صفحة الكاتب : ليلى أحمد الهوني

قِرّتْ الحســوم (ارمي عباتك وعــــــــــــوم)
ليلى أحمد الهوني
قبل أن أبدأ في سرد مقالتي هذه، أود أن أعطي القارئ الكريم نبذة سريعة ومختصرة عن معنى كلمة "قرت" كما وقعت في عنوان المقالة. وهي تنطق "قـِرّتْ" (بكسر القاف وشدّ الراء وسكون التاء)، وتعني بحالة "الرعشة" التي تصيب الجسم في بعض الأحيان كنتيجة تعرضه لنسمة برد، أما معنى كلمة "الحسوم" في اللغة العربية فيقال "الشؤوم"،  أي الليالي الشؤوم وهي تلك الأيام السبع بلياليها الشديدة البرد، ويطلق عليهم أيضاً بالليالي السود، والتي عادة تكون بهم أيام "قرت الحسوم".
 وبما أن المطلع على اللهجة الليبية وحسب ما يعرف عنها، يدرك جيداً بأن الكلمات التي تطلق على بعض الأشياء هي في الغالب تكون مخالفة تماما للأشياء نفسها، حيث يتم استخدام "الألطف" منها على وقع السامع لها فمثلاً، يطلق على سخان الشاي بالبراد، ويسمى الفحم الأسود بالبياض" و"الكانون" الفخاري ذو اللهيب المشتعل يسمى بالعافية، وكل هذه الامور معروفة بين الليبيون إلى الدرجة التي دفعت البعض، إلى إطلاق نكتة معروفة على الشعب الليبي أيام حكم المقبور القذافي. 
تقول النكتة ( ان مواطن سوداني زار ليبيا وعند عودته للسودان طلبوا منه أقاربه وأصدقاءه في السودان، أن يروي لهم أهم ما أعجبه وشد انتباهه في ليبيا، فأجابهم "أخونا" السوداني، والله يازول في ليبيا كل شي ماشي معكوس بيقولوا على سخان الشاي "براد" وعلى الفحم الاسود "بياض" وعلى كانون النار المشتعل "عافية"، وأكمل تصدق يا زول ان اللي بيدمر البلاد بردوا بيسموه في ليبيا "معمر"). فمن هنا يتبين لنا بأن تسمية الحسوم على تلك الليالي السود هي نوع من التسميات الليبية المعروفة، والتي مؤكد استعمالها في هذه الجملة يعمل كثيراً على تخفيف حمل ومعنى الكلمة الحقيقي، أي بدلاً من أن يطلق عليها (قرت الليالي السود أو قرت الليالي الشؤوم) نجدهم يسمونها بـ (قِرّتْ الحسوم).
الليالي السود التي تأتي بها (قرت الحسـوم) عادة تكون مواقيتها بعد دخول فصل الربيع، أي عند استقراروتعديل المناخ في البلاد من حالات البرد القارس التي تصاحب فصل الشتاء، إلى حالة المناخ الرائع الجميل التي بطبيعة الحال تصاحب أيام فصل الربيع. وهذه "القِرّة" وهذه الايام والليالي حتى وان جاءت باردة أو قارسة بعض الشيء إلا أنها في أغلب الأحيان إن لم تكن كلها، لا تكون مضرة بصحة الإنسان أو تصيبه بأية مكروه يذكر، والدليل سنجده في المثل الشعبي الليبي أو إذا صح التعبير في القول الشعبي المأثور التالي، عندما يقول الليبيون في وصفهم لهذه الحالة المناخية المتقلبة، (ما تخافش هذه قِرّتْ الحسوم ارمي عباتك وعوم)، والمعنى هنا تقلب تلك الأجواء الربيعية الرائعة إلى حالة البرد الشديد، ما هي إلا فترة "قِرّتْ الحسوم المعروفة، وبامكان الرجل الليبي الذي كان طيلة فترة فصل الشتاء يلبس العباءة الرجالية الليبية "العبى الليبي" ليقي جسمه برد الشتاء، بامكانه في ذلك الوقت أي في فترة "قرت الحسوم"، أن يرمي العباءة أي ينزعها من على جسده، والأكثر من هذا "يعوم" أي أن يسبح في البحر بدون أن يصيبه أي مكروه بإذن الله. كان هذا شرحي الوافي لما يسمى في وطني ليبيا الغالية بـفترة "قِرّتْ الحســوم" التي وكما ذكرت لكم تأتي في فصل الربيع الطبيعي الرباني.
من وجهة نظري الخاصة، أرى أن ما يسمى بربيع الثورات العربية وما يحدث ويمرّ بهذا "الربيع" - في هذه الفترة الزمنية - من أحداث متقلبة ومتنافية مع زهو وإزدهار وجمال أجواء الربيع العربي البهيجة، ما هي إلا حالة اشبه بقرّت الحسوم – سابقة الشرح -  رعشات وقشعريرة بدن خفيفة يمرّ بها المواطن في دول الربيع العربي، لكنّها مؤكد لن تكون مؤذية ولا تخيفُ أبدًا.. فهي لن تصيب متلقيها بأي مرض، ولن تكون مهلكة كتلك الأمراض والنكسات، التي تلقاها المواطن العربي طيلة سنوات "الشتاء المصيبي القارس" الذي فرضه عليه "حكامه" مستبديه وطغاته.
إذن وكما ذكرت لكم بأن هذه "القِرّة" التي تمر علينا هذه الأيام، ما هي إلا دليل واضح بأن ربيع الثورات العربية في مراحله المتوسطة.. وما يحدث الآن سوى تحصيل حاصل لثورات عظيمة، قضت بكل ما لدى شعوبها من قوة وعزيمة على رؤوساء وحكام فاسدين، وربما المواطن العربي بات يشعر الآن ببعض الخوف مما قد يحدث من سلبيات، فهذه الأمور والحريات الجديدة عليه قد تكون "مربكة" له بعض الشيء فهو لم يتعود عليها في موطنه الأم بعد.. انتخابات، منافسة بينَ أحزاب، صراع بين أيدلوجيات متعددة وتوجهات مختلفة، معارك إعلامية خطابية وربما "سلاحية" بينَ أطراف متنازعة، ترغب جميعها في السيطرة على زمام الأمور وكسب كرسي السلطة، سماع بعض الأصوات الساخطة التي يملأها شعور بالمرارة أحيانا، والرعب من القادم أحيانا أخرى، كل هذهِ الأمور – وحسب وجهة نظري - ما هي "قِرة" "قفقفة" "رعشة برد" ربيعية، خفيفة، سريعة، يتعرض إليها المرء أي المواطن العربي في هذه الفترة التأريخية الحرجة، لكنّها في ذاتِ الوقت لم ولن تصيبه بمكروه، ولن تعرضه إطلاقا لحالة مرضية مزمنة ومعقّدة قد يصعب علاجها مستقبلاً.. 
عزيزتي وعزيزي القارئ الكريم إذا أصابتك أي حيرة في فهم هذا الموضوع، ولم تستوعب الفكرة منه بالكامل أو كما يجب فهمها، فما عليك إلا أن تسأل أي مواطن ليبي عادي، عن (قرّت الحسوم، فمؤكد سيرد عليك ارمي عباتك، وعوم) .. قلنا فقط "عوم" ولا تحاول "ركوب الموجة"... تكبيـــــر

