صفحة الكاتب : مسلم حميد الركابي

حوار حول دهينُ ساخن
مسلم حميد الركابي

اعتاد الشارع الرياضي في عراقنا الجديد وبالأخص الوسط الكروي أن يشهد بين الفينة والفينة تراشقاً إعلاميا واضحاً بين أعضاء اتحاد الكرة ,فلكل عضو اتحاد صولاته وجولاته على صفحات الصحف والفضائيات ,احدهم يغرد يميناً والآخر يغرد شمالاً والثالث يجتر كلمات ربما هو لا يعرف معناها المهم عنده أن يتصدر المشهد وهو (يسفط) على الناس نظريات وآراء وأفكار ما انزل الله بها من سلطان ,ويبدو إنهم للأسف يحاولون أن يجاروا السيد ناجح حمود رئيس الاتحاد والذي له الكعب المعلى في هذا المجال فهو زعيم ( السفسطائية الكروية) بلا منازع حيث يمتلك لغة دبلوماسية ثرية تمكنه من الإجابة والمواجهة مع الإعلام فهو له من الحنكة والمراوغة الكثير وربما يعتبر البعض إن تلك الصفات تحسب لابن حمود ولكن ليس بالضرورة أن تكون تلك الصفات من ايجابيات المرء وهو يمثل شخصية قيادية .
وعودة على ذي بدء , نعود للسادة أعضاء اتحاد الكرة الذين على ما يبدو أنهم فشلوا فشلاً ذريعاً في خلق حالة الانسجام والوئام بينهم فأصبحوا قبائل متفرقة وانقسموا فيما بينهم إلى أكثر من معسكر ,ومثلما يقال إن المصائب لا تأتي فرادى فقد أخذت المشاكل والعواصف مأخذها من اتحاد الكرة الذي يبدو انه يعمل بعشولئية مفرطة مما يؤكد للجميع بان أعضاء اتحاد الكرة يعملون بدون خارطة طريق والدليل إن جميع أعضاء الاتحاد والذين ملئوا العالم ضجيجاً وصراخاً واعتراضات على اتحاد حسين سعيد (هكذا كان يحلوا لهم تسميته) قبل أن يقذف بهم القدر ليصبحوا أعضاء في جمهورية القدم بأنهم يحملون مشروع رياضي وطني عراقي كبير لإنقاذ الكرة العراقية بل إن بعضهم ذهب إلى أكثر من ذلك حينما صرح بأنه لديه القدرة بان يقفز بالكرة العراقية إلى مصاف الدول المتقدمة (سبحان الله عما يصفون) ,لكن ما لذي حصل بعد الانتخابات التي جاءت بهؤلاء فقد شاهدناهم وهم يوزعون القبلات الهوائية للحضور الذين حضروا قاعة الانتخابات بعد أن رقص الجميع على أنغام أهزوجة ( علي وياك علي) . ومع ذلك سارت سفينة الاتحاد وسط بحر متلاطم من الأمواج العاتية من التحديات والاعتراضات وقد شهدنا أول انفراط لعقد الاتحاد المعلق بجيد ابن حمود حينما أعلن شرار حيدر استقالته احتجاجاً على سياسة التفرد التي انتهجها ابن حمود برئاسته لاتحاد الكرة ثم تهديد بقية أعضاء الاتحاد بسلك نفس سلوك شرار حيدر مما يجعل الاتحاد على شفا جرف هارِ .
واعتاد وسطنا الكروي أن يقرأ في كل يوم عن بالون جديد من بالونات محمد جواد الصائغ الذي بلغ من العمر عتيا وهو الرجل المليء حتى ( أخمص قدميه) بالخبرة التي عمرها أكثر من ثلاثين عاماً وآخر فقاعات الصائغ هو ما جاء بحواره مع جريدة (المدى) الغراء حينما فسر استقالة شرار حيدر على إنها هزيمة وهروب من المواجهة مع تسلط وتجبر وطغيان ابن حمود حيث قال الصائغ إن شرار هو مَنْ ساعد ومكن ابن حمود على فرض هيمنته المطلقة . ربما يبدو للبعض إن الصائغ يمتلك الجرأة والشجاعة برفع ورقة التوت المتهرئة عن أعضاء اتحاد الكرة الذين يعيشون هذه الايام وسط ضغوطات قرار محكمة الكأس المنتظر وضياع حلم التأهل إلى لندن بخطأ اقل ما يقال عنه انه ناجم عن تصرف غبي وجاهل وأمي مع هكذا أمور تخص مصير منتخب اولمبي يلعب باسم العراق إضافة إلى العديد من الإخفاقات الإدارية المطلقة .
