صفحة الكاتب : علي حسين الخباز

( قراءة انطباعية في كتاب المصابيح للسيد احمد الصافي )ج4
علي حسين الخباز

 قرأنا في الجزء  الثالث العمق  الروحي  والفكري  للكتاب وتوزعت القراءة على خمسة محاور الاستغاثة وفي هذ ا المحور  خمس ومضات عن فكرة الاستغاثة بالرحمة وليس بالعدل وعن غضب  الله سبحانه  والنظر في موارد الاستغاثة والصفات التي  تناسب المقام ، وفي المحور الثاني تأملنا  في التوسل والفزع الى الله سبحانه تعالى  ، وقراءة ثلاث ومضات ، التناص  القرآني  والتملق والتوسل  بالائمة  المعصومين عليهم السلام   والمحور الثالث  ، السعي  بين الخوف  والرجاء  وينفتح هذا المحور  على اربع ومضات  
 الومضة الاولى ......
.... العقل .. العاقل يخاف الله أما غير العاقل هو لايخشى  الله  ويركس نفسه  في المعاصي  الى آخر حياته ، وكأنه تمرد على الله  سبحانه تعالى وسؤاله عن  المعصية  ، اهون من جحيم جهنم  عند العاقل ، 
*** 
 الومضة الثانية  ..... التوفيق  قال الامام محمد  بن علي  الجواد عليه  السلام ـــ المؤمن  يحتاج  الى توفيق من الله وواعظ  من نفسه، وقبول من يبصمه فلا غنى للمؤمن عن التوفيق ، والتوفيق الالهي يعني التسديد والتيسير ، والموفق معناه الى الله  ،  يسر الوصول الى ما يقصد واعانه على بلوغ  ما يرغب  والكثر  من الناس  ، سلب منهم  التوفيق الى اواخر حياتهم 
*** 
الومضة الثالثة  ، ... ينتحب 
 قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم في خطبة الوداع  ( البكاء  لله يبني لك في كل دمعة بيت في الجنة ، وقال الامام علي عليه السلام البكاء من خشية الله  مفتاح الرحمة  ، والامام السجاد  عليه السلام يذكر  ( ينتحب ) فالخاطئ  الذي  أذنب  وسجل  عليه الذنب  عليه ان ينتحب  خوفا  من الله تعالى والنحيب حالة من حالات   الحزن  والاغراق في البكاء ، نصل الى  ؟أن يفقأ العيون  خوفا  من الله تعالى وحسرة على التفريط  من طاعة الله 
 
الومضة الرابعة  ( الرجاء ) 
  قال رسول  الله صلى الله عليه  وآلة وسلم  لو يعلمون  قدر رحمة الله  لأتكلتم  عليها وما عملتم الا قليلا ولو تعلمون قدر الله لظننتم  بأن  لا تنجوا ، ويرى  الامام علي عليه السلام  ، خير الاعمال  اعتدال الرجاء والخوف ، ويقول الامام  الصادق  عليه السلام  ،  ارج الله  رجاء لا يحزنك  على معاصيه وخف الله خوفا لا يؤيسك  من رحمته ، 
 
