود المجال العلمي بشَكلٍ واسع، الأَمرُ الذي يُعتبرُ خطوةً مهمَّةً في طريقِ تحقيقِ المُساواةِ في الإِتِّحاد.

وبعدَ قُرابة نصف قرنٍ من تلك الحركة المدنيَّة الحقوقيَّة السلميَّة، دخلَ أَوَّل مواطن [أَسود] البيت الأَبيض، أَلا وهوَ الرَّئيس باراك أُوباما [وهو الرَّئيس [٤٤] للبلادِ(٢٠ كانُون الثَّاني ٢٠٠٩ إِلى ٢٠ كانُون الثَّاني ٢٠١٧].

ولقد إِعتبر العنصريُّون فوزهُ بالمكتب البَيضاوي أَسوء خبرٍ منذُ تبنِّي الشَّعب للدُّستور، ولذلك جيَّشُوا كُلَّ ما يمتلِكون من مالٍ وإِعلامٍ وشارعٍ وشعاراتٍعُنصريَّة، ليفوزَ بالبيت الأَبيض أَشدَّهُم عنصريَّةً وتطرُّفاً في التَّمييز، وأَقصد بهِ الرَّئيس ترامب.

ومنذُ فوزهِ بالمكتبِ البيضاوي قبل [٤] سنوات سعى للإِنتقام من كلِّ مَن ساعد الرَّجل الأَسود بالفَوز بالبيتِ الأَبيض، فيما فعلَ المُستحيل، وما يزال، لمحوِ إِسمالرَّئيس أُوباما من الذَّاكرة.

ج/ وما يحصل هذهِ الأَيَّام يتكرَّر عادةً بالعام مرَّةً أَو مرَّتَين عندما يستخدم شُرطي أَبيض القُوَّة المُفرطة ضدَّ مُشتبه بهِ أَسود فيرتكب جريمةً عُنصريَّة ضدَّهُ،وعادةً ما يعتمد حجم الإِحتجاجات على طبيعةِ الجريمة وحجم العنصريَّة وعلى الظَّرف السِّياسي والحزبي الذي تمرُّ بهِ البِلاد.

فيتساءل كثيرُونَ عن سر إِتِّساع حجم الإِحتجاجات هذهِ المرَّة؟!.

وقبلَ الإِجابةِ وسردِ ثلاثةِ أَسبابٍ، أَودُّ الإِشارة إِلى أَنَّ مدينة [مينيابوليس] [التي ارتُكبت فيها الجريمة العُنصريَّة] في ولاية [منيسوتا] تُعدُّ بُؤرة التَّمييزالعُنصري في البلادِ، والأَرقام والإِحصائيَّات التَّاليةِ توضِّح ذلك كنُموذجٍ فقط؛

*نسبة البطالة من السُّود [١٠٪؜] مُقارنةً بنسبة [٤٪؜] من البيض، وذلك قبل ان تتسبَّب جائحة كورونا في تسريح العُمَّال بشكلٍ كبيرٍ، ويُصنَّف هذا التَّفاوُتالأَسوأ في البلادِ.

*متوسِّط دخل الأُسرة [البيضاء] عام [٢٠١٦] مثلاً كانَ [٧٦] أَلف دولار، بينما كان متوسِّط دخل الأُسرة [السَّوداء] [٣٢] أَلفاً فقط.

*وبينما يقبع [٣٢٪؜] من السكَّان السُّود تحت خط الفقر، يقبع [٦٪؜] فقط من البيض تحتَ خطِّ الفقر.

*وفقاً لدراسةٍ صدرت عام [٢٠١٨] فإِنَّ مُعدَّل ملكيَّة السُّود للمنازلِ هو من بينِ أَدنى المُعدَّلات في البلادِ.

*نسبة السيَّارات التي أَوقفتها الشُّرطة لسائقين [سود] [٤٤٪؜] على الرَّغمِ من أَنَّ [السُّود] يمثِّلون نسبة [٧٪؜] فقط من السُّكَّان.

*وأَنَّ نسبة [٥٥٪؜] من السَّائقين الذين تمَّ إِيقافهُم بسبب مُخالفات تتعلَّق بمُعدَّات السيَّارة من [السُّود].

