صفحة الكاتب : خميس البدر

العلواني يعلم بانه نموذج منقرض !!!
خميس البدر

ماذا جنينا من الحملات الاعلامية والتصعيد والخطاب الطائفي والمناداة بالحرب والتهديد باشعال فتيلها المستعرة اصلا ومنذ القدم وماذا سيضيف العلواني او العيساوي وماذا اضاف الهاشمي قبله وقبله الدايني وماذا جنى الدليمي وقبلهم الضاري والقائمة تطول لانها ستصل الى الطائفيين الاوائل والذين اسسوا هذا المنهج منهج (لاشيعة بعد اليوم ولا تبقوا لاهل هذا البيت من باقية ) ونصل الى منهج (من لم يرفع صوته بالصلاة على النبي صلى الله عليه واله) خشية ان ترتفع رقاب بني هاشم والى ان نصل لمن قاسموا الرسول صلى الله عليه واله وسلم ونازعوه بما اوحى الله له بوصيه امير المؤمنين وغصبهم حق زوجته الزهراء عليهما السلام وقالوا (لكم النبوة ولنا الامرة) ماذا جنينا من كل ذلك الارث الاسود والتاريخ الملغوم بالاحقاد والدسائس والغدر والجهل ونكران الجميل والتحامل على كل ما فيه رائحة ال البيت عليهم السلام 0كنا نقرأ وباستغراب في بطون الكتب وكانوا يطالبونا بان ندس رؤوسنا في التراب ولانتكلم ولانعرف الحقائق ونجامل ونقول كما يقولون اجتهد فأخطأ بتنا نخشى ان يقال لنا طائفي او رافضي لحجم ما نعتونا باوصافهم واتهمونا بافعالهم 0خوفنا لا ان نقتل او نسب بل خوفنا ان تحترق هذه الامة في حرب لالها بداية ولا يعرف لها نهاية كنا ولا زلنا نطيع ائمتنا نتبع علمائنا نسمع لقول العقل والحكمة وكنا نلوم اسلافنا كيف يقولون هذا ونحن نريد ان نتجرد من الماضي وعقده ولنعيش ابناء اليوم نقبل الاخر حتى راينا بأم اعيننا وشاهدنا بانفسنا ما كان منهم وكيف اعادوا كل تلك الفصول الدموية وبابشع صورها ومع كل ذلك صبرنا وعض ابناء علي على الجراح لا لضعف كما قلنا لكن لاننا اناس متدينون مؤمنون نؤمن بالله واليوم الاخر نؤمن بعدالة السماء ولا نؤمن بمنطق الوحوش ولا نتكلم بلغة الغاب ملكنا فكان العفو منا سجية ملكتم 0000لكن يبدو ان التعامل بهذا الخلق وهذا الادب جعل من الطرف الثاني يستضعفنا يتمادى اكثر والا ما هو وزن احمد العلواني حتى يتجاوز ويكشر عن انيابه القذرة ويخرج كل الجيف والعقد التي ملئ بها من هامته الى اخمص قدمه وما هي المناسبة التي جعلته ينطق ويتفوه باي كلمة مقصودة او غير مقصودة اراد بها شخص او كيان او حزب او خانه التعبير او 00 او اي تبرير وعذر سيخرج به في الايام المقبلة مالذي اثار حفيظته ما المشكلة وما الذي اغاضه الا انه يرى في نفسه نكرة تريد ان تعرف ولا يعرف غير هذه الكلمات والالفاظ والتي تربى بها او انه استلم امرا من اسياده امراء الطائفية في الخليج ام ان السر اكبر والقضية اعمق 0 نعم ان القضية اكبر فما سربته بعض المصادر بان اجتماع جمع العلواني وبعض السياسيين من اشباهه والقادة الامنيين مع رموز القاعدة خارج بغداد برعاية اجهزة مخابرات عربية وبمباركة من دولة عظمى هو من جعله يستشيط غضبا لان امره قد افتضح لانه كشف فاراد ان يبرهن على بطولته اراد ان يلعب بالنهار وعلى المكشوف بعد ان استلمت الحكومة صور وملف كامل عن هذا اللقاء من دولة مجاورة 0 نسى العلواني ان الذنب يبقى ذنب وان العبد يبقى عبد ومن يخون بلاده لاينتظر الا ان يسقى من نفس الكاس وان صانع السم لابد ان يتذوقه فمن وشى وغدر بالعلواني هم نفسهم من تبنوه هم نفسهم من شجعوه 0كما ان العلواني وامثاله نسوا ان هذه اللغة باتت قديمة وان نغمتها باتت صوت نشاز و(وقوانة مشروخة)كما انه نسى بان العزف على هذا الوتر بات لايجدي نفعا حتى مع الجمهور والقواعد والمتلقي الذي يخاطبه خاصة بعد التجارب التي مرت بها تلك المناطق او ما عبر عنه (بتوازن الرعب) الذي فرضه نهج العلواني ومن لف لفيفه واسياده ومن توهم بانهم سيشفعون له 0ان ما يثر شفقتنا ان العلواني لم يتعظ من تجارب الهاشمي والدليمي واذناب البعث وابواق الرذيلة والنفاق لم يتعظ من مصير الدايني لم يتعظ من حال الضاري وهو كالكلب يمسح اطباق امراء الخليج الطائفيين ويعتاش على الفضلات لم يتعظ ولا يريد ان يفهم ان ما يريده بات من الماضي ان ما يصبو اليه صار لعنة وتهمة ان ما يعمل لتحقيقه لا وجود له الا في خياله اوهام تخرصات 0افهموا ان الشعب الذي حاولتم ان تستعبدوه تحرر ان الشعب الذي اردتم ان تمسخوا شخصيته لا يساوم على هويته وهي اصيلة في هذه الارض واذا اردت ان تعرف النتيجة وتبحث عن الدليل او عن هوية من تشتم ومن تعبث معهم بكلمات بالية و الفاظ عفنة ومتفسخة وتخاطبهم بعقلية قد انقرضت لم يبق منها الا انت وامثالك ، هوية هذا الشعب تجدها اليوم في الطريق الى كربلاء والتي باتت قبلة العالم وخط متصل من البحر جنوبا ومن كركوك شمالا ومركزها كربلاء انظر الى الملايين اين تصب انهار من البشر تصب في كربلاء السماء تنطق كربلاء البحار تنطق كربلاء الهواء ينطق كربلاء فباي لغة تتحدث واي منطق تريد واي عالم تعيش واي دولة وحكومة يصنعها انت وامثالك ونماذجكم طالبان ومليشيات الموت في ليبيا وتونس وتجار الفتنة في سوريا ووحوش الصحراء ودينصورات الوهابية في الخليج وتحالف التكفير والبعث في العراق وربكم الاعلى الوهابية في السعودية 0سفه وشل وانتهت صلاحيته وهوت صروحه حتى اضحى يتلاعب به دمية قطر وزعامتها الكارتونية اخجلوا من انفسكم ولا تتوهموا وراجعوا انفسكم فلن ينفعكم خراب سوريا ولا تنفعكم مخابرات الجوار ولا اموال الخليج ولا فكر الوهابية المتحجر ولغة التكفير المنقرضة فان البعث لن يعود مهما اجهدتم انفسكم مهما لعبتم مهما تخرصتم مهما كذبتم مهما تآمرتم مهما شتمتم مهما قتلتم ولقد جربتم فان اردتم فاعيدوا الكرة فانت وامثالك يعرف النتيجة فلا تبني قصور في السراب واعرف قدرك وحجمك واتعظ من الذين سبقوك على هذا الدرب البائس 0000

