صفحة الكاتب : خضير العواد

مسلم بن عقيل (عليه السلام) رسول الإمامة لأهل الكوفة 
خضير العواد

 ولد مسلم بن عقيل في عام 22 هجرية في المدينة المنورة ، وقد تزوج رقية بنت أمير المؤمنين عليه السلام ، وكان مسلم بن عقيل من أجلِّة بني هاشم وكان عاقلا عالماً شجاعاً ، وكان الإمام الحسين عليه السلام يلقبه بثقتي ، وهو ما اشار إليه في رسالته الى أهل الكوفة ، ولشجاعته الفائقة أختاره أمير المؤمنين عليه السلام في حرب صفين على الرغم من صغر سنه (15 سنة)  ووضعه على ميمنة العسكر مع الحسن والحسين عليهما السلام ، وقد أخبر رسول الله (صلى الله عليه واله ) بقتله ، قال أمير المؤمنين عليه السلام لرسول الله (صلى الله عليه واله ) : يا رسول الله إنك لتحب عقيل ؟ قال (صلى الله عليه واله ) اي والله إني لأحبه حبين ، حباً له لحب أبي طالب له ، وإن ولده مقتول – ويقصد بذلك مسلم – في محبة ولدك ، فتدمع عليه عيون المؤمنين ، وتصلي عليه ملائكته المقربون) ، ثم بكى رسول الله ( صلى الله عليه واله) حتى جرت دموعه على صدره ثم قال : ( الى الله اشكو ما تلقى عترتي من بعدي) (1) 

بعد ان مات معاوية وأصبحت أمور حكم المسلمين تنتقل الى يزيد أبنه المعروف بسكره وفسقه وابتعاده عن تعاليم الإسلام ، اتجهت عيون المسلمين الى الإمام الحسين عليه السلام لقيادة الأمة والعودة بهم الى تعاليم الإسلام الحنيف وقد بدأت رسائل المسلمين تتوالى على بيت ابي عبد الله الحسين عليه السلام من مواليه وشيعته وخصوصاً من مدينة الكوفة ، وبعد هذا الكم الهائل من الرسائل والمطالبات في قدوم الحسين عليه السلام الى الكوفة فارتأى الإمام الحسين عليه السلام ان يرسل مندوباً عنه لكي يهيأ له الأجواء وينقل له الأحداث وحقيقة ما يجري في الكوفة ليستطيع ان يقرر الموقف المناسب ، ولا بد لهذا السفير من صفات ومؤهلات تؤهله الى هذه المهمة الخطيرة والسفارة العظيمة ن فوقع الاختيار على مسلم بن عقيل عليه السلام لما كان يتصف بالولاء الخالص والإيمان الواضح والعقل الراجح والعلم الثاقب والشجاعة الهاشمية المعروفة وقد أظهرت الأحداث تفسير وشرح كل مفردة من هذه المفردات التي سبقت في وصفه ومؤهلاته . 

خرج مسلم عليه السلام من المدينة المنورة متوجهاً الى الكوفة في الخامس عشر من شهر رمضان 60 هجرية ويصحبه قيس بن مشهر مع دليلان يدلّانه على الطريق . وقد حمله الإمام الحسين عليه السلام رسالة الى أهل الكوفة ( بسم الله الرحمن الرحيم من الحسين بن علي الى الملأ من المؤمنين أما بعد : فأن فلاناً وفلاناً قدما علي ّكتبكم وكان آخر رسلكم وفهمت مقالة جلكم : أنه ليس علينا إمام فأقبل لعل الله يجمعنا بك على الحق ، وإني باعث إليكم أخي وأبن عمي وثقتي من أهلي مسلم بن عقيل ن فإن كتب ألي أنه قد أجتمع رأي ملئكم وذوي الحجا والفضل منكم ما قدمت به رسلكم وقرأته في كتبكم أقدم عليكم وشيكاً إن شاء الله تعالى )(2 ) 

