صفحة الكاتب : علي جابر الفتلاوي

هل امريكا عدوة لمنظمة القاعدة ؟! (2 )
علي جابر الفتلاوي
 لو رجعنا الى تأريخ العلاقة بين امريكا ومنظمة القاعدة الارهابية ، لوجدنا ان لامريكا دورا مهما في تأسيس هذه المنظمة الارهابية ودعمها ايام الغزو السوفيتي لافغانستان ، يقول وزير خارجية بريطانيا الاسبق ( روبن كوك ، 1997 2001 م ) :
 ( ان تنظيم القاعدة وانصار بن لادن هم  (( انتاج سوء هائل في التقدير من جانب الاجهزة الامنية الغربية )) وقال : ان القاعدة والتي جاء اسمها من قاعدة البيانات ، كانت في الاصل ملف كمبيوتر يحتوي على معلومات عن آلاف المجاهدين الذين تم تجنيدهم وتدريبهم بمساعدةٍ من وكالة المخابرات المركزية الامريكية لهزيمة الروس ) .
 بعد ذلك تطورت العلاقة بحيث اخذت امريكا تشعر باهمية هذه المنظمة ، وضرورة دعمها ولو بطريقة سرية ، لدورها الكبير في تمزيق وحدة المسلمين ، وعملياتها الارهابية التي تركز على المحيط الاسلامي ، اكثر من تركيزها على خارج حدود المجتمع الاسلامي ، فتحولت المنظمة الى معول هدم داخل هذا المجتمع .
يرتبط تأريخ العلاقة الامريكية بمنظمة القاعدة ، بتأريخ العلاقة السعودية الامريكية ، لقد وجدت امريكا في الفكر السلفي المتطرف والمتحجر الذي يحكم السعودية ، حليفا قويا لها ، اذ يحقق هذا الحلف اهدافا كبيرة ربما تعجز امريكا عن تحقيقها بواسطة الدبابات والطائرات ، وما يتحقق من نتائج هذه العلاقة يصب في النهاية في مصلحة الكيان المغتصب للقدس،  وهذا ما تريده امريكا ، وما يريده اللوبي الصهيوني المسيطر على اتجاهات السياسة الامريكية والدول الغربية .
تأسست منظمة القاعدة تحت لافتة الجهاد الاسلامي ، وهذا هو الاستغلال السئ للدين الذي بدأ منذ سيطرة الامويين على الحكم ، ولا زال هذا الاستغلال مستمرا ومتوارثا  لدى الحكام العرب الذين يحكمون بأسم الاسلام ، المدعومين بفتاوى وعاظ السلاطين التي تأتي فتاواهم  جاهزة حسب الطلب .
أنطلقت منظمة القاعدة في عملياتها تحت رعاية الحكومة السعودية ، ودعم واسناد الحكومة الامريكية ، واستمرت المنظمة في عملياتها الارهابية حتى بعد انسحاب الروس من افغانستان ، واستطاعت امريكا والسعودية تحويل جهاد المنظمة لقتل المسلمين الاخرين ضمن الرقعة الجغرافية الاسلامية ، وبذلك تحول الصراع من عربي اسرائيلي  الى صراع عربي عربي او اسلامي اسلامي ، بفضل المرجعية الفكرية المنحرفة والجامدة لهذه المنظمة ، وبفضل دولارات النفط العربي الخليجي ، وبهذه النتيجة تكون امريكا والسعودية قد قدمتا خدمة كبيرة لاسرائيل .
في رأينا ان هذه الخدمة لم تكن مجانية بل ثمنها دعم امريكا والغرب مع اسرائيل الى السلفية الاسلامية في السعودية خاصة والى بقية البلدان العربية والاسلامية السلفية الاخرى ، والمحافظة على هيكلية الحكومات المحسوبة على الاسلام ، لأن هذه الحكومات لها الدور الكبير في دعم القاعدة ، ولها الدور الاكبر في تغيير مسارات جهاد هذه المنظمة الارهابية ، اذ تحول جهادها لقتل المسلمين الاخرين المختلفين عن الفكر السلفي التكفيري الذي تؤمن به القاعدة .
