صفحة الكاتب : هادي جلو مرعي

حزب البعث العلوي الإشتراكي !
هادي جلو مرعي

بقي نائب الرئيس السوري فاروق الشرع بعيداً عن الأضواء منذ أن جرى حديث تداولته أوساط سياسية وإعلامية عن إمكانية قيادته لسوريا في الفترة الإنتقالية التي يتخلى بموجبها الرئيس بشار الأسد عن صلاحياته لنائبه المخضرم.
 لكن الأيام الأخيرة بينت أن الرجل ما زال داعماً للنظام في مواجهة إحتجاجات أبناء طائفته (السنة).
وكانت الشائعات التي سرت تقول، (إنه قيد الإقامة الجبرية). إبتسامته الصفراء توحي بأنه لم يتعرض الى ضغط من المؤسسة الحاكمة. ما تردد في حينه أن سبب الحديث عن شخصية الشرع كمرشح بديل للأسد يعود الى إنتمائه المذهبي (السني), وولائه السياسي بصفته قيادياً في حزب البعث، ويرى أصحاب فكرة توليه الصلاحيات, إن الشرع (السني) يمكن أن يهديء من روع السنة, ويخفف من غلوائهم، مثلما إن لديه القدرة على طمأنة العلويين الذين يحكمون على مستقبلهم بعد التغيير كونه قيادياً في حزب البعث الحاكم.
وفي العراق, مثلما في سوريا كان حزب البعث هو الحاكم والسيد والماسك بأسباب السلطة والثروة، وكان حافظ الأسد مثلما صدام حسين الرجل الأوحد والحاكم الذي لا يعلو على قوله قول، الفرق إن الأسد بقي يحكم من قبره، بعد أن تجنب النهاية التي آل إليها صدام بعد العام 2003، وإستطاع أن ينفد بجلده من بين أفواه الأسود بعد أن لاعبها في سيرك غريب وعجيب.
مارس حزب البعث  في العراق أبشع الجرائم طوال عقود أربع من حكمه ضد فئات من الشعب دينية وعرقية وبقي في السلطة رغم رفض (الشيعة والأكراد) لسطوته، وخلّف من ورائه مئات من  الإنتهاكات وآلافا من  المقابر الصغيرة والكبيرة المحشوة بجثث الأبرياء وسواهم من معارضيه. كان حزب البعث سنياً بامتياز، رغم إنه إعتمد في سطوته على بعض المرتزقة من الشيعة الذين ساندوه (خوفاً أو طمعاً).
كانت ردة الفعل جامحة وطافحة بالغضب ضد البعثيين بعد دخول القوات الأمريكية المحتلة للعراق، وصار إستهداف أعضاء الفرق الحزبية والشعب والرفاق الصغار والمتعاونين شائعاً وسقط الآلاف منهم في حوادث إنتقام متفرقة، بينما فر آخرون الى بلاد مجاورة عدا من إحتمى بعشيرته أو أبناء قوميته أو طائفته، أو من تسلل الى دوائر الحكم والقرار أو تخفى بأساليب تعلمها من تجربة الحكم الطويلة.
ليس خافيا على أحد أن حزب البعث السوري (علوي) بإمتياز, وفي حال كان العلويون محسوبين على الشيعة، فإنه مارس سياسة مشابهة لنظيره العراقي. كلاهما كان يقمع أبناء الطائفة المغلوبة على أمرها ,ويحكم بالنار والحديد حتى حانت لحظة الحقيقة، فالشيعة إنتهزوا فرصة الإحتلال الأمريكي لينقضوا على البعثيين وقيادتهم السنية، بينما فجر الربيع العربي الموهوم الرغبة لدى السنة في سوريا ليحاولوا إفتراس البعثيين وقيادتهم العلوية. ولن يكون بالإمكان أن تذهب سوريا الى شكل من الحلول مشابه للحالة الليبية، فيدخل الثوار زاحفين الى دمشق كما فعل ثوار ليبيا مع القذافي حين إجتاحوا طرابلس الغرب,ولا الى حل كالذي تحقق في اليمن حين فوّض علي عبد الله صالح صلاحياته الى نائبه الجنوبي عبد ربه منصور هادي, وربما ستكون حرباً عالمية بغطاء أهلي تشترك فيها أمريكا وأوربا ودول الخليج وروسيا والصين وإيران والعراق، وأشكال من الجماعات المسلحة حتى لا نعود نميز بين الكنة والحماة، ويذهب الأخضر بسعر اليابس، وتندلع حرب الفوضى التي لا يقر لها قرار.
هل سيذهب السوريون الى نموذج العراق في نهايته الدرامية، لنكون في مواجهة النهاية المتمثلة بسقوط ما يسميه المحتجون (حزب البعث العلوي الإشتراكي)؟

  

هادي جلو مرعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/03/18



كتابة تعليق لموضوع : حزب البعث العلوي الإشتراكي !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : احمد حسين عبدالله من كربلاء ، في 2012/03/18 .

