صفحة الكاتب : د . رافد علاء الخزاعي

سابقة شرق أوسطية (وراء كل وزير مستقيل إرادة امرأة حديدية)
د . رافد علاء الخزاعي

إن العراق أو ما يسمى  بلاد مابين النهرين علم العالم الحرف الأول وعلمهم القلم واستيطان المدن وتشريع القانون واحترام المرأة حد الإلوهية كما في عشتار وعلمهم ا ن أول وزيرة عربية هي عراقية بعد ثورة 14 تموز وهي الخطوة الأولى التي يتاح لها إن تكتمل في بدء دولة العدالة الاجتماعية وعلم العراق العرب في إعطاء المرأة قوة  الحق التشريعي بقوة الثلث أو بما يسمى ألكوته النسائية وبدا التعليم النسائي الابتدائي والثانوي والجامعي للنساء العراقيات مبكرا في بداية القرن الماضي وهكذا كانت المرأة العراقية هي إلام والمضحية بأبنائها في سبيل الوطن وهي الزوجة الصابرة بعد فقد معيلها في تنشئة الجيل وهي الأخت وهي الابنة التي ترفع رأس أبيها شامخا في ميادين التفوق والابتكار وهذه الشوارد الفكرية  اختط بها قلمي بعد ا ن قرأت رسالة وزير الاتصالات  المستقيل المهندس محمد علاوي رسالته العلنية إلى رئيس الوزراء وهذه شيء جديد أيضا لم تعهده سابقا وانه احد فوائد الديمقراطية وحرية إبداء الرأي لتصحيح المسار و لتحويل قضايا بناء الدولة ضمن المساجلات الإعلامية وهذا ما يطلق عيه في عصرنا الحالي الشفافية  ليعطي للناخب صورة في كيفية إدارة الدولة  إن السيد الوزير محمد علاوي هو سليل العائلة البغدادية المترفة الثرية الأصيلة (وكما يقول المثل البغدادي ولد وفمه ملعقة ذهب) من ال علاوي الكرام الذين خطوا الإبداع والتفوق والتقدم العلمي وهو ترك العراق مبكرا في لندن لإكمال تحصيله العلمي وبقى بعيدا عن الاكتواء بمعانات العراقيين في داخل الوطن من استبداد ديكتاتوري وحصار لعين وحروب واختارا خصما له مهندسة عراقية مبدعة هي الأستاذة الدكتورة هيام الياسري التي اعرفها منذ كانت طفلة صغيرة تحبوا وهي ذات ثقة عالية وذكاء واضح واعتدادها  بنفسها منذ ذلك الوقت بحكم علاقتي وصداقتي لآخوها الشهيد السعيد ذؤ الوجه الجميل الذي أشبهه بسيدنا عيسى  من شدة جماله وهو الشهيد وهاب عبود الياسري ذلك الطالب المتفوق والذي دخل كلية الصيدلة الذي اعتقل في عام 1978 وكان يكبرنا بست سنوات وكان يطرح علينا أفكار متنورة في الفكر الإسلامي الحديث من فكر السيد الشهيد أية الله محمد باقر الصدر قدس الله سره الشريف فكان دائم النصح والإرشاد لنا إنا وأخيه الأصغر رياض سيد عبود الياسري زميل صفي في الدراسة المتوسطة والاعداديةحيث كانوا يسكنون مدينة الثورة الصدر حاليا وكان سيد وهاب يهدي لنا كتب كثيرة وأتذكر أجملها وأكثر كتاب اثر في وقتها هو كتاب ليتني كنت اعلم للشهيدة بنت الهدى لما يحمله من قصص دعوية وتوعية تؤثر في النفس نحو الاقتراب من الله  وهكذا كتاب سياستنا واقتصادنا فهم سليلا عائلة فلاحيه متوسطة الحال  من حيرة النجف ولهم باع من جانب أخولاهم في الحوزة العلمية الذين اعدموا في سنة 1981 لاتهامهم بانتمائهم لحزب الدعوة وكان والداها سيد عبود الياسري الأنيق بملبسه يملك محلا للندافة بسيط تعتاش منه العائلة الكبيرة وكان يطلق على ذو المعدومين  آنذاك ذو المجرمين  وكانوا تحت المراقبة وتحرم عليهم الدراسات الخاصة والعسكرية والتعليم وكذلك تحرم على بناتهم الزواج من العسكريين وذو الدرجات الخاصة ووقتها أيضا اعدم خالي الشهيد عزيز زبون الهبسي فكان قرار واحدا لعائلتينا إن ننتقل إلى منطقة أخرى لتمويه الأمن ومن حسن الصدف كان سكننا الجديد كجيران أيضا وبقى صديقي رياض سيد عبود الياسري زميلا لنا إنا وأخي الشهيد محمد وهكذا اصبحت طبيبا ورياض لم يستطع مواصلة الدراسة الجامعية لقلة معدله فسيق للخدمة العسكرية  وتواصلت علاقتنا وزياراتنا المتبادلة وكان سيد عبود ابو وهاب يقول فقط هيام من ستحقق امنيتي وتخرجت بتفوق في هندسة الاتصالات من الجامعة التكنولوجية وقبلت الماجستير لأنها الأولى وكان مشروعها الأول 1994عام هو إنشاء منظومة اتصالات  متطورة كان اصرار رئيس الجامعة وقتها على الاحتفاظ بها كطالبة متميزة لأخلاقها العالية المحافظة ولتفوقها المفرط في مجال اختصاصها ورفض استبعادها من الجامعة وحصلت على الدكتوراه سنة 1999 وكان لي الشرف في حضور مناقشتها  في الجامعة التكنولوجية بدعوة من سيد عبود الياسري وأخيها رياض لكوني صديق العائلة الشخصي فهم اكثر من الأهل لنا وأصبحت هي مسؤوله الدراسات العليا في الجامعة لحرصها العلمي الدقيق رغم أنها كانت درجتها العلمية مدرسة  وأصر الدكتور نبيل الراوي رئيس الجامعة التكنولوجية على ترشيحها لكفاءتها إلى استراليا لدراسة اما بعد الدكتوراه وأكملتها خلال سنة رغم بعثتها ثلاث سنوات وكان يرافقها أخيها سيد رياض الياسري وهي تفكر في مشروع كبير للاتصالات يغطي العراق ويكون العراق محور رئيسي لكل دول المنطقة واصطدمت بالفساد في الوزارة وتعرضت لمحاولة اغتيال لموكبها راح ضحيته اثنان من حراسها الشخصيين وكل حلمها ان تحقق ابيها في تحقيق منجز كبير يخلدها ,اذا معركة الوزير والمستشارة هي معركة جيلين جيل قديم وجيل جديد فارقه عقدين من الزمان, معركة كفاءات الداخل المحبين للعراق والمكتوين بالديكتاتورية والحصار والضيم ومعركة كفاءات الخارج الذين يعتبرون العراق محطة ثانية ولذلك كل كفاءة لا يأتي بعائلته للعراق يعتبر العراق محطة للاغتناء, ونحن نتسال من ذو صلاحية أدراية وتعاقدية الوزير ام المستشار اذا كان الوزير كفؤ ونزيه لا يضره مستشار او مستشارة ابد ولكن ان كان هنالك خلل واضح لماذا الوزير يستقيل ولديه مجلس النواب وكتلته التي رشحته ووزراء قائمته في مجلس الوزراء  وحتى في رسالة الوزير المستقيل يتهم الدكتورة بصنع او جهاز موبايل عراقي وإهداءه لصدام وما الضير صدام وقتها رئيس دولة وكل انجاز يعرض عليه ويكرم صاحب الانجاز وأنت ضمن قائمة إحدى شعاراتها الانتخابية هو إلغاء الاجتثاث لكفاءات ولكن عند تصادم المصالح تسقط الشعارات يا سيدي الوزير محمد علاوي إنا أكن لك كل الاحترام وأنت استلمت وزارة الدفاع والتجارة والاتصالات مرتين وأصبحت ذو الاستقالتين الاستقالة الأولى في ظرف كان العراق بأمس الحاجة إلى وزرائه وعطلت منهجية الوزارة سنة كاملة من اجل أهداف حزبية وانتخابية لإسقاط الحكومة وألان تستقيل وتبرر النزاهة وتقول لماذا لا تحاسبون الوزير الفلاني او العلاني  وتحاول ان تجعل المستشارة الدكتورة هيام الياسري  بالمرأة الحديدية وأرجوك سيادة الوزير المستقيل وأنت تجيد اللغة الانكليزية إجادة مطلقة ان ترجم رسالتك للغة الانكليزية وتنشرها في جريدة الصن والتايمز وكل جرائد بريطانيا حتى يعرف الانكليز ليس فقط عندهم تاتشر المرأة  الحديدية وإنما نحن العراقيين أيضا لنا امرأة حديدية أخرى ضد تمرير مشاريع فاشلة اسمها المستشارة الدكتورة هيام الياسري حتى يعرف العالم قيمة المرأة العراقية المبدعة في كل المجالات.