وصل مسلم عليه السلام الى الكوفة في الخامس من شوال عام 60 هجري فنزل في دار المختار بن عبيدة الثقفي وأقبلت الناس تختلف اليه فكلما أجتمع اليه منهم جماعة قرأ عليهم كتاب الإمام الحسين عليه السلام وهم يبكون وبايعه الناس حتى بايعه منهم ثمانية عشر الفاً ، وعندما وصل العدد الى هذا الكم الهائل والظروف لا تسمح بالتأخير نتيجة أهمية عامل الوقت في ظروف التغير والثورة لهذا كتب مسلم بن عقيل الى الإمام الحسين عليه السلام جاء فيه ( أما بعد ، فأن الرائد لا يكذب أهله وأن جميع أهل الكوفة معك وقد بايعني منهم ثمانية عشر ألفاً فعجل الإقبال حين تقرأ كتابي هذا والسلام)(3) . 

في المقابل عملاء بني أمية وأتباعهم ومحبيهم وشيعتهم لم يسكتوا على هذا الوضع والتغير لهذا كتبوا الى يزيد رسائل تخبره عن مجيء مسلم (عليه السلام) منها :_( أما بعد فإن مسلم بن عقيل قد قدم الكوفة وبايعته الشيعة للحسين بن علي بن أبي طالب ، فإن يكن لك في الكوفة حاجة فأبعث أليها رجلاً قوياً ينفذ أمرك ويعمل مثل عملك في عدوك فإن النعمان بن بشير رجل ضعيف أو هو يتضعَّف)(4) ، وهنا دخلت أهمية الوقت والخدع السياسية لهذا كتب يزيد بن معاوية  بعد أن اشار عليه مستشاره سرجون رسالة الى واليه في البصرة عبيد الله بن زياد يطلب منه أن يذهب الى الكوفة ليسيطر على الوضع فيها ويقف أمام مسلم (عليه السلام) وتحركاته  ، وبعد وصول عبيد الله بن زياد الى قصر الإمارة في الكوفة بعد ان خدع الناس وكذب عليهم أخذ يتهدد ويتوعد المعارضين والرافضين لبيعة يزيد ، وبعد ان اضطربت الأوضاع في الكوفة نتيجة وصول عبيد الله بن زياد الى الكوفة وسيطرته على قصر الإمارة ترك مسلم بن عقيل بيت المختار وذهب سراً الى بيت هاني بن عروة حتى يستقر الامر ولكن عبيد الله بن زياد قد لاحظ غياب هاني عن القدوم أليه للتحية والسلام وسأل عنه ، فقالو له انه مريض فطلب زيارته في بيته وعندما عرف هاني بالأمر فرح كثيرا حتى تكون فرصة لقتله والتخلص من شره وفساده واخبر مسلم بهذا الأمر ، وفعلا تخبأ مسلم عليه السلام وراء ستار وتهيأ لقتل عبيد الله بن زياد بعد ان تأتي الإشارة من هاني بن عروة ، وفعلاً قدم عبيد الله بن زياد الى زيارة هاني ويعد جلوسه ارسل رسالته هاني لمسلم لكي يقوم بقتل عبيد الله بن زياد ولكن مسلم لم بفعل وبعد خروج عبيد الله من بيت هاني سأل هاني بن عروة مسلماً لماذا لم تقتل عبيد الله بن زياد قال اوقفني عن القتل حديث لرسول الله (صلى الله عليه واله)( الإيمان قيد الفتك  المؤمن لا يفتك) وعبيد الله ضيفك فكيف أقتله وأفتك به ؟؟ هنا يظهر الإسلام الحق وتعاليمه ومدى إيمان مسلم وعقله وحكمته وشجاعته في الله ، وهنا تظهر الصفات التي بسببها قال عنه الإمام الحسين عليه السلام ثقتي (اي ثقته في تنفيذ أحكام الله سبحانه وتعالى لأن الأمور جميعها تدار حول طاعة تعاليم الله سبحانه وتعالى ) وهنا تظهر مدرسة الإسلام الحق المتمثلة بمحمد وال محمد صلوات الله عليهم أجمعين ومدرسة بني سفيان الجاهلية الشيطانية .  