سماحة السيد الصافي  يسلط الضوء  الفكري  على وضع  الناس  بين حالتي الخوف والرجاء  ، أي لابد  للإنسان ان يكون  رجاؤه  أكثر  ، يقول الامام  السجاد عليه السلام ( كن  لما لا ترجو أرجى  منك لما ترجو ، فان موسى عليه السلام   ذهب   ليقتبس  لأهله نارا   فأنصرف  اليهم وهو  نبي  مرسل) 
&&& 
 المحور الرابع  .....  الأنس  بالطاعة والرضا بالبلاء  ، يقول  الامام السجاد  عليه السلام  ( يا أنس  كل مستوحش  غريب ويافرج كل مكروب  كئيب ) 
***  
  الومضة  الاولى  ... الاستيحاش 
 يرى سماحة  السيد الصافي  ان الاستيحاش  مصير  انساني  سرعان ما يفارق ناسه ، لهذا نحن دائما  في حالة  استيحاش  والدنيا  محطة  الاستيحاش  ، وقوة  الومض  هنا هو ما قاله  ، الامام  علي عليه  السلام  ( الجاهل  يستوحش مما يأنس   به  الحكيم )ويرى ان ثمرة  الانس بالله الاستيحاش  من الناس ، وقال  الامام  الحسن  العسكري  عليه السلام   ( من أنس بالله  استوحش  من الخلق )  
***  
 الومضة الثانية ....  صور لنا الدنيا بالسجن  
 وتشخيص  الدنيا بالسجن  جاء عبر الكثير  من الروايات  والوصايا   تعبر عن الدنيا بانها سجن ، فالمؤمن  لو جاءته الدنيا  بزينتها  وكل ما تحمل  وهو مؤمن  لشعر ان دنياه سجن ايضا ، 
لأن الله أعد له أفضل وأحسن وأجمل ان يخرج  الى حالة  أحسن ، وليس  المقصود  المعنى الضيق  للسجن  المقصود  حالة  الانحصار  في الدنيا ،
أولا )  يذهب المعنى  باتجاه اللا استقرار  الحياتي  كون الحياة مهما كانت منعمة فهي مهددة بالزوال  
 ثانيا )  حلم الانسان الرقي والارتقاء والخروج  دائما  الى حالة  أحسن  ، وهذا اساس  الوعي الانساني  
 ثالثا )  الشعور بالغربة   فهو يتعايش  مع الحياة  باحسا س الغربة  من الناس  والاطباع 
رابعا )  الشعور بان الحياة  تكليف وابتلاء  فيتلذذ  ويأنس بهذا الكلام ليكون مع  الله في قضية  استشعار  المعنويات 
*** 
 نص الخطاب  تمحور بعدة اتجاهات  منها الوعظية  المدركة ، أي انها  بعيدة عن  الخطابية  المباشرة الصارمة بأفعال  الامر وانما  تذهب باتجاه الرؤى الفكرية المؤثرة ، وهذا انتج الهدوء   النصي فهو لا يحتاج الى صراخ وهيجان صوت بل يقدم بهدوء ، وطرح  الموروث  بفكر معاصر يناقش الواقع الفكري  الانساني ، عبر انتقاءات  مدروسة  من التراث المعصوم  ، لتأكد تأثيرها بالناس ، لهذا لاحظنا الاهتمام العام والتزايد في قضية  معالجة  الدافع الاجتماعي  والسياسي  حتى صار الناس  يؤمنون بان  هذه النصوص  الخطابية  تمثل  انتماءاتهم الانسانية  والدينية والوطنية  ، هناك تصورات  وهذه التصورات  تصاغ  بتوجه معرفي  ،  نقدي  يعمل  على ايقاظ  فكر الانسان  ومشاعره ، أي بمعنى  ان النص امتلك  العديد من المزايا  

