صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

 نتيجة بشاعة الحدث او الجرم او العمل الشنيع المخالف للقيم والاعراف الانسانية . تنتاب نوبات صحوة ضمير عند البعض , او اعتراف بالذنب من الافعال والاعمال المشينة التي اقترفها في غفلة من الزمن . قد تكون جرائم ضد الانسانية
او فساد المالي او اختلاس ونهب اموال الدولة نتيجة تعامي وتهاون او تواطئ مع السلطة التنفيذية   والقضائية . او قد تكون عملية اغتصاب السلطة والنفوذ عنوة ضد الارادة العامة وبتعاون ودعم من القوى الخارجية معادية . وصحوة الضمير
تلعب دورا هاما وفعالا في كشف الحقائق وزاحة الستار عن الاسرار السرية وتثبت بالدليل القاطع الادلة الدامغة والبراهين التي لا تقبل الشك او الطعن . وياتي في هذا السياق مثلا , اعتراف القائد البعثي ( علي صالح السعدي ) عقب
سقوط الانقلاب الفاشي عام (1963 ) الذي جلب الخراب والدمار والمجازر المروعة بحق الشعب العراقي . فقد ذكر هذا العنصر بوخزة ضمير , بانهم جاءوا بقطار امريكي - بريطاني - مصري - اردني وفرغوا حمولتهم الفاشية في
بغداد وحولوا حلم ( 14 ) تموز الى حلم مرعب على الارض بالقتل اليومي ... وكذلك صحوة ضمير ( زين العابدين بن علي ) جلاد تونس السابق بعد سقوط نظامه العفن , فقرر بصدار قرار بارجاع الاموال والارصدة المنهوبة والمسروقة
من ضلع الشعب التونسي الموجودة في بنوك سويسرا الى خزائن الدولة . وكذلك المثال الاهم بعد سقوط النظام المقبور في العراق وتسلط النخب السياسية على حلبة السلطة والنفوذ . برزت ظاهرة الفساد المالي وبشكل واسع في جميع
مرافق الدولة الحيوية من صغيرها حتى كبيرها , وبرزت على السطح السياسي , حيتان الفساد لتلعب دور فعال في الحياة السياسية , فصار النهب والسلب والاختلاس ظاهرة يومية عامة بتواطئ وتساهل السلطة التنفيذية والقضائية
وما كشف موخرا عن حجم الهائل للفساد وبارقام خيالية من عمليات الفساد ( 700 ) مليار دولار . قد يكون المبلغ المذكور مبالغ فيه . لكن من المؤكد ان نصفه او ربعه قادر ان يسعد الشعب العراقي بالحياة الكريمة هو ومعه كافة
الشعوب الافريقية في تغلبها على مشاكل الفقر والجوع . وباستطاعة هذه الاموال المنهوبة ان تقضي والى الابد الازمات التي يعاني منها المواطن , مثل ازمة الكهرباء .. ازمة البطالة .. ازمة قلة الخدمات العامة .. ازمة شحة الرواتب
وغلاء الاسعار . وان بمقدور ربع الرقم المذكور ان ينقل العراق الى حالة نوعية من الرفاه والرخاء والاستقرار . ولهذا يطرح السؤال الملح . متى يصحو ضمير لصوصنا الذين ارتكبوا جرائم الفساد وان يعيدوا ارصدتهم الضخمة
الى خزينة الدولة من اجل الاعمار والبناء ؟ ام ان ضميرهم ميت لا شفى منه ومفتون ببريق المال المسروق . ولايرجى نفعا من مات ضميره حتى صار من القطط السمان .. كما لا يرجى نفعا من النخب السياسية المتنفذة من اصلاح
العملية السياسية من العيوب والنواقص , وتشعر وتحس بمشاعر بضمير الشعب المغلوب على امره .  . . كما ياتي في صدد صحوة الضمير اعترافات السفير السوري المنشق الذي اعترف بالحقائق وذكر امور خطيرة تخص الشأن
العراقي معلومات خطيرة  لا يمكن السكوت عنها او غض الطرف عنها او تجاهلها , بل يجب متابعتها وملاحقتها في المحافل العربية والدولية بما فيها المحاكم , لانها تخص قضايا الاجرام والارهاب الذي طال حياة الالاف من المواطنيين
الابرياء , وان اعتراف الماجور يدخل في خانة صحوة الضمير . بان النظام السوري وباوامر وتعليمات وقرارات تنفيذية  من طاغية دمشق بشار الاسد الذي يعتبر المسؤول الاول والفاعل الاول في الجرائم التي ارتكبت بحق الشعب
العراقي من خلال تسهيل وارسال ودخول الارهابين والمجرمين من زمر القاعدة الى العراق عقب سقوط النظام البعث العراقي في ارتكاب الجرائم المروعة بقتل الالاف من الابرياء بالمفخفخات والتفجيرات الدامية وفتح الباب لتخريب
العراق , ولهذا يجب ان نستعيد حقوقنا من الافعى بشار الاسد . وان اعترافات سفيره هي ادلة دامغة واثباتات لا تقبل الشك او الطعن بها , ويجب على الحكومة العراقية ان تتحرك بمسؤولية وبالاحساس والشعور الوطني من اجل
اعادة الاعتبار الى الدماء التي هدرت ظلما , واتخاذ الموقف الحاسم والصريح من هذا الطاغي المتربع على جماجم شعبه , وادانته ومحاسبته ومعاقبته ومقايضته في المحافل العربية والدولية من اجل المطالبة بحقنا الشرعي
من هذا الطاغي المأجور

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/07/19



كتابة تعليق لموضوع : صحوة ضمير
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الرضا قمبر
صفحة الكاتب :
  عبد الرضا قمبر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  أسعار سوق النفط دالة في أكثر من متغير   : نايف عبوش

  في رحاب علي (ع )  : عامر هادي العيساوي

 المؤتمر الوطني العراقي يدعو الكتل السياسية لإعادة التصويت على الفقرة المتعلقة بسن الترشيح

 جامعة البصرة للنفط والغاز تنظم ورشة عن أساسيات أكمال الآبار النفطية والغازية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 اخرسوا ايها الجحوش  : مهدي المولى

 المرجع النجفی یؤکد على أهمية أستلهام الدروس من الإمام الحسين خلال ثورته الإصلاحية

 هلوسات شارع قصة قصيرة  : اسراء البيرماني

 إغلاق مقار نقابة الصحفيين في كردستان بسبب الضائقة المالية والتدخلات الحزبية  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

 الامريكان وحدود جغرافيا الحشد الشعبي  : سعد الحمداني

 الجهاز الثقافي والإعلامي متخلف لأنه يمنع الدعوة للاضطلاع بالإسلام  : محمد الحمّار

 تجهيز ناحية الرشاد التابعة لقضاء الحويجة بالمفردات التموينية  : اعلام وزارة التجارة

 فرقة العباس ع القتالية تعلن انها قد تقرر البدء بمعركة تحرير البشير ولن تنتظر الموافقات الحكومية...

 هل سيغرق اوردوغان في وحل تقسيم ؟  : محمود غازي سعد الدين

 الكاتب والناقد عدنان السماوي وحديث عن تجربته الإبداعية  : اعلام وزارة الثقافة

 تحولات العربية المتحدة  : د . يحيى محمد ركاج

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net