صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

مطلب تحديد ولاية رئيس الوزراء
جمعة عبد الله

 تصاعدت في الفترة الاخيرة حدة الاصوات التي تطالب الى تحديد ولاية رئيس الوزراء بدورتين فقط . وقد جاءت هذه الدعوات بالتحديد من كتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري . ومن كتلة المواطن التابعة للمجلس الاسلامي الاعلى . وكذلك 

صدرت من مكونات سياسية اخرى سوى كانت داخل قبة البرلمان او من خارجه . ان هذه الدعوات لها جانب كبير من الصواب والمنطق . وهي نظرة سليمة الى قواعد العمل الديموقراطي المعمول به في البلدان الديموقراطية وفي البلدان الغربية
حيث حددت قوانينها ودساتيرها بتولي رئيس الوزراء بدورتين غير قابلة للتجديد مهما بلغت الحاجة اليها والظروف التي تستدعي ذلك  . ويعتبر هذا التحديد علامة مميزة للنظام الديموقراطي , وبهذه الصفة تميزه عن النظام الدكتاتوري . وكذلك تعتبر مسألة التحديد اهم
دعائم وركائز الديموقراطية , ويعبر عن سلامة البناء الديموقراطي وديمومته في اقامة دولة القانون وتطور المسيرة الديموقراطية . والتحديد لا يعني باي حال من الاحوال انتقاص من المسئول الاول في الدولة , باعتباره علامة فشل في ادارة 
شؤون الدولة . وان التحديد لا يعبر عن اخفاق رئيس الوزراء في معالجة الامور والمشاكل او قلة الخبرة والكفاءة والمقدرة او غياب النزاهة . او انه غير جدير بالمنصب والمسئولية . بل ان هدف التحديد هوالتجديد وتبادل السلمي للحكم . وهو
يعطي مساحة واسعة للتنافس الحر والنزيه في تحمل اعباء ومسئولية الوطن . وان كلمة الديموقراطية , تعني حكم الشعب وهي شكل من اشكال الحكم السياسي القائم على التداول السلمي للسلطة وفي قيادة شؤون الدولة .. لقد برزت شخصيات
مهمة واكتسبت حضورا عالميا مهما , وتميزت فترات توليها سدة الحكم بفترات الذهبية من حيث سمعتها الدولية وشعبيتها المحلية واتسمت فترة توليها للحكم بالتطور السياسي والاقتصادي والرفاه الاجتماعي , وانجزت مهمتها خلال دورتين
وانسحبت من الحياة السياسية , ولم تتطاول على الدستور او تتجاوز عليه , بل احترمت الدستور . هنا تكمن عظمة الديموقراطية والنضال في سبيلها حتى لايقع الحكم في يد شخص واحد ثم يقود الى الحكم الفردي ثم تظهر سمات النظام الدكتاتوري
والانفراد في صنع القرار السياسي والاحتكار السياسي وابعاد واقصاء الاخرين من المشاركة والمساهمة الجدية والفعلية في ادرة شؤون البلاد .. وفي عراقنا المنكوب بالطائفية والمحاصصة والتهميش السياسي والمناخ السياسي الذي تسوده
لغة التناحر والصراع ولغة التناقض والتهم المتبادلة باحتكار السلطة والنفوذ وممارسة سياسة الابعاد والاقصاء والتهميش والاتهامات بالفساد واختلاس اموال الدولة والتدخل في القضاء وتجبيره لطرف محدد . ولهذا جاءت المطالبة بتحديد ولاية
رئيس الوزراء بدورتين .و يعتبر مطلب واقعي ومنطقي تتطلبه المرحلة الحرجة التي يمر بها العراق . وكذلك يساهم بشكل فعال في تدعيم البرلمان العراقي وتفعيل دوره الريادي في الحياة السياسية لانه يعتبر لسان الشعب والمعبر الحقيقي عن
طموحاته وأماله , وكذلك تدعيم لغة الحوار والنقاش البناء الذي يخدم قضايا الشعب . وما تمر به العملية السياسية من منعطفات حرجة تهدد العملية السياسية والتجربة الديموقراطية الى الخطر الحقيقي وستكون مخاطرها على الجميع دون استثناء
ولهذا تاتي فائدة القصوى من التحديد ولاية رئيس الوزراء بدورتين , من اجل تعميق المسيرة الديموقراطية وشحذ كل الامكانيات والطاقات في السعي لاقامة دولة القانون وخلق حوار ثقافي وحضاري متطور في معالجة كل القضايا المتعلقة
بالشعب والوطن , وتدعيم الثقافة الديموقراطية والتي تعتبر صمام  الامان   بعدم الرجوع او الارتداد  عن المسيرة الديموقراطية , وهنا يكمن الخطر الحقيقي على كل المكونات السياسية . ان التحديد يساهم في تنقية المناخ السياسي والاحتكام الى ارادة
الشعب . وهذا مطلب شعبي يعبر عن الارادة الشعبية في التصدي لكل الاخطار والمعضلات وفي سبيل هذا  دفع   الشعب ثمنا   غاليا في سنوات النضال المريرة . ولهذا تاتي المطالبة بتحديد الولاية رئيس الوزراء هو الشعور بالمسئولية تجاه الشعب العراقي ومن اجل العمل   لا نقاذ المسيرة الديموقراطية واقامة دولة القانون. دولة الحق والعدل

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/04/21



كتابة تعليق لموضوع : مطلب تحديد ولاية رئيس الوزراء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : وليد المشرفاوي
صفحة الكاتب :
  وليد المشرفاوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 جنايات ذي قار:الإعدام لسبعة إرهابيين عن عمليات تفجير وهجوم مسلح على القوات الامنية  : مجلس القضاء الاعلى

 الى شباب العراق الاحرارِ  : رزاق عزيز مسلم الحسيني

 ضياع العراق بين طغيان السنة ومسكنة الشيعة  : د . حامد العطية

 بمناسبة التظاهرة العالمية الموحدة للتضامن مع فقيه الإيمان والجهاد آية الله الشيخ نمر باقر النمر  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 أسباب تأجيل جلسة البرلمان: التوقيت أزعج النواب!

 المالية تعتزم توزيع رواتب موظفي الدولة قبل حلول عيد الفطر

 ​ وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة : تواصل بانشاء ملعب لخماسي الكرة دعما للنشاط الرياضي بناحية (العكيكة) في محافظة ذي قار  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 يطالب اتحاد القوى الصوفية وتجمع ال البيت الشريف باقالة كلا من : 1 - مستشارة الرئيس د/ باكينام الشرقاوى . 2 - وزير الاعلام.

 ملاكات شعبة تقنيات المعلومات في الدائرة وبجهود ذاتية تنجز اصلاح عدد من الاجهزة الالكترونية  : اعلام دائرة مدينة الطب

 من المسؤول عن تراجع الوعي السياسي و الثقافي لدى الشباب؟  : وليد المشرفاوي

 وزير العمل يبحث مع ممثلي وزارة المالية تبسيط اجراءات منح الاعانة الاجتماعية للمستفيدين في وقتها المحدد  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أعلنت امانة بغداد عن حصيلة ما تم  إصلاحه وصيانته من تخسفات في خطوط المجاري والامطار لهذه السنة  : امانة بغداد

 رئيس أركان الجيش يزور المملكة العربية السعودية  : وزارة الدفاع العراقية

 برعاية العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية: انطلاق فعّاليات أضخم مهرجانٍ احتفائيّ بذكرى ولادة الإمام الحسن (عليه السلام)...

 عقوبات أميركية على شركتين روسية وصينية في إطار الحظر على بيونغيانغ

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net