  

د . رافد علاء الخزاعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/08/30



كتابة تعليق لموضوع : سابقة شرق أوسطية (وراء كل وزير مستقيل إرادة امرأة حديدية)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابو آيات التميمي
صفحة الكاتب :
  ابو آيات التميمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الصور الرومانسية في شعر الشاعر جميل حسين الساعدي  : جمعة عبد الله

 جون كيري دفع الغرامة.. فماذا ستدفعون؟؟  : بشرى الهلالي

 الوحيد الخراساني عن دعاة الوحدة: نساء لبسن عمّة وعباءة!  : شعيب العاملي

 جــــددوا الثقـــة بالجنرال  : خالد الثرواني

 التعليم الإلكتروني ليس مفيداً لكل الطلاب

 حوار مع رئيس كتلة الفضيلة البرلمانية الدكتور"الدكتور عمار طعمة  : صبري الناصري

 تظاهرات كبيرة في قضاء الحي التابعة لمحافظة واسط للمطالبة بالخدمات والمشاريع وخاصة شارع سعيد بن جبير  : علي فضيله الشمري

 وفد كردي يزور بغداد مطلع الاسبوع المقبل

 اطباء التخدير .. وموقف وزارة الصحة  : النائب شيروان كامل الوائلي

 أبو الفضل العبّاس (عليه السلام) ومقامُه الرّفيع عند الله تبارك وتعالى

 الكذب والدفاع عن المجرمين والسلطوية المقيتة

 لماذا تتفوق علينا معظم دول العالم ؟

 لا مدينة مثلك يا بغداد  : واثق الجابري

  دائرة الفنون التشكيلية في وزارة الثقافة تحتفي بالمعرض الثامن للفنان حميد ياسين  : افراح شوقي

 الصدر يتهم مفتي السعودية بالازدواجية..ويستغرب ممن يحرم زيارة القدس ويرتاد أماكن الاثم والعدوان

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net