صفحة الكاتب : طارق فايز العجاوى

(( المشرق العربى والمفهوم التاريخى ))
طارق فايز العجاوى
بداية لا بد من الاشارة الى جملة من العلوم التى اهتمت فى قضية ( التكوين التاريخى للشعوب ) ونذكر منها التاريخ والفلسفة وعلم الاجتماع وعلم الاثار والجغرافيا وفقه اللغة وفى وقتنا الراهن بزغ فجر علوم هدفها ذات الهدف وتحت مسميات جديدة فهى فى الادبيات الغربية الاثنولوجيا وانتروبولوجيا والاتنوغرافيا والاخير عرف فى ادبيات الروس فهو يشغل الاهتمام الاول فى دراسته تناول الثقافة المادية والروحية لشعوب ( الاثنوسات ) 
اما فى حقول المعرفة العربية الاسلامية فقد لاقى حقل الملل والنحل والانساب رقيا كبيرا حيث فسحت له امهات الكتب الاخبار الطوال والمساحات الكبيرة من الاهتمام لكن ثمة قطيعة اخرى فى المعرفة المعاصرة حالت دون استئناف هذا الجهد المعرفى واعادة تأهيله بادوات العصر لقد كانت نتيجة الغياب المعاصر لهذا المبحث غياب التأهيل الموضوعى لمسألة التكوين التاريخى للامة العربية الامر الذى فتح الطريق امام المتربصين للبحث عن تواريخ جهوية ومواقييت للبدء بعيدا عن المحصلة التاريخية لصيرورة الهوية المدار الحضارى المشرقى العربى تعرض لثلاث محاولات معاصرة وحديثة للتشويه والنهب والمصادرة التاريخية ومحاولة رابعة قديمة اما المحاولات المعاصرة والحديثة فهى /
1- الهجمة الاستشراقية التى صاحبت الهجمة الاحتلالية للغرب الرأسمالى اعتبارا من القرن الثامن عشر حينما نشطت الجهود والتفاعلات التى صبت باتجاه المشرق العربى بغية اعادة صياغته وفق متطلبات مشروع الامبريالية انذاك
2- المحاولة الثانية فقد جاءت متزامنة مع الهجمة الصهيونية فى النصف الاول من القرن العشرين وبدايات التكوينات الاولى للمشروع القطرى فى المشرق العربى وفى هذه المرحلة نشطت المدارس التوراتية والبعثات الاثرية الموجهه نحو مشرقنا العربى بل انشئت مدارس واكاديميات خصيصا لهذه المهمة وهذا الاقليم من العالم بالذات 
3- وهى المرحلة الراهنة التى نعيش والتى يتعرض لها المشرق العربى فى ظل سباق طرح الانظمة الاقليمية البديلة من الشرق اوسطية وغيرها فى اجواء التسوية السلميييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييية وفى ظل تيار العولمة والاندماج الذى يضرب بالمجتمعات وخصوصيتنا المحلية وهى كثيرة لا يتسع المجال لسردها - كوثيقة بيرس - التى هدفها طمس معالم حضارتنا من خلال تلقين النشء ذلك والاكمة تخفى ما ورائها 
اما تاريخيا فقد نفدت المحاولة القديمة على مرحلتين /
الاولى - حاول العبرانيون اقتلاع جذور الكنعانيين من المنطقة وملاحقة وتزييف وجودهم الحضارى 
الثانية - ترافقت مع قدوم الهجمة الرومانية الاحتلالية على المشرق العربى وتدميرهم للوجود الحضارى الفنيقى الممتد من صور الى قرطاج ثم تلتها الهجمة الاحتلالية الرومانية التى تعرضت لها مملكة العرب الانباط واحتلال عاصمتهم فى مطلع القرن الميلادى الثانى فى الوقت الذى كان فيه الوجود الهلينى فى المنطقة بمثابة وجود حضارى مشرقى الصبغة انجزه ابناء المشرق العربى من علماء وفلاسفة و....................... الخ 
على كل الاحوال يسعى المقترب المعرفى الى محاولة تقديم الاستدراك التاريخى الذى تأخر ظهوره حول المفهوم التاريخى للمشرق العربى فى محيط قراءة مختلفة تستند الى ادوات النقد التاريخى المخولة عمليا بهدم المعمارى التقليدى النظرى الذى استهلكته المقولات والرؤى الايدلوجية خلا عقود القرن الراهن
والثابت ان المشرق العربى هو المكان الاكثر تعرضا لعبث التنظير التاريخى والاكثر ايغالا فى الفهم الخاطىء للبدء والاستئناف والقطيعة والتواصل اما لانه المكان الذى تعرض لاكبر محاولات التزوير والتشويه من جهة والمحو والالغاء من جهة اخرى وغاب فيه دور الفاعل التاريخى حينما استبدلت الادوار وبدلت الاسماء وهذا مدعاة لطرح عدة تساؤلات تخطر ببال كل من عاش على هذه الارض - اقصد مشرقنا العربى - كطرحنا ماذا لو افترضنا ان موطن العرب ومهدهم الاول لم يكن الجزيرة العربية او اليمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهناك الكثير من الاسئلة التى تخطر بالبال 
ان الهدف من البحث لاى افتراض موضوعى تتأكد عمليتها بمدى القدرة على ربطها بالاطار والبعد المجتمعى وهذا يعنى استمرار متوالية الاسئلة بصيغها الراهنة فكيف التقت البدايات الاولى فى التنظير للمشروع الصهيونى المعاصر مع البدايات الاولى للتكوين القطرى العربى وكيف عملا معا على تشويه المفهوم التاريخى للمشرق العربى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! وعلينا انعام واعمال النظر فى كيفية مساهمة القوى الاستعمارية فى هجماتها المتتالية على المشرق العربى فى ظل غياب الحضور التاريخى العربى فى تفكيك واضعاف التكوين المادى والاجتماعى لهذا الاقليم مقدمة لمحوه حضاريا
وايضا اعمال النظر فى كيفية مساهمتها - اى القوى الاستعماري - فى تأخر ظهور النخب المثقفة فى بعض مناطق المشرق العربى فى غياب حلقات تاريخية هامة هى بمثابة حجر الاساس الذى اهمله الاخرون حينما حاولوا بناء نظرية ما حول التكوين التاريخى القومى لهذه المنطقة 
 