فنلاحظه بعد أن خانته الرجال التي أعطيته البيعة والمواثيق وأصبح وحيداً بعد أن اعتقلت السلطات الشخصيات المهمة كهاني بن عروة والمختار وغيرهم من قيادات الشيعة في الكوفة ، أخذ يسير في أزقة الكوفة وهو متخفياً حتى لا يقع بأيدي أعوان عبيد الله من أجل الخروج من هذه المدينة التي تغيرت ظروفها وأصبحت معادية للإمام الحسين عليه السلام حتى يوصل خبر تغيرها ويحذر الإمام الحسين عليه السلام من قدومها الى الكوفة ، ولكن ظلام الليل وعدم المعرفة الدقيقة بأزقة الكوفة لم تساعد مسلم بن عقيل عليه السلام على الخروج من هذه المدينة فأضطر الى البقاء فيها وهو عطشان وتعب ولهذا السبب طرق باب بيت لامرأة يقال لها طوعة لكي يطلب منها الماء ويستأذن هذه المرأة الضعيفة البدن العظيمة الإيمان أن يبقى في بيتها هذه الليلة وبعد معرفته رحبت به كثيراً بسبب قرابته من أمير المؤمنين عليه السلام ، وقد قضى هذه اليلة قائماً وقاعداً وراكعاً وساجداً قارئ للقرآن ورافعاً يديه في الدعاء فلم يترك لحظة بدون طاعة الله سبحانه وتعالى وهو العارف بخطورة صباح غد ، وهذه الأجواء التي عاشها مسلم تذكرنا بأجواء ليلة العاشر التي عاشها أصحاب الحسين عليه السلام فكيف كانوا قائمون وقاعدون وراكعون وساجدون وكان دويهم كدوي النحل في التبتل والدعاء وقراءة القرآن ، فكان مسلم عليه السلام سيد تلك الثلة التي طلقت الدنيا وتركتها خلفها واتجهت الى بارئها وربها الله سبحانه وتعالى ، وهذا يدلل على معرفة مسلم بن عقيل عليه السلام بربه وإمامه الإمام الحسين عليه السلام ، وهذه من أهم النقاط التي تم اختيار مسلم للسفارة والرسالة وهي عمق معرفته بالولاية والإمامة. 

وقد جسد مسلم ين عقيل تعاليم الإسلام بحذافيرها وكان نعم الثقة والرسول والسفير للإمام الحسين عليه السلام ن فهو الشجاع الذي واجه مئات الفرسان وحده ولم يتراجع قيد أنملة عن مهمته وولائه  حتى استشهاده فكان بحق ممثلاً للإمامة في اشد الفترات وأخطرها وقد كتب تعاليم وأخلاق الإسلام بأحرف من نور مطرزة بدمائه الزكية  وقدم للبشرية أجمل صورة ثورية للأحرار في العالم على مر التاريخ ، فسلام عليه يوم ولد ويوم استشهد ويوم يبعث حيا . 

(1) الأمالي – الشيوخ الصدوق ص191(2) الإرشاد – الشيخ المفيد ج2ص39(3) مثير الأحزان – أبن نما الحلي ص21(4) الإرشاد – الشيخ المفيد ج2ص41 

  