القاعدة في الواقع العملي هي معول هدم وتخريب للعالم الاسلامي ، وفكرها المتخلف صورة مشوهة للاسلام الاصيل ، تحويل القاعدة لتعمل ضمن محور الهدم للمجتمع الاسلامي لم يأتِ من فراغ ، فمراكزالدراسات الغربية ، واليهودية الصهيونية خاصة ، تبحث عن أي فكر او حزب او نشاط يساهم في تفتيت وحدة المسلمين ، فتقدم له الدعم السري والعلني ، وتصبغ عليه صفة الموضوعية او العلمية ، وتسلط عليه الضوء والاعلام لغرض تبريزه وتطويره ، ليأخذ دوره في التخريب ، لهذا السبب احتضنت امريكا الفكر السلفي الاسلامي وشجعت على انتشاره على مستوى العالم الاسلامي ، ووجدت في الفكر السلفي الوهابي  التكفيري في السعودية خير ممثل للاسلام ، وفي هذه الخطوة تضرب امريكا ليس عصفورين بحجر بل عدة عصافير بحجر .
اصبح الفكر السلفي التكفيري الذي انتج القاعدة والمنظمات الارهابية الاخرى ، يقدم خدمة كبيرة لامريكا وحليفاتها الدول الغربية ولاسرائيل على وجه الخصوص ، لذا نرى امريكا تتعامل بأزدواجية مع منظمة القاعدة ، فهي من جهة تعلن عن عداوتها للقاعدة ، ومن جهة اخرى تدعمها وتقدم لها العون والمساعدة ، كما تدعم الفكر والاسلام الذي تتبناه القاعدة ، بل تساعد وتشجع على انتشاره بين المسلمين ،لأن هذا الفكر عدواني تجاه المسلمين الاخرين ، فهو يعتاش على خيرات المسلمين من جهة، ويتوجه لقتلهم من جهة اخرى ، وهل توجد خدمة لامريكا واسرائيل اكبر وافضل من هذه الخدمة ، التي هي في الواقع ليست خدمة مجانية ، بل ثمنها المحافظة على الانظمة السلفية العربية ، بل تشجيع قيام نظم حكم سلفية في البلدان العربية التي تحسب على  العلمانية ، وهذا ماحصل في مصر وتريد حصوله في بقية البلدان العربية التي تشهد ربيع الثورات السلفية المدعوم من السعودية وقطر .
فكر القاعدة السلفي اليوم منتشر في جميع البلدان الاسلامية تقريبا ، والخلايا المسلحة لهذا الفكر متواجدة في اغلب هذه البلدان ، تحولت بعض خلايا القاعدة الى مخلب بيد المخابرات الامريكية ، تستطيع تحريكه في الوقت الذي تشاء ، كذلك السعودية ، وقطر التي دخلت على الخط في السنين الاخيرة ، تستطيعان تحريك خلايا القاعدة الارهابية في الوقت والمكان المطلوبين ، لتكون هذه الخلايا اداة ضغط او تهديد وانتقام من هذا البلد او ذاك وهذا مايحصل الان في سوريا .
هذه المنظمة الارهابية توسعت واصبحت ذات فروع عديدة وتحت مسميات متنوعة ، بناء على تنوع اجتهادات شيوخها وولاءاتهم لهذا الطرف او ذاك ، والامر لا يتطلب اكثر من فتوى من هذا الشيخ او ذاك من وعاظ السلاطين الذين يتحركون بالدولارات الامريكية ، فتصدر فتوى يستطيع صاحبها ان يحدد طريق الدخول الى الجنة او النار لمجموعتة المسلحة التي تتبع فتاواه ، حينئذ ستكون هذه الفتوى بمثابة   (ماوس) لهذه المجموعة تحدد طريقة موتها كي تدخل الى جنة الشيخ صاحب الفتوى ، فقد تكون الطريقة بالانتحار بحزام ناسف ، او بواسطة سيارة مفخخة ، او أية طريقة اخرى يحددها قادة هذه المجموعة المسلحة لقطيعهم الذي يقودونه ، هذا التنوع في الفتاوى ادى الى تنوع في ولاءات هذه المجموعات الارهابية المسلحة ، وكذلك الى تنوع  آليات عملها ( الجهادي ) ، وادى ايضا الى تحديد المناطق التي تنفذ فيها عملياتها الارهابية ، ومن نتائج هذا التنوع ايضا ، انه قد يقود الى تقاطع عمل منظمة ما من فروع القاعدة في بلد من البلدان مع المصلحة الامريكية ، او مع المصلحة السعودية راعية الفكر السلفي الذي تؤمن به منظمة القاعدة بكافة فروعها ، لكن هذا لا يعني تقاطع المصلحة الامريكية مع فروع القاعدة عموما ، وارى ان ظاهرة التنوع هذه طبيعية في كل تنظيم او حركة او فكر يسير في طريق التوسع والامتداد ، والخروج عن حدود المنطقة التي ولد فيها .