والإِحصائيَّتان الأَخيرتان توضِّحان حجم الإِحتكاك العُنصري بين الشُّرطة والمواطنين السُّود، وهو السَّبب وراء تكرار الجرائم العُنصريَّة.

نعودُ إِلى الأَسبابِ؛

١/ الصِّراع الحزبي الذي هوَ على أَوجه الآن كون هذا العام هو عامُ الإِنتخابات الرِّئاسيَّة، وتُشير بعضُ التَّقارير الخاصَّة إِلى أَن الديمقراطيِّين حاولُوا توظيفالجريمة لصالحهِم ضدَّ الجُمهوريِّين ولذلكَ سمحُوا ورُبما ساعدُوا على اتِّساعِها من خلالِ غضِّ الطَّرف عن الفوضى التي حصلت في مدينةِ الجريمة علماً بأَنَّحاكم ولاية [منيسوتا] إِمراة من الحزب الديمقراطي!.

٢/ كَون البلاد في حالةِ إِغلاق شبه تام وأَنَّ أَغلبيَّة النَّاس في بيُوتهِم بِلا عملٍ وبِلا أَيِّ إِلتزاماتٍ زمنيَّةٍ، ما ساعدهم على المُشاركة في الإِحتجاجات بسُرعةالبرق.

٣/ بسبب تغريدات الرَّئيس ترامب التي حرَّضت في البِداية على الكراهية وبالتَّالي ساهمت في إِتِّساع رُقعة الإِحتجاجات.

إِنَّ منهجيَّتهُ العُنصريَّة التي تُحرِّض على الكراهيَّة والتَّمييز، تارةً ضدَّ العرب والمُسلمين وتارةً ضدَّ النِّساء وثالثةً ضدَّ المُهاجرين وفي كُلِّ وقتٍ ضدَّ السُّود، هيالتي راكمت الغضب الذي ظلَّ كالمِرجل يغلي في النُّفوس حتَّى إِذا قُتِل المُواطن الأَسود [فلويد] بالطَّريقة البشعة التي شاهدها كلَّ العالم، إِنفجر المِرجل وتفجَّرالبُركان.

د/ العُنصريَّةُ جزءٌ لا يتجزَّأ من الطَّبيعةِ البشريَّة، فمثلاً؛ على الرَّغمِ مِن كُلِّ الجهودِ الجبَّارة التي بذلها رسولُ الله (ص) على مدى [٢٣] عاماً لإِذابة الفوارقالعُنصريَّة بكُلِّ أَشكالها في المُجتمع الإِسلامي الجديد، إِلَّا أَنَّ [الصَّحابة] أَيقظوها من جديدٍ ما إِن رحلَ الرَّسول الكريم (ص) إِلى بارئهِ.

واليَوم فإِنَّ العُنصريَّة موجودةٌ في كُلِّ بلادِ العالَم بأَشكالٍ متعدِّدة، فإِذا كانت في العراق مثلاً على أَساسٍ مذهبي مثلاً وكذلك في الجزيرةِ العربيَّة فإِنَّها علىأَساسٍ إِثنيٍّ في إِيران، أَمَّا في بلادِ الغربِ فعلى أَساس العِرق بالدَّرجة الأُولى.

فارقٌ واحدٌ هو الذي يُميِّز دُول العالم بهذا الصَّدد، فبينما العُنصريَّةُ في بعضِها [منهجُ دَولةٍ] يُشرعنها الدُّستور وينظِّمها القانون، فإِنَّها [سلوكيَّات أَفراد] يُجرِّمها القانُون في بعضها الآخر.

هـ/ على الرَّغم من إِستخدام الإِحتجاجات للعُنف الذي ساقها إِلى عمليَّات الحرق والإِغارة وتدمير المُمتلكات الخاصَّة، إِلَّا أَنَّي على يقينٍ مِن أَنَّها ستدخلتاريخ البلادِ كعلامةٍ فارقةٍ ستقودُ إِلى تقليص العُنصريَّة والتَّمييز، وأَنَّ المُشرِّعون سيُعيدون النَّظر في الكثيرِ من القوانين، كما سيُبادرون إِلى تشريع القوانيناللَّازمة التي تُساعد في تقليل أَثر العُنصريَّة والتي ظلَّت مُؤَجَّلة كلَّ هذا الوقت.

