صفحة الكاتب : وفاء عبد الكريم الزاغة

أنت هل من ألفا أم من بيتا...أم من المريخ والزهرة فقط ؟
وفاء عبد الكريم الزاغة

ربما هذه الدراسة تكشف لنا النساء والرجال  بين قطبي او امواج ألفا وبيتا ...

.. وما هو نوع الوعي والشخصية ... ربما من يفهم من امامه فراسة انما من يكتشف نفسه فهو

حكيم ... فهل فعلا نعيش في نشاط عقلي آلي متكرر نتائجه وحصادها يبقى في يد المرآة كالرحى

ام هناك نساءا يقفزن الى مستوى من الذهن المتكيف ... بايجابية ؟

فليس السيدة التي تبتسم او تحمل حقائبها في مغامرات السفر او في رحلات التسوق .. الخ

هي النوع الذي نقصده ... بل امامنا أنموذج لسيدات يفرقن بين السلوك الآلي وبين الوعي والانتقال

الى مستوى أعلى من التعامل مع الاحداث بوعي وادراك ...

سؤالي ... ربما الدراسة اغفلت التحدث عن الرجل ... إنما وفق الابحاث المختصة كلاهما ... سلوك

ونتاج عقل ..

زوجك وابنك .. هل هو من ألفا أم من بيتا ؟؟؟ أنت أين موقعك كانسان ذكري او انثوي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

 

ألفا" و"بيتا" هي رموز فاصلة بين الشخصية الإيجابية ذات الوعي والتفكير السليم والصحي، والشخصية السلبية التي لا تجيد التعامل مع الحياة ومشاكلها وتدور في حلقات مفرغة.. وأطلقوا على الأولي "ألفا" وعلي الثانية "بيتا
ما هو مجال بيتا؟ 

نجح العلماء في قياس الطاقة الكهربية التي تنتج من العقل بجهاز الإلكتروانيسنا لوجراف، وقسموا درجات الوعي الإنساني إلى أربعة أقسام وأطلقوا اسم بيتا على مجال الوعي الذي يتسم بنشاط عقلي شديد، وهو مجال سطحي جدا للتفكير الإنساني، ويتسم بعدة نقاط سلبية منها التفكير المتكرر الآلي، ويتركز معظمه على أحداث الماضي والقلق على المستقبل, ولذلك نجد أن معظم أفكار مجال بيتا هي أفكار سلبية، والبقاء في هذا المستوى السطحي لمدة طويلة هو الذي يجذب للإنسان كل ما يكره. 

ما هو مجال ألفا؟ 

أطلق العلماء على مجال الوعي العميق الذي يتسم بالسكينة والهدوء اسم ألفا، وعلى الإنسان أن يسعى إلى الدخول في هذا المجال الذي يمهد الطريق أمامه ليكتشف مواهبه التي ينفرد بها وبالتالي يستطيع العمل بصدق وتركيز، ويضمن بذلك تحقيق كل ما يتمناه ويبدأ في اجتذاب الخبرات إليه حسب رأي العلماء مستندين إلى أنه حينما نكون في حالة تناغم مع الكون نصبح أكثر شفافية، وأكثر عرضة لاجتذاب كل ما هو جميل، كما تزداد فرص تحقيق أحلامنا. 

ما الذي يخرجنا من مجال ألفا ويحصرنا ببيتا؟ 

هناك ثلاثة أشياء تنقلنا من رحاب ألفا إلى غياهب بيتا وهي: 

لإنسان الآلي.. وهو أن تتحولي إلى إنسان آلي وتحي بصورة ميكانيكية كالآلة.. فأكثرنا سيعترف بأننا نتحرك كالإنسان الآلي بلا وعي كل صباح فقط راقبي نفسك صباحا قبل الذهاب للعمل.. ستجدي أن كل ما تقومي به يتم بشكل ميكانيكي.. وبعدما تذهبي إلى العمل. 

ستجدي نفسك واحده من قسمين: الأول يعشق عمله ويؤديه بصدق ويحبه وبالتالي هؤلاء من يدخلون نطاق ألفا بسهولة ويسر ويتمتعون بخبراته. 

أما الثاني والذي يقع فيه الذين لا يحبون عملهم فهم يؤدونه بصورة آلية لا وعي فيها، وتكون المعاناة اليومية من نصيبهم، لأنهم يستوطنون في نطاق بيتا ولا يجتذبون سوى المشاكل والهموم والرزق المحدود. 

