صفحة الكاتب : ابو ذر السماوي

من الاخر00 وبعد نهاية العاصفة !!
ابو ذر السماوي

 لست من المتشائمين ولست من المتفائلين ولا اريد ان اسوق الى موقف معين او منهج عكس التيار وخارج الواقع بقدر ما اريد ان اشخص بعض النقاط والتي اعتقد بانها مهمة جدا في قضية او ازمة او اختبار وامتحان الغاء البطاقة التموينية من قبل مجلس الوزراء ومن ثم الرجوع عنه وفي ظرف ايام بعد ما جوبه برفض واستنكار عارمين من الشعب العراقي 0
اول مايشخص هو ان القرار جاء من حكومة وباغلبية وزرائها وبكامل قواهم العقلية وبدون ضغط , ربما جاءت نتيجة لقناعة بان السير والمضي بتزويد(البطاقة التموينية) بهذه الطريقة لن يجدي نفعا ولن يخلف الا الضرر وسيستمر بهدر المال وزيادة الفساد وبكل الاحوال فان هذا الملف اجلا ام عاجلا سينتهي فلن يبقى الشعب العراقي تحت رحمة البطاقة التموينية الى الابد 0
الثاني الترويج بان القرار كان مدروس ومخطط له0 مع ان طريقة طرحه والاختلاف والانكار والتبري منه وتضارب التصريحات يعكس ويثبت غير ذلك .
الثالث ما انتجه بان الشعب يمكن ان يسكت ويسامح ويغض النظر عن كثير من الاشياء الا المراهنة على امنه الغذائي، فلا يوجد ما يبرر ان يجازف او يخاطر او يغامر على ذلك مع انه لم يستفيد كل الفائدة من البطاقة التمويية فالمعاناة مستمرة ومع كثرة الشكوى وضعف الاداء ورداءة النوعية وتجريد البطاقة من محتواها فلم يبق منها الا الشيء القليل والذي لا يشكل الا الحد الادنى لكن المواطن جعل منها رمز للامان والاستقرار ،وان كانت في كثير من الاحيان تبتعد عن هذا المسمى وتخرج عن هذا العنوان خاصة عند تاخرها مما يجعلها سبب في ارتفاع الاسعار والتهاب السوق 0
الرابع وهو الاهم (وهو بيت القصيد واول النتائج واكبرها )بان صوت الشعب العراقي الذي ارتفع عندما حس بالخطر اتجه لصمام الامان ومن يعرف ويعلم بما لايقبل الشك بانه الملاذ الوحيد والمخلص والمدافع الا وهي( المرجعية الرشيدة) والتي اثبتت بانها وكما كانت دائما صاحبة الكلمة الفصل و لن تخذل مريديها ولن تتقاضى عن الظلم والفقر والعوز ولن تتجاهل التقصير الحاصل بحق الشعب (رغم كل ماقيل عنها والهمز واللمز ومحاولة الاساءة لها والمراهنة على صبرها والذي صور ضعفا ) الا انها تتسامى وترتفع عن كل الصغائر فهي تقدر الوقت المناسب واللحظة التي تقول كلمتها وتتدخل في اعادة الامور الى نصابها بلا مزايدة ولا استغلال لمواقف ولا أبتعاد عن الموضوعية فلم تبخل في النصح والتذكير للحكومة بمسؤوليتها وواجبها بعيدا عن المصالح وعن المواقف واصدار الاحكام جزافا او كيل التهم والخلاف تبعا للاهواء فرجحت كفة الشعب وسمع صوته عندما هدر من النجف من كربلاء من على منبر الجمعة 0
الخامس ان ماعجز عنه السياسيون فعله الشعب ورصيده ومصدر قوته وقيادته الرشيدة والحكيمة المرجعية الرشيدة فوحدوا الخطاب باتجاه مصلحة الشعب على الرغم من ردات الفعل التي ذكرناها الا ان الجميع جلس وتوحد ورضخ لصوت الشعب لأمان الشعب ،فهؤلاء هم اركان الحكومة واقطاب الخلاف والازمة السياسية وروادها فرغم تمثيلهم واقرار وزرائهم وتصويتهم على القرار الا ان حزب الدعوة سارعت الى تبربر موقف رئيس الوزراء او تبرئة ساحته ودعوتها للحكومة باعادة النظر في القرار؟؟!! ، والتيار الصدري بعتذاره وعلى لسان السيد مقتدى الصدر عن موقف وزرائه ؟؟!!، والعراقية بدعوتها اعادة النظر ؟؟!!والكردستاني برفضه تطبيق القرار في الاقليم ؟؟!!مواقف رغم تناقضها الا انها تشكل توجه عام نحو ارضاء الشعب والظهور امامه ولو اعلاميا بوجه ابيض قريب منه وهو ما يريده الشعب وما تريده المرجعية بان يتحول الى امر واقع والى حقيقة ملموسة لاظاهريا او اعلاميا 0
ما اريد ان اقوله كخلاصة او نتيجة ان الحكومة و المسؤول والوزير (كل مؤسسات الدولة وبكافة سلطاتها ومسؤوليها ) مهما ارتفع وابتعد وقصر وذهب في احلامه وخياله ومهما كبر وارتفع ومهما صور له غروره او تجاوز الحدود ومهما تصور نفسه بعيدا عن الجميع وفوق الشبهات فعليه ان يعي حقيقة واحدة وهي انه في خدمة هذا الشعب وانه مصدر السلطات في هذه الدولة وان سكت يوما او استضعف او غلب على امره فان لديه قوة ومدافع ومحامي وصمام امان وجانب قوي يستند عليه ومستوى مرتفع عن الجميع اسمه (المرجعية )0
كلمة ودرس يجب ان يتعلم منه الجميع ويعيه ويحفظه جيدا ان ينظر ويستقيم وهو ان يخدم الجميع هذا الشعب وان يترك الخصماء السياسيين ورواد الازمة خلافاتهم وان يغيروا من قناعاتهم وينسوا خلافاتهم وليحلوا كل ازماتهم بعيدا عن امن المواطن عن طموحات الشعب واماله فهل حفظوا الدرس ام ان حليمة ستعود الى عادتها القديمة في اول جلسة للبرلمان ومناقشة الميزانية اتعضوا ولا تامنوا ثورة الحليم اذا غضب وحسنا فعلتم وسارفع لكم القبعة في ابقائكم على (الشبح والميت السريري )البطاقة التموينية 0
سارعوا الى زيادة مفرداتها الى تحسين نوعيتها توسيعها الى السيطرة على السوق وتخفيض الاسعارانظروا الى الخطر الحقيقي اقضوا على الفساد وقاتلوه ، اختاروا مستشاريكم واحذروا منهم فانهم لن يزيدوكم الا خبالا وسيردونكم الهاوية واي هاوية وفشل اكثر واكبر من ان تخسر شعبك