الإِحتجاجاتُ جرسُ إِنذارٍ وتنبيهٍ في الدُّول الديمقراطيَّة، لإِعادة النَّظر بمُجمل السِّياسات في البلادِ، على العكسِ ممَّا هو عليهِ في الدُّول الشُّموليَّةوالإِستبداديَّة التي تعتبر الإِحتجاجات فُرصة للكشفِ عن الثَّغرات في النِّظام الأَمني البوليسي القائم في البلادِ لتحديثِهِ من أَجلِ المزيدِ من الفاعليَّة لحمايةِ[الزَّعيم]!.

و/ وإِذا أَردنا أَن نُفكِّر بشكلٍ صحيحٍ وسليمٍ لنستوعِبَ مثل هذهِ الحوادث والمُنعطفاتِ التي تشهدها دُول العالَم المُختلفةِ بين الفَينةِ والأُخرى، ينبغي أَوَّلاً أَن لانتأَثَّر بالإِعلام الذي يُحاول توظيفَ كلَّ شيءٍ وتسييسهُ وصبَّهُ في قوالبِ صراعِ الإِراداتِ والحربِ النفسيَّة بين الدُّول والجماعاتِ، لحاجةٍ في نفسِ يعقوب يُريدُقضاها، فلكُلِّ حالةٍ ظروفها ودوافعها وأَدواتها وتأَثيراتها.

فلو تساءلنا مثلاً عن سرِّ إِهتمام العالَم بمقتلِ [مواطنٍ أَميركيٍّ واحدٍ] فقط فيما يلتزم الصَّمت إِزاء مقتل العشرات وأَحياناً المِئات في أَحداثٍ مُشابهة؟!.

إِنَّهُ دليلُ أَهميَّة الولايات المتَّحدة بالنِّسبةِ للعالَم، فبينما اهتمَّت دُولاً تشفِّياً منها اهتمَّت أُخرى خوفاً منها أَو عليها.

فمثلاً؛ إِهتمَّت طهران كثيراً وذرفت دموعاً لمقتلِ الرَّجُلِ الأَسود إِلَّا أَنَّها لم تذرف دمعةً واحدةً من دموعِ التَّماسيحِ [حتَّى] لـ [مقتلِ] [٧٠٠] مواطن [شيعي] عراقي في الإِحتجاجات الأَخيرة!.

وبينما وصفت، ووُكلاءها، الفوضى وعمليَّات الحرق والتَّدمير والتَّجاوز على المُمتلكات العامَّة والخاصَّة التي صاحبت الإِحتجاجات التشرينيَّة وكذلك ما صاحبَالإِحتجاجات التي شهِدتها عدَّة مُدُن إِيرانيَّة خلال العقد الأَخير، بأَعمال الشَّغب المُنافية للقانون، وصفت ما تشهدهُ الولايات المتحدة الآن بأَنَّها ردُود فعلٍ طبيعيَّةٍ!.

والعكس، بالتَّأكيد، هو الصَّحيح، فبينما وصفَ الرَّئيس ترامب ما جرى في إِيران من حوادث شغبٍ بالبطولةِ، وصفَ ما يجرى في بلادهِ بالأَعمالِ المُنافيةِللقانون.

وبينما تجاوزَ الرَّئيسُ ترامب جريمة [محمَّد مِنشار] المُروِّعة بحقِّ [خاشوقجي] فلم يتوقَّف عندها ولم يعتبرها تتعارض مع قِيم حقوق الإِنسان والحريَّةوالديمقراطيَّة، يُصدِّعُ رُؤُوسنا عن حقوقِ الإِنسانِ في هونگ كونگ!.

إِنَّ كلَّ ذلكَ أُمورٌ طبيعيَّةٌ وهي من طبيعةِ الأَشياء في العلاقاتِ الدَّوليَّة، إِذ كلَّ دولةٍ تغنِّي على ليلاها، كما يقولُ المَثل.

المهِمُّ في الأَمرِ هو أَنَّنا يلزم أَن نضبط عواطفَنا لنحمي عقولَنا من مثلِ هذا الإِعلام المُنحاز أَو المُتطِّرف لنفهمَ الأُمور بشكلٍ صحيحٍ، وإِلَّا فسنكونُ ضحاياالتَّضليل.