 اولا )  تبسيط  قراءة  المنهج المعصوم  وتقديم تصور ات قريبة عن  الناس توائم  مع لغة العصر 
ثانيا )  الارتقاء  الى مستوى  المعالجة  الجادة .. في النهوض ... لمعالجة  مواطن  الضعف  عند الانسان لغرض تجاوزها  
ثالثا )  السعي  لخلق انسجام فكري عام  مع منهجية  فكر ائمة أهل البيت عليهم  السلام 
رابعا )  استثمار  فرصة  الخطاب لتعريف  الناس بالمنهجية الرسالية الحقيقية 
 خامسا )  ضبط الميول  لحركة  الوجود الاجتماعي   ، لخلق يقظة انسانية  قادرة على مواجهة  المستوردات  التي تعمل   لصناعة استعمار  فكري  يبعد المجتمعات  عن الاسلام  ويقدم الدين  حسب رؤية سياسية 
سادسا ) الارتكاز  على المفاهيم  النفسية  من أجل استمرارية  المعلق بالذاكرة  ، أي  ترسيخ التأثير  في الذات  الانسانية  وعدم  حصره  في زمن الخطاب  المباشر 
&&&& 
 المحور الخامس  ... استشعار  الفرج  الالهي 
 لكل محور  من هذه المحاور  قيم فكرية  تناقش مسألتين مهمتين   
 الاولى ) مفهوم النهضة الانسانية ، لكل ذات فكريا ونفسيا  وروحيا ، أي  بمعنى الايمان بحتمية النهوض  
 الثانية )  هي الصراع  ..صراع  الايمان مع النزعة  الانسانية  وخصائصها  ، لتبرز قيمة  الاصلاح  في فكر ائمة أه البيت  عليهم السلام   يقول الامام  سلام الله عليه ( و يا فرج كل مكروب كئيب )  الشعور بوجود  الكرب  هو ذاته  نعمة من نعم  الانتماء ، الكرب  والهم لكون الدنيا التي لم تصف لآل البيت  سلام الله عليهم  من الطبيعي ان   لا تصفو لنا  ، 
** 
 الومضة الاولى  ... لابد لهذا الكرب  والهم الانساني  ان يعوضه  الله لنا  في الدنيا والآخرة ، فيكون التعويض لحالة عدم الصفاء   يتمثل  باستغفار  الله 
*** 
الومضة الثانية )  هذا الاستشعار هو فرج  ، وهذه الومضة  أسهمت في  تعريف معنى الفرج  ، كما هو متعارف عند الناس  أي انقضاء الأزمة وهي المرحلة الاخيرة من مراحل  الانتظار ،، هنا الفرج له معنى   الصبر والتصابر  ، يستشهد سماحة السيد الصافي  بقول الامام الحجة عجل الله فرجه الشريف  لمعنى الفرج ( انتظار الفرج  من الفرج ) 
 الالتفاتة  الاولى ........  انتظار  الفرج يعني العزيمة  والتهيؤ الانساني  الى الامام الى طاعته وتقواه 
الالتفاتة الثانية  .. يستطيع المؤمن  من خلال هذا التهيؤ ان  يؤمن  الانسان وسائط الاتصال بالله تعالى الذي هو فرج كل مكروب  كئيب 
 الالتفاتة الثالثة .. مفهوم التقابل  لكل صفة موجودة  الدعاء  ، هناك صفات الهية توازيها  ، مثل  المذنب .. الخاطئ ...  المفزع ... نضع امامها   ، الصفات  الالهية  نهرع  اليها  لننجو مما  نحن فيه ،
  وهذا يدل على ان نصوص  خطب الجمعة  ، خطب  فكرية  قادرة على استنهاض  ، الدور الانساني  لنصرة القيم الخيرة البناءة  التي جاء بها الاسلام العظيم

  

علي حسين الخباز
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/05/13



كتابة تعليق لموضوع : ( قراءة انطباعية في كتاب المصابيح للسيد احمد الصافي )ج4
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبد الرحمن ، على أحمل  اخاك على  سبعين محمل .  - للكاتب زهير البرقعاوي : أحسنتم

 
علّق مصطفى الهادي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : نحن لا نكذب الخبر لأننا نعيش في زمن التصنيع المتقدم . ولكن السؤال هو : لماذا يصنعون شخصية مقنعة لمحمد بن سلمان ، ما هو الهدف من ذلك . والأمراء يملئون السعودية ابتداء من محمد بن نايف ومتعب بن عبد الله وغيرهم من ابناء فهد وسلمان . ثم ما هو نفع الامة العربية والاسلامية من ذلك بماذا ينفعهم موت سلمان او نغله . الطواغيت يملأون العالم الاسلامي برمته لا تجد زعيما إلا وهو متفرعن ظالم لقومه .

 
علّق هوبي كركوكي الزنكي كركوك قصب خانه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي في كركوك متواجدين في أغلب المناطق كركوك القديمه نرحب بقدوم الشيخ عصام ال زنكي من ديالى السعديه لكركوك الف هلا ومرحبا بشيخ عصام الزنكي

 
علّق عبد القادر زنكي موصل تلعفر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتنا الى العم الشيخ عصام ال زنكي الساكن في السعديه ورجال ال زنكي المتواجدين هناك لايوجد خط تواصل بيننا نحن خرجنا من السعديه وسكنا الموصل عن جدي الخامس او السادس ولايوجد لدينا تواصل كلمن مع عشيره وارجو إبلاغ الشيخ عصام ال زنكي أولادك ليس في السعديه وإنما في الموصل

 
علّق احمد السعداوي الاسدي ديالي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من بيت السعداوي ال زنكي الاسديه الابطال والف تحيه للشيخ عصام ال زنكي الاسدي في ديالي