ترى هل نحن المشرق العربى ام الشرق الاوسط ام الشرق الادنى ام ...................... الخ ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! لقد غابت وتلاشت عدة مباحث عن عقل المجتمع العربى عن طريق الازاحة التاريخية الكبرى التى اوجدها عقل الدولة عبر التاريخ العربى المتوسط والحديث والمعاصر ونلمس غياب هذه المباحث فى ارباكنا التاريخى المعاصر طوال هذه الحقب الطويلة اقصد القرن العشرين حتى ساعتنا الراهنة امام الاجابة عن اسئلة الشرعية والهوية ومستقبل التاريخ واهمها على الاطلاق غياب مبحث التكوين التاريخى القومى ومبحث الجغرافيا التاريخية للوطن العربى وهذا الالحاح فى البحث عن اجابات لاسئلة عقل المجتمع لا يعنى بأى حال البحث عن فرص لاعادة تأهيل التاريخ ولا يعنى البحث عن مكان اخر للحاضرين بين الموتى ولا يعنى محاولة عقد شراكة مع التاريخ بقدر ما يعبر هذا الحراك المعرفى بابعاده المجتمعية عن البحث عن مستقبل التاريخ ومصير الحاضر
ان الجغرافيا التاريخية هى اللغز الممعن بالحيرة ومئل الاحاجى الكبيرة كما هى مفتاح لعبة التاريخ والشاهدة على ميلاد المكان ضمن السياق الزمنى الممعن فى البعد لظرفية الاشياء والكلمات والجغرافيا التاريخية مبحث علمى يقصد التاريخ عبر المكان مثلما يكون التاريخ هو الجغرافيا عبر الزمان على حد تعبير ( اليزيه ركلوس ) ذلك لان التكوينات التاريخية منذ الانوية الاولى للتنظيم الاجتماعى وصولا الى القبيلة والجماعة القومية والامة والدولة الموحدة قوميا هى ايضا ابنية زمنية وظرفية خاضعة للتطور عبر البيئة المكانية فالحضارات هن بنات البيئات المحلية وعلى قدر ما كانت البيئة المكانية هى شرط الوجود الحضارى فان الصراع المكانى او البيئى كان احيانا شرط هذا الوجود حينما صاغ مقومات التحدى والبحث عن قدرات تكيفية مدهشة حدت من نفور البيئة وعصيانها واصبحت هذه القدرات فيما بعد القاعدة الصلبة للبناء الحضارى ولعل ظهور مفهوم الوطن فى التاريخ هو نتاج بيئى محضر تحقق عن طريق التكيف والتحدى معا
هنا الجغرافيا التاريخية تغوص فى المكونات الاولى للمجتمعات والحضارات والاوطان والدول وتسدل دلالاتها الهامة على ما هيتها ومصيرها ومستقبلها ايضا فطالما بقى الانسان دون ان يدرى يحاول التفاهم مع المكان ويضع على هامش هذا التفاهم الاحداث والتواريخ بينما المكان والزمان يكونانه ويمنحانه فى كل مرة لونهما 
ونحن بهذا الصدد لا بد من الاشارة الى المبحث الهام فى سياق مراجعة المفهوم التاريخى للمشرق العربى الا وهو مبحث التكوين التاريخى للوجود القومى العربى فلقد غاب مبحث التكوين التاريخى للعرب وفق الرؤية العلمية التى تسعى الى تقديم البناء النظرى المتماسك القائم على مجموعة من المقدمات ويستخدم المنهج العلمى فى الوصول الى النتائج والحقائق فى حين تشابكت الادبيات القومية حول عدة مباحث فالملاحظ ان بعضهم تناول مبحثا ما فى الوقت الذى يقصد به مبحثا اخر الى جانب الارباك الواضح فى تناول الادوات المعرفية
ولنا فى هذا الموضوع فى قادم الايام كلمة
والله من وراء القصد
 