  

ليلى أحمد الهوني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/04/06



كتابة تعليق لموضوع : قِرّتْ الحســوم (ارمي عباتك وعــــــــــــوم)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : ليلى أحمد الهوني ، في 2012/04/07 .

سيدي الفاضل "ابو خيون بعد التحية والسلام اود توضيح أمرا ما ربما يكون قد سقط منك سهوا ودون قصد فكلمة "قرت" هنا جاءت مصاحبة لمثل شعبي ليبي معروف او بالأصح قول شعبي ليبي مأثور ليس له علاقة البتة بالشرح الذي تكرمت به وذكرته لنا في تعليقكم الكريم واذا كنت ملاحظ جيد لما جاء في عنوان المقالة فانك سترى بان العنوان كله كان لمثل شعبي ليبي بحت فمثلا لا يوجد معنى لكلمة ارمي والمقصود بها هنا انزع ملابسك في لغتنا العربية فالرمي والرماية لا تعني إطلاقا انتزاع الملابس كما ان كلمة عباتك هي في اصلها المفروض اذا إردنا كتبتها لغويا صحيحة فستكون بهذه الكيفية (عباءتك) وأخيرا كلمة "وعوم" فلو جئنا للطريقة الطبيعية والصحيحة في كتابتها لكنا كتبناها "وأسبح" وليس كما جاءت في العنوان "وعوم" ... كان هذا كل ما لدي لأقوله لسيادتك من توضيح ولا أنسى ان اشكرك سيدي جزيل الشكر على اطلاعك على مقالتي وإبداء وجهة نظرك حول ما جاء فيها من كلمات شعبية ليبية لم يتقبلها نقدك الموقر ... مرة اخرى اشكرك على اهتمامك وحسن اطلاعك ومتابعتك وثق يا سيدي العزيز باني في جميع الأحوال سأحاول الاستفادة مما جاء في تعليقكم في كتابات المستقبل ان شاءالله ... لك كل مودتي وتحياتي واحترامي

• (2) - كتب : ابو خيون ، في 2012/04/06 .

