صفحة الكاتب : سجاد الحسيني

حتى تأمن عدوك.. حطم سلاحه
سجاد الحسيني

في عصر صناعة الموت الذي يعتاش على تجارة الحروب لايكون للعدو سوى هدف واحد وهو اركاع الخصم واذلاله ومن ثم  استسلامه هكذا هو القانون الذي خطه عشاق الدم و نظرت له الشياطين على مر العصور .

 

دخل هذا المفهوم مراحل عدة  حتى وصل بعد حصاد  البشر الذي لايمثل سوى صفر على يسار  الرقم في معادلة الظلم البشري في الحربين العالميتين  فخرجوا بنظرية "التحطيم" ومفادها باختصار بدل ان تكلفنا الحرب ملايين الدولارات والدعم اللوجستي والعدة والعدد نلجأ إلى "تحطيم سلاحة" لنامن شره وشوشرته وازعاجه لنا والى الأبد فلا يعقل ان احد يقاتل دونما سلاح!! وهذا بالطبع اسهل بكثير من الخيار الأول،

 

في المانيا استطاع الإعلام الحربي أن يُدخل نظام الدعاية التي خُططت بشكل متطور بواسطة وزير الدعاية الألماني "جوزيف جوبلز" . الذي كان له السبق  في إدخال النظم الدعائية الحديثة.

 

 واستخدمت الدعاية من خلال وسائل الإعلام الحربي في ذلك الوقت، حيث اعتمدت على المنشورات، والإذاعة، ومكبرات الصوت بشكل يثير الغرائز الأولية للفتك والتدمير. وحين ننظر إلى الدعاية الألمانية من ناحية قوتها الباطنة أي ما تنطوي عليه، فإنها تبدو في الواقع كأنها مدفعية سيكولوجية تستخدم كل ما من شأنه أن يصدم ويزعزع الكيان،

 

وكان لجوبلز مقولة : بدل ان ننفق الملايين ونخسر جنودنا في الحرب نستطيع من خلال الدعاية ان نجعل جندي العدو حين يصل اصبعه للزناد يتردد في اطلاق النار! 

عمل "جوبلز" فنون دعائية  اتت اكلها في ساحة الجحيم العالمي حتى وصل به الامر ان يطلق على شكل صعادات والعاب نارية في سماء العدو رسوم تجسد حياة العائلة والاطفال وصورا رومانسية وعاطفية مستغلاً الظروف الجبهات وتمكن من محاكاة عواطف جنود العدو ال والفترة الطويلة التي يقضونها في خنادق القتال بعيدا عن اهلهم وذويهم واحبائهم ..

 

ولان التحطيم يتخذ أشكال مختلفة ويختلف من بيئة الى اخرى ومن ظرف لآخر فهو غير منحصر بنوع واسلوب معينيين اذ يضع منظر التخطيط الاستراتيجي ومعلمه الاول "سوان تزو" في كتابه الشهير "فن الحرب" التي حرصت أمريكا على ان يحمله كل جندي ذهب إلى حرب الكويت عام 4 أغسطس 1990 لقراءته وتعلم منه استراتيجية جديدة في حرب اسس ونظريات لازال العالم متمسك باصولها

ومن بين اقوال سون تزو ( اذا كنت تعرف نفسك وتعرف عدوك ستنتصر في كل معركة واذا كنت تعرف نفسك ولا تعرف عدوك ستربح تارة وتخسر اخرى واذا كنت لاتعرف نفسك ولاتعرف عدوك فانت خاسر كل المعارك) وهذه القاعدة مهمة للغاية لان عملية التحطيم لابد ان تسبق بفهم حقيقي لامكانيات العدو  ومعرفة نقاط القوة والضعف لديه،

 

وواحد من اهم انواع التحطيم هو تصفية ساحة الخصم من العقول لان الفوضى والاذلال والاخضاع لاتنمو الا في العقول المتحجرة والمتخلفة لذا أؤيد كثير مقولة " يعمل الجاهل بنفسه مالا يعمله العدو بعدوه"

 

