صفحة الكاتب : جمال الدين الشهرستاني

كاكه فخري ..... نصه إلك نص إلي
جمال الدين الشهرستاني

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

في مقالي هذا كما قال الشاعر العربي ؛

تذكر نجدا والحديث شجون ،،،،،،،فجن اشتياقا والجنون فنون

  منذ فترة والمتابع للسياسة والسياسيين في العراق ، يرى بوضوح التناحر السياسي اللاأخلاقي للساسة ، حتى وصل بهم المطاف أخيرا  الى مستوى التصفيات الجسدية وهدر الدماء ، و ما يتبع هذا القتل من اثار نفسية للعائلة والعشيرة والاصدقاء و الاتباع  و المحيط العام للمنطقة والمدينة .

      ولكن العجيب بعد كل هذا هو قتل الوطن بارضه والتبرع المجاني او المدفوع الثمن لأراضي العراق من قبل البعض المتاجر بكل شيء من أجل المنفعة الشخصية . كل هذا متوقع من الساسة وخاصة ممن هم كم جاء بالمثل  (( جرفهم الى الهدم ))  .

       والعجيبة الثانية و العراق بلد العجائب ، هو أن يكون رجل صحفي له شأن ومواقف وطنية معروفة ، يشترك ويعلن تطابقه مع من يريدون بيع الارض والثروات مقابل ماذا ؟ فلا شيء في الكون يساوي شبرا من ارض العراق او قطرة من ماءه  أو برميل نفط او غرام من كبريته ، فمقابل ماذا هذا التراخي والتنازل ، فالقناعة كنز وكما قالت العرب ( حسبك من القلادة ما أحاط بالعنق ) ، أم أن حبك لأصحاب السعادة أعمى لك البصيرتين .

        وكان الهجوم الواضح على دولة رئيس الوزراء بالاسم والصفة ، قد كشف امور كانت خافية ، وليس من اللائق ان تكون المواقف السياسية مرتبطة بالجانب الشخصي والدفاع المستميت عما يقوم به جزء من الاكراد وبالمنظور العام ما تقوم هذه الفئة القليلة من الاخوة الكرد هو تدمير المجموع العراقي ، وما يسرقونه يصرف في صالات دبي للقمار وقصور في بلاد العم سام وشركات سياحية لترفيه الاخر في بلاد اخرى ، حتى انهم يستحيون ان يهرقوا زادنا على صدرنا !!!!!!

       يا أستاذ حبلك على غاربك ،  فاذهب انا شئت فان الكرة دائرية ، ولات مندم ، والمالكي ليس بعمك او خالك بل بعلك الذي كلكم قلتم نعم يوم اجراء العقد والطلاق لا يكون إلا للزوج وبحضور الشهود فإن أردتموهم عربا أو أعاجم أو خليط كماؤكم الذي بات لا يعرف له أصل ومولودكم الضائع بين دور الرعاية بسبب نهجكم وسياستكم ، وفي هذا امور ، فليس حدث الفم كحدث الفرج عند العقلاء ولكن عندكم الكينونة واضحة  ، لأن غلطة الشاطر بمئة .

       قد يصلح العطار ما أفسد الدهر ، اذا كانت النوايا هو صلاح العراق والعراقي ، وليست انتماءات باطلة ومنافع زائلة و أحقاد دفينه متراكمة من زمن الاباء والاجداد في قلوب سوداء لا تبدي فيه الوجوه أي اشارة لما تتحامل به تلك الاجواف من الهياكل البشرية ، فكل دعواها في المحافل والمؤتمرات الدولية (حقوق الانسان والديمقراطية و الدستور والتحضر) ، وليس في واقع الحال منها شيء حتى أثبتت الايام أنهم في كل واد يهيمون . فلتتمعن العيون في الافعال فدائما الضحية لدى الجانب الكردي الحاكم لا يستحق شيء بينما المجرم والقاتل لديه حقوق و مكانه محفوظ  قدرها بين ثناياهم !

 

      وكان الاستاذ يحاول جاهدا أن يذكر المستمع والمقصود بالتهجم ، و في مجمل حديثه بالمثل العربي الذي يقول (اذا خوفتك العجوز نفسها فخفها لا تذكر منك ما تكره ) ، ولكن عجوزنا أخطأت الحفرة وجانبت الحق ، ولكل زمان دولة ورجال ، ومن بلغ الاربعين ولم يتب مسح الشيطان على وجه .

 


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat


جمال الدين الشهرستاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/05/31



كتابة تعليق لموضوع : كاكه فخري ..... نصه إلك نص إلي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 12)


• (1) - كتب : ميسر الحكيم ، في 2012/07/12 .

سلام عليكم
ان السياسة لعبة فاسدة هدفها النفع الشخصي والمادي واعتقد ان مقالتك هذه وضحت بعض الامور التي هي معروفة للمتابع للمشهد السياسي العراقي
ان العراق وبوجود مثل هؤلاء الاشخاص لن يتقدم شبرا واحدا بل وانهم يتوجهون به الى الهاوية
اعتقد ان كل العراقين مسؤلين عن هذا الوضع في بلدنا اما ان ننهض لتحسينه او نبقى ننتضر الاجنبي ليرتب امرنا حسب مايشتهي
انا لله وانا اليه راجعون
شكرا لك اخي ابو مصطفى

• (2) - كتب : ميسر الحكيم ، في 2012/07/12 .

