صفحة الكاتب : محمد الحمّار

المطلوب تجفيف ينابيع الهيمنة الغربية على الوطن العربي
محمد الحمّار
أنا متأكد أنّ كل تونسي وكل عربي آخر في قرارة نفسه يرغب في التفوق على الغرب علميا وحضاريا. كما أني متأكد أنه يرغب في الإفصاح عن ذلك. لكن العائق يتمثل في أنه غير قادر لا على الإفصاح و لا على الاضطلاع بالرغبة في التفوق. أمّا السبب فهو أنّ هذا المخلوق الذي في طريق المواطنة مازال يريد مَن يبيّن له أنه مسلم وأنّ المسلم مجبول على الاضطلاع وعلى التفوّق. مع هذا فإنه لا يفرق بين كونه ليس بحاجة لمن يُعلمه دينه وبين أنه بحاجة لمن يبيّن له أنه مسلم. وهنا يكمن الاحتقان. والحل أن يميّز بين هذا وذاك و يقبل بتلبية الحاجة الحقيقية. وإلا فسوف لن يقدر على درأ خطر السقوط في الإسلاموية ولا عى اجتناب خطر الانزلاق في ذرتها التطرف العلماني. 
 
فمن الممكن أن نشرع في الوعي بأننا فعلا مسلمين ولسنا بحاجة لمن يعلمنا ديننا لمّا نواجه الواقع كما هو. لكن هذه المواجهة لا تكفي إن لم تكن مصحوبة بهدف يرمي إلى تغيير هذا الواقع نحو الأفضل. ومن جهة أخرى ليس من السهل أن نزعم أننا قادرون على مواجهة الواقع مع الحفاظ على حيوية لهدف. مع ذلك، لنحاول إنجاز التأليف المطلوب.
 
إنّ تونس اليوم، وكذلك مصر وليبيا وسوريا وأينما انتفض أو ثار الشعب العربي، تشهد منذ مدة صداما مكروها بين إسلاميين وعلمانيين. وهذا صنف من أصناف صراع الحضارات كما تنبّأ به صامويل هنتنجتون وكما طوره الألماني ستيفان فايدنر. وكنت منذ زمن أتوقع أن ينفجر الوضع في تونس ما بعد انتخابات 23 أكتوبر 2011 ليفرز هذه الحالة الغريبة والهجينة التي تشهده الساحة السياسية والإيديولوجية الآن. على أية حال، هل صحيح أن مجتمعاتنا منقسمة؟ هذا هو السؤال. صراحة أعتقد أن الوقت قد حان للتصدي لشرٍّ مدسوس في نفوس الناس في داخل المجتمع الواحد، ما جعلنا نتناطح مع بعضنا البعض، بل ونقتل بعضنا البعض في بعض الأحيان، لكأننا أعداء بعضنا لبعض.
 
لستُ ممن يفكرون بآليات المؤامرة، إلا أنّ المؤامرة جزء من التاريخ ويخطئ من لا ينتبه إلى ملابساتها وإلى مخلفاتها الخطيرة. وللتوقي منها أعتقد أن الوقت قد حان لنتسلح بأكثر صبر وبإيمان في إمكانياتنا وفي مستقبل مُشرق. وهذا لن يتحقق إلا بالتوصل إلى التحلي بفكرة تلبي حاجتنا للتحرك الفعال على الصعيد العالمي. فتخلف مجتمعاتنا أمر واقع، وتفوّق الغرب وبلدان أخرى علينا أمر واقع. لكن رغبتنا في التفوق أمر واقع أيضا ومشروع. لكن هذه الرغبة مغشاة بعديد الطبقات الملوّثة لها، ما جعلنا في وضع مواجهة مستمرة في ما بيننا ونخشى أن نواجه الحقيقة. والحقيقة هي أنّ بؤرة الشرور كلها موجودة خارج بلداننا. هي في واشنطن وفي لندن وفي باريس وفي أي مكان آخر زاغت السياسة فيه عن المشاعر الإنسانية النبيلة مثل العطف ونكران الذات والغيرية. وإن لم نفعل شيئا في الإبان لمقاومة السلبية التي فينا والعنجهية التي فيهم فسوف تطل علينا قريبا موسكو و بكين ومثيلتهما وستتقلص حظوظنا في المقاومة بتوسّع دائرة الهيمنة . فالبطالة جاءت من المعسكر الغربي. والمديونية واحدة من أسلحتهم الفتاكة ضدنا بعنوان الشراكة والتعاون. ومناهج التعليم التي ننجزها في مدارسنا صادرة من عندهم، وإن لا تمس المضامين فهي ضالعة في تحديد أهداف تخدم الآخر المهيمن. والفساد المالي تلك هي منابعه. وصناعة أسلحة الدمار الشامل تأتي من هناك. وتقلبات المناخ متسبب فيها الإنسان الذي يعيش هناك. وصناعة الكثرة وعقيدة الوفرة ذاك هو مسقط رأسها.
 