  

ابو ذر السماوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/11/13



كتابة تعليق لموضوع : من الاخر00 وبعد نهاية العاصفة !!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أحمد شاكر ، على بالفديو : السامرائي يلقن كمال الحيدري درساً في النحو : شكرا للتوضيح العلمي

 
علّق مهند العياشي ، على كورونا يسقط أقنعة الغرب - للكاتب حسين فرحان : أيها المحجور في بيتك هل تعلم ماهي الصورة في الشارع الان ؟! سأرسم لك الصورة من مركز ابي الخصيب اليوم : قُبيل حلول الظلام اقفلت ابواب الصيدلية فركبت سيارتي راجعاً الى منزلي أسير وعيني تسأل عقلي ماذا يجري ؟!!! أبطأت السير وانا انظر يميناً وشمالاً وقد بدأ الغروب يرخي رحاله والسماء ملبدة بالغيوم بلا مطر والريح مسرعة كأنها هاربة الى مكان بعيد انظر الى الشوارع الفارغة من الناس والمقطعة بسواتر ترابية ! وهي خالية تماماً من الناس ! وكأن اهلها قد هجروها من اعوام انظر الى الشوارع التي صارت الرياح ترمي الاتربة على محلاتها المغلقة وصور الشهداء الذين كأنهم يسألون بعضهم (( ماذا يجري بعدنا )) ؟! اسير وانا انظر الى وحشة الطريق لا أسمع الا حثيث الريح وهي تذري التراب على قارعة الرصيف ! لحظة وبرقت في ذهني تلك الصورة وهذا السؤال (هل اسير في وادي السلام )؟! أسير بين شوارع مقطَّعة بالسواتر الترابية كانت سالكة في احلك الظروف ! والعجب لايترجمه الكلام هل أسير وسط فلم هوليودي ! هل مايجري حقيقة ام خيال مخرج !؟ هل دخلت هذه المنطقة حرب؟! هل تنتظر هذه الديار يوماً لم يكن مذكوراً أسير وقد كدّت أُسلم على أهل الديار السلام على أهل لا اله إلا الله ، من أهل لا إله إلا الله ، يا أهل لا إله إلا الله ، بحق لا إله إلا الله ، كيف وجدتم قول لا إله إلا الله ، من لا اله إلا الله ، يا لا إله إلا الله ، بحق لا اله إلا الله ، اغفر لمن قال لا إله إلا الله ، واحشرنا في زمرة من قال لا إله إلا الله ، محمد ( صلى الله عليه وآله ) رسول الله ، علي ( عليه السلام ) ولي الله " اللهي ماذا يجري ؟! وحدهم الذين ساروا بين القبور يعرفون ما أرسمه في كلامي وحدهم الذين ساروا في مقبرة وادي السلام خصوصاً وقت الغروب وهي خالية من الناس يرى مايجري في الواقع الان إياك ثم إياك أن تنظر الى هذا الجرم المجهري ! خلف هذا الجندي المجهري قائد آمر ناهي بيده الملك وهو على كل شيء قدير بكل الاحوال ستنجلي الغبرة بعد هذا القتال السؤال لمن الغلبة ؟! من الذي سيبقى موحداً لله ؟! نحن البشر ؟ أم هذا الجرم المجهري ؟ على أحسن التقادير سننتصر بعد جراح وخوف وفقد أحبه لكن هل سنتوب الى الله حقاً ؟ أم سنعود الى ماكنا عليه ؟! أسير وأنا اسمع صفير الريح بين البيوت والمحلات المغلقة كأني أسمع فيها صوت ينادي يا أهل الارض (( لمن الملك اليوم )) ولا من مجيب سوى صمت القبور الذي أصم أذن العين من وحشة المنظر أين المتبرجات اللائي تبرجن في هذه الشوارع ذهاباً واياباً يتصيدن عيون الشباب الذين تركوا المساجد ليسعون خلفهن ؟! أين الذين كانوا يبارزون الله في العلن كفراناً ومفطرين بلا سبب في رمضان من كل عام ؟! أين الذين باعوا آخراهم بدنيا غيرهم هذه الشوارع وكأنها فتحات المقابر أين اصواتكم يا أهل الربى وكأن هذا الجرم المجهري يجول شوارعكم ينادي ! ياأهل الفساد ياأهل الظلم والطغيان اليس فيكم مبارز ؟! تراحموا ... لعلّ من في السماء يرحمكم ! عندما تعلم أن هذا الجندي يحاصر جميع دول العالم ستدرك قوله تعالى : يَقُولُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ وستعي حينها قوله تعالى : حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يا عبيد الدنيا ( وانا منكم ) عودوا .... توبوا الى الله م .صيدلي مهند العياشي 1/4/2020

 
علّق منير حجازي ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لا يوجد في الوقت الحاضر صفحة خاصة للسيدة إيزابيل ، ولكن بعد أخذ اذنها في تأسيس صفحة لها على الفيس بوك وحصول الاذن عملنا لها صفحة سنضع الرابط في الاسفل ، ولكن هذا الرابط يعتمد في نشر المواضيع ايضا على موقع كتابات في الميزان الذي تنشر السيدة إيزابيل عليه مباشرة . تحياتي رابط صفحة ايزابيل. (البرهان في حوار الأديان). https://www.facebook.com/groups/825574957791048/

 
علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علوان السلمان
صفحة الكاتب :
  علوان السلمان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 رئيس اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي يستقبل عدد من جرحى الحشد الشعبي مجاهدين ويأمر بأرسال بعضهم للعلاج في مستشفى الكفيل التخصصي  : اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي

 مجرد دماء  : بوقفة رؤوف

 الحشد والشرطة الاتحادية ينهيان عمليات التفتيش جنوب غرب كركوك

 شهيد وسبعة جرحى بتفجير ناسفة جنوب بغداد

 المبادئ بين السياسة والعقيدة!!  : د . صادق السامرائي

 قيادة فرقة المشاة السابعة عشرة تزور عوائل الشهداء في محافظة بابل وكربلاء  : وزارة الدفاع العراقية

 جماهير مانشستر يونايتد تُصعّد ضد بوغبا وتطالبه بالرحيل

 ضبط رئيس لجنة الكشف في منفذ الشلامجة الحدودي متلبساً بتمرير معمل لصناعة الأعلاف  : هيأة النزاهة

 منخفض جوي وثلاث دلالات سياسية  : كامل المالكي

 لمن يريد الحقيقة  : علي البناء

 صندوق التكافل وتجمع شباب لدينا حلم يوزعان كسوة الشتاء على الأيتام في مدينة القاسم  : نوفل سلمان الجنابي

 المطلوب .. ضمانات من التحالف الدولي بعدم ضرب المنشآت النفطية العراقية  : باسل عباس خضير

 محطات فى ايامى  : طارق فايز العجاوى

 قراءة في المجموعة القصصية ( أوان  الرحيل ) علي القاسمي  : جمعة عبد الله

 لماذا يشتموننا صباحا مساءا  : نعيم ياسين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net