صفحة الكاتب : صفاء ابراهيم

لا تقلق سيدي العقيد .............. الدور لك
صفاء ابراهيم
فلتة من فلتات هذا الزمان العجيب , أعجوبة ثامنة من عجائب الدنيا , حالة فريدة , شيء غير طبيعي بالمرة , شخص غير معقول على الإطلاق unnormal  كما يقول الانكليز أو(حاجه محصلتش يابوي) كما يقول إخواننا الصعايده رحم الله أبي العلاء المعري , لو طال به العمر إلى أيامنا هذه لعلم أن هناك من هو أحق منه بقوله:
إني وان كنت الأخير زمانه        لآت بما لم تستطعه الأوائل
انه بلا شك وبكل بساطه العقيد(معمر) أبو العقيد(سيف الإسلام) جد العقيد(؟؟؟) من سلسلة العقداء القذافيين الغير منتهية حتى يرث الله الأرض ومن عليها غريب هذا الرجل , غريب إلى درجة يصح معها اعتباره عقابا الاهيا مثل البراكين  والأعاصير أو حتى مثل الزلازل التي أغرقت هايتي بالموت والكوليرا هذا الرجل حير العقول فلا نستطيع أن نعده عاقلا تماما لنأخذ بكل ما يقول ولا نحسبه من المجانين لكي نضرب عرض الجدار بال (الهراء) الذي يصدر منه بمناسبة أو بدونها وحير المحللين السياسيين  ومخططي البرامج السياسية الاسترتيجية الدولية لعدم قدرتهم على إدراج نظامه عديم اللون والطعم والرائحة تحت أي تصنيف معروف للأنظمة السياسية الحالية أو المنقرضة لايعرف هل هو ملك أم رئيس أم  أمير أم (كلشي وكلاشي) وهل أن(الجماهيرية العظمى) كما يسميها مملكة أم جمهورية أم إمارة فنظامه الغريب العجيب مثل (الزلاطه) فيه شيء من كل المسميات التي ذكرناها أعلاه العقيد ألقذافي استولى على السلطة في الأول من أيلول من عام 1969 بانقلاب عسكري 
أطاح بالملك وادخل ليبيا منذ ذلك الحين في دوامة من المتغيرات والمواقف المتشنجة والحملات الدعائية والإعلانية والمزايدات والمهاترات السياسية والأفكار (الكارتونية )الغير قابلة للتطبيق مبددا في سبيل ذلك كل ثروات ليبيا ( العظمى) التي لازالت تستورد (كل ما خلق الله وما لم يخلق) العقيد ألقذافي وبعد أن رفض العرب كل دعواته الوحدوية التي يراد لها أن تبقيه في هرم أي سلطة تنتج عنها اتجه ليطلب الوحدة الانفرادية مع تشاد حينا أو مع مصر أو مع 
السودان أحيانا أخر و لربما كان سيطلب الوحدة حتى مع الفاتيكان إن وافق قداسة البابا على ذلك
العقيد الممسك بالسلطة منذ اثنين وأربعين عاما وهي فترة سيدخل كتاب (جينس ) بسببها بعد خمسة عشر عاما من الآن كأطول فترة يقضيها حاكم(لاطش) في كرسيه مشهور بأنه متقلب (360)درجه ومعروف بأنه يتبنى الشيء ونقيضه ونقيض النقيض إذا لزم الأمر من اجل أن يبقى ممسكا في سدة الحكم ويبقي من يقودهم نياما حالمين إلى يوم الدين ولو أردنا استغراق كل مواقفه المتقلبة والتي يناقض بعضها بعضا أو لا يشبه  أولها  آخرها فقد نحتاج إلى كل قلم وورقة أنتجتها مصانع الصين وتايوان منذ زمن المقبور جنكيزخان وحتى الآن فالعقيد ألقذافي الذي أمر بتفجير طائرة لوكربي كما أثبتت التحقيقات بقي مصرا على نفي أي علاقة لنظامه بها وظل مماطلا في تسليم (المقرحي وفحيمة) للمحكمة ألاسكتلنديه ثم عاد(مثل الكرته) وتحت وطأة التهديد بالعقوبات الدولية وسلمهما للمحكمة ليقضي الأول عقوبة السجن ويفرج عن الآخر وعاد صاغرا ليدفع لأسر الضحايا من أموال الشعب الليبي  مبلغ مليون دولار لكل أسرة ناهيك عما دفعه لشركات الطيران وللسلطات الاسكتلندية وللوسطاء الذين توسطوا في تلك الصفقة المشبوهة ومن ثم عاد ثانية فاشترى صهره (المقرحي) من سجانيه الانجليز بداعي الأسباب الإنسانية في صفقة مشبوهة حامت حولها الشبهات وكانت محل انتقاد واسع والعقيد ألقذافي الذي كان صاحب شعار إلقاء إسرائيل بالبحر ومن كان يدعو إلى الكفاح المسلح كسبيل وحيد لتحرير فلسطين والذي عاب على مصر صلحها في (كامب ديفيد) وأنكر على الأردن توقيعه اتفاقية ( وادي عربه) وهاجم عرفات بسبب (اتفاقية أوسلو) وبقي مصرا على انه الوطني الوحيد وسط كل أولئك الحكام العرب (الخونه) عاد ليطلع علينا قبل اشهر بنظرية جديدة نسفت كل ما قبلها ومزقته أي ممزق , حيث دعا إلى قيام دولة مدنية ديمقراطية تشمل كل ارض فلسطين التاريخية ويعيش فيها أصحاب الديانات الثلاث 
جنبا إلى جنب ويحتكم فيها الجميع إلى صناديق الاقتراع والمضحك في دعوة(سيادته) انه كمن يعلم الصلاة وهو لا يصلي لأنه يدعو إلى انتخابات ديمقراطية في حين أن (العظمى) التي سجلها باسمه وأسماء أولاده من بعده ملكا صرفا لم 
تعرف الانتخابات قط طيلة (عهده الميمون) ولم يشم شعبها شيئا من نسيم الحرية والكرامة منذ ثورة الفاتح التي يجبر الناس على الاحتفاء بها في كل عام العقيد ألقذافي الذي يصر على استقبال زائريه في خيمة كبيرة  وسط صحراء(سرت) تحيط به 
حمايته من النساء الفاتنات كان في السبعينيات اشتراكيا أكثر من (ماركس ولينين) ومن ثم أصبح بعد انهيار الاتحاد السوفيتي الذي كان يزوده بالأسلحة رأسماليا أكثر(فورد) نفسه 
ألقذافي الذي كان الحاكم العربي الوحيد الذي زود إيران بالأسلحة إبان حرب الخليج الأولى كان أيضا الحاكم الوحيد الذي أبدى أسفه علانية لرحيل صدام حسين واحتج أيضا على محاكمته والطريقة التي تم بها إعدامه ووقف في القمة العربية ليقول للحكام العرب (وبلا خجل) إن الدور قادم عليهم من حق العقيد أن يقلق وان يصيبه الأرق لأنه ليس من السهل أن يغادر الحاكم العربي كرسيه العزيز وخصوصا لمن قضى فيه اثنين وأربعين عاما مثله والله العالم كم سيقضي 
فيه بعد آخر طرائف العقيد انه كان الوحيد الذي كان له موقف مغاير مما جرى في تونس ففي الوقت الذي أبدى فيه القادة العرب ( ولو ظاهريا) احترامهم لخيارات الشعب التونسي في التغيير  كان الوحيد الذي أبدى انزعاجه مما حصل وتسائل : الم يكن بإمكان الشعب انتظار بن علي لحين انتهاء ولايته الرئاسية!!!!!!!!!!!!
سيدي العقيد أية ولاية تقصد ؟ أتقصد الخامسة التي كان فيها ؟ أم الخمسين التي سيبلغها ولا شك لو لم يقتلعه الشعب ويرسله إلى متحف المخلوعين؟ 
من حقك أن تقلق لان الدور القادم هو لك على الأرجح فقد طال تسلطك على رقاب أبناء( العظمى)  الذين كرهوك وكرهوا أبنائك ومل منك العرب ومن عنترياتك وضاق الأفارقة بك ذرعا وبأفكارك وسئم منك العالم ومن وجودك فلأي شيء تبقى بعد ذلك؟ احزم حقائبك وحول أرصدتك فالدور القادم هولك

