صفحة الكاتب : طارق فايز العجاوى

معوقات الابداع الثقافى فى عالمنا العربى
طارق فايز العجاوى

واقع الحال يقول ان الامم المتقدمة وعلى مر الازمان والعصور تختار المبدعين من ابناء جلدتها فى كل مناحى الابداع وتكفلهم وتذلل لهم كافة المصاعب لحثهم على الابتكار والابداع وزيادة نشاطهم لابعد مدى ولا تألوا جهدا فى الانعام عليهم بالغالى والنفيس وبكافة صور التكريم المادى منه والادبى حتى تنفسح امامهم افاق الابداع والانطلاق فى شتى صنوف الفكر والمعرفة والثقافة بابوابها وعليه لا يعد خروجا عن المألوف ان نكتب فى هذا المجال وضمن هذا السياق بحثا نتناول فيه معوقات الابداع فى وطننا العربى وان نوضح كافة الوسائل والاساليب التى تكفل ازالة او تذليل هذه المعوقات على الاقل وذلك بقصد تحقيق الهدف المنشود الا وهو التطور والتقدم التى تسعى اليه امم الارض كافة

 
بطبيعة الحال ان المناخ والبيئة الصحية للابداع لا تتوفر بتعديل الظروف الراهنة الماثلة وعلى كافة الصعد الاجتماعية والسياسية والاقتصادية ………… الخ فهذه على الرغم من اهميتها يوجد ما يعلو عليها فى الاهمية نذكر منها عوامل التنشئة الاجتماعية الاولى لاطفالنا وشبابنا ضمن اطار الرؤية المستقبلية للمجتمع من طرق ملائمة للتربية والتعليم وتحليل القيم والاتجاهات الاجتماعية حتى يتبين منها مدى الدفع او الاعاقة لنمو الابداع بين افراد المجتمع
 
 
على كل الاحوال لن تستطيع هذه السطور ان تستوعب الاعداد الكثيرة والهائلة للمبدعين فى الثقافة بشتى صنوفها وفروعها فى اقطار وطننا العربى من المحيط الى الخليج فهناك مئات بل الوف منهم يغزون ميادين المقالة والشعر والقصة والنقد والرسم …….. الخ وفى ميادين كثيرة بشتى صنوف الثقافة والمعرفة ولكن هذا النتاج الابداعى يتراجع بين مختلف الاقطار على اعتبار ان فى بعضها ما زال هشا لم يشتد عوده ولم تضرب جذوره فى عمق الارض وقد يكون فى البعض الاخر متدثرا بالرمز فى فنون القول خاصة وربما استغرقته الرمزية الغامضة حتى اوصلته الى الطلاسم المستعصية على الفهم فى اقطار ثالثة وقد يقصر كل ذلك عن الوقوف على قدم المساواة مع الابداع الجيد من الادباء والفنانين فى اقطار عربية اخرى
 
وكما هو معروف فى دراسات الابداع فان التصورات الجديدة قد قاربت الشقة بين المبدعين فى سائر البشر واوضحت ان الفوارق بينهم سواء سواء تعلقت بالكم او بالكيف انما تخضع حكما لتباين ظروف البيئة والمستوى الثقافى والعلمى للشعوب وان جميع هذه العوامل الاجتماعية والبيئية تمثل مؤثرا فى الابداع اما بدفعه وانطلاقه واما بتعطيله وانكفائه
 
ولا بد من الاشارة الى نقطة غاية فى الاهمية فى هذا المجال الا وهى ظاهرة الانتشار النسبى لبعض الاشكال الابداعية الثقافية شابتها وخالطتها فى جل الاقطار العربية ظاهرة غاية فى الخطورة وهى دون ادنى شك ظاهرة مرضية خطيرة لا ينبغى ان نغض الطرف عنها الا وهى ظاهرة استئجار الطاقات الابداعية وخصوصا فى التأليف العلمى او مجالات فنون الكتابة الاخرى فلا شك ان هذه الظاهرة ستترك ندوبا على صفحة تاريخنا الثقافى العربى وهى بلا شك مؤشر ادانة لابداعنا المعاصر فى ميدان الفكر
 
ومن المؤكد ان ممارسة الابداع الثقافى حق لا يمكن لاى دارس موضوعى محايد ان يسلبه من اى شعب او منطقة جغرافية والقدر الثابت ان من طبيعة كل مجتمع افراز طاقات مبدعة من ابنائه تتشكل فى كمها ونوعها على استواء تطوره الحضارى والثقافى الا انه يجب القول بمراعاة التدرج والانضاج فلا يتوقع من هذه الطاقات الابداعية ان تحرق المراحل وتطوى الزمن لاهثة متعجلة لتعوض فيما بين عشية وضحاها سنوات التخلف المثقلة بالفاقة والجهل
 
ومن المتعارف عليه ان الابداع الثقافي ليس هدفاً بداته وانما هو وسيلة ضمن وسائل اخرى تهدف بالمحصلة جميعها الى تقدم الامة ورقيها والحاقها بركب الحضارة المعاصرة والابداع الى دلك مبشر بالتغيير وناقد للقائم وجالب للبديل الافضل والانجع.
 