العراق مثلا من المناطق التي تواجدت فيها منظمة القاعدة الارهابية ، دخلت هذه المنظمة العراق مع قوات الاحتلال ، اذ دخلت تحت المظلة الامريكية ، واخذت تقترف جرائمها الارهابية بحق الشعب العراقي تحت حماية  القوات المحتلة ، وتبغي امريكا من وراء ذلك خلق نزاع وصراع طائفي بين ابناء الدين والشعب الواحد من السنة والشيعة ، وقد لقي هذا الهدف ترحيبا من دول المنطقة الطائفية خاصة السعودية وقطر وتركيا ، وترحيبا من السياسيين العراقيين المرتبطين بالاجندة الطائفية في المنطقة ، ومن خلال خلفيات هؤلاء السياسيين العراقيين ، توفرت حواضن للقاعدة داخل الاراضي العراقية ، بدعم واسناد من هؤلاء السياسيين العراقيين المدعومين اقليميا من الدول الطائفية ، ومما زاد في تعقيد الامور اكثر اشتراك هؤلاء السياسيين في الحكومة العراقية ، فأخذوا يمارسون دورهم التخريبي بشكل اقوى، من خلال اسنادهم للارهاب ، وتأخير بناء مؤسسات الدولة ، وهذه اللعبة من تصميم وتنفيذ قوات الاحتلال اذ زرعتها في جسد العملية السياسية الجديدة ، فكانت نتائجها هذا الارباك والمشاكل في العملية السياسيىة التي لا زال الشعب يجني نتائجها السلبية ، من ارهاب وفوضى في عمل الدولة ، وتخلف في الخدمات ، اذ اصبح تأخير تقديم الخدمات جزءا من مهام هؤلاء السياسيين المشاركين في الحكومة ، المرتبطين بأجهزة مخابرات الدول المجاورة للعراق والتي تحمل نفسا طائفيا مقيتا .
وبسبب تواجد القاعدة على الارض العراقية ، دفع الشعب المئات من ابنائه ضحايا بين شهيد وجريح او معوق بسبب الارهاب من النساء والرجال والاطفال ، اضافة الى تدمير  الممتلكات ، لكن بعد انسحاب قوات الاحتلال انحسرت عمليات القاعدة كثيرا ، واصبح افرادها والجهات التي تدعمهم مكشوفين للشعب العراقي ،والقي القبض على الكثير من قياداتهم ، وقتل البعض الاخر ، واثناء تواجد القوات المحتلة كانت القاعدة تدعي انها تستهدف قوات الاحتلال ، لكن الشعب العراقي يعرف جيدا ان القاعدة لا شأن لها بقوات المحتل ، بل كان هدفها ابناء الشعب العراقي بكافة طوائفه ، وقد ظهر هذا الزيف بشكل مكشوف بعد الانسحاب ، اذ استمرت القاعدة في استهداف الشعب العراقي ، ولم تتوقف  عملياتها الاجرامية ، واذا صادف انْ قتل بعض الامريكيين من قبل القاعدة انما قتلهم جاء عرضيا وغير مقصود ، لان القاعدة في العراق هي لخدمة القوات المحتلة ، وذلك من خلال الواقع الذي عشناه ، ومن خلال مؤشرات كثيرة ، منها ان شهود عيان يروون ان القوات المحتلة تقوم بنقل مقاتلين من القاعدة الى اهداف معينة تريد القوات الامريكية تحقيق اغراض من هذه الاهداف التي تنفذ فيها القاعدة عملياتها الاجرامية .