خضير العواد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/08/25



كتابة تعليق لموضوع : مسلم بن عقيل (عليه السلام) رسول الإمامة لأهل الكوفة 
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق نبيل الكرخي ، على أخطاء محاضرة "الأخ رشيد" عن الإله – ( 5 7 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم استدراك: لفظ (جهنم) في الكتاب المقدس "وادي ابن هنّوم" ولفظه في العبرية " جِي-بِن-هِنُّوم " ويقع قرب القدس الشريف، تحوّل بين ليلةٍ وضحاها الى "جهنّم" يزعمون انها المقصودة بالإشارة الى العذاب الأخروي بعد القيامة من الموت! إنَّ لفظ "جهنّم" هو من مختصات اللغة العربية، واختلف علماء اللغة العربية عل هو معرَّب أم هو لفظ عربي أصيل. ومهما يكن حاله فقد خلا الكتاب المقدس من ذكره. وهذا الأسم "وادي ابن هنّوم" ورد في العهد القديم ، واما في العهد الجديد المكتوبة مخطوطاته باللغة اليونانية فقد ورد منسوباً للمسيح (عليه السلام) انه نطق بلفظ (جيهينّا Gehenna) في اشارة الى جهنم، ويقولون انها لفظة غير يونانية، مما يعني انها آرامية لأنها اللغة التي كان المسيح يتكلمها والتي كانت سائدة بين اليهود في فلسطين آنذاك. وقد احتار علماء المسيحية عن مصدر لفظ (جيهينّا Gehenna) اللغوي، ولذلك عمدوا الى تغيير وتحريف أسم (وادي ابن هنوّم) الذي يلفظ بالعبرية (جي بن هنّوم) فقالوا ان (جيهينّا) الواردة في العهد الجديد هي مأخوذة من كلمة (جي هنّوم) الواردة في العهد القديم! وشطبوا على كلمة (بن) وضيّعوها لتمرير شبهة ان الاسلام أخذ معارفه من اليهودية! وأن (جهنم) الاسلامية مأخوذة من (جي هنّوم) العبرية! وسنفرد مقال خاص إنْ شاء الله عن لفظ (جهنم) في الكتاب المقدس.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الأضرحة والقبور والكيل بمكيالين. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام نعمة وبركة عليكم اخي الطيب حسين حياك الرب. اشكركم على تعليقكم واسأل الرب لكم التوفيق. الحقيقة جميلة وتستقر في النفوس بكل سلاسة وسهولة وتتسلل إلى الأرواح بيسر وهي تنتزع الاعجاب والاعتراف حتى من القلوب المتحجرة (جحدوا بها واستيقنتها انفسهم). والحقيقة اختيار حرّ لا غصب بها / فهي ليست مثل الكذب والغش الذي يُكره الإنسان نفسه عليهما مخالفا فطرته السليمة ولذلك قال يسوع المسيح قولا له دلالات في القلوب المؤمنة اللينة : (بالحقيقة تكونوا أحرارا). وقد وصف الرب افضل كتبه بأنه الحق فقال : (إنّ هذا لهوَ القصصُ الحق).وقد تعلمنا أن الله هو الحق وأن الحق هو الله (فذلكم الله ربكم الحق فماذا بعد الحق إلا الضلال فأنّى تُصرفون). تحياتي

 
علّق Hussein ، على الأضرحة والقبور والكيل بمكيالين. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد تابعت اغلب مقالاتك طيلة الخمسة عشر سنة الماضية ولم اجد فيها اي كذب او دجل او تقصير او مداهنة او تملق او طائفية او مذهبية او عرقية او نزوة او عدوانية او كراهية او الحاد او شرك او كفر بل وجدت الحق والحقيقة في كل ما كتبتيه ، والكلمة الطيبة صدقة .. مع تحياتي وتقديري ...

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على زهرةُ الحياة وريحانتها - للكاتب زينة محمد الجانودي : شكرا لكم أستاذنا الكريم محمد جعفر الكيشوان الموسوي على كلامكم القيّم وعلى شهادتكم القيّمة بالمقال

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على في النهاية الكل ينتظر النتيجة - للكاتب الشيخ مظفر علي الركابي : سماحة الشيخ الجليل مظفر علي الركابي دامت توفيقاته السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رائع جدا ما قرأتُ هنا سيدي موضوع جاذب وموعظة بليغة في زمن التيه والبعد عن الحق سبحانه دمتَ شيخنا الكريم واعظا وناصحا لنا ومباركا اينما كنت ومن الصالحين. ننتظر المزيد من هذا المفيد شكرا لإدارة الموقع الكريم كتابات في الميزان