الحقد والحسد.. فالشخص الحاقد على كل ما يراه سعيدا من حوله وكذلك الحسود الذي يتمني زوال النعم من الآخرين، هما وجهان لعملة واحدة، نستطيع وصفه بأنه فقط جاهل، وليس بالضرورة شريرا، وهو جاهل لأنه لا يعرف أن الآخر الذي يحقد عليه أو يحسده لا يتميز عنه بشيء سوى أمر واحد فقط، وهو أن يدرك أن عليه ألا يطيل البقاء في مجال بيتا وذلك بالجهاد والسعي الدائم للخروج من هذا النطاق السطحي والدخول في مجال عميق للوعي الإنساني الذي يحيا فيه ، وسنكشف أن كل الناجحين في الحياة يدركون هذه المعلومة. 

النكد.. هناك أناس يحاولن دائما أن يلوموا الآخرين على كلمة قالوها أو شيء فعلوه.. ويروا دائما أنهم على حق والآخرون مخطئون.. ولديهم قدرة فائقة على تحمل النكد ، كي يعيشوا دائما في الطبقات السطحية بيتا الطاردة للخير. 

يف أدخل في حالة ألفا؟ 

هناك 6 خطوات تستطيعي بها بسهولة أن تنتقدي نفسك وتهربي بحياتك من بيتا إلى ألفا: 

1- بالصلاة.. جميع الأديان السماوية تحث الإنسان على الصلاة.. والصلاة هي منطقة السكينة الكاملة، حيث نجح الإنسان في السيطرة على عقله بل أوقفه.. واتجه بقلبه نحو قبلته بإخلاص شديد، فإن فلسفة جميع العبادات وتدريبات التأمل هي أن توقف العقل عن التفكير لدقائق فذلك يساعد على إيقاظ ووعي عميق في الإنسان، يجعله أكثر قدرة على المحبة وعلى الرحمة وصفاء الضمير، فيعود للعمل في مجال ألفا. 

2- الذكر.. من الطرق التي تساعد الإنسان على الوصول إلى حالة السكينة الكاملة، فتكرار الكلمات التي تحمل طاقة إيجابية كبيرة في غير أوقات الصلاة، بصدق شديد تعمل على إيقاف التفكير اللاإرادي، وبذلك يكون الإنسان قد خرج من نطاق بيتا ودخل ألفا. 

3- الرضا.. عدم القبول بالأوضاع الراهنة، أي عدم الرضا من واقعنا، يعني أن العقل في حالة نشاط كبير في التفكير اللاإرادي السلبي، الذي يعبر عن احتجاجه الدائم فأفكار لا تنتهي تتركز جميعا في عدم الرضا. 
فالرضا في الواقع هو إيمان وقبول وتسليم لكل ما كتبه الله لنا، لذلك فيجب أن نقبل الأقدار، فعندما نواجه ما هو خارج عن نطاق سيطرتنا علينا أن نلجأ إلى التسليم ثم نلجأ بعد ذلك إلى العمل على دخول مجال ألفا من الوعي العميق. 

4- الاستبشار.. الإنسان القادر على التشاؤم المستمر يرتكب ذنبا كبيرا في حق نفسه، فيجب أن نبتعد عن التشاؤم والشعور بالإحباط والنكد، والحزن على أننا لم نحصل على ما نستحقه مع أننا نؤدي ما علينا من واجبات، فلحظة الإحباط والحزن هي لحظة اعتراض على مشيئة الله سبحانه وتعالي. 
إذن فالاستبشار هو أن نكون قادرين على النظر للأمور من الوجهة الإيجابية، مقتنعين بأن أي جهد مخلص لابد أن تكون له ثمرة جميلة. 

5- التسليم.. التسليم وليس الاستسلام بما يعني أن نواجه ما أصابنا بكل قوتنا، ونحاول بجميع الطرق الوصول إلى حل للوضع الذي يزعجنا أو علاج للمرض الذي أصابنا، فالتسليم بعد المواجهة يعني أن ننقي قلبنا من كل المشاعر السلبية التي تنتج من مجال بيتا.للوعي الإنساني السطحي الساذج، وأن نقبل من القلب، أي من مجال ألفا للوعي الإنساني العميق كل ما كتبه الله لنا ثم نسلم الأمر بالكامل إلى الله سبحانه وتعالي. 

