صفحة الكاتب : سلام الجواهري

الى فراس الحمداني ..انتم دعاة الاستنساخ
سلام الجواهري

 في مقالة للصحفي فراس الحمداني بعنوان استنساخ نعجة في البرلمان تعرض الصحفي لنائبه يبدو انها انتقدت رئيس الوزراء المالكي وحيث ان العرف الصحفي يقضي ان يكون الجميع تحت النقد البناء الا ان الحمداني خرج عن هذا العرف وجعل من ينتقد المالكي ضحية لكلمات الحمداني القاسيه حتى وصف النائبه بالنعجه بل انه نصب نفسه بديلاً لرحمن الدنيا والاخرة حين افتى بأن النائبه ستذهب الى النار

 
السيد الحمداني بدءا انت تعرف من هو صاحب مصطلح الاستنساخ النيابي فلم تقل به كتله سوى كتلة المالكي وعلى لسان عباس البياتي فضح بشكل كبير الازمه التي يعيشها هذا الحزب المهزوز من الداخل  فالجميع يعرف ان المالكي يدفع بهؤلاء المساكين ليهاجموا الجميع في الاعلام لدفع أي ممارسة ديمقراطيه تخالف توجهات المالكي وحزبه ..بل  تعدوا الى اتهام الاخرين بالعماله وتصفيتهم كما هي عادة المقبور الطاغيه صدام حين يريد تصفية خصومه في الوقت الذي يعرف فيه الجميع ان المالكي متورط بهذا الامر شئتم ام ابيتم ..فرسله التي بعث بها الى البزار ومنها الى تركيا وتنازلاته للبعثيين ورؤساء العشائر كشفت من يمارس الدور علنا بلا حياء.. وتعرف ان جميع من في قائمة المالكي هم عناصر مغمورة رأوا البرلمان من خلال المالكي ولم يسمع لاحد منهم يوما صوتاً ..
 
الأخ الحمداني تصفون قائمة علاوي بالبعثية وهذا من اعجب اموركم التي تفضحون فيها أنفسكم
 
 وما جمعي اياك مع حزب المالكي الا من باب القول القائل من احب عمل قوم حشر معهم وانت لا تحب عمل المالكي فحسب بل انت مشرع له بمقالتك الأخيرة
 
السيد المطلك سحبتم طلب سحب الثقه عنه من البرلمان (هل تعرف ان المطلك من حزب قائمة علاوي ؟؟ نائب المالكي  )
 
السيد النجيفي رئيساً لبرلمان مشرع قوانين تسير عليها حكومة المالكي ..
 
وغيرهم الى حد 90 يزيدون واحد او ينقصون من قائمة علاوي في البرلمان ... سواء انشقوا عنه ام لا)
 
تستنسخون المالكي لماذا ..الا يكفي عدد البعثيين الذين ارجعهم المالكي الى السلطه كي يكمل شبيهه العدد المتبقي ؟
 
تستنسخون المالكي ليحقق شبيهه الفشل الأمني المريع الذي خلف الاف اليتامى والارامل ..
 
بل ضج منكم من كان رفيق دربكم بالأمس واشتكى حتى بان على وجهه ذل السؤال من جراء تصرفات احمد المالكي وأعضاء مكتبه وما وكيل وزير الثقافة عنا ببعيد
 
ام لاجل العنتريات الفارغة التي يمارسها المالكي على رؤوس الفقراء والمساكين ..
 
فتهريب النفط من كردستان كما تقولون ومنع جحافل المالكي العسكرية من دخول أراضي تحت سلطته الاتحاديه ..جعلتكم اضحوكه للجميع ..ولم تقوموا بصولة واحده ضدهم ؟ هل قام السفير الأمريكي بـــجــر اذن المالكي وهدده متوعداً من التحرش بهؤلاء القوم؟!
 
فعلى حد علمنا ان علي الموسوي قال ان قواتنا لن ترجع عن هدفها في زمار ولكنها رجعت وكذب الحمار ..
 