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخ نجم حياكم الرب من الغريب جدا أن يبقى اليهود إلى هذا اليوم يتوعدون بابل بالويل والثبور ، وعند مراجعتي للنصوص المتعلقة ببابل ونبوخذنصر. وجدت أنهم يزعمون ان دمار اورشليم الثاني الأبدي الذي لا رجعة فيه سيكون أيضا من بابل. وقد تكرر ذكر بابل في الكتاب المقدس 316 مرة . اغلبها يكيل الشتائم المقززة ووصفها باوصاف تشفي وانتقام مثل ام الزواني / محرس الشياطين / مدينة ا لرجاسات. هذا التوعد هو الذي يدفع اليهود اليوم في اسرائيل ا ن يقوموا بصناعة اسلحة الدمار الشامل في محاولة الانقضاض الثانية لدمار بابل . وقد قالها جورج بوش بأنه ذاهب لحرب ياجوج ماجوج في الشرق ، ولكنه عاد الى امريكا وقد امتلأ بزاقا واحذية . تحياتي

 
علّق Tasneem ، على بعد ماشاب ودوه للكتاب - للكاتب مهند محمود : عاشت الايادي

 
علّق نجم الحجامي ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الاخت الفاضله ايزابيل احسنت واجدت كثيرا ان ما ذكرتيه يسهل كثيرا تفسير الايات التاليه لان الذي دخل القدس وجاس خلال الديار هو( من عباد الله وانه جاس خلال الديار) ( فَإِذَا جَآءَ وَعْدُ أُولاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَاداً لَّنَآ أُوْلِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُواْ خِلاَلَ ٱلدِّيَارِ ) ولا يوجد غير نبوخذ نصر ينطبق عليه الشرطين اعلاه ما اريد ان اثبته اذا كان نبوخذ نصر موحد فان من سيدخل المسجد في المره القادمه هم نفس القوم الذين دخلوها اول مره وهم اهل العراق (فَإِذَا جَآءَ وَعْدُ ٱلآخِرَةِ لِيَسُوءُواْ وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُواْ ٱلْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُواْ مَا عَلَوْاْ تَتْبِيراً) الاسراء7 وهذا يفسر العداء الشديد لاسرائيل على الشعب العراقي مع فائق شكري وتقديري