 والجدير بالذكر ان بعض القتلى الامريكان كانوا هدفا لبعض الفصائل المسلحة التي تسمي نفسها بالمقاومة من غير القاعدة ، فليس كل امريكي قتل تكون القاعدة قد قتلته ، بل ربما فصائل مسلحة اخرى من خارج تنظيم القاعدة هي من قام بعملية القتل ، وكان هؤلاء يدعون ان هدفهم القوات الامريكية فقط ، لذا القت هذه الفصائل السلاح بعد الانسحاب الامريكي ، وبعضها الان يريد الانخراط في العملية السياسية الجديدة .
وصلت درجة التعاون بين القاعدة والامريكان من خلال السياسيين الذين يمثلون هذه المنظمة الارهابية ، وعلاقتهم القوية بقوات الاحتلال ، ان تقوم القوات المحتلة بتأمين الطرق لبعض افراد القاعدة لتنفيذ عمليات ارهابية في منطقة من المناطق او مدينة من المدن ، لتحقيق اغراض سياسية لصالحها ، او لصالح السياسيين المدعومين من دول الاقليم الطائفية ، والمرتبطين مع الامريكان بعلاقات ودية وعلاقات تعاون وتنسيق .
هذا ما جرى في العراق واكده الكثير من المراقبين ، وما يجري اليوم في العالم العربي والاسلامي مؤشر اخر على ان امريكا ليست عدوة للقاعدة كما تدعي امريكا ، كذلك ان القاعدة ليست عدوة لامريكا كما تدعي القاعدة ، بل هي خادمة للاهداف الامريكية والصهيونية ، سواء رضيت بذلك ام لم ترضَ ، وخير مثال على ذلك ما يجري اليوم في سوريا ، حيث تشرف السعودية وقطر وتركيا ، بالتعاون مع امريكا على ادخال مقاتلي القاعدة من مختلف الجنسيات الى الاراضي السورية ، مع افتعال ضجة اعلامية من الدوائر التابعة لهم حول هؤلاء المسلحين الارهابيين ، اذ مرة يصفوهم  ( جيش سوريا الحر ) واخرى ( المعارضة المسلحة ) ، في حين ان شهود العيان يؤكدون ان هؤلاء عصابات مسلحة ومدربة من جنسيات مختلفة ، تنتمي الى منظمة القاعدة الارهابية ، او الى حركات سلفية متطرفة اخرى ، تقوم بقتل ابناء الشعب السوري من مدنيين وعسكريين من دون تمييز ، وتقوم بتدمير البنى التحتية للشعب السوري .
والملفت للنظر ان امريكا والدول الغربية الاخرى وحتى الامم المتحدة لا يذكرون جرائم هؤلاء المسلحين في القتل والتدمير ، ويلقون مسؤولية ذلك على الحكومة السورية فقط، نذكر هذه الحقيقة مع اننا ندين عمليات القتل العشوائي من أي طرف كان ، واننا مع الشعب السوري في الحرية والديمقراطية ، والتداول السلمي للسلطة ، هذه الحقائق المرّة هي التي اجبرت كوفي عنان رئيس هيئة المراقبة الدولية ، بعدم تجديد تكليفه مرة اخرى  لان الانحياز والازدواجية واضحة كالشمس في التعامل مع القضية السورية من قبل امريكا وحلفائها ، تماما مثل الازدواجية التي تتعامل بها امريكا وحلفاؤها مع قضية شعب البحرين ، فالمسلحون في سوريا المدعومون من امريكا والسعودية وقطر وتركيا هم من عصابات القاعدة ولا احد يشك في ذلك .
هذه امثلة ، ويوجد غيرها كثير كلها تؤشر على ان امريكا ليست عدوة للقاعدة ، فالقاعدة بكل فروعها في العالم الاسلامي ، هي خادمة للاهداف الامريكية والصهيونية ، كما ان الفكر السلفي الذي تؤمن به القاعدة ، وتتبناه السعودية وقطر هو تحت الرعاية والحماية الامريكية والصهيونية ، والعلاقات السعودية والقطرية مع الكيان الصهيوني مكشوفة لكل ذي بصر وبصيرة .
بعد كل هذه المؤشرات هل يصدق احد ان امريكا عدوة للقاعدة ؟ او ان القاعدة عدوة لامريكا ؟