في تاريخ عراقنا المعاصر كانت لنظرية التحطيم استخدامات واسعة ومختلفة اولها قبل إحتلال الجراد بساتين مابين النهرين والتي اصبحت قهرين فيما بعد وفي خيمة سميت "صفوان" الذي بيع فيها بلد ناهز عمره ٧٠٠٠ عام فلم يسمع من مجلس الشؤوم سوى كلمة Yas  من مفاوض غبي حتى عرف بعدها "بمستر Yas "

 

من هناك بدأت بوادر التحطيم الممنهجة في تصفية المؤثرين في الساحة العراقية مقابل تاخر احتلال العراق لبضع سنوات وهذا يعتبر وقت إضافي لمجرم نقش عرشه بالدم والسيف  وفرصة اضافية ليتربع اطول فترة ممكنة فوق عرش الاشباح على اطلال بلد منهك منخور مقتول بكل انواع القتل الذي ابتكرها بنو البشر!

 

فكان من بين الذي أشرت عليه قوى الضلال مرجعا يصدع بالحق والعدل والانصاف ورفض الظلم والجور وانتقاد سياسة القمع في وقت لايجرأ فيه الطبل ان يرفع صوته خوفا وخشية من بطش السلطة واجهزتها القمعية

فقد العراق حينها "صدرا صادقا" شهيدا ثانيا وثلة من العلماء والمفكرين والاكاديمين وغيرهم بين مهجر ومقتول ومشرد ومفقود!

 

وبعد دخول اسراب الجراد اسوار بغداد واقتحام حصنها الواهن الذي صدع به رؤوسنا بطل الحفرة العربية اخذت الخيوط تحل بعضها البعض وتتضح الحكاية جليا

بعد ان شعر الشعب العراقي بالفراغ الذي خلفه هولاء الناطقين العاملين وجعل الساحة خالية من الواعين العارفين بامور زمانهم ودنايهم ودينهم وجعلها مفتوحة لحفنة من الجهلة والخونة والعملاء والقاصرين والمقصرين عن حفظ بلد عريق مثل العراق،،

 

ولمثل هذا الموقف نستذكر قول صادق ال محمد عليه السلام ( العالم العارف بزمانه لاتهجم عليه اللوابس) وكان الشيطان الأكبر  فاهم ومدرك لهذا القول جيدا عندما كان يخطط لاستباحة العراق واحتلاله،

 

لم تنتهي اللعبة عند هذا الحد مازال هناك اسلحة اخرى من المتوقع ان تثور باي لحظة فكان سلاح التظاهرات والخروج عن المألوف والنزول إلى الشارع والثورة على الفاسدين بسبب سياسة المغامرين الذين تسلطوا على رقاب العباد والبلاد وما خلفوه من فساد مالي واخلاقي نخر جميعمفاصل "اللادولة" وهدر المال العام وارتفاع معدلات الفقر والجوع وبقي الموت هو الهاجس الوحيد الذي يخطف الشباب بعد ان خطف الحمقى احلامهم لذا دفعو الشبان فدية للطائفة ومفخخات الجيران وفدية لخلافهم وحتى توافقهم!

فكان الخروج بوجه هولاء المرتزقة بعد مهلة سبعة عشر عام متوقعة جدا ومنطقية   ،

شكل هذا الامر هاجس حقيقي لمن يريد خراب البلد الجريح المستباح حتى قال العراق كلمته وخرج الناس في انتفاضة سميت بانتفاضة حرية العراق في (تشرين ٢٠١٩)

وبعد انتهاء لعبة ركوب الأمواج واستعراض العضلات والخدع السينمائية التي راح ضحيتها فدية اخرى من شعب نذر نفسه للموت او ربما خلق ليكون ضحية الجلادين! وبعد ان تقاسم حيوانات الغابة الكعكة ومررت الأجندات اجهضت الثورة ليسقط معها اخر سلاح مقدس  يعول عليه الكادحين

 

 واتهمت بشتى انواع التهم الجاهزة والملفقة اذ فعلوا بشياطينهم المندسة ابشع واقذر مما يفعله اي مخلوق آخر وشوهو سمعة التظاهرات بافعال مستنكرة طبعا من حرق وصلب وسرقات وقطع للشوارع وغيرها ومن ثم الصقوها  بالمخلصين الباحثين عن وطنهم  في الركام  الذي غطى وادي الرافدين ووملكة بابل  والزقورة وسلالة حمورابي .. حتى اوصلو الناس إلى نتيجة ان الخروج من اجل الوطن هو خيانة عظمى وتخريب وغوغائي!!