ز/ أَمَّا الفرقُ بين ما يجري في بلدانِنا من مثلِ هذهِ الحوادث وما يجري في البُلدان الديمقراطيَّة، فيمكنُ تلخيصهُ على ثلاثةِ مُستويات؛

١/ نادراً ما يسقطُ بمثلِ هذهِ الإِحتجاجات عندهم ضحايا برصاصِ القوَّات الأَمنيَّة حتَّى إِذا انتهجت العُنف أَو الفَوضى، أَمَّا عندنا فيتساقطُ الضَّحايابرصاصِ السُّلطة بالعشرات ورُبما بالمئاتِ في السَّاعاتِ الأُولى فقط، كما حصلَ ذلكَ أَكثر من مرَّة في إِيران ومِصر والجزيرة العربيَّة وأَخيراً في العراق إِبَّانالإِنتفاضة التشرينيَّة الباسِلة.

٢/ عندهُم يبقى القانون حاكماً، أَمَّا عندنا فالطَّرفُ الثَّالث هو الحاكِم، وإِذا كانَ الشُّرطي المُجرم قد تمَّت تسميتهُ فوراً وطردهُ من وظيفتهِ مع بقيَّة زملاءهُالأَربعة الشُّركاء في الجريمةِ، ثم اعتقالهِ وتوجيهِ تُهمة القتل ضدَّهُ، فإِنَّهُ في بلادِنا لم يتحمَّل أَحدٌ مسؤُوليَّة قتل المُحتجِّين لا في إِيران ولا في العراق ولا في أَيِّ بلدٍعربيٍّ أَو مسلمٍ آخر، وإِذا صادفَ أَن اضطرَّ الزَّعيم أَن يتحمَّل المسؤُوليَّة لذرِّ الرَّمادِ في العُيونِ فيُحمِّلها لكبشِ فداءٍ كما فعلَ [محمَّد مِنشار] مع جريمتهِ ضدَّ[خاشوقجي]..

٣/ وعندهُم لا يخفى شيءٌ فالحقيقةُ يجري عرضها على الهواءِ مُباشرةً وبكلِّ الوسائل الإِعلاميَّة، أَمَّا عندنا فإِنَّ أَوَّل شيءٍ تفعلهُ السُّلطات هو قطع الإِنترنيتللسَّيطرة على النَّشر.

حصلَ هذا في العراق وفي إِيران وفي الكثيرِ من بلادِنا [النَّامية].

٤/ عندهُم لا أَحد يُفسِّر مثل هذه الإِحتجاجات بالمُؤَامرة، ولا أَحد يلجأ إِلى لُغة التَّخوين والتَّشكيك بانتماءات وولاءات المُحتجِّين، فكلُّ شيءٍ وطنيٌّ بامتياز،الأَسباب والمُنطلقات والبِدايات والنِّهايات والأَدوات والشِّعارات والمطالب كلُّها وطنيَّة وداخليَّة، أَمَّا عندنا فكلُّ شيءٍ مُتَّهم، وكلُّ شيءٍ مُؤامرة! إِذ تلجأ السُّلطةوإِعلامها و [العِصابة الحاكِمة] وذيولها وأَبواقها وميليشياتها فوراً إِلى تخوينِ المُحتجِّين والطَّعن بعِرض وشرف المُحتجَّات، كما أَنَّها تُفسِّر الإِحتجاجات بالمُؤَامرةالتي تُحاك خارج الحُدود ويشترك فيها كلَّ العالَم إِلَّا المُواطنين، فليس هناك ما يستدعي للإِحتجاج مثلاً أَو التَّظاهُر!.

حدثَ هذا في إِيران والعراق وفي مُختلف دولِنا!.

ح/ كدتُ أَن أَموت من الضِّحك وأَنا أَقرأ [النَّصائح] الذَّهبيَّة التي تقدَّم بها [البُؤَساء] في مجتمعاتِنا المُتخلِّفة والذَّليلة للرَّئيس ترامب والمُحتجِّين في الولاياتِالمُتَّحدة.

لو يعرف هؤُلاء [البُؤَساء] بأَنَّهم لا يتمتَّعون في بلدانهِم بنسبة [١ من ١٠٠٠] وأَكثر من الحقُوق التي يتمتَّع بها السُّود في الولاياتِ المُتَّحدة لطمرُوا أَنفسهُمبحُفَرٍ من نارٍ ولاختفَوا من الأَرض.