ورد في شرح معنى قر - - النص التالي في مقالة السيدة ليلى احمد ( وتعني بحالة "الرعشة" التي تصيب الجسم في بعض الأحيان كنتيجة تعرضه لنسمة برد) وهذا النص غير دقيق لان معنى القر تعني ثبوت الشيء في مكانه, ويقتضي السكون بعد الحركة , احيانا الاضطراب يسبب حركة العين دون ارادة الشخص , وحين يزول سبب الاضطراب نقول له ( قرت عيونك) اي ثبتت>>> يقول تعالى" وقرن في بيوتكن" ويقول:" وجعل لكم الارض قرارا" اما الرعشة فتعني الرعدة التي تصيب الجسم كما جاء في المنجد / لويس معلوف ص 267 وهي تصيب الانسان بسبب الخوف او داء معين يسبب رعشته.. للتنويه




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سفيان ، على مونودراما(( رحيـق )) نصٌ مسرحيّ - للكاتب د . مسلم بديري : ارجو الموافقه باعطائي الاذن لتمثيل المسرحيه في اختبار لي في كليه الفنون الجميله ...ارجو الرد

 
علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي.

 
علّق زين الحسني ، على ارقام واسماء الوية الحشد الشعبي المقدس بالتسلسل : السلام عليكم ممكن مصدر هذه المعلومة هل هناك كتاب رسمي بذلك

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ سيدتي في هذه الابه سر ما اورده سموكم "وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلَى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْرًا مِنْهَا مُنْقَلَبًا ﴿٣٦﴾ الكهف هنا يتضح ان الكلام عن الساعه ليس القيامه "لان رددت الى ربي". هذا يعني ان الرسول (ص) عندما تلى على الناس هذه الايه كان يفهم الناس المعنى والاختلاف. كبف تم اخفاء سرها.. هذه الايات تتحدث عن عذاب الله او الساعه: أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿١٠٧﴾ يوسف قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ أَوْ أَتَتْكُمُ السَّاعَةُ أَغَيْرَ اللَّهِ تَدْعُونَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴿٤٠﴾ الانعام قُلْ مَنْ كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدًّا ۚ حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضْعَفُ جُنْدًا ﴿٧٥﴾ مريم وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ ﴿٥٥﴾ الحج هذه الايه لا تتحدث عن قيام الموتى.. تتحدث عن مرضعات وحماول احياء وامر عظيم يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ ﴿١﴾ يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ ﴿٢﴾ الحج ان الحديث عن لحدلص مستقبليه ولبحديص عن الساعه التب بمكن ان تاتي في اي لحظه؛ يعني ان الساعه كان يقصد بها امر اخر غير يوم القيامه.. الساعه بذاتها امر رهيب وعذاب.. دمتم بخير.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : شاكر فريد حسن
صفحة الكاتب :
  شاكر فريد حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  لماذا القتل المجاني للعراقيين  : مهدي المولى

  تظاهرات حاشدة في منطقة الحسينية في بغداد  : ابتسام ابراهيم

 الرد الاخير على عباس الخفاجي  : وليد الموسوي

 اقامة تحالف عسكري صهيوني وهابي  : مهدي المولى

  إعتداء همجي من قبل مسؤول على صحفي عراقي نشر خبرا عن الفساد في النجف  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

 وتـرجّل الفـارس  : افنان المهدي

 عيدُ الْمَاء  : عبد الكريم رجب صافي الياسري

 مجلس محافظة واسط يناقش اعادة تأهيل مقام الامام المهدي شمال الكوت

 عامر عبد الجبار: موقف المالكي اضعف التحالف الوطني وسيحرج العبادي  : مكتب وزير النقل السابق

 الشرق الاوسط الجديد؛؛ الفوضى الخلاقة وضحايا التغيير(1)  : د.علي عبد داود الزكي

 شرطة البصرة تعلن القبض على عدد من مرتكبي الجرائم الجنائية المختلفة  : وزارة الداخلية العراقية

 لماذا تخرب جماعة الصرخي المظاهرات السلمية التي تطالب بالخدمات ؟!  : محمد اللامي

 الساسة والتعليم العالي.. تدمير مخطط , أم غباء معتاد؟!  : زيد شحاثة

 التقزم الطولي والتقزم السياسي  : د . رافد علاء الخزاعي

 عاجــــــل: تحرير قرية الصلاحية جنوب حمام العليل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net