 

ليتم تحطيم اخر اهم سلاح في هذه المرحلة اقل تقدير بمساعدة ومباركة جهات تعد مقدسة وخط احمر في زمن كثر فيه الاحمرار والاخضضار  ، مسكين هذا الشعب حقا كم هو مخدوع.. والله المستعان.

  

سجاد الحسيني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/12/21



كتابة تعليق لموضوع : حتى تأمن عدوك.. حطم سلاحه
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على (بطل ينصر بطلا فيسقطان معا).(1) هل جاء الكتاب المقدس على ذكر العباس بن علي بن ابي طالب عليه المراضي؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أخي الطيب محمد اسماعيل حياك الرب. لا زالوا الى هذا اليوم يطلقون على القديسة مريم بأنها مريم العذارء مع انها انجبت يسوع المسيح. ليس فقط على لسان الناس بل كلام الرب كما يقول في إنجيل متى 1: 23 ( هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا). فولدت ابنا ولكن مع ذلك استمر لقب العذراء لها الى هذا اليوم . والعذراء قد تُطلق على غير المرأة كما يُقال : العذراء احد بروج السماء.

 
علّق نجم الحجامي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : لاشك ولا ريب ان المسلمين وخصوصا الشيعه يكنون كل الحب والتقدير لاخوتهم المواطنين المسيحين سواء كانوا من ابناء الوطن او من غيرهم اقتداءا بكلام امير المؤمنين(ع)( الناس صنفان اما اخ لك في الدين او شبيه لك في الخلق ) اما رجال الكنيسه الغربيون وساسه فانهم يكيدون للاسلام والمسلمين كل صباح ومساء وقد قرر مجمع البحوث الإسلامية قبل ثلاثه ايام ، تجميد الحوار بين الأزهر والفاتيكان إلى أجل غير مسمى.القرار جاء نتيجة تعرض بابا الفاتيكان للإسلام بشكل سلبى أكثر من مرة.(المصدر -اليوم السابع2/27/2021)

 
علّق محمد اسماعيل ، على (بطل ينصر بطلا فيسقطان معا).(1) هل جاء الكتاب المقدس على ذكر العباس بن علي بن ابي طالب عليه المراضي؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لكن هنا الوصف انها عذراء بينما ما نعرفه انها متزوجة ولديها اولاد

 
علّق نبيل الكرخي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : بسم الله الرحمن الرحيم يحدث اللقاء ويمضي، وتستمر المنظمات والارساليات التبشيرية في عملها في بلاد المسلمين، وهي مرتبطة مباشرة بالفاتيكان. ومن المهم في هذا اللقاء ان لا تكون زيارة البابا فرانسيس اداة في مساعي التطبيع مع الصهاينة وبدعة الدين الابراهيمي. ومن المهم أيضاً أن يتعاون المسيحيون والمسلمون في إحياء القيم الاخلاقية في المجتمع وليس فقط شعارات السلام والمحبة والتعايش.

 
علّق علي عبد الحسين شدود ، على شَطْرَ الإمامة - للكاتب حسن الحاج عگلة : حبيبي خالي أنت رائع كما عهدتك وكل يوم ازداد اعجاباً بك وأذهل بشخصك كلمات اغلا من الذهب واحلا من العسل صح لسانك اسأل الله يحفظك ويكتب لك السلامة ويمد عمرك بحق أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه وآلهِ الصلاة والسلام