سلام عليكم
ان السياسة لعبة فاسدة هدفها النفع الشخصي والمادي واعتقد ان مقالتك هذه وضحت بعض الامور التي هي معروفة للمتابع للمشهد السياسي العراقي
ان العراق وبوجود مثل هؤلاء الاشخاص لن يتقدم شبرا واحدا بل وانهم يتوجهون به الى الهاوية
اعتقد ان كل العراقين مسؤلين عن هذا الوضع في بلدنا اما ان ننهض لتحسينه او نبقى ننتضر الاجنبي ليرتب امرنا حسب مايشتهي
انا لله وانا اليه راجعون
شكرا لك اخي ابو مصطفى

• (3) - كتب : ابو دريد ، في 2012/06/03 .

سيدي العزيز .... يقولون ان السياسة لا ابا لها يعني (........) فأعداء الامس اصدقاء اليوم وكم كان بودنا ان يتصالحوا لأعمار البلد لا لخرابه و دماره . واريد ان اذكر السيد القائد فهو ما يعنيني هنا كونه من ابناء مذهبنا المظلوم من اتباعه و اعدائه ........واقول له هل نسيت ان ازلامك ضربت اياد علاوي بالأحذية و وصفوه بالبعثي القذر ام هل نسيت عبارته المشهورة اهدموا مرقد الامام علي ع فهو مجرد طابوق مبني لولا تدخل السيد السيستاني في الوقت المناسب. ام ياترى نسيت عمالة مسعود وخيانته للشعب العراقي و سرقته لممتلكات و ثروات الشعب العراقي والتي لا يستطيع انت او غيرك التنازل عنها للبرزاني او اتباعه او قوميته فهي ملك للعراق الكبير وليست لأقليم البرزاني . ام ياترى تراك نسيت او تناسيت امتناعهم عن تسليم المجرم طارق الهاشمي مع علمهم ويقينهم بأنه عاث في الارض فسادا وقتل الابرياء بدون اي ذنب سوى انتمائهم لمذهب اهل البيت . ام انك تطلب ثأرا في بدر و حنين ......... افق يا سماحة السيد المبجل لا ننكر اخفاق الحكومة والتي تمثلونها في اغلب وزاراتها الخدمية مع حلفائكم اليوم الكورد الانتهازيين و العراقية البعثيين واذا ما استمريت في مشروعك هذا فأنك سوف تندم اشد الندم هذا اذا كان لديك بقايا لب ( انصر اخاك ظالما او مظلوما ) فأن القضية وصلت للعظم!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

• (4) - كتب : ابو دريد ، في 2012/06/03 .

سيدي العزيز .... يقولون ان السياسة لا ابا لها يعني (........) فأعداء الامس اصدقاء اليوم وكم كان بودنا ان يتصالحوا لأعمار البلد لا لخرابه و دماره . واريد ان اذكر السيد القائد فهو ما يعنيني هنا كونه من ابناء مذهبنا المظلوم من اتباعه و اعدائه ........واقول له هل نسيت ان ازلامك ضربت اياد علاوي بالأحذية و وصفوه بالبعثي القذر ام هل نسيت عبارته المشهورة اهدموا مرقد الامام علي ع فهو مجرد طابوق مبني لولا تدخل السيد السيستاني في الوقت المناسب. ام ياترى نسيت عمالة مسعود وخيانته للشعب العراقي و سرقته لممتلكات و ثروات الشعب العراقي والتي لا يستطيع انت او غيرك التنازل عنها للبرزاني او اتباعه او قوميته فهي ملك للعراق الكبير وليست لأقليم البرزاني . ام ياترى تراك نسيت او تناسيت امتناعهم عن تسليم المجرم طارق الهاشمي مع علمهم ويقينهم بأنه عاث في الارض فسادا وقتل الابرياء بدون اي ذنب سوى انتمائهم لمذهب اهل البيت . ام انك تطلب ثأرا في بدر و حنين ......... افق يا سماحة السيد المبجل لا ننكر اخفاق الحكومة والتي تمثلونها في اغلب وزاراتها الخدمية مع حلفائكم اليوم الكورد الانتهازيين و العراقية البعثيين واذا ما استمريت في مشروعك هذا فأنك سوف تندم اشد الندم هذا اذا كان لديك بقايا لب ( انصر اخاك ظالما او مظلوما ) فأن القضية وصلت للعظم!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

• (5) - كتب : نسمة عبد القادر ، في 2012/06/03 .