نحن إذن أمام مجموعة متشابكة من الظروف. لكن ما من شك في أنّ نحن الشعوب العربية، ونخبنا وحكامنا، من يقع عليهم اللوم في المقام الأول. والظروف، كما يقول ألبار كامي، لا تبرأ الإنسان. ولسنا أبرياء ما لم نتوصل إلى مخرج من الأزمات المتعددة. أما الحل فيكمن في بديل التجاوز. ومن أسرار هذا البديل المنهجي أن التفكير في استحداث حلول للمشكلات و أدوية لمختلف الأدواء يستوجب وضع هدفٍ منتصب في مكانٍ ما خارج فضائنا الحياتي الداخلي. وأفضل مكان له هي تلك المجتمعات المتقدمة التي أنجزت الحضارة المعاصرة على حسابنا في عديد الأبعاد. والعمل المطلوب إنجازه بعد رسم الهدف واستبطانه هو تجفيف ينابيع الظلم والفساد والاستعمار والامبريالية. وهذا عمل من السهل جدا أن ينفذه المهاجرون العرب والمسلمين في الغرب وفي البلدان الآسيوية والأمريكية اللاتينية الصاعدة. لكن التخطيط له ينبغي أن يكون مندرجا ضمن السياسات والاستراتيجيات الداخلية لبلداننا.
 
تصوروا معي كيف يمكن أن تسير الأمور عندما يرسخ هذا الهدف الخارجي في أذهاننا. تنبئوا ببعض النتائج السلوكية المنجرّة عن الإيمان به. فلنعمل من أجل إزالة الضغط عن ذواتنا ومجتمعاتنا ثم لنحاول شيئا فشيئا ممارسة الضغط على زوايا وأجزاء البؤرة الفاسدة في عقائد الاقتصاد العالمي والسياسة الكونية. سنشعر حينئذ ربما باستهلال التحرر من السجن الذي حبسنا فيه أنفسنا ومن عقدة الدين.

  

محمد الحمّار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/04/21



كتابة تعليق لموضوع : المطلوب تجفيف ينابيع الهيمنة الغربية على الوطن العربي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ريم أبو الفضل
صفحة الكاتب :
  ريم أبو الفضل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 نازحي الانبار مكانهم قلوب الشيعة  : فراس الجلالي

  اعدام ستة أشقاء إرهابيين بالموصل ارتكبوا مجازر

 عْاشُورْاءُ السَّنَةُ الرَّابِعَةُ (١٨)  : نزار حيدر

 خبراء المتفجرات يعالجون عددا من العبوات الناسفة في محافظة الانبار  : وزارة الداخلية العراقية

 العراق الحل في التقسيم  : هادي جلو مرعي

 التعليم العالي والتقييم المهين لكرامة العراق!  : عباس الكتبي

 العتبة العلوية تستضيف طلبة مشروع أمير القرّاء الوطني التابع للعتبة العباسية المقدسة  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 اصدار كتاب (الأخلاق الكريمة في ضوء كلمات الإمام الحسن المجتبى عليه السلام)  : دار الحديث العلمية الثقافية

 تسويق 10 الف طن من الحنطه والشعير لسايلوهات ذيقار  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 قصيدة / يبن الباقر يا مسموم  : سعيد الفتلاوي

 بيان من وزارة الدفاع عن آخر التطورات في قواطع العمليات  : وزارة الدفاع العراقية

 القدس إسلامية الهوية عاصمة فلسطين الأبدية (10) الفيتو الأمريكي صوتُ معزولٌ وقرارٌ مرذولٌ  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 علام اعتمد العبادي في اختياره؟  : علي علي

 آخر التطورات الميدانية لعمليات تحرير غرب الانبار حتى الساعة 11:20 الأثنين 04ـ 11 ـ 2017

 ملعب الشعب وفوز اردوغان  : عبد الرحمن باجي الغزي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net