 
علّق سعد ، على بمناسبة زيارة البابا المرتقبة للعراق. التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : من الواضح لمن يقرأ التاريخ هو محاولة النصارى للتبشير بدينهم في كل اصقاع المعمورة بل ان الاستعمار وان كان هدفه المعلن والبارز هو اقتصادي لتسويق البضائع البريطانية والأمريكية والسيطرة على رؤوس الأموال في العالم الا ان الهدف الخفي هو التبشير بالمسيحية وقد كشفت الكثير من الوثائق عن الحروب الاستعمارية السابقة وظهرت في فلتات لسان بعض القادة والرؤساء كبوش الابن وغيره ، وكتبت دراسات معمقة حول هذا الموضوع أمثال كتاب جذور الاساءة للاسلام والرسول الاعظم للسيد ابو الحسن حميد المقدس الغريفي.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بمناسبة زيارة البابا المرتقبة للعراق. التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة . هؤلاء الذين يطلبون الوثائق من النوع الذي لا يُتابع ولا يُريد ان يُكلف نفسه عناء البحث بعد زيارة بابا الفاتيكان لأي منطقة في العالم وما يحدث بعد مغادرته من مجازر وانقلابات ومؤامرات . زيارة البابا دائما ما تكون تحريضية وذات اهداف يرسمها له من يقبعون خلف الابواب المغلقة. ماذا فعل البابا للأوقاف المسيحية التي صادرها اليهود في فلسطين هل سمعنا له حسيسا ، ماذا صنع البابا للمسيحيين في فلسطين الذين يجبرهم الاحتلال على الهجرة ومصادرة املاكهم. نعم هو يزور افريقيا ليشعل فيها حربا وفتنا ، وكذلك يزور أور الناصرية التي لا يوجد فيها اي مسيحي ولا علاقة لها بالمسيحية ، ثم لماذا يزور أور وقد تركها ابراهيم وهاجر وأعطاه الله ارضا بدلا عنها. لا بل ان إبراهيم لعن أور الكلدانيين لعنا وبيلا وقال عنها بأنها : مأوى الشياطين. وأنها لا تقوم ابدا وستبقى وكر للثعالب. ثم يقوم جناب البابا بما لم يقم به اي سلف او خلف من بابوات الفاتيكان. ثم كيف سوف يستقبل البابا ساكو لبابا روما الكاثوليكي والذي ساومنا حتى على ديننا عندما تعرضنا لمحنة داعش فكل ما فعله انه بعث وفدا قال لنا : (أن صدر الكاثوليكية رحب). عجيب وما علاقتنا بالكاثوليكية ولماذا يريد منا تغيير ديننا من اجل تقديم المساعدة لنا . يعني هل يقبل الشيعي أن تفتح له الوهابية او داعش ذراعيها ثم تقول له : (تعال الى صدر الوهابية او داعش الرحب). ثم اين البابا مما يحصل في اليمن ؟ وأين هو مما يحصل على المسيحيين والمسلمين في فلسطين وسوريا وبورما والصين والكثير من دول افريقيا او ما تقوم به امريكا من مصائب. ثم ماذا يوجد في الامارات التي احرقت الاخضر واليابس لكي يزورها؟ والتي قال عنها الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين علي القره داغي زيارة بابا الفاتيكان فرانشيسكو إلى أبو ظبي المنخرطة في كبت الحريات ودعم الانقلابات وفي حرب عدوانية على إرادة الشعوب والحصار الظالم لدولة عربية مسلمة، هي زيارة تزكية لانتهاك حقوق الإنسان والاستبداد. الم يقراوا ما كتبه الكاتب عضو مجمع البحوث الإسلامية د. عبد المعطى بيومى الذي رفض لقاء البابا ورفض دعوته ثم هاجم بيومى بابا الفاتيكان وقال (انه يسعى الى تدبير مخططات خبيثة وسياسية من اجل تقسيم الشرق والدول الاسلامية , والبُعد عن رسالته الدينية، وأكد بيومى " إن المسيحيين فى الشرق لا يقبلون بوصاية دولة الفاتيكان عليهم، سواء كانت وصاية روحية أو سياسية، وأنهم لا يقبلون بأى حال أن يجعل بابا الفاتيكان نفسه حاميا عليهم). إلى الذين اعتادوا على الوجبات السريعة الجاهزة ولا يُكلفون انفسهم عناء البحث اقول لهم رحاب الانترنت واسع فابحثوا فيه وراء زيارات البابا وأهدافها. وهل تسائل هؤلاء عن اسباب قرار مجمع البحوث الإسلامية بجلسته الطارئة المنعقدة اليوم، تجميد الحوار بين الأزهر والفاتيكان إلى أجل غير مسمى.القرار جاء نتيجة تعرض بابا الفاتيكان للإسلام بشكل سلبى أكثر من مرة، وتأكيده بغير حق على أن المسلمين يضطهدون الآخرين الذين يعيشون معهم فى الشرق الأوسط.

