صفحة الكاتب : محمد صالح الهنشير

الكتاب- القرآن – التَنـزيل - الذكر -الفرقان ____ الجزء الثاني
محمد صالح الهنشير
الفــرقــان:
اعلم أن كلام الله فارق بين الحق و الباطل و أن كتابه ميزان كل عصر و قرآنه بيَن لكل سامع في اختلاف الحق الذي ينطق به عن باقي ما تسمعه أذن أو نطق به ناطق و أنَ ذكره قد عم كل شيء جميل و طيب, به ترتقي الأنفس و تتطهر السرائر, قد جعل في هذا الدّستور الخالق ميزانا لكل شيء و إماما لكل عصر, فهو الأدرى بشؤون خلقه جعل فيه الأمان في مرتكزاته و الخير في متغيراته, ففرق فيه بين الخير و الشر و الجائز و الغير جائز لا يُـعرف إلا من خلال الإمام الحجة عجل الله فرجه الشريف و من خلال الأئمة أجداده عليهم السلام فلا بد للحق من ترجمان و للميزان من وازن, فقد جعل كتابه فرقانا حتى لا يكون للخلق حجة, و حتى ييسر عليهم شقاءهم و يرفعهم إلى السعادة الأبدية و قد ذكر الله الفرقان في سبع مواضع من الكتاب للتدليل على أنها تعود إلى الفاتحة, فالبسملة تعميم للغاية القصوى من الخلق و التشريع و افتتاح له بسم الله لإدراك غاية الرّحمة
و “الحمد لله” إشارة إلى تمام هذا التشريع لذلك تقدمه الشكر
و” ربّ العالمين” فهذا التشريع يراعي في تفريقه بين الحق و الباطل, الجمع بين عالم الغيب و الشهادة فهو الموازن بين الحياة الدنيا و الآخرة لأن الرّب هو المالك لهما و خالقهما فلا تشريع دنيوي يمَسَ عقيدة الغيب و لا تشريع يدفع بالخلق إلى اعتزال الدنيا.
أما ” الرّحمان الرّحيم” فهي الغاية العامة في التشريع و إقامة الفرقان في رحمة الخلق عامة و أما الرحمة الخاصة التي أعطاها الله الأئمة عليهم السلام فقد جعلهم تحت ظل صفة الرّحيم بما أعطاهم من علم يقودون به الكون و الحياة, و الحمد لله على ذلك.
أما ” مالك يوم الدين” فهو تذكير بأن أساس الشرع إن لم يجد إيمانا مطلقا بالجزاء الإلهي المنتظر في إقامة الفرقان الكامل و الموازين التامة صار مثله مثل أي قانون يكتب على الورق و يتخذ من الشّعار و الكلام سبيلا دون أن يفعل في الخلق فعله و هي آية موجهة لأولي الأمر القائمين حتى يعلموا أن الملك الأكبر هو من يملك يوم الدّين فليتقي الله في خلقه لأنه إن لم يحاسبه أحد فالله يجعل له يوما يكون فيه ذليلا و الله يحكم فيه بحكمه.
أما الذين امتثلوا “إياك نعبد” فإنهم لا يرتقون بفرقان الله و عدل تشريعه إلا إذا صاروا إلى مرتبة العبادة فمتى عبدوا الله على حق انتفى خوفهم و كثر أمنهم و ميَزوا بين الحق و الباطل ” و الذين اجتنبوا الطاغوت أن يعبدوها و أنابوا إلى الله ” 17الزمر .
و الاستعانة بشرع الله واجبة ” و إياك نستعين” فمتى تحققت هذه المعاني مع الهدي ” اهدنا الصراط المستقيم ” و المقصود به سنَة الأولين من الأنبياء مترابطة ب” صراط الذين أنعمت عليهم ” أي صراط الإمام حسب عصره قال رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم : ” من مات و لم يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهليَة ” لأنها أكبر نعمة يمنها الله على عبد بأن يضع فيه الرسالة فيكون نبيا أو رسولا أو يجعل فيه أمانة الرّسالة و عصر النبوة بأن يجعله إماما و قائما , و لا بد لهذا الشرع أن تكون له ذاتية و شخصية فلا يشبه لا هذا الفريق و لا ذاك
” غير المغضوب عليهم ولا الضّالين” أردنا بهذه المقدمة أن نعلم سر ارتباط الفاتحة بمعنى الفرقان , أما ما صدر في كتاب الله عن تخصيص الفرقان في المعنى بأنه شرع الله ففي قول العزيز ” …هدى للناس و بينات من الهدى و الفرقان …” 185 البقرة ، فالكتاب هدي + فرقان = تشريع و توجيه و التشريع مقرب لله , و إقامته وجه كبير من أوجه العبادة و خير و نور يجمع بين الدنيا و الآخرة ” و لقد آتينا موسى و هارون الفرقان و ضياء و ذكرا للمتقين ” 48الأنبياء،
لم يترك الله زمنا دون زمن إلا و جعل منزلة للفرقان الذي به يعرف الحقّ من الباطل عبر الزّمان و هو ليس مختصا بقوم دون قوم , إنّ البشرية جمعاء في حاجة إلى أن تفرّق بين الحق و الباطل و تجعل التوازن بين عيش الدنيا و طلب الآخرة و في ذلك بركة عظيمة و نماء ” تبارك الذي نزَل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا “1 الفرقان أو الميزان
إن الفرقان موجود في كل عصر لكن لا يعرفه إلا العارفون , و يعرفه كثير من الجاحدين و ينكرونه و يجادلون لأنهم دخلوا في حزب الشيطان للذة قصيرة و شهوة ضئيلة ” و إذ آتينا موسى الكتاب و الفرقان لعلكم تهتدون ” 53 البقرة
قد يقرأ بعضهم كتاب الله و يقول إن الله ذكر الفرقان ثمانية و ليس سبعا و يذكر قول الله ” … و ما أنزلنا على عبدنا يوم الفرقان يوم التقى الجمعان…”41 الأنفال
فاعلم أن السّبعة مواضع تشترك في معنى التشريع, و هذا الموضع استعمل فيه اللّفظ للتدليل على معنى بعيد هو استبيان الصفوف من خلال معركة وهو توظيف للفظ لنيل معنى مغاير كما هو الشأن في كلمة ” تفسير” التي لم ترد في معنى الالتقاء العقلي بالكتاب و لكنها جاءت في معنى طمأنة الرسول الأكرم صلى الله عليه و آله و سلم بأنه ما يأتيه من حكايا عن الأقوام السابقين إلا و جعل الله له في ذلك تبيانا وإخراج الأحداث الغامضة و المبهمة و المزعومة في عصره من مخلفات تحريف التوراة و الإنجيل و الصحف و الزبور إلى البيان الواضح و يسمى ذلك
تفسيرا “و لا يأتونك بمثل إلا جئناك بالحق و أحسن تفسيرا ” 33 الفرقان , وهو مختصا بالله لا علاقة له بالتأويل
نفع الله بهذا العلم كلّ صادق قريب أو بعيد و جعله الله فاتحة لاجتهاد المجتهدين علي هدي من نور المعصومين
 