ولو عرِفَ هؤُلاء بأَنَّ أَكثر المُتضرِّرين من أَعمال الشَّغب التي مارسها المُحتجُّون السُّود ضدَّ الأَملاك الخاصَّة تعودُ إِلى السُّود أَنفسهُم وإِلى الأَقليَّات!.

بدلاً من أَن تستغرقُوا بالحديث عن [مأساة] السُّود في الولاياتِ المُتَّحدة، تعلَّمُوا منهُم كيف تنتزِعُوا حقوقكُم من الذي سلبها! فالتَّعاطُف وحدهُ لا يكفي.

[أَسودٌ] واحدٌ أَشعلَ البلادَ، و [٧٠٠] شهيد وقفت الأَغلبيَّة على التَّل تتفرَّج!.

وبدلاً من أَن تُعيِّنُوا أَنفسكُم مُحامين عنهُم، حامُوا عن حقوقِكم وشرفِكم وأَعراضِكم وكرامتِكم التي تنتهكها السُّلطات في بُلدانِكم [الإِسلاميَّة] جدّاً!.

وفِّرُوا نصائحكُم لأَنُفسِكُم، فأَنتم أَحوج ما تكونُوا لها، في زمنِ البُؤس والذِّل الذي تعيشونهُ تحت سُلطة أَنظمة شموليَّة وإِستبداديَّة قاتِلة يُتاجر بعضها بالدِّينأَو المذهب لشرعنةِ جرائمهِ ضدَّ شعبهِ!.

حرِّروا أَنفُسكم من عبوديَّة النُّظُم الشُّموليَّة لتُقدِّموا بديلاً حقيقيّاً وواقعيّاً يُحتذى، للسُّود ولغَيرِ السُّود!.

ط/ وأَخيراً؛ فلقد أَثبتت أَعمال الشَّغب التي صاحبت إِحتجاجات السُّود بأَنَّها من طبيعة البشر، فما شهدتهُ إِحتجاجات العراق وإِيران وغيرها من بلدانِنا ليستبِدعاً، فلقد شهدتها فرنسا كذلك قبلَ ذلك، إِلَّا أَنَّ الفارِق بينَ الحالتَين، هو أَنَّ [شغب] شعوبِنا تقف وراءهُ السُّلطة لتشويه سُمعةِ الإِحتجاجات لتبريرِ قمعها! أَمَّا[شغبهُم] فمِن فعلِ المُحتجِّين أَنفُسهم!.

وفي كُلِّ الأَحوال فالنَّجاحُ بالسلميَّة و اللَّاعُنف والإِحتجاجات المليونيَّة.

  

نزار حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/06/03


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • قصَّةُ تأسيسِ [الحشدِ الشَّعبي] وملفَّات أُخرى!  *المرجعُ الأَعلى؛ ضَرورة إِحترام السِّيادة العراقيَّة وحصر الأَسلحة التي تحملها الفصائل في البلادِ بيَدِ الدَّولة  [الجزءُ الثَّالث]  (المقالات)

    • قصَّةُ تأسيسِ [الحشدِ الشَّعبي] وملفَّات أُخرى!  *المرجعُ الأَعلى؛ إِنَّ إِستقرارَ البلادِ رهنٌ بحصرِ السِّلاحِ في يدِ المُؤَسَّسات الشَّرعيَّة [الجزءُ الثَّاني]  (المقالات)

    • قصَّةُ تأسيسِ [الحشدِ الشَّعبي] وملفَّات أُخرى! [الجزءُ الأَوَّل]  (المقالات)

    • في ذكرى مولدهِ المُبارك في [١٣] رجب الأَصب؛ صِناعةُ الدَّولةِ عندَ الإِمامِ عليٍّ (ع)  (المقالات)