 
علّق عماد يونس فغالي ، على اللقاء الرائع بين الكنيسة والجامع - للكاتب السيد وليد البعاج : السيّد وليد الغالي حسبي أخشعُ أمام مهابة نصّكَ أعلاه، لِما يرفع من القيمة الإنسانيّة والدعوة الإلهيّة في التوجّهَين الإسلاميّ والمسيحيّ. ولطالما اعتبرتُكَ منذ تعارفنا، رائدًا في ما سبق، وداعيةَ محبّة أفخر بانتمائي إلى دوحتكَ. سلمتَ سيّدي ودمتَ لي!!

 
علّق نجم الحجامي ، على بمناسبة زيارة البابا المرتقبة للعراق. التنصير في العراق .كنيسة مار أبرام في الناصرية. بعض من تسريبات الآباء. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيده الفاضله ايزابيل بنيامين ماما اشوري تحيه طيبه يقول البعض ان مقال السيده ايزابيل يعبر عن رايها هي ولا توجد وثائق من مصادر موثوقه تدعم رايها .. ارجوان تتفضلي سيدتي الفاضله بنشر مالديك من وثائق (كوبي بيست )تفضح المشروع مع جزيل شكري وتقديري لجهودك الكبيره

 
علّق منير حجازي . ، على مصدر لـRT: سياسيون عراقيون لقحوا ضد كورونا قبل دخول اللقاح إلى البلاد : ومن الذي يهتم بعامة الناس . الذين اخذوا اللقاح قبل عموم الشعب هم من سادة الناس وعليّة القوم ولهم الحق ان يتميزوا عن بقية الشعب بجميع الاميازات ومن بينها الصحة والعافية إلا واحدة لا يستطيعون ان يتميزوا بها عن بقية الناس وهي الموت . في كثير من الدولة الوربية والآسوية استقال عدد من الوزراء والمسؤولين بعد انكشاف امرهم بأنهم اخذوا اللقاح قبل اي مواطن آخر. استقالة رئيس اركان الجيش و عدد من الجنرالات في اسبانيا ، بعد أن ثبت انهم اخذوا اللقاح قبل ان يصل دورهم. استقالة وزير الصحة الارجنتيني بعد انكشاف تزويده لاصدقائه باللقاح قبل أن ياتي دورهم. استقالة وزير خارجية البيرو بعد أن اكتشفوا انه اعطى اصدقائه اللقاح. أما في البلدان العربية عموما والعراق خصوصا ، فإن احتقار شخصية المواطن من اهم سمات وميزات الكثير من المسؤولين الحكوميين.

 
علّق عماد يونس فغالي ، على شهيُّ المنال!! - للكاتب عماد يونس فغالي : الأستاذ زياد، أشكر تقديرك لمقالاتي، وإعجابك بأسلوبي التعبيريّ. بالنسبة للتعريف بالأسماء، إن قصدتَ الاسمَ، واردٌ هو في السياق. هنا، الدكتور جميل الدويهيّ، مغترب لبنانيّ في أستراليا. وهو دكتور في اللغة العربيّة وآدابها. مؤسّس مشروع "أفكار إغترابيّة للأدب الراقي" في سيدني استراليا.

 
علّق عقيل الناصري ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : عن الإمام علي عليه السلام أنزلني الدهر ثم أنزلني ثم أنزلني ثم أنزلني حتى قيل علي ومعاوية. والان الصرخي يقول علي وعمر عليهما السلام !!!!!! شكد قبض ؟؟؟

 
علّق تحسين المياحي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : اين الصرخي الان غاب الغيبة الكبرى ام ذهب ليشرب الشاي مع الامام اقصد امامه حاكم قطر 

 
علّق محمد الموسوي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : الحكم على الهارب الصرخي بالاعدام لانه قتل وانتهك حرمة المواطنين في كربلاء 

 
علّق عماد يونس فغالي ، على واحدةٌ تميّزكَ!! - للكاتب عماد يونس فغالي : شكرًا سيّدي لتقديركم. على إيقاع المرثيّ عزفتُ. قامةٌ فنيّة عملاقة!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صابر حجازى
صفحة الكاتب :
  صابر حجازى


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net