صفاء ابراهيم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/01/21



كتابة تعليق لموضوع : لا تقلق سيدي العقيد .............. الدور لك
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد الفالح ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : لسلام عليكم كيف يمكنني الحصول علي نسخة pdf من البحث بغرض البحث العلمي ولتكون مرجع للدراسة وكل الشكر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي وحغظكِ الله الانتخابات سوف المبادئ والقيم.. السوق الاخلاقي؛ لا غرابه؛ فهو ان يعطي المرشح كلاما مقابل ان يسلم الناس رقابهم له ويصبح سيد عليهم المرشجين بالعموم هم افراز هذا المجتمع ومنه من بنجخ هو من يرضى الغالبيه ان يكون ذلك سيدهم على اي حال.. لا عليكِ سيدتي؛ الامريكان سيدهم ترامب؛ هم انتخبوه؛ هذا يدل على اي مجتمع منحط هناك,, منحط بمستوى ترامب الفكري والاخلاقي.. وهذا شانهم.. لكن هناك شعوب لم تنتخبه (ترامب) ولم تنتحب اسيادها؛ ولم بنتخب اسيادها ترامب.. لكن الامريكان ينتخبون سيد اسيادهم؛ ويصبح صنمهم الذي عليه هم عاكفون..هؤلاء اذل الامم. دمتِ غي امان الله

