صفحة الكاتب : فراس الغضبان الحمداني

الجيش العراقي .. هل يقف مكتوفا ازاء تحرشات البيشمرگة ؟
فراس الغضبان الحمداني
تقول الأمثال من شب على شيء شاب عليه وكاكة مسعود- وهذه حقيقة وليست ادعاء - شب في ظروف كانت الحركة الكردية في أحضان دول إقليمية وأجنبية وفي مقدمتها الدولة الصهيونية وربما كانت هذه  الظروف الصعبة مبررة لهذا التعاطي غير الوطني .
وعندما نتأمل اليوم الشاب مسعود برزاني الذي أصبح رئيسا للإقليم ومسؤولا عن حياة ملايين الأكراد بل عن مستقبل 30 مليون عراقي تتعرض حياتهم ومستقبل بلادهم نتيجة لأي تطرف طائش يصدر من الحكومة المركزية أو الإقليم .
  وتجمع كل الآراء المتابعة لمشهد الصراع ما بين الحكومة وكاكة مسعود وبحيادية تامة وبأحكام الدستور العراقي نفسه يعتقدون بان مسعود وبلهجته المتعالية وتصريحاته الاستفزازية وإجراءاته الأمنية والعسكرية  والإعلامية تؤكد وبما لا يقبل الشك إن الرجل يشتري الحرب ويتاجر بها ، وهذا الأمر ليس رغبة شخصية معبرة عن عقد داخلية شب عليها وإنما تنفيذا لأجندات واستراتيجيات معلومة وتمويلات معروفة لتنفيذ طبخة قطرية سعودية إماراتية تركية إسرائيلية وحتى أمريكية لتدمير العراق وتحويله إلى دويلات وكانتونات تتقاتل فيما بينها على أمل إن يتحقق حلم مسعود بإقامة إمبراطورية مها باد البرزانية الصهيونية المتحدة .
  كاكة مسعود الذي استولى على تجهيزات ثلاثة فيالق عسكرية من الجيش العراقي السابق وهي الفيلق الأول والثاني والخامس وبضمنها أسلحة كيماوية وتجهيزات ومعدات سرقت من المحافظات ومن العاصمة بغداد ذاتها جعلته يشعر بان توفر هذه الأسلحة وصفقات سرية أخرى ستخلق من ( البيش مركة ) قوى عظمى لإسقاط حكومة المالكي ولهذا نراه يستعرض في كركوك والدوز تشكيلات (البيش كيلو) وهو يعلم بان الجيش العراقي برغم فترة إعادة تكوينه قادر على إن يجعل هذه (البيش) في خبر كان بمجرد تحركات بسيطة في هذه القوات النظامية التي ستجد بان ملايين العراقيين وبمن فيهم الأكراد يطاردون فلول مسعود والذي يهيئ له زميله المجرم الهارب طارق الهاشمي ملاذا مجاورا له وحين ذاك لا تنفعه السعودية وقطر وربيبهم الصهيوني .لقد كانت أمام مسعود فرصة تاريخية لان يكون بطلا عراقيا في الاعمار والسلام والمساهمة في صناعة دولة عراقية قوية ومرفهة تكون فيها قوات (البيش مركة) شريكا حقيقيا للجيش العراقي للدفاع عن حدوده خاصة ضد الأطماع التركية وسياساتها التوسعية والتي أصبح بارزاني يباركها بدون حياء أو خجل ، وصدق من قال بان هذا الأسد المكشر عن أنيابه على أبناء جلدته من العراقيين هو اضعف من الأرانب أمام القوات التركية الاوردكانية وهي تدمر القرى الكردية وتحرق ممتلكاتهم وتشردهم من قراهم ، وهو في الحقيقة اجبن من ذلك إذا ما أراد الجيش العراقي الذي مازال حتى الآن يضبط النفس ويكظم الغيض .
فمجرد إن تحركت بعض آليات الجيش العراقي من قيادة عمليات دجلة البطلة باتجاه حمرين خرج المدعو جبار ياور بما يسمى الأمين العام لوزارة  (البيش مركة) وهو يطلب النجدة من الأصدقاء الأمريكان وأبناء العمومة في إسرائيل، وما ندري ما الذي كان سيفعله لو ان الجيش أراد إن يصل إلى مصيف صلاح الدين ( عوجة البرزاني ) ويقتحم تلك القلاع التي شيدت على حساب جياع ومحرومي كردستان حينها سوف لن يجد مسعود من يستنجده على ذات الطريقة التي فعلها واستنجد عام 1996 بصدام حسين في حربه المعلنة على جلال طالباني وعلى إخوته الأكراد. لكن الحمقى فقط هم الذين لا يأخذون العبر من دروس التاريخ ولا يدركون بان هذه العنجهية هي انتحار ومحاولة لإحياء المقابر الجماعية والماسي الكارثية التي تسبب بها بارزاني الأول والنظام السابق .
 

  

فراس الغضبان الحمداني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/11/29



كتابة تعليق لموضوع : الجيش العراقي .. هل يقف مكتوفا ازاء تحرشات البيشمرگة ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . سعد بدري حسون فريد
صفحة الكاتب :
  د . سعد بدري حسون فريد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 شاهد بالصور اكبر المتطوعين سنا لقتال داعش

 قائد شرطة ديالى يعلن اعتقال ارهابي شارك بقتل 13 جندياً بمجزرة سبايكر

 مدرسة المستنصرية الابتدائية الاهلية تخفض نسبة تكاليف الاجور السنوية لذوي الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

 حمّوتي...أسد بابل!!  : وجيه عباس

 الذكرى الخامسة لتحرير براوجلي وقرى شمال قضاء امرلي  : محمد زيد ابوالقيس كهية

 هل خُلِقَ الكون من لاشيء؟  : صلاح عبد المهدي الحلو

 هل طلعت الشمس على اللصوص ؟؟  : خيري القروي

 عامر عبد الجبار: زيادة عدد اعضاء مجلس النواب الى 341 يعد خرقا دستوريا  : مكتب وزير النقل السابق

 عرض خدماته لمساعدة الأسد.. وناور مع أنقرة لضمان الولاء.. الهاشمي يطلب "الصفح" من طهران !!

  خبزة عزرائيل من تحت الأنقاض  : اسراء العبيدي

 تفسير للحياة في عشر نبضات / قراءة في كتاب عشر نبضات / حوارات بين بابل واربيل / تأليف علياء الأنصاري وعبد السلام المدني  : سحر سامي الجنابي

 السيد السيستاني كان ولا زال ضمانة لامن واستقرار العراق ووحدة اراضيه

 الموسوي: المرجعية الدينية راعية لمبدأ التقارب والتواصل والاجتماع على وحدة الكلمة .

 سلمان آل سعود يرتشف كاس الدم  : احمد الكاشف

 الكلية التربوية المفتوحة تعلن عن شروط وتعليمات القبول فيها للعام الدراسي 2019-2020

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net