كشفت النائب عن الكتلة العراقية الحرة كريمة الجواري بأن احد نواب القائمة العراقية هددها بالتصفية عن طريق تنظيم القاعدة في حال عدم توقيعها على سحب الثقة عن المالكي

وقالت الجوراني بان النائب الذي لم تذكر اسمه لدواع امنية اتصل بي خمس مرات وفي ساعات متأخرة من الليل وخيرني بين التصويت على سحب الثقة او التصفية من قبل القاعدة "



• (6) - كتب : عمار الخالدي ، في 2012/06/02 .

السلام عليكم سيدنا العزيز
حسب ما استذكر للجواهري حين حاربه صدام وطرده من العراق قال له سل مواضع امك يابن الزنا اانت العراقي ام انا ان كنت تدري فتلك مصيب وان كنت لا تدري فسئل رنا كان لدى صدام عزيزة اسمها رنا والان عند مسعود مسرور ولهم الحق ان يبيعو العراق حتى يصرفهم مسرور في شراء قصر بتسع ملايين دولار في اميركا او يخسرهم اخر على طاولات القمار في دبي .
كان عندنا دكتاتور واحد والان لا اعلم كم دكتاتور لو كان عندهم مثقال ذرة من الاحساس والغيرة لاقبلوا على الاستقاله ولاكن لا حياء لمن تنادي اتمنى ان يسترجع العراق عافيته ويتخلص من هذه العفونة


• (7) - كتب : حسن علي ، في 2012/06/01 .

افضل مثل ينطق على هؤلاء القوم
(( لقد ذهبتم بها عريضة ))
نحن امام دعارة سياسة

• (8) - كتب : ناصر عباس ، في 2012/06/01 .

بل يستحق اكثر مما قلت ايها السيد ولا عزاء للمنتفعين


• (9) - كتب : أبو ياسر المعمار ، في 2012/06/01 .

أخي الفاضل السيد جمال \\ تحية واحترام
حقا اخي في مقالتك هذه أصبت الهدف وأخرجت اللؤلؤ من الصدف وكما يقال ولا حياء لمن تنادي ...... واللعب على المكشوف أصبح شعار اليوم شيلني وأشيلك 000 أحمرألك أخضر ألي ..... المزاد مفتوح ألعب تربح .... ماهكذا تورد الأبل ياأشباه الرجال ... ألا سمعتم وقرأتم لسيد البلاغاء الأمام علي ع بأن الخلافة وما فيها لاتساوي عنده عفطة عنز ..... أركض برجلك والحك ..... تلاقفوها يا أولاد ؟؟؟ والله سيدنا تسمحلي لهنا وبس ... والعاقل يفتهم والسلام ....

• (10) - كتب : هاشم هيكل ، في 2012/06/01 .

ابا مصطفى قد احسنت في اختيارك وانتقائك للعبارات وكانت في مكانها المناسب وحتى الامثال تطابق في ضربها اتمنى لك الموفقية والسداد

• (11) - كتب : ابرار سعد ، في 2012/06/01 .

اليوم نحن في ازمة حقيقة والمواطن يكتوي بنارهها واطرافها تاريخهم معروف للجميع واقتبس مقال رائع منقول نصه ==
ان صناع الازمة السوداء في العراق حالهم يقول ان رئيس الوزرا ء العراقي المزكى من قبلهم من ينفذ مطالبنا الاتية :-
1- القائمة العراقية نطال ان يقوم ب:-
أ - برائة الهاشمي من تهم الارهاب
ب- مجلس السياسات الستراتيجة بصلاحيات فوق الدستور
ج- العفو عن الارهاب عفوا عاما
2- التيار الصدري نطالب برئيس وزراء يقوم ب:-
أ- العفو الخاص عن الارهاب الميلشياوي
ب- تمليكنا هئية مستقلة ووكالة الداخلية
ج- السكوت عن فساد وفضائح اقليم كرد البرزاني
3- الكرد البرزاني نطالب برئيس وزراء يقوم ب : -
أ - تمليك كركوك للعائلة البرزاني
ب- تمليك العائلة البرزانية المناطق المتانزع عليها في الموصول وديالى والكوت
ج- تمليك العائلة البرزانية نفط الاقليم
د- تمليك العائلة البرزانية واردات لاقليم كافة بما فيها المنافذ الحدودية
هـ - 20 ب % من موازنة العراق
ز- عدم دخول اي سلطة او رقابة من الحكومة المحتلة الاتحادية

مطالب وطنبة وشرعية !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

• (12) - كتب : حميد الشمري ، في 2012/06/01 .

كنت قاسيا على رجل الصحافة الاول بلا منازع والاستاذ فخري كريم رأسه براس نقياء الصحافة بالعراق كله من مؤيد اللامي وحتى الذين يحررون للمواقع والصحف وهم لايعرفون ابسط قواعد اللغة العربية . قد لا اتوافق معه في هجومه على السيد المالكي الذي هو اليوم يعتبر رمز للنزاهة والدستورية وليس مثل التيار الصدري الذي ثبت بالدليل انتهازيته ،ولكن لايستحق الرجل مثل هذا الهجوم الكاسح ،وقلمك سيف قاطع ....بغداد الحبيبة




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :





الكتّاب :

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :


مقالات متنوعة :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net