لقد اثبت الصائغ وغيره من أعضاء اتحاد الكرة بأنهم اضعف من أن يواجهوا ابن حمود ولا يخفى على احد سبب ذلك فالجميع يعرف ما يدور في أروقة الاتحاد والجميع يعرف أيضا إن هناك الكثير والكثير من الأسرار والخفايا والتي يخشى أعضاء الاتحاد أنفسهم من كشفها فالجميع جاء وفق صفقات مشبوهة فالحاج الصائغ يعرف ابن مدينته ابن حمود جيداً فكثيراً ما جلسا الاثنان معاً حول صينية دهين أبو علي النجفية الشهيرة والتي تمت حولها العديد من الصفقات والاتفاقات والتي جاءت بهؤلاء أعضاءاً لاتحاد الكرة .
الجميع يريد أن يُحَمل ابن حمود مسؤولية النكسات والإخفاقات التي تعرض لها اتحاد الكرة طيلة الفترة الماضية فضياع خليجي البصرة أخفاقة المنتخب العراقي في الدورة العربية في قطر وكذلك ضياع حلم التأهل إلى اولمبياد لندن واستمرار الحصار على ملاعب العراق وعدم حضور زيك والى بغداد وغموض عقد زيكو وعدم تسمية الأمين المالي وأمين سر لاتحاد الكرة وعدم إقامة دوري الفئات العمرية ومشاكل الشغب في بعض الملاعب في الدوري العراقي وغير ذلك من الأمور ( وكان الله في عون رقبة ابن حمود ,كيف تتحمل كل ذلك)
لكننا نقف اليوم أمام سؤال يفرض نفسه بجدية , أين أعضاء اتحاد الكرة من كل ذلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فقد شاهدناهم في سفر دائم ,ونعيم ناعم ,فهم من بلد إلى بلد يتنقلون ,وبالمغانم يتنعمون ,وفي الإخفاقات يتصارعون ويتعاركون , وفي الفوز (رغم قلته)يرقصون,
ولذلك نقول الحمد لله الذي جعلنا ننتقل إلى مرحلة الحسم في تصفيات كأس العالم بعد أن تصدر منتخبنا مجموعته بامتياز حيث بات حلم التأهل إلى بلاد السامبا قريب جداً .ونحن نعرف مسبقاً إن أعضاء اتحاد الكرة سوف يرتدون لباس الزهو والفخر بتحقيق الانجاز فللفوز ألف ألف أب وللخسارة أب واحد ورجل واحد ورقبة واحدة ولعلها ( رقبة ابن حمود) .
وبالمناسبة نتمنى على أعضاء اتحاد الكرة على أن يجعلوا المنتخب الوطني بكل كادره الفني والإداري ولاعبيه بعيداً عن معمعة صراعاتهم ومشاكلهم ونرجسيتهم (وطلايبهم) . فالآن أصبح الوضع مختلف وعلينا تحشيد جميع الجهود التي توفر الأجواء المناسبة والتي يحتاجها زيكو ولاعبيه بغض النظر عن المزايدات حول موضوع عقد زيكو فهذه فرصتنا الأخيرة في بلوغ نهائيات كأس العالم ز
وعلى أعضاء اتحاد الكرة أن يجلسوا مجدداً حول صينية جديدة من دهين أبوعلي النجفية الشهيرة ربما يهديهم الله سبحانه وتعالى ويجعلهم يتفقون على صيغة عمل جديدة ربما نشاهد من خلالها اتحاد منسجم بعيداً عن حوارات ومساجلات ونزاعات الدهين الساخن .