  

طارق فايز العجاوى
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/09/27



كتابة تعليق لموضوع : (( المشرق العربى والمفهوم التاريخى ))
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!

 
علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زانيار علي
صفحة الكاتب :
  زانيار علي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزارة الصناعة والمعادن تنفذ اكثر من ثلاثين حملة تطوعية لدعم القوات الامنية والحشد الشعبي منذ انطلاق هذه الحملات في مطلع تشرين الثاني من العام الماضي ولغاية اعلان بيان النصر الكبير  : وزارة الصناعة والمعادن

 عندما يأتي المساء...  : حيدر حسين سويري

 التفاصيل الكاملة لاستهداف ابو بكر البغدادي  : خلية الصقور الاستخبارية

 التجارة ... تباشر بقطع قوائم تجهيز الوكلاء بمادة الطحين في الموصل  : اعلام وزارة التجارة

 الانتصار على داعش باب الانتصار على الفساد  : هادي الدعمي

 انفجار قوي یهز بلجیكا .. هل داعش تعلن مسئولیتها؟!

 عبالك لعب جعاب  : سلام محمد جعاز العامري

 قصة وأبيات من ذاكرتي..!!  : عادل القرين

 صحة الكرخ : نجاح عملية ولادة قيصرية طارئة ونادرة لسيدة تعاني من حمل عنقودي في مستشفى الكرخ للولادة

 القبض على خلية لـ داعش مهمتها تأمين الانتحاريين

 شيعة رايتس ووتش تصدر تقريرها الشهري  : شيعة رايتش ووتش

 عكفت شمسنا بضوئها على حكومة لاظل لها وامتازت بذيولها واذنابها  : د . كرار الموسوي

 الإنتخاب الديمقراطي!!  : د . صادق السامرائي

 إيضاح على إيضاح التعليم العالي حول منجزاتها في قطاع التشييد...  : حيدر فوزي الشكرجي

 العمل تعلن استلام اكثر من 70 الف مستفيد منحة الطوارئ ضمن الوجبة الاولى وتدعو المواطنين الذين حدث لديهم خطأ اثناء ملء الاستمارة الالكترونية الى الاتصال بشؤون المواطنين لتصحيحه  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net