    • اليَومُ العالَمي للقُرآن  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : العُنصريَّة طبيعةٌ بشريَّةٌ، وهذهِ خلفيَّة الأَحداث الحاليَّة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على النظرة المحرمة - للكاتب زكي آل حيدر الموسوي : جناب السيد المهذب زكي آل حيدر الموسوي دامت توفيقاته السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحسنت أحسنت أحسنت مقالة أدبية رفيعة مختصرة بكلماتها واسعة وشاملة بمعانيها العظيمة.... إنها فعلا من خير الكلام الذي قلّ ودلّ. أيها السيد الحسيب المتألق ننتظر منك المزيد من هذا المفيد. جعل الله لك بكل كلمة حسنة مباركة وضاعفها لك أضعافا كثيرة وثبتها في سجل أعمالك الصالحة ونفعك بها في الدارين وجعل لك نورا تمشي به في الأرض وأعطاك من كل ما سألته وبارك لك فيما آتاك "ومن يؤتَ الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا" وأصلحَ بالك. تحياتنا ودعواتنا محمد جعفر نشكر الإدارة الموقرة للموقع المبارك كتابات في الميزان

 
علّق د. قيس ، على هذا هو علي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : موضوع اكثر من رائع .. لا أدري هل هو مترجم؟ .. اتمنى تصحيح الاخطاء اللغوية والنحوية الواردة في سياق النص بصورة عامة ليكتمل بهاءه الاخاذ .. بوركت الانامل التي خطت هذا الالق

 
علّق الانسان ، على  هل كان عيسى روح الله ؟ (إن هو إلا عبدٌ أنعمنا عليه). - للكاتب مصطفى الهادي : وفي الانجيل فإن روح الله نزل على صورة (حمامة) كما يقول في متى ( فلما اعتمد يسوع ... فرأى روح الله نازلا مثل حمامة).(8) وروح الله هنا هو جبرئيل نزل متمثلا بشكل حمامة بيضاء . هذا هو قول الكاتب , والسؤال المطروح اذا كان روح الله هو جبرئيل كما قلت . لماذا في تكملة العدد واذا صوت من السماء ؟ ماهي الفائدة من نزول جبرئيل وخروج صوت من السماء ؟ اثم تقول انه باصبع اخرج يخرج الشياطين يعني بالملاك جبرئيل تخرج الشياطين ؟؟ هل هذا منطق ؟ هل خروج الشياطين يكون عبر استخدام الملائكة ؟ وبالتالي استنتاجك غير مقبول وغير منطقي وشكرا لك

 
علّق ادارة الموقع ، على مَن يمثل الإسلام - للكاتب زهراء حسام : الاستاذ الفاضل نجم الحجامي الكاتبة لم تنقل او تشير الى تصريح للبابا ... بل قالت " تَرى السيد السيستاني هو من يمثل الإسلام، هو واجهته، هو من يمثل الطائفة الشيعية وكبير مذهبها" والفرق كبير بين الحالتين .

 
علّق نجم الحجامي ، على مَن يمثل الإسلام - للكاتب زهراء حسام : السلام عليكم ورحمه الله تقولين ...( أن هذه الشخصية المسيحية والتي تُعتبر عالمية، أنها بزيارتها للنجف تَرى السيد السيستاني هو من يمثل الإسلام، هو واجهته، هو من يمثل الطائفة الشيعية وكبير مذهبها. ) لم اسمع بهكذا تصريح للبابا ..ارجو ان تدليني على المصدر مع تحياتي

 
علّق نجم محمد ، على لملوم الحمزة وحمزة لملوم - للكاتب غائب عويز الهاشمي : السلام عليكم بارك الله في جهود الباحث ولكن يوجد معلومات ناقصة فلو رجع إلى المصادر الأم للأسرة الغريفية لوجد ما هو أوسع من ذلك من قبيل شجرة النبوة والشجرة الطيبة للسيد رضا الصائغ الغريفي ولو راجع كبار الأسرة وساداتها كالسيد اية الله ابو الحسن حميد المقدس الغريفي والسيد حجة الاسلام محمد رضا الغريفي والسيد الحجة هاشم الغريفي والنسابة السيد رياض وغيرهم لوجد ما ينتفع منه أكثر. ويغلب على ظني أن السيد محمد باقر ابن السيد حميد المقدس الغريفي قد كتب موضوعا عن الحمزة الشرقي ناقش فيه بعض القضايا الأسئلة المثارة حول الموضوع

 
علّق حسنين البغدادي ، على كيف نصلح علاقتنا مع الله عز وجل ؟ - للكاتب زين العابدين الغريفي : السلام عليكم وفق الله سماحة السيد زين العابدين نجل السيد حميد المقدس الغريفي على ما يقدمه من مقالات ممتعة ونافعة للشباب والفتيات