  

مسلم حميد الركابي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/03/03



كتابة تعليق لموضوع : حوار حول دهينُ ساخن
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي.

 
علّق زين الحسني ، على ارقام واسماء الوية الحشد الشعبي المقدس بالتسلسل : السلام عليكم ممكن مصدر هذه المعلومة هل هناك كتاب رسمي بذلك

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ سيدتي في هذه الابه سر ما اورده سموكم "وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلَى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْرًا مِنْهَا مُنْقَلَبًا ﴿٣٦﴾ الكهف هنا يتضح ان الكلام عن الساعه ليس القيامه "لان رددت الى ربي". هذا يعني ان الرسول (ص) عندما تلى على الناس هذه الايه كان يفهم الناس المعنى والاختلاف. كبف تم اخفاء سرها.. هذه الايات تتحدث عن عذاب الله او الساعه: أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿١٠٧﴾ يوسف قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ أَوْ أَتَتْكُمُ السَّاعَةُ أَغَيْرَ اللَّهِ تَدْعُونَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴿٤٠﴾ الانعام قُلْ مَنْ كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدًّا ۚ حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضْعَفُ جُنْدًا ﴿٧٥﴾ مريم وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ ﴿٥٥﴾ الحج هذه الايه لا تتحدث عن قيام الموتى.. تتحدث عن مرضعات وحماول احياء وامر عظيم يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ ﴿١﴾ يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ ﴿٢﴾ الحج ان الحديث عن لحدلص مستقبليه ولبحديص عن الساعه التب بمكن ان تاتي في اي لحظه؛ يعني ان الساعه كان يقصد بها امر اخر غير يوم القيامه.. الساعه بذاتها امر رهيب وعذاب.. دمتم بخير..

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل هو إله أو نبي ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله قصتكم مع القس لها ابعادها في فهم الاتباع المتناقض الذي لا بحمل مفهوم واقعي يتناسب والعقل.. الفهم نصوص متناقضه يؤمن من يؤمن بها وبان لها ذلك المفهوم العلوي فوق عقل البشر.. فتصبح الرسالات الا تفهموا هو الاقرب الى الله.. والجهل من الايمان والاتباع المبهم عباده.. في فهمي الواقعي لرسالة السيد المسيح عليه وامه السلام؛ هي محاربة هيكلة الدين وان الله للانسان.. لكل انسان.. فاصبح دين السيد المسيح هيكلا يتحدث للناس باسم السيد المسيح (ع).. ليس القضية ما لا بريد ان يسلم به القس.. المولم في ما يسلم به.. ويستميت في الدفاع عنه.. هو تائه.. ويدافع عن ذلك .. وابدا لا يريد ان يرى الطريق.. بل يخشى على الناس ذلك.. دمتم بخير .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اسراء الفكيكي
صفحة الكاتب :
  اسراء الفكيكي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الصمت متعة في زمن الثرثرة  : صادق غانم الاسدي

 لا دموع اذرفها وراء الجفاة  : القاضي منير حداد

 حاكم لا يملك الخبز  : مديحة الربيعي

 المشهد الامني في العراق خلال 24 ساعة

 عُمان بلد الأمن والآمان !!!؟؟  : حسين محمد العراقي

 السفير الفرنسي في العراق : نفتخر بزيارتنا الى العتبة العلوية ونعلم مكانتها التاريخية والأخلاقية  : موقع العتبة العلوية المقدسة

 التحول المصري وفضاء القضية الفلسطينية  : علي بدوان

 لجنة العلاقات الخارجية تكشف عن زيارة وفد رفيع المستوى من الاتحاد الاوربي الى العراق قريبا  : مكتب د . همام حمودي

 مؤسسات رسمية ونخب أكاديمية تهدي مكتبة الروضة الحيدرية دراسات وموسوعات نادرة تعود للقرن الماضي  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 البصرة : القبض على احد تجار المخدرات في منطقة الجمهورية  : وزارة الداخلية العراقية

 الشعوب لا تصنع الديمقراطية!!  : د . صادق السامرائي

 محافظ البصرة يكشف عن ايجاد حلول سريعة بخصوص شحة المياة  : اعلام محافظة البصرة

 لنستوعب الدرس جيدا ... فالخسارة كبيرة  : رفعت نافع الكناني

 استهداف منزل شقيقة معتمد المرجعية الدينية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي بعبوة صوتية  : وكالة براثا

 ((عين الزمان)) مجلس المحافظين  : عبد الزهره الطالقاني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net