 
علّق يعرب العربي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : الرائد لا يكذب اهله وهند جهينة الخبر اليقين والخبر ما سوف ترونه لا ماتسمعونه أليكم الخبر الصادم:: ★ الملك سلمان ال سعود ميت منذ اكثر من 3 اشهر )) لغاية الان الخبر عادي ومتوقع ولكن الخبر الذي لن ولن تصدقوه هو :: *** ان الامير محمد بن سلمان ولي العهد ايضا (( ميت )) فلقد توفي مننذ تاريخ 9420022 ماترونه يظهر على الاعلام ليس الامير محمد بن سلمان بل هذا (( شخص يرتدي (( قناع واقعي )) لوجه محمد بن سلمان !!!! مشكلتهم ان المقنع الصامت لا يستطيع ان يخرج بلقاء صحفي او ليلقي خطاب لانه اذا تكلم سيفضحهم الصوت ونبرته .... سؤال لحضراتكم متى اخر مرة رايتم محمد بن سلمان يلقي خطاب او لقاء صحفي ؟!! ... ***والذي يكذب كلامي فليبحث الان عن الخبر على جوجل عن العنوان الاتي: (( شركة يابانيه : جهات سعوديه رسميه طلبت تصنيع اقنعة واقعية للملك سلمان ولبعض الامراء )) لعلمكم ثمن تصنيع القناع الواحد 3600 ودلار حسب ما صرح مدير الشركة المصنعه للاقنعة الخبر نقلته وكالات اعلام عالميه الى رأسهن (( رويترز )) من يكذب كلامي فليكلف نفسه دقيقة واحده ويبحث عن الخبر ولعنة الله على الكاذبين .......

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الرابعة . مؤامرة عصر الدلو - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((( الضربة الالهية القاضية — سريعة وخاطفة—عامة وشاملة - - فوق التوقعات والحسابات واسو من من كل الكوابيس وستاتيهم من حيث لا يحتسبوا وستبهتهم وتاخذهم من مكان قريب فاذا هم يجئرون وقيل بعدآ للقوم الظالمين وكان حقآ علينا ان ننجي المؤمنين ونجعلهم الوارثين ولنمكنن لهم دينهم الذي ارتضاه لهم ونبدلهم من بعد خوفهم أمن يعبدوني لا يشركون بي شيئ اولئك هم الذين ان مكناهم في الارض لم يفسدوا فيها وقالوا للناس حسنى اولئك لنمكنن لهم دينهم الذي ارتضيناه لهم وليظهرنه على الدين كله في مشارق الارض ومغاربها بعز عزيز او ذل ذليل الارض والله بالغ عمره ولكن اكثر الناس لا يعلمون ولسوف تعلمون ( والطارق *وما ادراكوما الطارق * النجم الثاقب ) (سقر *وماادراك ما سقر *لواحة للبشر * عليها تسعة عشر ) ( وامطرنا عليهم بحجارة من (سجيل ) فساء صباح الممطرين ))؟.... (((( وما من قرية ألا نحن مهلكوها قبل يوم القيامة او معذبوا اهلها عذاب شديد* كات ذلك وعدا بالكتاب مسطور🌍 )))))) ( وانتظر يوم تأتي السماء بدخان مبين * يغشئئ الناس هذا عذاب اليم )⏳ ( ومكروا ومكرنا والله خير الماكرين )👎👍👍👍 (سنسترجهم من حيث لا يشعرون وأملي لهم أن كيد متين )🔐🔏📡🔭 (وسيعلمون حين يروا العذاب من اقل جندآ واضعف [[ ناصر ](( ن *والقلم ومايسطرون }...... (( ص والقرأن ذي الذكر) (( فما له من قوة ولا [[ناصر]] (((((((( ولكل نبأ مستقر وسوف تعلمون )))

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الثانية من بحث : ماهو سر الفراغات في التوراة - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سا اوجز القول ليسهل الفهم لم اجد تفسير لتلك الفراغات اثناء قرائتي الا ألا بنهاية المقال حينما افصحتي لنا ان علامة النحوم (*****) لها تفسير لومعنى بالكتاب المقدس عندها كشف التشفير والتلغيز نفسه بنفسه وتبينرلي اننا امام شيفرة ملغزة بطريقة (( السهل الممتنع )) وبنقثفس الوقت تحمل معها مفتاحها ظاهرا امامنا علامة النجوم (*****) تعني محذوف ومحذوف تعني ( ممسوح او ممسوخ ) ... خلاصة القول هناك امر ما مخزي ومهين وقعوباليعثهود وحاولوا اخفاء ذكره عبر هذا التلغيز وما هو سوى ( المسخ الالهي الذي حل بهم حينما خالف ( اهل السبت ) امر الله بعدم صيدهم الحيتان بيوم سبتهم فمسخهم اللهولقردة وخنازير

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ن والقلم ومايسطرون

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العالم الرباني محيي الدين ابن عربي اورد فصل كاملا باحدى مؤلفاته بخصوص اسرار النقطة و الحروف وهذا النوع من العلم يعد علم الخاصة يحتاج مجاهدة لفهمه....

