صفحة الكاتب : مهدي البغدادي

مع سماحة السيد القائد
مهدي البغدادي
   في موقف للسيد مقتدى الصدر - وهو ليس جديدا - شن هجوما غير مبرر على رئيس الوزراء نوري المالكي فيما هو عاتب مجرد عتب على متظاهري الانبار ومن والاهم لانهم رفعوا صورا للدكتاتور المقبور , مبديا في الوقت نفسه مد يد العون لهم . واجمل السيد مقتدى نقاطه ومؤاخذاته على المالكي بضعف الخدمات واستشراء الفساد الحكومي وتسييس القضاء , وانه يعانق الارهابيين ثم يعتقلهم وانه لم يطع المرجعية الدينية , ولم ينس سماحته انه بشر بربيع عراقي . 
     نحن بدورنا كمراقبين ومتابعين نرحب باي تشخيص للازمات وباي نقد بناء يصدر من اية جهة شرط توافر حسن النية والاخلاص , وليس اقتناص الفرص والقفز على الواقع . والمعروف عن اداء ممثلي التيار الصدري في البرلمان والحكومة انهم جهة معارضة للمالكي مع انهم شركاء في حكومته بست وزارات  خدمية ويفترض في سماحة السيد ان يسحب وزراءه من حكومة وصفها بالفشل والفساد قبل توجيه النقد لرئيسها , والا فان النقد يطال وزراءه قبل رئيس الوزراء . 
     ان اعتراض السيد على رفع صور الدكتاتور فقط اما ينم عن قصر نظر نجل سماحته عنه , او عن تعمد اغفال الواقع لان الخطاب المسموع من متظاهري الانبار وغيرهم خطاب بعثي ارهابي بامتياز تغذيه دول اقليمية لم تخف نياتها الشريرة نحو العراق , فوصف الشيعة بعملاء ايران وشتمهم , والمناداة باسقاط العملية السياسية , والتهديد بحمل السلاح وغير ذلك , كله مؤشر على ان الغاطس من جبل الجليد اكبر واخطر من الطافي منه . 
    ان الانتخابات التي اعطت التيار الصدري 40 مقعدا نيابيا , والشراكة الحكومية التي اعطت التيار الصدري ست وزارات رئيسة في الحكومة , لايمكن وصفها بالدكتاتورية , لان الدكتاتور في ابسط تعريفاته هو المستبد الذي يفعل ما يشاء ولا يتقيد بقانون او دستور , فهل المالكي كذلك وهو عاجز عن تشريع قانون واحد وعاجز عن اقالة اي وزير من حكومته حتى لو كان متهما بالارهاب والفساد ؟ . واما قضية طاعة المرجعية الدينية فنحن وكل المتابعين يعرف ان المرجعية اغلقت الباب بوجه كل المسؤولين في الحكومة والبرلمان ولم تغلقه بوجه المالكي دون غيره . ولو كان ما تفضل به سماحة السيد صحيحا لتفضل علينا بذكر وفد من  برلمانيي التيار الصدري او وزرائه استقبلتهم المرجعية , متى ... واين ؟ . ان علاقة التيار الصدري بمرجعية النجف غير خافية على احد . 
     اما قضية السجناء والمعتقلين فهي قضية نفخ فيها كثيرا حتى تضخمت ونعتقد انها هي وحدها التي يمكن ان يكون للمتظاهرين بعض الحق فيها , والا لو كان جميع المعتقلين والسجناء ابرياء فمن قاد ويقود السيارات المفخخة ؟ ومن يلبس الاحزمة الناسفة ؟ ومن يتمنطق بكواتم الصوت ؟ ومن قتل العراقيين الابرياء في كربلاء والحلة وبغداد والبصرة وغيرها من مدن العراق ؟ هل قتلتهم الجن كما قتلت طيب الذكر الصحابي سعد بن عبادة حسبما روجت السلطة انذاك  ؟ . اننا ندعوا سماحة السيد الى دعوة اسر شهداء الارهاب التى التظاهر والتجمع ليطالبوا بالقصاص من قتلة احبتهم حتى ينكشف لنا واقع الحال ونعرف كم عدد ضحايا الارهاب في العراق الذي تطالب بعض الجماعات السياسية باطلاق سراح رموزه وتبرئتهم ؟ .   