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب نجم الحجامي حياك الرب. تاريخ يُعتمد فيه على ما كتبه اليهود ، او ما قام بتفسيره موقع الانبا تكيلا هيمايون المسيحي ، او ما كتبه الطبري صاحب اشهر الاسرائيليات والخرافات، او ما قام بكشفه الرحالة والمستكشفون اليهود ، هذا التاريخ لا يُمكن الاعتماد عليه خصوصا في التاريخ الموغل في القدم. اما اليهود فهم يحملون حقدا تاريخيا على من دمر حضارتهم كما يزعمون واحرق هيكلهم واباد خضرائهم وساق بقيتهم اسرى إلى بابل . ولكن المشكلة في اليهود أن توراتهم ــ التي هي تاريخهم الذي دونوا فيه كل شيء تقريبا . هذه التوراة متذبذبة في شخصية نبوخذنصر فتارة تجعله وحشا بهيميا يعيش مع الحيوانات البرية . ثم ترجع وتقول انه بعد شفائه من جنونه اعتنق دين الرب على يد دانيال واصبح مؤمنا. ولكن الحقيقة أن نبوخذنصر كان رجلا عالميا اشتهر بتسامحه الديني جيث سمح لكل من دخل مناطقهم ان يتعبدوا بدينهم ولم يجبرهم على اي شيء ولكنه اخذ (الجزية) منهم وهذا يدل على عدم اعترافه بتلك الاديان ، يضاف إلى ذلك أن من أكبر اماني الاسكندر ذو القرنين انه يموت على فراش نبوخذنصر وهذا ما حصل وكما تعلم أن الاسكندر ذكره القرآن بكل خير. اما الطبري المؤرخ الذي كان كحاطب ليل . فقد وضع اسماء والقاب لنبوخذنصر لم يذكر من اين اتى بها وبما ان الطبري من طبرستان في إيران فقد زعم أن نبوخنصر كان فارسيا. واما الرحالة والمستشرقون والاثاريون فقد قاموا بالخلط بينه وبين نبوخنصر الثاني وهم ايضا ينطلقون من خلفيتهم اليهودية او بسبب تأثير ودعم المؤسسات اليهودية مثل موسسة : روكفلر ، وكارنيجي ، ووليم جرانت ، وكليفلاند ، ودودج ، وقد اشرف على كثير من التنقيبات متاحف ممولة من اليهود مثل : المعهد السامي والمتحف البريطاني والفرنسي والالماني وغيرها ا لكثير. ولكن من بين هذا وذاك ظهرت نصوص غامضة لربما فلتت من أعين الرقيب تقول بأن نبوخذنصر كان موحدا . حيث يقولون بان نبوخذ نصر عندما قام بتعيين صدقيا على اورشليم (استحلفه بالله). سفر أخبار الأيام الثاني 36: 13. وكذلك نرى نصا في التوراة يقول بأن الرب كان يخاطب نبوخذنصر بانه عبده سفر إرميا 25: 9 ( يقول الرب، وإلى نبوخذراصر عبدي ملك بابل).ويقول بأن إرمياء النبي امره الله ان (قد دفعت كل هذه الأراضي ليد نبوخذناصر ملك بابل عبدي، فتخدمه كل الشعوب، ويكون أن الأمة أو المملكة التي لا تخدم نبوخذناصر ملك بابل، والتي لا تجعل عنقها تحت نير ملك بابل، إني أعاقب تلك الأمة بالسيف والجوع والوبإ، يقول الرب، حتى أفنيها بيده). ففي هذا النص يتضح ان كل حروب نبوخذنصر كانت بأمر الرب الله. وهناك نصوص أخرى كثيرة تزعم انه كان موحدا وانه كان عبد الرب وأن الانبياء خدموه ، وان الرب امر الناس أن لا يستمعوا للانبياء بل طاعة نبوخذنصر كما يقول : (فلا تسمعوا لكلام الأنبياء الذين يكلمونكم قائلين: لا تخدموا ملك بابل، يقول الرب، بل هم يتنبأون باسمي بالكذب، لكي أطردكم فتهلكوا أنتم والأنبياء الذين يتنبأون لكم). وهناك نص واضح جدا يقول بأن نبوخذ نصر سجد لإله دانيال وقال له : حقا إلهكم إله حق وهو اله الالهة وملك الملوك) . انظر سفر دانيال 2: 46. واما الاعتماد على النصوص والاثار والمتروكة القديمة فقد فسرها وترجمها مجموعة من العلماء متأثرين بدعم المؤسسات الصهيونية. وعندما تبحث ستجد من يذم نبوخذنصر ومن يمدحه وكلٌ يغرف مما وصل إليه. تحياتي الموضوع بحاجة إلى مراجعة حذرة.

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على زهرةُ الحياة وريحانتها - للكاتب زينة محمد الجانودي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نعتذر للسيدة زينة ولإدارة الموقع الكريم بكتابة لقب السيدة بالخطأ سهوا والصحيح هو السيدة زينة أحمد الجانودي بدل الجارودي تأسف لهذا الخطأ غير المقصود إحتراماتي

 
علّق نجم الحجامي ، على سؤال وجواب - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحيه للاخت الفاضله ايزابيل لدي سؤال اذا سمحت بما انك مطلعه على التوراه والانجيل هل تعتقدين بان نبوخذ نصر موحد ويؤمن بالله الواحد سيما وان النبي دانيال عاش في مملكته وقريبا من قصره وساعده دانيال في تفسير حلمه الكبير وهل لديك شئ موثق عن ذلك؟ مع تحياتي وتقديري