 
علّق يعرب العربي ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : التاريخ يكتبه المنتصرون كيفما شاؤا .... ولكنهم نسيوا ان للمهزومين رواية اخرى سيكتبها المحققين والباحثين بالتاريخ

 
علّق يعرب العربي ، على حقل الدم ، او حقل الشبيه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الحقيقة ان شياطين اليهود جمعوا مكرهم واتفقوا على قتل المسيح عيسى غيلة ( اغتيال ) وهو نايم في داره ولكن الله قلب مكرهم ضدهم فاخبر الله المسيح عيسى وانزل الله الملائكة ومعهم جسد حقيقي كجسد عيسئ وهيئته الا انه ليس فيه روح رغم انوذلكوالجسد له لحم وعطم ودم تماما كجسد عيسى لكنه بلا روح تمامآ كالجسد الذي القاه الله على عرش سليمان فقامت الملائكة بوضعرذلك الجسد بمنام سيدنا عيسي و رفع الله نفس عيسى اليهوكما يتوفئ التنفس حين نومها وقامت الملائكة بتطعير جسد سيدنا عيسي ووضعته في ارض ذات ربوة وقرار ومعين وبعد جاء تليهود واحاطواربدار عيسى ومن ثم دخلوا على ذلكوالجسد المسحىربمنام سيدنا عيسى وباشروه بالطعن من خلف الغطاء المتوسد به بمنامه ونزلت دماء ذلك الجسد الذي لا روح فيه

 
علّق بو حسن ، على السيد كمال الحيدري : الله ديمقراطي والنبي سليمان (ع) ميفتهم (1) . - للكاتب صفاء الهندي : أضحكني الحيدري حين قال أن النملة قالت لنبي الله سليمان عليه السلام " انت ما تفتهم ؟" لا أدري من أي يأتي هذا الرجل بهذه الأفكار؟ تحية للكاتبة على تحليلها الموضوعي

 
علّق أثير الخزاعي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : في كامل البهائي ، قال : أن معاوية كان يخطب على المنبر يوم الجمعة فضرط ضرطة عظيمة، فعجب الناس منه ومن وقاحته، فقطع الخطبة وقال: الحمد لله الذي خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، فربما انفلتت في غير وقتها فلا جناح على من جاء منه ذلك والسلام. فقام إليه صعصعة: وقال: إن الله خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، ولكن جعل إرسالها في الكنيف راحة، وعلى المنبر بدعة وقباحة، ثم قال: قوموا يا أهل الشام فقد خرئ أميركم فلاصلاة له ولا لكم، ثم توجه إلى المدينة. كامل البهائي عماد الدين الحسن بن علي الطبري، تعريب محمد شعاع فاخر . ص : 866. و الطرائف صفحة 331. و مواقف الشيعة - الأحمدي الميانجي - ج ٣ - الصفحة ٢٥٧.

 
علّق منير حجازي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : ينقل المؤرخون أنه لشدة نهم معاوية إلى الأكل وشرهه العجيب في تنويع المطعومات ، تراكمت الشحوم وانتفخ بطنه ، وكبرت عجيزته حتى انه اذا اراد ان يرتقي المنبر يتعاون إثنان من العلوج السود لرفع فردتي دبره ليضعاها على المنبر. وصعد يوما المنبر فعندما القى بجسده الهائل على المنبر (ضرط فأسمع) . يعني سمعه كل من في المجلس . فقال من دون حياء او خجل وعلى الروية : (الحمد لله الذي جعل لنا منافذ تقينا من شر ما في بطوننا). فقال احد المؤرخين : لم ار اكثر استهتارا من معاوية جعل من ضرطته خطبة افتتح بها خطبة صلاة الجمعة..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . علي عبد الزهره الفحام
صفحة الكاتب :
  د . علي عبد الزهره الفحام


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net