مشروع سحب الثقه خيار دستوري ان كنت تجهله فهذه ليست مشكلة الاخرين بل مشكلتكم انتم حزب السلطة اليوم ..واما تطبيل الإعلاميين ووصفهم بالناقصين فهذا مردود عليك ...فكل يدافع عن وجهة نظره وفق احترام الرأي الاخر الذي حرمتم منه انتم طبعا. فهل من يدافع عن رأيه او يعبر عن رأيه ناقص ؟ هل هو مختص بغيركم فقط او يشمل الجميع ؟
 
فكما تقبض انت الأخضر والاحمر من اجل مقالة هنا او هنا لربما يفعل غيرك في سبيل قناعته وضمن ما كفله حق التعبير الذي تحاول سلبه انت منه
 
اما بخصوص دخول النائبة ميمي والرافضين لسياسة التخبط للمالكي النار فالليالي الحمراء مع مادلين مطر لا تُذهب بأصحابها الى الجنة يا فراس الحمداني ..فحب المالكي ليس حب علي (ع) (حسنه لا تضر معها سيئة)
 
اما وقد كشفتم عن مشروعكم الحقيقي وهو الكرسي الذي نكاد نجزم انكم لن تروه مرة أخرى...وان قبلتم شسع نعل ايران وامريكا
 
نقول لكم كما قال الله تعالى (وتلك الدار الاخرة نجعلها للذين لا يريدون علوا في الأرض ولا فساداً)
 
وقد  أُعذر من انذر
 
 
 
 
 

  

سلام الجواهري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/08/09


  أحدث مشاركات الكاتب :



كتابة تعليق لموضوع : الى فراس الحمداني ..انتم دعاة الاستنساخ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو الحسن ، في 2012/08/09 .

الاخ سلام الجواهري المحترم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
معقوله تكلف نفسك لترد على هذا ******** فراس الحمداني التي حولته الدولارات الخضراء ليكون ***** للامي و *****  مسعور للمالكي
اعجب عليك كيف ترد على فراس الذي نزع قطره الحياء من صلعته وهو يجلس مزهوا امام عاهره اللامي مادلين
لا تعجب فان المالكي جيش جيوش وعاظ السلاطين للتسبيح والثناء بحمده وسيأتي اليوم الذي نرى الاقلام الشريفه تتساقط امام الدولارات
والله المستعان






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صندوق الضمان الاجتماعي
صفحة الكاتب :
  صندوق الضمان الاجتماعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 محنة سمير الشويلي  : فالح حسون الدراجي

 اسواق النفط وفرص تحليق الأسعار  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 صدق اولا تصدق تكنولوجيا اخر زمن : همبورجر مصنوع من البراز  : وفاء عبد الكريم الزاغة

 الأردن والرعب الإقليمي  : اسعد عبدالله عبدعلي

 تعديل  : عدوية الهلالي

 ورطة رجل اعلامي ح6  : علي حسين الخباز

 ثمن مواجهة الفساد قصة قصيرة  : احمد سامي داخل

 اللجنة الدولية لحقوق الإنسان: تركيا ترتكب مخالفة جديدة في الحقوق الدولية  : البرلمان الدولي للأمن والسلام

 العمل تنجز اكثر من 80 كشفاً ميدانياً للمشاريع المدينة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 جنح النجف: ثلاثة أحكام بالحبس لمتهم نشر صورا لفتيات على "انستغرام"  : مجلس القضاء الاعلى

 القنصلية العامة لجمهورية العراق في دبي تنظم احتفالا ضمن فعاليات اسبوع النصر  : وزارة الخارجية

 القادم قد لا يسركم ايها المسؤولون  : غسان الكاتب

 حب علي بن ابي طالب و الكيمياء   : فاطمه جاسم فرمان

 طيران الجيش يعالج مضافات لداعش في ديالى  : وزارة الدفاع العراقية

 وزير العمل محمد شياع السوداني يشارك في اعمال الاستعراض الختامي حول الحماية الاجتماعية مع البنك الدولي في اسطنبول  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net