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على (بطل ينصر بطلا فيسقطان معا).(1) هل جاء الكتاب المقدس على ذكر العباس بن علي بن ابي طالب عليه المراضي؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أخي الطيب محمد اسماعيل حياك الرب. لا زالوا الى هذا اليوم يطلقون على القديسة مريم بأنها مريم العذارء مع انها انجبت يسوع المسيح. ليس فقط على لسان الناس بل كلام الرب كما يقول في إنجيل متى 1: 23 ( هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا). فولدت ابنا ولكن مع ذلك استمر لقب العذراء لها الى هذا اليوم . والعذراء قد تُطلق على غير المرأة كما يُقال : العذراء احد بروج السماء.

 
علّق نجم الحجامي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : لاشك ولا ريب ان المسلمين وخصوصا الشيعه يكنون كل الحب والتقدير لاخوتهم المواطنين المسيحين سواء كانوا من ابناء الوطن او من غيرهم اقتداءا بكلام امير المؤمنين(ع)( الناس صنفان اما اخ لك في الدين او شبيه لك في الخلق ) اما رجال الكنيسه الغربيون وساسه فانهم يكيدون للاسلام والمسلمين كل صباح ومساء وقد قرر مجمع البحوث الإسلامية قبل ثلاثه ايام ، تجميد الحوار بين الأزهر والفاتيكان إلى أجل غير مسمى.القرار جاء نتيجة تعرض بابا الفاتيكان للإسلام بشكل سلبى أكثر من مرة.(المصدر -اليوم السابع2/27/2021)

 
علّق محمد اسماعيل ، على (بطل ينصر بطلا فيسقطان معا).(1) هل جاء الكتاب المقدس على ذكر العباس بن علي بن ابي طالب عليه المراضي؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لكن هنا الوصف انها عذراء بينما ما نعرفه انها متزوجة ولديها اولاد

 
علّق نبيل الكرخي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : بسم الله الرحمن الرحيم يحدث اللقاء ويمضي، وتستمر المنظمات والارساليات التبشيرية في عملها في بلاد المسلمين، وهي مرتبطة مباشرة بالفاتيكان. ومن المهم في هذا اللقاء ان لا تكون زيارة البابا فرانسيس اداة في مساعي التطبيع مع الصهاينة وبدعة الدين الابراهيمي. ومن المهم أيضاً أن يتعاون المسيحيون والمسلمون في إحياء القيم الاخلاقية في المجتمع وليس فقط شعارات السلام والمحبة والتعايش.

 
علّق علي عبد الحسين شدود ، على شَطْرَ الإمامة - للكاتب حسن الحاج عگلة : حبيبي خالي أنت رائع كما عهدتك وكل يوم ازداد اعجاباً بك وأذهل بشخصك كلمات اغلا من الذهب واحلا من العسل صح لسانك اسأل الله يحفظك ويكتب لك السلامة ويمد عمرك بحق أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه وآلهِ الصلاة والسلام