علي جابر الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/08/05



كتابة تعليق لموضوع : هل امريكا عدوة لمنظمة القاعدة ؟! (2 )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أبو جنيد ، على من هو الفاسد .. هم... أم... نحن ...ام الكل الا ما عصم ربي ... : صح لسانك يا محترم ، وضعت يدك على الجرح ولهذا السبب ابتلينا ،كيفما تكونوا يولى عليكم .رائع تقيم رائع ، أهل الاختصاص والدين لم يوضحوها.

 
علّق عبود مزهر الكرخي ، على سالوفة على السلاطين معنى كلمة سرسري وسربوت - للكاتب عبود مزهر الكرخي : الأخ العزيز أبو الحسن السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لطالما تعودت على مداخلتك الجميلة والتي تثري الموضوع وتعطيه قيمة أعلى وأرقى ويبدو أن ماقامت به عصابات المسؤولين والأحزاب هم يدخلون في خانة السرسرية والسرابيت وهناك البلشتية والسختجية وغيرها من المفردات التي تنطبق عليهم احسن انطباق العراق قد ابتلى العراق وشعبه بهذه الشخوص الممسوخة وهم لايعرفوا الخير ولاحتى الرحمة وقد صدق سيدي مولاي أمير المؤمنين(ع) عندما قال (لاتطلب الخير من بطون جاعت ثم شبعت، وأطلب الخير من بطون شبعت ثم جاعت) ويبدو أننا المستقلون والتي تمثل شريحة كبيرة من المجتمع العراقي قد ابتلت بهؤلاء الممسوخين ولانها اغلبها تسلك طريق الحق وطريق ونهج أهل البيت تجدها تواجه الصعوبات والمشاكل والذي يقول عنها الأمام علي(ع) ( لاتستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه) ويبدو ان هذه الحادثة الخاصة قد حفزتني لكتابة مقال عن قريب أن شاء الله لنعري هذه الفئات والشخوص الممسوخة. ولك مني كل التحايا شاكرين مروركم الكريم على الموضوع.

 
علّق ابو الحسن ، على سالوفة على السلاطين معنى كلمة سرسري وسربوت - للكاتب عبود مزهر الكرخي : الاخ الكاتب القدير عبود مزهر الكرخي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لطالما اتحفتنا بمقالاتك اللطيفه والمعبره لست متاكد لكن انا مره قرئت ان كلمة السرسري تعني المحامي او لها معنى اخر هو من لاعمل له بمناسبة السرسريه والهتليه والسفله سوف اروي لك واقعه حدثت معي ولانني لست في الدوله الفاضله التجئت الى الله واليك ثانيا القصه تدور انا خادم الحسين وقد شيدت مظيف باسم ام البنين كمكز ثقافي واحياء الشعائر الحسينيه والقاء المحاضرات الثقافيه قبل تشييد المظيف حصلت على موافقه رسميه من امين بغداد الاسبق صابر العيساوي قبل 15 يوم فوجئت بعصابة امينة بغداد تبلغني بضرورة ازاله المضيف لانه تجاوز على حديقه عامه مافاز قوم ولوا امرهم الى امرئه اخبرتهم ان لي موافقه رسميه وابرزتها لهم وان المضيف ليس له علاقه بالحديقه العامه ولم يشوه المنظر العام الا ان عصابة بلدوز بغداد لم تقتنع بجوابي اتصلت باكثر من سافل من سفلة الدوله بمستوى عضو برلمان او وزير لكنهم اعتذرو بحجة ان الامر يحتاج لموافقه حيدر العبادي بلمح البصر حضرت عصابة بلدوز بغداد وقاموا بشكل وحشي بتهديم مظيف باب الحوائج ام العباس وكل منهم ينادي سجلوني عند الامير حتى ارضيه المضيف جرفوها بالبلدوزرات الى هنا والامر هين وسلمت امري الى الله لاني اعرف شيعة ابي سفيان موجودين في كل عصر ومصر الا ان المضحك المبكي هناك مواكب متجاوزه تم غظ النظر عنها لكن كيف تم غظ النظر عنها انا اخبرك لقد تنادى مسؤؤلوا الاحزاب والمليشيات بالحظور الى تلك المواكب للدفاع عنها رغم انهم لايحملون اي موافقه رسميه لكن كما قتلك في هذه الدوله البائسه الغلبه للعصابات المسلحه ولاحزاب السلطه فانا لله وانا اليه راجعون انا كتبتلك هذه القضيه وانا متاكد ان المضيف لن يرجع وان الهجمه عليه هجمه وحشيه لانني انسان مستقل لا انتمي لاحزابهم البائسه ولا لمليشياتهم المسلحه وقد اخبرني احد المحاميين انني على ضوء الموافقه بامكاني ان اقيم دعوة على بلدوز بغداد واقاضيها قلت له مشعان بدقائق حوله القضاء من مجرم الى برىء واكيد القضاء سيحولني الى مجرم كتبت لك لكي تعري هؤلاء السفله الذين يريون ان يكون حسين خاص بهم كما كان لهدام حسين خاص بهم وكتبتلك لانني لا اجد منفذ انشر قضيتي فيه والله المستعان