  

خميس البدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/12/27



كتابة تعليق لموضوع : العلواني يعلم بانه نموذج منقرض !!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . سليم الجصاني
صفحة الكاتب :
  د . سليم الجصاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 يأكلون زادنا ونحن جياع  : ماجد الكعبي

  عَـبَـرَاتٌ يَـقـُـولـُهَـا الـصَّـمْـتُ ... ويَـنـْـدَلِـقْ ...  : محيي الدين الـشارني

 هَلْ جَزَاءُ الْإِحْسَانِ إِلَّا الْإِحْسَانُ : العتبة الحسينية انموذجا  : اسعد الحلفي

 وقفة مع التحالف الدولي..هولاند والعراقيون بين السطور مرة اخرى.  : د . زكي ظاهر العلي

 الإعلام المستقل والإعلام المملوك بين المال والمعايير المهنية  : خالد حسن التميمي

 التفاهم النفطي بين المركز والإقليم..خيار أم اختيار؟!  : عبدالله الجيزاني

 العدالة الأخوية في تركيز المساواة  : سيد صباح بهباني

 مولد الاطهار  : سعيد الفتلاوي

 نظرية الانفجار العظيم والشكوك حولها (1)  : يحيى محمد

 العربية الخالدة!!  : د . صادق السامرائي

 عمال التنظيفات بين الرفض والخضوع  : غانم سرحان صاحي

 ذكريات الزمن الجميل ..  : محمد صالح يا سين الجبوري

  يقول عارِف آلِ سُنبل  : ابو باقر

 إرهابيون ينصبون مدافع هاون ببعض مساجد زملكا وجوبر.. ومجزرة بحق أطفال وأبويهم  : بهلول السوري

 نظرة سريعة لتاريخ العراق السياسي القريب  : طارق عيسى طه

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net