  

محمد صالح الهنشير
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/27



كتابة تعليق لموضوع : الكتاب- القرآن – التَنـزيل - الذكر -الفرقان ____ الجزء الثاني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ib077 ، في 2014/12/05 .

شكرا





حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : خالدة الخزعلي
صفحة الكاتب :
  خالدة الخزعلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 جريح: لا يمكنني التعرف على شكل "طفلتي" وهذا "أمر مشرف"!

 تقترب المسافة  : عبد الخالق الفلاح

 رابطة المصارف الخاصة تكرم عدد من رواد الاقتصاد العراقي

 جوزيف صليوا يطالب بالكشف عن هوية الجهات التي تهدد مؤسسة مسارات

 لِقَناةِ (بلادي) الفضائيّة؛ إِستصحَبوا الهويّةَ وترَكوا المَنهَجَ ...وَبِالحَشْدِ يَدومُ الْوَطَنْ!  : نزار حيدر

 وفد من مفوضية الانتخابات يتوجه الى روسيا للمشاركة في مراقبة الانتخابات الرئاسية الروسية  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 حتى م هذي الغيوم السود تحتشد..؟  : عبد الهادي الحكيم

 أحلم ان أصيرَ مهندسا  : غني العمار

 لقاء مع البروفيسور محمود غنايم:حول مجمع اللغة العربية في حيفا  : سيمون عيلوطي

 استهلاك البشر  : د . يحيى محمد ركاج

  الاجتثاث ( إيجاب أم سلب )  : جمال الدين الشهرستاني

 تحت نظر قمة حركة عدم الانحياز ؟؟؟  : سعيد البدري

 اقوال ماثورة عن الامام الحسين ( ع )

 وفد من حزب الدعوة الاسلامية يلتقي عددا من القادة الصينيين ويبحث التعاون مع الشيوعي الصيني  : اعلام حزب الدعوة الاسلامية

 دار ثقافة الأطفال تحي ربيع الطفولة بمدرسة تأهيل الأحداث للإناث  : اعلام وزارة الثقافة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net