 
علّق بورضا ، على المصيبة العظمى شهادة الصديقة الكبرى: الوحيد الخراساني 1439 هـ - للكاتب شعيب العاملي : يا فاطمة

 
علّق شاهد عيان على الحادثة ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : السلام عليكم. بالنسبة إلى الشيخ عباس السراج لم يتعرض إلى عبوة ناسفة او محاولة اغتيال وإنما حادث عرضي تعرض إليه أطفاله عندما كانوا يلعبون بانقاض جلبت من مقالع الرمل من بحيرة النجف وكانت هذه الانقاض فيها رمانة دفاعية فانفجرت عليهم وقتل على أثره أطفاله الثلاثة.رحمهم الله

 
علّق Zia Ghannideyin ، على فتوى الشيخ الوحيد والشيخ الصافي في كمال الحيدري : بسمه تعالى نعوذ بالله العظيم من الشيطان الرجيم ونساله ان يكفينا مضلات الفتن وتشابهه الباطل واختلاطه بالحق اللهم اسالك بلا اله الا انت وبمحمد واله الاطهار ان ترني الحق حقا فاتبعه واعمل به والباطل باطلا فاجتنبه اللهم احسن عواقب امورنا ولاتخرجنا من الدنيا الا وانت راضٍ عنااللهم ان عملنا ضعيف فضاعفه لنا بفضلك واشهد ان لا اله الا الله وحده لاشريك لك واشهد ان محمدا عبده ورسوله واشهد ان عليا واولاده المعصومين أولياء الله اللهم اني أشهدك اني ولي لمن والاهم وعدو لمن عاداهم الى يوم الدين اللهم لقني حجتي يوم ألقاك اللهم امتني مسلما وألحقني بالصالحين وادخلني في زمرة محمد واله الطاهرين

 
علّق حكمت العميدي ، على محمد المهدي حي - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : احسنتم اللهم عجل لوليك الفرج

 
علّق حكمت العميدي ، على هل تعرفني..؟ - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم كنت أعتقد أن القعقاع شخصية خرافية ليس لها وجود وحقيقة موضوعك ادهشني

 
علّق حكمت العميدي ، على حقائق تعرفها لاول مرة عن سيرة القاسم بن الامام الكاظم ع - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : احسنتم وأعظم الله اجورنا واجوركم جميعا

 
علّق جميل البزوني ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : سلام عليكم بالنسبة الى شيخ سلام الابراهيمي لم يقع له حادث اغتيال في الناصرية نعم استشهد طالب اخر في نفس السنة اسمه الشيخ سلام الحسيناوي وكان الحادث في اول ايام شهر رمضان اما شيخ سلام الابراهيمي فهو لم يتعرض لحادث اغتيال وهو الان يحضر البحث الخارج في النجف عند السيد الحكيم والشيخ هادي ال راضي

 
علّق حكمت العميدي ، على اين كانت فتوحات الشيعه ؟؟؟ - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : الحمد لله رب العالمين انه خلقنا مسلمين ومسلمين من أتباع امير المؤمنين عليه السلام ومن شيعته فلو كنا خلقنا من طائفة أخرى لاقت بنا الدنيا وما كنا عرفنا الحق اسأل الله الهداية للمخالفين لأهل البيت عليهم السلام