وغالباً ما يكون المبدع متفاعل مع قضايا امته ويعتبر هدا هو الدافع الاساس في الابداع وادا كانت حاجتنا الملحة والماسة في بناء مجتمعاتنا الجديدة تتجه اولاً الى المبدعين وارباب الفكر فجدير بنا ان نسعا اليهم وان ندلل ما يعترضهم من عقبات على اعتبار ان المبدع المحاصر بالمعوقات طاقة غامضةُ راكدة ولا يمكن التعرف عليه بمجرد ادعائه وانما نقتنع بنتاج ابداعه سواء كان بالادب او العلم او الفن ومن حقه علينا في الوقت داته ان نهيء له فرصة الانطلاق في المجال الابداعي ونطلق طاقته في مجال ابتكاره فيمضي باسهامه الخلاق في قافلة المبدعين الحقيقيين الدين يصنعون الحياة الجديدة ويتركون العالم في غير الصورة التي الفوه عليها ولن يتسنا لهم دلك الا بانطلاقهم ومد الجسور مع مواطنيهم وخوضهم مشكلاتهم في جو اجتماعيٍ مشبع بنسمات الحرية تلك الحرية الملتزمة المنتظمة النابدة للفوضى والعبث.
 
ويجب ان نعي جيداً ان الابداع لا يتطور ويزدهر في ظل اجواء يسودها التسلط والقهر والاستبداد وادا قدر له ان يعيش في ظل مثل هده الاجواء فانه يستبغ بمرارة الكفاح وخطورة التحدي والمناضلة وعليه فالمبدع الدي يستطيع ان يحقق هدفه او جزء منه في ظل هده الظروف الصعبة فانه يستحق من الانسانية مزيداً من التكريم والاعزاز والتبجيل والتقدير.
 
ويشترط لتحقيق الابداع ايضاً قيام الصلة بين المبدع ومحيطه في شتا طوائفه وفئاته وان يضاعف عنايته واحتكاكه بالطبقة الواسعة من اغلبية الشعب فمشكلات وهموم المجتمع ومتطلباته والمصالح العامة التي يبتغيها والمفاسد التي يعاني منها والحياة التي يرنو الى تحقيقها لابد ان يلامسها المبدع ويتحسسها في معايشة صادقة تتفاعل مع حسه وفكره وتجاربه ومعارفه وتصوراته الملهمة ووعييه
 
برسالته المتميزة وينتج من دلك كله ابداع يخدم حياة المجتمع ويرسم الخطوات الامينة على طريق التغيير والنهوض فضلاً عما يبثه المبدع فى مجتمعه من معارف جديده وافكار مضيئه ومشاعر مجتمعه ودلك ما نطلبه من مبدعينا ازاء المتغيرات التى داهمت حياتنا ويرتكب المبدع خطاً فادحا حينما ينفصل عن مجتمعه ومواطنيه لانه يحرم نفسه من معين الصدق فى ابداعه ومن المجالات الحية النابضة التي ترفد هدا الابداع وتهييء له البيئة الخصبة للازدهار والاثمار كما ان مجافات المجتمع اخلال بامانة الرسالة التي تقتضيه ان يندمج في مجتمعه ويتحسس احواله ليعبر بصدق عن موقف او يعطي لهدا المجتمع ما يتطلبه او يواجه ارادته لتغيير لمس ضرورته.
 
وحينما ينسلخ المبدع عن مجتمعه ويغترب عن بني قومه بفكره وروحه واستلهامهوتجاربه فان ابداعه يأتي مفرغاً اجوفاً لا ينطوي على المضمون الحقيقي للابداع وغالباً ما يجنح هدا الابداع العاق ليكون صدى للسطة يعبر عن نظرتها ويتخد مواقفها فلا يلمس منه المجتمع الا سلبياً عقيمة مراوغة لا تبني رأياً ولا تحرك ارادة ولا تبلغ هدفاً والله نسأل الا يسير مبدعوا هذا الطريق و الهاوية الخطيرة.
الى ج 2

  

طارق فايز العجاوى
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/05/19



كتابة تعليق لموضوع : معوقات الابداع الثقافى فى عالمنا العربى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رسول الحسون
صفحة الكاتب :
  رسول الحسون


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  ومتى سترحل أنت أيضا ؟  : صفاء ابراهيم

  بعد اسم الله بالطبگ  : عبد الخالق الفلاح

 اذ كنت جاهلاً فــ مت جائعاً  : ماء السماء الكندي

 7 أسماء ساهمت في سقوط برشلونة

 مشعان الجبوري: لهذه الاسباب تحالفت مع صالح المطلك

 في ذكرى سقوط بغداد  : عصام العبيدي

 وجعلناكم أكثر نفيرا ! بمَنّ ؟  : مصطفى الهادي

 في مثل هذا اليوم .. سقطت الديكتاتورية لتبدأ بعدها رحلة الفساد والموت الطائفي  : اياد السماوي

 منظمة العفو: داعش تقتل وتعذب المتهمين بالزنا والقتل  : وكالات

 النقابات المهنية والدور المفقود !  : مردان علي محمد

 الهيئةُ الوطنيةُ الفلسطينيةُ لتيسيرِ الزواجِ والعفافِ  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 بيان الشيخ فاضل المالكي والتعليق عليه  : محمد صادق الهاشمي

 اية الله الكرباسي: أطرح فكراً متجدداً ومتطوراً للحياة من خلال حضارة الإسلام  : كاظم ناصر السعدي

 العتبة العباسية المقدسة تصدر تفسير (جوامع الجامع) للمفسّر أمين الإسلام أبي علي الفضل الطبرسي بحلة جديدة  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 وزارة الموارد المائية تواصل حملتها التطهيرية لمبازل قاطع المدائن في بغداد  : وزارة الموارد المائية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net