كان حزب البعث سنياً بامتياز، رغم إنه إعتمد في سطوته على بعض المرتزقة من الشيعة الذين ساندوه (خوفاً أو طمعاً).
تحياتي للاستاذ الكاتب ..احييك على مقالك وانا من المتابعين لكتاباتك في العديد من المواقع لكن اسمح لي استاذ هادي ان اختلف معك في الجملة الواردة اعلاه اختلافا جذريا ..لم يكن البعث العراقي سنيا بامتياز على مدى تاريخه السياسي منذ تاسيسه في العراق فمؤسسي البعث الاساسيين هم الشيعة اثنان منهم من مدينة كربلاء واخر من النجف واخرين جلهم من الشيعة هذا اذا تحدثنا بالمذهبية السياسية ..ان قيادة البعث التي اسقطت الزعيم المرحوم عبد الكريم قاسم كانت الاغلبية التي قادت ونفذت الانقلاب هم من الشيعة وعلى راسهم علي الح السعدي امين الحزب وحازم جواد وطالب شبيب وحميد خلخالي وفاتك الافي وسعدون حمادي وشكري صالح زكي ووووالخ...اما بعد عام 1968 فقد ساهم السنة بالقدر الاكبر في الانقلاب على المرحوم عبدالرحمن عارف هم السنة على مستوى القيادة اما التنفيذ والقواعد فبشكل الشيعة نسبة الثلثين وفي عهد صدام حسين كانت القيادات الشيعية الحزبية تشكل 70 0\0في 9 محافظات شيعية ..لم يحكم السنة بامتياز بالنسبة لحزب البعث ولم يعتمد في سطوته على الشيعة المرتزقة خوفا او طمعا (لانه لايوجد شيعة او سنة مرتزقة) بل كان هناك انتهازيين ونفعيين في كل عهد ..الكل من ساهم في الوصول الى ماأل اليه العراق اليوم من قيادات البعث العراقي هم من كل الطوائف وحتى الاكراد والتركمان كانو بعضهم قياديين في البعث والدولة ..الكل يتحمل المسؤولية بما حل بالعراق سابقا كما هو حاليا ارجو من الكاتب العزيز ان يتفهم ذلك دعما للموضوعية والحيادية وشكرا..




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الرزاق عوده الغالبي
صفحة الكاتب :
  عبد الرزاق عوده الغالبي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 آه آه لو أنبارنا صامدة  : مرتضى المكي

 الدكتور يحي عبدالرضا عباس من المعهد التقني ناصرية يحصل علي درجة ( prof )  : علي زغير ثجيل

 قتال في الوادي بين الفشل والعبادي  : سعد الزبيدي

  كربلائيون على خطى الحسين (ع)  : بهلول السوري

 شخصية حيوانية , لا بشرية !!  : سعد السعيد

 مصطفى الصبيحاوي ينتصر  : عمار جبار الكعبي

 كونوا احراراً  : سعد الفكيكي

 التطاول على المرجعية المباركة سِمَة الإفلاس والسقوط في الإنحراف  : نجم الحسناوي

 التجارة ... تدعو دوائر الدولة للتعاقد مع افرانها الحكومية لسد حاجتها من الصمون  : اعلام وزارة التجارة

 احذروا نبأ الفاسق  : نزار حيدر

 دَور البرلمانيين في حرب الفضائيين  : سعد الزبيدي

 الإمارات الإسرائيلية المتحدة  : زيدون النبهاني

 حملة اوقفوا ارهاب العشائر في البصرة

 تعليق السيد علي القطبي وشيء مِن(ظلمتُ نفسي)  : محمد جعفر الكيشوان الموسوي

 حداثوية التمنطق في حرفنة التدوين  : علي حسين الخباز

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net