 
علّق جميل البزوني ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : سلام عليكم يمكن اضافة محاولات وقعت ضد طلبة الحوزة الاخرين منها: 1- تفجير عبوة على منزل السيد معين الحيدري في النجف عام 2010 2- تفجير عبوة على منزل الشيخ عبد الحسين الجراح في حي المتنبي في مدينة الكوفةعام 2010 3- تفجير وحرق منزل وسيارة الشيخ ابو ياسين الدراجي في مدينة ميسان عام 2118

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : وهنا لا يفوتني أن اذكر نماذج من السرقات للفضائل التي تثبتها الروايات في التعليق السابق فقد تم سرقة فضائل النبي والوصي معا صلى الله عليهما وآلهما!! حيث يذكر ابن كثير في كتابه البداية والنهاية : (( قال ابن أبي الدنيا : حدثنا أبو خيثمة ، أخبرنا حجين بن المثنى ، أخبرنا عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة ، عن عبد الله بن الفضل الهاشمي ، عن [ ص: 367 ] عبد الرحمن الأعرج ، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ينفخ في الصور فيصعق من في السماوات ومن في الأرض إلا من شاء الله ، ثم ينفخ فيه أخرى فأكون أول من بعث ، فإذا موسى آخذ بالعرش ، فلا أدري أحوسب بصعقته يوم الطور ، أو بعث قبلي ؟ ) )) ثم نقل عن صحيح مسلم : (( " أنا أول من تنشق عنه الأرض ، فأجد موسى باطشا بقائمة العرش ، فلا أدري أفاق قبلي ، أم جوزي بصعقة الطور ) )). وعلق عليه : (( فذكر موسى في هذا السياق فيه نظر ، ولعله من بعض الرواة; دخل عليه حديث في حديث ; فإن الترديد هاهنا فيه لا يظهر ، لا سيما قوله : " أم جوزي بصعقة الطور " )) . ثم نقل : (( وقال ابن أبي الدنيا أيضا : حدثنا إسحاق بن إسماعيل ، أخبرنا سفيان ، هو ابن عيينة ، عن عمرو ، هو ابن دينار ، عن عطاء ، وابن جدعان ، عن سعيد بن المسيب ، قال : كان بين أبي بكر وبين يهودي منازعة ، فقال اليهودي : والذي اصطفي موسى على البشر . فلطمه أبو بكر ، فأتى اليهودي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : " يا يهودي ) ، أنا أول من تنشق عنه الأرض ، فأجد موسى متعلقا بالعرش ، فلا أدري هل كان قبلي ، أو جوزي بالصعقة ) )) . ومما علق عليه : (( وهذا مرسل من هذا الوجه ، والحديث في " الصحيحين " من غير وجه بألفاظ مختلفة; وفي بعضها أن اللاطم لهذا اليهودي إنما هو رجل من الأنصار )) ونقل : (( وقال أبو بكر بن أبي الدنيا : أخبرنا إسحاق بن إسماعيل ، أخبرنا جرير ، عن عطاء بن السائب ، عن الحسن ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " كأني أراني أنفض رأسي من التراب ، فألتفت ، فلا أرى أحدا إلا موسى متعلقا بالعرش ، فلا أدري أممن استثنى الله أن لا تصيبه النفخة ، أم بعث قبلي ")) . وعلق عليه : ((وهذا مرسل أيضا ، وهو أضعف )) . هذا بالنسة لسرقات اليهود واوليائهم من المنافقين لفضائل النبي الأكرم صلى الله عليه وآله ثم ذكر : (( وقال الحافظ أبو بكر البيهقي حدثنا أبو عبد الله الحافظ ، وأبو سعيد بن أبي عمرو ، قالا حدثنا أبو العباس : محمد بن يعقوب ، حدثنا محمد بن إسحاق الصغاني ، حدثنا عمرو بن محمد الناقد ، حدثنا عمرو بن عثمان ، حدثنا موسى بن أعين ، عن معمر بن راشد ، عن محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب ، عن بشر بن شغاف ، عن عبد الله بن سلام ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ولا فخر ، وأنا أول من تنشق عنه الأرض ، وأنا أول شافع ومشفع ، بيدي لواء الحمد تحتي آدم فمن دونه ) )) . وعلق عليه (( لم يخرجوه ، وإسناده لا بأس به )) ولكنه نقل روايتين بلا تعليق وبلا معارضة أو ذكر لما يخالفها مما مر معنا في التعليق السابق من فضائل الإمام علي عليه السلام وخصائصه سلام الله عليه فقد نقل : (( وقال ابن أبي الدنيا : حدثنا أبو سلمة المخزومي ، أنبأنا عبد الله بن نافع ، عن عاصم بن عمر ، عن أبي بكر بن عمر بن عبد الرحمن ، عن سالم بن عبد الله ، وقال غير أبي سلمة : عن ابن عمر ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه سلم ( أنا أول من تنشق عنه الأرض ، ثم أبو بكر ، ثم عمر ، ثم أذهب إلى أهل البقيع ، فيحشرون معي ، ثم أنتظر أهل مكة فيحشرون معي ، فأحشر بين الحرمين ) . وقال أيضا : أخبرنا الحكم بن موسى ، أخبرنا سعيد بن مسلمة ، عن إسماعيل بن أمية ، عن نافع ، عن ابن عمر ، قال : دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المسجد ، وأبو بكر عن يمينه ، وعمر عن يساره ، وهو متكئ عليهما ، قال : ( هكذا نبعث يوم القيامة ) )) فهكذا كانت السلطات السقيفية ومن تبعها من الأموية والعباسية ينشرون هذه الروايات وتتلقفها الأمة ويشربها محدثيهم وهم يرون ما فيها ولعل بعضهم أعمى الفكر والبصيرة . فهذه سبيل السرقات والمضادة لأهل البيت عليهم السلام بدءا من رسول الله صلى الله عليه وآله من تشويه أو سرقة لفضيلة ومنزلة وخصائص إلهية وكل بقية اصحاب الكساء عليهم السلام، فهنا تم استبدال الإمام علي والزهراء والحسن والحسين بعمر وابو بكر. كل شيء يسرق وكل شيء يشوه .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله الاخ يورصا؛ شكرا لفضلكم؛ الا ان ما تفضلت به ليس ردا؛ هذا موضوع طويل بحد ذاته؛ حجمه اضعاف الموضوع الذي تعقب عليه؛ فارجو حضرتك مشكورا ان تنشره كمقاله مستقله لتعم الفائده. تحياتي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب بو رضا . احسنتم واجدتم على ما تفضلتم به وقد توضحت الرؤية واصبح معلوم من هو الذي يذود المنافقين والمرتدين عن الحوض . اشكركم على هذا البحث المستفيض الذي تجشمتم فيه جمع رواياته من مصادر مختلفة . . اسأل الرب لكم التوفيق والمحبة والسلام . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ احمد الدر العاملي
صفحة الكاتب :
  الشيخ احمد الدر العاملي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 ثلاثة أفريقيا...الرابع من  : سليم أبو محفوظ