     ان ذوي المعتقلين وفي كل الاحوال يرون ابناءهم ابرياء ومظلومين بحكم العاطفة , وهؤلاء يمكن ان يفعلوا كل شيء من اجل اطلاق سراح ابنائهم , ولكن هل القانون والشريعة تستجيب للعواطف ؟ وهل تتم تبرئة المتهم من الجرم الثابت عليه لمجرد ان تخرج تظاهرة من عامة الناس تصرخ ببراءته ؟ . 
     وفي قضية الفساد الحكومي تطرق سماحته الى الفساد في صفقة التسلح الروسية العراقية مع انها مشروع فساد , ولم يذكر شيئا عن قضية فساد البنك المركزي التي سرقت فيها ملايين الدولارات , وهي صفقة يشرف على التحقيق فيها القيادي في التيار الصدري السيد نائب رئيس مجلس النواب قصي السهيل , لماذا تم تغافل هذه القضية ؟ . ان الربيع العربي الذي يبشرنا به سماحة السيد وينذر به المالكي في العراق لن يقع في العراق وذلك لسبب جوهري هو ان النظام السياسي في العراق تحكمه اليات دستورية منعت من تفرد حاكم بالسلطة مدى العمر , ان الدستور في العراق منح الجميع حق التنافس الانتخابي وصولا للسلطة , وحددها بمدة معينة , وهذا كان مغيبا في بلاد الربيع العربي فانتفضت تلك الشعوب لتؤسس لنظام انتخابي ديمقراطي كما هو الحال في العراق . ولنسال سماحة السيد ما هي ملامح النظام السياسي الذي ينتجه ربيع عراقي ؟ هل سينتج عملية ديمقراطية دستورية وانتخابات وحريات عامة في التعددية السياسية والاعلام وغيرها ؟ فاذا كان ناتجه هذا , فما الجديد فيه يا سماحة السيد وانت تعقد مؤتمرا صحفيا وكل خصوم المالكي كذلك وتتحدثون وتجتمعون لازاحته دون رقيب او مساءلة من سلطة حكومية ؟ اليس هذا ربيعا عراقيا ؟ اليس بديل هذا الدكتاتورية بعينها ؟ . هل نحن نعيش زمن انقلاب المفاهيم , وهو الزمن الذي حذر منه رسول الله (ص) حينما قال لاصحابه : كيف بكم اذا صار المعروف منكرا والمنكر معروفا , فقالوا : اويكون ذلك يارسول الله ؟ . 
    لقد انصف المالكي خصومه بدعوتهم للحوار , او الانتخابات المبكرة , او يبقى الوضع كما هو حتى الانتخابات القادمة بعد سنة تقريبا وعندها يقول الشعب كلمته عبر صناديق الانتخابات , ولا نعتقد ان من يطرح هكذا خيارات دكتاتور او غير منصف او لايثق بنفسه وجماهيريته . ان الانصاف يدعونا ان نقول ان الذين يطالبون المالكي بالاستقالة هم خصومه , وللمالكي انصاره وقاعدته التي تريده حتى انتهاء دورته في رئاسة الحكومة , وليس لخصوم المالكي الحق بالاستبداد بالراي واختطاف الشارع لان ذلك دكتاتورية تثير الخوف والهلع على حاضر العراق ومستقبله . وختام مقالي حكمة للامام علي (ع) اوصى بها ولده الحسن قائلا : اي بني كن في الفتنة كالابن اللبون لاظهرا فيركب , ولا ضرعا فيحلب . 
 

  

مهدي البغدادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/01/04


  أحدث مشاركات الكاتب :



كتابة تعليق لموضوع : مع سماحة السيد القائد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مهرجان السفير
صفحة الكاتب :
  مهرجان السفير


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :