صفحة الكاتب : اوروك علي

ورطة الكتابة والتباس المعلومات علاء مشذوب عبود / نموذجا
اوروك علي

بتاريخ 20/ 6 / 2012 نشر ملحق ادب لجريدة الصباح موضوعا للكاتب المذكور بعنوان (سينما المؤلف داود عبد السيد إنموذجا) ..مرة اخرى تتورط جريدة الصباح بنشر الغث والاستغناء عن السمين من الفكر والثقافة واصحابها .. هذه المرة لن نطرح قضية مثل ملف شعري او قصصي لان الامر سابقا قد اغاض البعض من اصحاب السطوة والحفاوات المزيفة والمبنية على المصالح التافهة عبر الاخوانيات التي تسئ الى الثقافة العراقية ولاتقل عن الفساد الذي يجتاح الجسد العراقي وينخره.. فهو فساد ثقافي فكري واشد وطأة من الفساد السياسي والاقتصادي لان الثقافي يصبح جسرا للتغطية وتبرير السلوكيات السرطانية وأدرانها..اعتقد جازما حين تتصدى الكتابة في ملحق متخصص ومخصص للثقافة ضمن صحيفة تتصدر المشهد الاعلامي في العراق مثل جريدة الصباح العراقية وملحقها ادب ، فتلك منزلة لا ينالها إلا ذو حظ عظيم بشرط ضمني ان يؤتمن فيها الكاتب على دقة المعلومة وخاصة التاريخية المؤرشفة.. لايستطيع الكاتب هنا ان يجتهد في المعلومة التاريخية الموثقة ولايستطيع ان يضيف من تلقاء ذاته ، مما يدخله اذا حدث هذا الامر بورطة تتنوع مسمياتها منها :ـ ( عدم الامانة والدقة وخاصة وان نموذجنا ـ الكاتب ـ يعد من الاكاديميين حيث انه يعد للحصول على الدكتوراه في السينما او حصل عليها قريبا ، وتلك تلقي عليه تبعات تشويه الموثق او الاستهانة بالمعلومة التاريخية المؤرشفة او الجهل المعرفي ) .. ومنها ايضا ان الكاتب يورط نفسه في الكتابة ويقلل من اهمية الصفة الاكاديمية التي حصل او سيحصل عليها وهي درجة الدكتوراه.. فاذا كان حامل هذه الدرجة العلمية يقع في هذا الورطة، واعني عدم دقة المعلومة التاريخية والموثقة فكيف بكاتب لايحملها؟.. انها استهانة من الكاتب بما ينشر ،علما انه يدخل ضمن تدرجه الاكاديمي مستقبلا للحصول على الاستاذية من خلال رصيده من الكتابة المنشورة ..الورطة الثانية تخص المشرفين على الملحق وعدم مراجعتهم لما يصلهم من نصوص.. مما يورطهم اما في الاخوانيات وهي من امراض الوسط الثقافي العراقي، أو ان الامر التبس عليهم ايضا ، لان الكاتب يحمل الدكتوراه في السينما فيقعون في الثقة بان هذه الهفوات والتباس المعلومات لايمكن ان تحدث كمثل ورطة كاتبنا وصفته الاكاديمية.. ان الصفة قد كانت جواز مرور ومبرر لعدم التدقيق.. وطالما ان المشرفين على الصفحة من غير المتخصصين في مجال السينما ومن غير المتابعين للأرشيف ،فقد مرت عليهم ورطة الكاتب ليقع الكل في ورطة الالتباس والتشويه وانعدام المصداقية.. لقد تورط (علاء مشذوب عبود) وورط الملحق والعاملين في القسم الثقافي بماكتبه وحسب النقاط التالية :ـ
1 ـ ان تناول سينما المؤلف بهذا التبسيط وهذه السطحية يقلل من قيمة الكاتب اولا والموضوع ثانيا والملحق ثالثا،ويمكن مراجعة العديد من المواضيع القيمة عن سينما المؤلف عبر الانترنيت، كما يمكن ان يراجع كتاب( فهم السينما) المترجم من قبل الراحل جعفر علي للإطلاع على الاختلاف بين ماتناوله الكاتب من تسطيح وبين مانشر ووثق كأرشيف علمي اكاديمي .. ان الكاتب يؤشر فقره المعرفي وعدم اطلاعه على المصادر التي كتبت حول سينما المؤلف وتاريخ انبثاق المصطلح ورواده وإعلامه امثال رواد الواقعية الفرنسية الجديدة ومنهم فرانسو تروفو وجودار والمنضوين تحت عنوان سينما المؤلف..
2ـ اما على مستوى السينما العربية فان خير من يمثل سينما المؤلف هو الراحل شادي عبد السلام ورائعته ( المومياء) والراحل يوسف شاهين، وكان داوود عبد السيد من تلامذته ومساعديه قبل ان يتحول الى الاخراج.. وهنا من حق الكاتب ان يختار النموذج للتطبيق ، لكن الاولى ان يختار الاكثر ثراء .. ويبقى الامر يخص تقديره وذائقته مع الحفاظ على دقة المعلومات الموثقة.. فاذا كان الكاتب لايعرف ان بعض افلام داوود عبد السيد هي روايات مقتبسة سينمائيا فكيف نثق بقدراته في التحليل والتأويل والإسناد المرجعي المفقود اصلا فيما كتب، فكيف نثق بان الكاتب المذكور قد شاهد الافلام التي يحللها في كتابته، لان الافلام تشير الى مصدر القصة او الرواية المقتبسة كما هو الحال في فيلم الكيت كات وعصافير النيل..
3 ـ اما عن الورطة الأكثر فداحة للكاتب في موضوعه المنشور فياتي مع الموثق.ومنها قوله :ـ (قبلها قد اشتغل كمساعد مخرج للمخرج يوسف شاهين كـفلم (الأرض، الرجل الذي فقد ظله ...الخ)، علما بأن فيلم (الرجل الذي فقد ظله) هو من اخراج كمال الشيخ.. وليس يوسف شاهين.. فكيف تحول جهد مخرج الى رصيد لمخرج اخر .. ان الفقر المعرفي يدعونا الى التشكيك في صحة الشهادة التي يحملها الكاتب كما تلزم الكاتب ان يذهب الى القراءة المعرفية الجدية والناضجة قبل ان يخوض في ورطة الكتابة التي تكشف لمرات عديدة مدى الجدب والقحط المعرفي الذي يحيط بالكاتب والمدعي بالحصول على شهادة اكاديمية مرموقة، واعني بها شهادة الدكتوراه وفي اختصاص ماكتبه ويكتبه.. من يحاسب حامل الشهادة المذكورة اذا لم يعرف الف باء اختصاصه؟.. ومن يقرر جدارته واستحقاقه لهذه المنزلة العظيمة ؟.. اليس المثال المذكور امامنا والذي يشير بوجه صارخ الى ادانة الكاتب وادانة الجامعة التي تمنح الشهادات العليا دون ادنى استحقاق وتكشف عن ضعف وجدب معرفي يغزو هذه الجامعات والأجدر ان تغلق وتحول الى دور سكنية للمشردين ، كما انها ادانة للمشرفين على رسالته للماجستير والدكتوراه وادانة الى كل من اجلسه وقبله ضمن صفوف الدرسات العليا..
4 يقول الكاتب :ـ ( فانها تتجدد في السينما العربية (المصرية) من خلال المخرج (داود عبد السيد) الذي أخرج الكثير من الأفلام التي هي من تأليفه وهي (رسائل البحر، الصعاليك، الكيت كات، مواطن ومخبر وحرامي...الخ..) أي انه يعني سينما المؤلف ، وهو يؤكد ويوثق بأن هذه الافلام من تأليف المخرج داوود عبد السيد بينما فيلم الكيت كات مأخوذة عن رواية مالك الحزين للراحل ( ابراهيم اصلان) وهذا مثبت في تايتل الفيلم فكيف يجتهد في امر موثق وغير قابل للاجتهاد.. كما ان فيلم عصافير النيل الذي يحلله الكاتب ويسميه ضمن سينما المؤلف فهو ايضا ليس من تأليف المخرج داوود عبد السيد وانما قصة وسيناريو وحوار ابراهيم اصلان ، كما هو مدون ايضا في التايتل..اي ان الالتباس امتد بين التحليل والتوثيق.. كما ان الورطة الاخرى انه يجب على الكاتب ان يعتمد المصادر لدعم اراه من منطلق اصول البحث التي درسها ضمن الاعداد للماجستير ومن ثم الدكتوراه.. فمن اين استقى تلك المعلومات التاريخية ومن اية مصادر .. انها ورطة الكتابة وورطة النشر وبصيغ مجانية واستسهال للكتابة والنشر..ولاسيما ان الكاتب قد ادمن غزو سوق النشر في الصحف العراقية بشكل لايضاهى..لقد اشرنا تدني مستواه اللغوي سايقا وها نحن نضع بالدليل القاطع تدني مستواه المعرفي..
4 ـ اخيرا نتساءل ازاء ارشفة الموضوع المنشور ورقيا وعبر الانترنيت ولايمكن ان يغير ويحذف .. هل يستحق هذا الموضوع مكافأة النشر التي سيقبضها الكاتب ، ونحن نسأل هنا لان الجريدة ممولة من المال العام .. ان المتابع لتدهور الكتابة في الصحف العراقية ومنها الصباح يحتم ان يعاد اختيار القسم الثقافي في هذه الصحف ومنها الصباح، لانها اقسام يجب ان يشغلها الجدير بها والمستحق للمنصب معرفيا .. ان الامية تغزو الثقافة العراقية فرأفة بهذا الثقافة وحسب المثل الشعبي ( اعطوا الخبز لخبازته)..
5 ـ اما فيما يتعلق بوزارة التعليم العالي ووزيرها وقسمها الاعلامي فقد تحدثنا طويلا وكتبنا كثيرا عن المستوى المتردي لحملة الشهادات العليا والتدريسيين في الجامعات، ولكن لاحياة لمن تنادي.. واننا اذا نعرض هذا النموذج من حملة الشهادات العليا فاننا نقرع ناقوس الخطر ونصرخ عاليا بوجه الوزير واعلامه المتقاعس بان ينتبهوا جيدا ويصححوا الامور فقد بلغ السيل الزبى ومن الافضل ان تترك الجامعات مأوا للقوارض افضل من تترك مرتعا للجهل والتدني المعرفي..
5 ـ والى وزارة الثقافة ومؤسسة السينما والمشرح والسينمائيين عموما نقول اذا كان هذا النموذج الاكاديمي بهذا الفقر المعرفي فكيف تريدون ان تنهضوا بالثقافة عموما والسينما خاصة.. كفانا مهازل فقد هزلت وبان هزالها.. اوقفوا هذه الصورة التراجيكوميدية فقد اصبحت الثقافة العراقية بهكذا نماذج اضحوكة ،بعد ان كانت مضربا للامثال في الرصانة والغنى المعرفي.. كفى عالية للكل .. فالكل مدان ولانستثني احدا ..
6ـ ارجوا ان لايكون تصحيح الامر بمنح الكاتب وظيفة في الدرجات الخاصة، كما فعلوا مع عبد الكريم السوداني الذين ادين بالضحالة الاكاديمية والسلوكيات الشاذة ليترك منصبه في ادارة شبكة الاعلام العراقي ويمنح منصبا اعلى في هيئة الاتصالات والاعلام .. وتلك هي الكارثة التي نستحق فيها ان يتحول العراق عموما والثقافة خاصة الى فزاعات للحقول ومومياءات للمتاحف..ومحل شفقة ورثاء موغل في الالم..
[email protected]

  

اوروك علي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/06/23



كتابة تعليق لموضوع : ورطة الكتابة والتباس المعلومات علاء مشذوب عبود / نموذجا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين . ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم ، اخي الطيب . اقرأ هذا النص وقل لي بربك ، هل مثل هذا الشخص مسالم ، هل فعلا يُدير خده الآخر لضاربه ؟؟ قال لوقا في الاصحاح 19 : 22. ( أيها العبد الشرير . عرفت أني إنسانٌ صارمٌ آخذُ ما لم أضع ، وأحصدُ ما لم ازرع. أما أعدائي، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي). بالنسبة لي أنا انزّه يسوع من هذه الاقوال فهي لا تصدر منه لأنه نبي مسدد من السماء يرعاه كبير الملائكة فمن غير الممكن ان يكون فضا غليظا. والغريب أن يسوع حكم بالذبح لكل من لم يقبل به ملكا . ولكن عندما أتوه ليُنصبّوه ملكا لم يقبل وانصرف.من هذا النص يعكس الإنجيل بأن شخصية يسوع متذبذة أيضا. إنجيل يوحنا 6: 15( وأما يسوع فإذ علم أنهم يأتوا ليجعلوه ملكا، انصرف أيضا إلى الجبل وحده). وأما بالنسبة للقس شربل فأقول له أن دفاعك عن النص في غير محله وهو تكلف لا نفع فيه لأن يسوع المسيح نفسه لم يقبل ان يلطمهُ احد وهذا ما نراه يلوح في نص آخر. يقول فيه : أن العبد لطم يسوع المسيح : ( لطم يسوع واحد من الخدام قال للعبد الذي لطمه. إن كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي، وإن حسنا فلماذا تضربني؟). فلم يُقدم يسوع خده الآخر لضاربه بل احتج وقال له بعصبية لماذا لطمتني. أنظر يو 23:18. ومن هذا النص نفهم أيضا أن الإنجيل صوّر يسوع المسيح بأنه كان متناقضا يأمر بشيء ويُخالفه. انظروا ماذا فعل الإنجيل بسيوع جعله احط مرتبة من البشر العاديين في افعاله واقواله. اما بالنسبة لتعليق الاخ محمود ، فأنا لم افهم منه شيئا ، فهل هو مسلم ، او مسيحي ؟ لان ما كتبه غير مفهوم بسبب اسمه ال1ي يوحي بانه مسلم ، ولكن تعليقه يوحي غير ذلك . تحياتي

 
علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رزاق عزيز مسلم الحسيني
صفحة الكاتب :
  رزاق عزيز مسلم الحسيني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (82) انتفاضة السايبر وملاحقة نشطاء الفيسبوك  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 كسر عظم

 وزير التخطيط يكشف عن البدء بتنفيذ المرحلة الثانية لمشروع التنمية المحلية ويشمل 9 محافظات  : اعلام وزارة التخطيط

 التزوير في ملكية  العقارات في العراق  : احمد محمد العبادي

 بعد داعش ترامب خليفة المسلمين  : عباس الكتبي

 الموصل سقطت لكنها تحررت بفضل فتوى السيد السيستاني  : عمار العامري

 السید الحلو من إسلام آباد: السيد السيستاني يدعونا لأن نكون على قدر المسؤولية تجاه إخوتنا السنة

  القــط و تهمة الشحمة  : موسى غافل الشطري

 حوارمفتوح مع الاستاذ فلاح حسن عبدالله مؤسس التنظيم الدينقراطي  : علي الزاغيني

 هيئة رعاية الطفولة تبحث مع اعضاء الارتباط في المحافظات تنسيق الجهود للنهوض بواقع الطفولة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

  صحيفة الديلي ميل اللندنية : ماذا بعد خروج بريطانيا؟  : مركز الدراسات الاستراتيجية في جامعة كربلاء

 هيئة الحج تفتتح 160 منفذا للتسجيل على قرعة الحج المقبلة

 بمباركة المرجعية الدينية ... السيد الكشميري :: يضع حجـر الاساس لمدرسة طلاب العلوم الدينية في النجف الأشرف ( مصور )

 مكافحة اجرام النجف تلقي القبض على 6 مطلوبين للقضاء اثنين منهم بتهمة القتل  : وزارة الداخلية العراقية

 الأعضاء المنتخبين الميدان ينظركم  : علي البحراني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net