6- القدرة على أن نغفر للآخرين.. عدم المغفرة يعني أن العقل لا يزال يعذب نفسه بنفسه بالبقاء في منطقة بيتا, بأفكارها اللاإرادية السلبية اللانهائية. 
فعدم المغفرة لا يعني سوى أننا نسمح لمن أساء إلينا أن يتسبب بالضرر لنا مرتين، في الأولي بإساءته وفي الثانية عندما ظللنا نحمل الكراهية له في قلبنا مما جذب إلينا كل ما نكره لأننا فشلنا في تنقية قلوبنا 
من كل الشوائب، مما يسمح لنا بالتناغم مع طاقة النور الإلهي. 

لقد أدركنا مما سبق أن العقل عندما يهدأ وينخفض نشاطه اللاإرادي ندخل في مجال ألفا من الوعي الإنساني وهو مجال النقاء والصفاء الروحي، ونعرف جميعا أن الإنسان خلق وهو يجمع بين طبيعتين، طبيعة دنيوية ومادية وجسدية تسود فيها شخصيته، التي تعني بأمور دنياه المادية. وطبيعته الروحية، وهي الطبيعة التي تحثنا جميع الأديان السماوية على أن نزكيها بداخلنا، بالابتعاد عن الحقد والكراهية وعدم المغفرة والتعالي، وبأن ننقي أنفسنا بالتسامح والرحمة والحب والقدرة على إدراك أحادية الكون..انتهى الاقتباس

 

واخيرا ... كما نحن نختار نخفف ممن يتاجر بنا ويناحر عقله على حساب مشاعرنا ... كما نحن نزرع امواجنا

في حلقات النقاء ... نخفف من لوم الاخرين اننا ضحية مجتمعات فقط ... ونخفف من مسلسل الضحية والجلاد

الى مسلسل جديد ...لن أعيش في لعبة الحسد والحقد والكراهية ولوم الذات وجلدها ... فهناك الكثير من الجمال

ينتظرني لكي احقق ذ

  

وفاء عبد الكريم الزاغة
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/06/09


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • عندمآ يصهل قلمي مع آضآءآت آلبآحث آلاسلامي علي آلخزآعي ...  (ثقافات)

    • الشعب الفلسطيني.... الى المستوطنات والى الوطن البديل  (المقالات)

    • إضاءات على البيان الصحفي لسفير سورية في الاردن ومؤتمر أصدقاء او سياح سورية في عمان  (المقالات)

    • بين مهرجان لا لتواجد قوات أمريكية في الاردن وبين غياب دعاة مؤتمر إسناد سورية  (أخبار وتقارير)

    • العودة الى فلسطين حق لا عودة عنه ..من مسيرة العودة في الاردن  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : أنت هل من ألفا أم من بيتا...أم من المريخ والزهرة فقط ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسن عبد الغني الحمادي
صفحة الكاتب :
  حسن عبد الغني الحمادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 محافظة بابل تشهد انفجارا في السيطرة الرئيسية ومجلسها يستدعي قائد الشرطة  : نوفل سلمان الجنابي

 من هو الناشط المدني؟  : رشيد السراي

 الجيش العراقي ..بطولات تليق باسمه  : حسن عبد الرزاق

 ورقة الملك فيصل الاول لانشاء الدولة العراقية الحديثة المقالة السادسة  : حميد الشاكر

 الفساد الاداري للدكتور عبد الجبار العبيدي عميد كلية الادارة والاقتصاد جامعة بغداد  : مجموعة من منتسبي الكلية

 الدراما السياسية وسياسة الدراما..الزعيم ملك السعودية  : سامي جواد كاظم

 من منتجات شركة الجود: صابونٌ سائل للاستخدام المنزليّ والصناعيّ منتجٌ عراقيّ خالصٌ مصنّعٌ وفقاً لأجود المعايير العالميّة...

 محافظ ميسان : انجاز عدد من المشاريع الخدمية والعمرانية في المحافظة  : حيدر الكعبي

 الحراك الشعبي في المغرب والسيناريوهات المطروحة  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

  عبد المهدي يستقبل عددا من الخريجين اصحاب الشهادات العليا ويعد بالاستجابة لمطالبهم

 التحليل السايكولوجي للفعل بحسب قانون الاحتمالات..محاضرات بروفسور M  : عقيل العبود

 الحيدري وعلاقته بالسيد محمد باقر الصدر على لسان احد المقربين منه  : ضياء فرج الله

 زها حديد مخربة  : هادي جلو مرعي

  فن إدارة الخوف  : هادي جلو مرعي

 العدد ( 3 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net