 اجتماع انقرة ...واملأ ركابي فضة او ذهبا  : عبد الخالق الفلاح

 حزب شباب مصر يطلب رسميا ترخيص 1500 سلاح مساواة بالإخوان  : حزب شباب مصر

 وزير خارجية الدنمارك: «داعش» أكبر تهديد أمني حالياً

 الدكتور خالد عبد الرحمن النعيمي..عشق دراسات الشخصية وأبدع في دراسات تحليل المضمون!!  : حامد شهاب

 فوبيا عراقية لا مبرر لها  : رياض البياتي

 تأملات في القران الكريم ح355 سورة  فصلت الشريفة   : حيدر الحد راوي

 معا لأرجاع الحق لأصحاب.. نعم (سرايا المجاهدين)  : عمار العامري

 العثور على قبتين مدفونتين تحت مرقد ميثم التمار احدهما اثرية يتجاوز عمرها 400 سنة  : نجف نيوز

  ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة(ج2)  : د . عبد القادر القيسي

 متحدون ومنافسيهم يمعركة تكسير العظام..؟  : علاء جاسم

 منتدى صلاح الدين يحتضن بطولة اندية المحافظة بكرة الريشة  : وزارة الشباب والرياضة

 بورصة الإفتاء وتداولات المسجد الأقصى.  : د . يحيى محمد ركاج

 المرجعية الدينية خيمة تضم كل العراقيين  : مهدي المولى

  لولا هذا الرجل....  : د . ليث شبر

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 98243776

 • التاريخ : 23/02/2018 - 20:12

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net