 
علّق سعد ، على بمناسبة زيارة البابا المرتقبة للعراق. التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : من الواضح لمن يقرأ التاريخ هو محاولة النصارى للتبشير بدينهم في كل اصقاع المعمورة بل ان الاستعمار وان كان هدفه المعلن والبارز هو اقتصادي لتسويق البضائع البريطانية والأمريكية والسيطرة على رؤوس الأموال في العالم الا ان الهدف الخفي هو التبشير بالمسيحية وقد كشفت الكثير من الوثائق عن الحروب الاستعمارية السابقة وظهرت في فلتات لسان بعض القادة والرؤساء كبوش الابن وغيره ، وكتبت دراسات معمقة حول هذا الموضوع أمثال كتاب جذور الاساءة للاسلام والرسول الاعظم للسيد ابو الحسن حميد المقدس الغريفي.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بمناسبة زيارة البابا المرتقبة للعراق. التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة . هؤلاء الذين يطلبون الوثائق من النوع الذي لا يُتابع ولا يُريد ان يُكلف نفسه عناء البحث بعد زيارة بابا الفاتيكان لأي منطقة في العالم وما يحدث بعد مغادرته من مجازر وانقلابات ومؤامرات . زيارة البابا دائما ما تكون تحريضية وذات اهداف يرسمها له من يقبعون خلف الابواب المغلقة. ماذا فعل البابا للأوقاف المسيحية التي صادرها اليهود في فلسطين هل سمعنا له حسيسا ، ماذا صنع البابا للمسيحيين في فلسطين الذين يجبرهم الاحتلال على الهجرة ومصادرة املاكهم. نعم هو يزور افريقيا ليشعل فيها حربا وفتنا ، وكذلك يزور أور الناصرية التي لا يوجد فيها اي مسيحي ولا علاقة لها بالمسيحية ، ثم لماذا يزور أور وقد تركها ابراهيم وهاجر وأعطاه الله ارضا بدلا عنها. لا بل ان إبراهيم لعن أور الكلدانيين لعنا وبيلا وقال عنها بأنها : مأوى الشياطين. وأنها لا تقوم ابدا وستبقى وكر للثعالب. ثم يقوم جناب البابا بما لم يقم به اي سلف او خلف من بابوات الفاتيكان. ثم كيف سوف يستقبل البابا ساكو لبابا روما الكاثوليكي والذي ساومنا حتى على ديننا عندما تعرضنا لمحنة داعش فكل ما فعله انه بعث وفدا قال لنا : (أن صدر الكاثوليكية رحب). عجيب وما علاقتنا بالكاثوليكية ولماذا يريد منا تغيير ديننا من اجل تقديم المساعدة لنا . يعني هل يقبل الشيعي أن تفتح له الوهابية او داعش ذراعيها ثم تقول له : (تعال الى صدر الوهابية او داعش الرحب). ثم اين البابا مما يحصل في اليمن ؟ وأين هو مما يحصل على المسيحيين والمسلمين في فلسطين وسوريا وبورما والصين والكثير من دول افريقيا او ما تقوم به امريكا من مصائب. ثم ماذا يوجد في الامارات التي احرقت الاخضر واليابس لكي يزورها؟ والتي قال عنها الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين علي القره داغي زيارة بابا الفاتيكان فرانشيسكو إلى أبو ظبي المنخرطة في كبت الحريات ودعم الانقلابات وفي حرب عدوانية على إرادة الشعوب والحصار الظالم لدولة عربية مسلمة، هي زيارة تزكية لانتهاك حقوق الإنسان والاستبداد. الم يقراوا ما كتبه الكاتب عضو مجمع البحوث الإسلامية د. عبد المعطى بيومى الذي رفض لقاء البابا ورفض دعوته ثم هاجم بيومى بابا الفاتيكان وقال (انه يسعى الى تدبير مخططات خبيثة وسياسية من اجل تقسيم الشرق والدول الاسلامية , والبُعد عن رسالته الدينية، وأكد بيومى " إن المسيحيين فى الشرق لا يقبلون بوصاية دولة الفاتيكان عليهم، سواء كانت وصاية روحية أو سياسية، وأنهم لا يقبلون بأى حال أن يجعل بابا الفاتيكان نفسه حاميا عليهم). إلى الذين اعتادوا على الوجبات السريعة الجاهزة ولا يُكلفون انفسهم عناء البحث اقول لهم رحاب الانترنت واسع فابحثوا فيه وراء زيارات البابا وأهدافها. وهل تسائل هؤلاء عن اسباب قرار مجمع البحوث الإسلامية بجلسته الطارئة المنعقدة اليوم، تجميد الحوار بين الأزهر والفاتيكان إلى أجل غير مسمى.القرار جاء نتيجة تعرض بابا الفاتيكان للإسلام بشكل سلبى أكثر من مرة، وتأكيده بغير حق على أن المسلمين يضطهدون الآخرين الذين يعيشون معهم فى الشرق الأوسط.

 
علّق عماد يونس فغالي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : السيّد وليد الغالي حسبي أخشعُ أمام مهابة نصّكَ أعلاه، لِما يرفع من القيمة الإنسانيّة والدعوة الإلهيّة في التوجّهَين الإسلاميّ والمسيحيّ. ولطالما اعتبرتُكَ منذ تعارفنا، رائدًا في ما سبق، وداعيةَ محبّة أفخر بانتمائي إلى دوحتكَ. سلمتَ سيّدي ودمتَ لي!!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جودت هوشيار
صفحة الكاتب :
  جودت هوشيار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net