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على زهرةُ الحياة وريحانتها - للكاتب زينة محمد الجانودي : السيدة الفاضلة والكاتبة الراقية زينة محمد الجارودي الموقرة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مقال أكثر من رائع في زمن إنشغل المجتمع عن المرأة والطفل وأهملهما ووضعهما في غير مكانهما اللائق بهما. ليس في مجتمعاتنا الشرقية فحسب بل في اكثر المجتمعات المتقدمة (صناعيا) تبخس المرأة المحترمة أشياءها وتعامل كآلة منتجة ولا مشاعر وأحاسيس ورحمة ورأفة لمن تنادي. جلّ ما تحصل عليه المرأة (من حقوق) هو التحرر من القيّم والأخلاق الحميدة. المرأة كما أشرتِ سيدتي في مقالك الرائع هي صانعة الحياة ماديّا كونها هي التي ترفد المجتمع بالأبناء الصالحين الذين هم أهم مداميك بناء المجتمع السعيد. ومعنويا فهي شريكة الرجل في افراحه واتراحه وقد جعلها الحق سبحانه وتعالى سكنا يسكن أليها الرجل فينعم بالطمأنينة والسكينة، لكن الذي يؤسف حقا هو عدم مجازاتها من بعض الرجال بالحسنى. موضوع المقال ومادته الغنية واسلوب الكاتبة الهاديء الحميل يستحق ان يكون بجدارة بحثا موجزا وشاملا وافيا لأهم فقرة من فقرات العمود الفقري للمجتمع الإنساني بكل ألوانه، وهو الحلقة التي ان أساء المرء ربطها ببقية حلقات سلسلة الحياة الكريمة فرطت بقية الحلقات وتبعثرت هنا وهناك فيصعب إلتقاطها وإعادتها سيرتها الأولى فتبدأ المنغصات والمتاعب تنخر في سقف البيت فيخر على من كان يستطل تحته بالأمس. عافنا الله وعافاكم من مضلات الفتن وأصلح بالكم وزادكم ايمانا وتوفيقا وعلما وأدبا بارعا وبارك لكم فيما آتاكم" ومن يؤتَ الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا". الشكر والإمتنان للإدارة الموفقة للموقع المبارك كتابات في الميزان. دمتم جميعا بخيرٍ وعافية

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : أحسنت اخي الكريم ابو حسن وجزاكم الله خير الجزاء وكفاك الله الأسواء.. نحن في زمن غلبت عليه اخلاق المصالح وغابت انسانية الإنسان صرنا في زمان فقدت فيه المقاييس وديست فيه النواميس. لقد ناديت لو أسمعت حي ولكن لا حياة لمن تنادي.. استحضر شيء مما قاله السيد مرتضى الكشميري وقال سماحته: ان وظيفة العالم اليوم ينبغي ان لا تقتصر على اقامة الصلوات واحياء المناسبات الدينية، بل ينبغي متابعة اوضاع الساحة بدقة وتشخيص الامراض فيها ومن ثم وصف الدواء الناجع لها، لان وظيفة العالم والمبلّغ اليوم هي كوظيفة الطبيب، غير ان الطبيب يعالج الامراض البدنية والعالم يعالج الامراض الروحية، وكان سيد الاطباء رسول الله (ص) الذي وصفه امير المؤمنين (ع) بقوله (طبيب دوار بطبه، قد أحكم مراهمه، وأحمى مواسمه.. يضع ذلك حيث الحاجة إليه من قلوب عمى، وآذان صم، وألسنة بكم.. متتبع بدوائه مواضع الغفلة، ومواطن الحيرة). فلهذا يجب عليكم ايها العلماء ان تقدموا للجميع النصح والتوجيه وبذل الجهود لارشادهم الى ما فيه صلاح دنياهم واخرتهم لا سيما الشباب والنشؤ أمام المغريات العصرية كوسائل التواصل الاجتماعي والإعلام المنحرف والافكار المضللة وغيرها، من خلال وضع برامج تربوية نافعة لهم كتعليم القرآن الكريم والتاريخ الاسلامي والعقائد واللغة وكل ما يكون وسيلة للحفاظ على الهوية الاسلامية الأصيلة، حتى تقوي شخصيتهم الفكرية والثقافية ،

 
علّق عشق كربلاد ، على أنام ملء جفوني عن شواردها - للكاتب يوسف ناصر : أحسنت وليد البعاج سندك لكل شيء يخص زينة هو دعم لصوت المرأة في زمن قل فيه دعم النساء. استمر كن حاضر كل وقت، أنت رمز الانسانية.

 
علّق عقيل زبون ناصر ، على تسجيل رقما جديدا بكورونا، والصحة العالمية تطلق تحذيرا للعراق : شكرا جزيلا على موقعكم الجميل جدا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد حسين الغريفي
صفحة الكاتب :
  محمد حسين الغريفي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net