 
علّق علي جابر الفتلاوي ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم اخت ايزابيل بنيامين ماما اشوري المحترمة صدقتك فيما تقولين الفساد متجذر والميل له هو جزء من التكوين البشري، لكن التربية السليمة هي التي تهذّب الميول نحو الفساد وأمور شيطانية أخرى، الله تعالى خلقنا كبشر نحمل الميل نحو الشر والفساد ونحو الخير والصلاح، والتغيير يبدأ من الذات، والله تعالى أكد هذه الحقيقة في القرآن: (( إنّ الله لا يغيّر ما بقوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم)) الرعد: 11. تحياتي لك وجزاك الله خيرا.

 
علّق امنيات عدنان حسن علي ، على التعليم تعلن توفر 1200 منحة دراسية في الصين - للكاتب اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي : انا موظفه اعمل مدرسه رياضيات في وزاره التربيه حاصله على شهاده الماجستير في علوم الرياضيات من جامعه بغداد سنه 2013 وانوي اكمال دراستي للحصول على شهادة الدكتوراه في الرياضيات ... مع الشكر

 
علّق محمد حسن ال حيدر ، على السيد جعفر الحكيم والجمع بين المناهج - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : من هو السيد محمد تقي الطباطبائي؟ هل تقصدون السيد محمد باقر السيد صادق الحكيم؟

 
علّق محمدعباس ، على لا تخجل من الفاسدين - للكاتب سلام محمد جعاز العامري : لكن المجرب سكت ولم يفضح الفاسد ؟؟؟

 
علّق منتظر الوزني ، على مركز تصوير المخطوطات وفهرستها في العتبة العباسية المقدسة يرفد أرشيفه المصوَّر بـ(750 ) مخطوطة نادرة - للكاتب اعلام ديوان الوقف الشيعي : مباركين لجهودكم المبذولة

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على بريء قضى أكثر من نصف عمره في السجون ... - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سلاماً على جسر تزاحَمَ فوقَه أنينُ الحيارى بينَ باكٍ ولاطم السـلام عليك يا باب الحوائج يا موسى بن جعفر الكاظم .. اعظم الله لكم الأجر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخ حيدر سلام ونعمة وبركة عليكم . حاولت الرد على مشاركتك ولكني لم افهم ماذا تريد ان تقول فيها لانها تداخلت في مواضيع شى اضافة الى رداءة الخط وعدم وضوحه والاخطاء الاملائية . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي عند قراءتي التاريخ اجد مسلكا ما يجمع الشيعه والكنيسه الارثودكسيه غريب. الذي ذبخ المسلمين في "حروب الرده" لرقض ولايته هو ذاته الذي ذبح الارثودكس في "قتح دمشق" وفي نهر الدم الكنيسة الغربيه في ال"حروب الصليبيه" هي ذلتها التي ذبحت المسلمبن والارثودكس معا ماساة "فتح القسطنطينيه" عانا منها الارثودكس واخيرا داعش اختلف مع الارثودكسيه عقدبا.. لكنب احب الارثودكس كثيرا.. انسانيتي تفرض علي حبهم.. تحالف روسيا الارثودكسيه مع البلدان الشيعه وتحالف اتباع ابو بكر مع المحافظبن الجدد والصهيونيه.. تعني لي الكثير

 
علّق احمد المواشي ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنت اختاه فقد أنصفت ال محد بعد ان ظلمهم ذوي القربى والمحسوبين على الاسلام

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب . الامثلة على ذلك كثيرة منها إيمان سحرة فرعون بموسى بعد ان كانوا يؤمنون بفرعون الها . وكذلك إيمان فرعون نفسه بموسى في آخر لحظاة حياته . وكذلك في قصة يوسف آمن اولا رئيس شرطة فرعون ، ثم آمن فرعون بيوسف واورثه حكم الفراعنة في مصر وحتى والوالي الروماني عندما تحاجج مع يسوع وعرف ان لا ذنبا عليه تركه وقال لم اجد عليه ذنبا خذوه انتم ثم غسل يديه كدليل على برائته مما سوف يجري على يسوع ولكن ما رأيناه من طغاة المسلمين منذ وفاة نبيهم وإلى هذا اليوم شيء غريب عجيب فقد امعن هؤلاء الطغاة قتلا وتشريدا ونفيا وسجنا لاحرار امتهم المطالبين بالعدالة والمساواة او ممن طالب بحقه في الخلافة او الحكم ورفض استعباد الناس. طبعا لا استثني الطغاة الغربيين المعاصرين او ممن سبقهم ولكن ليس على مستوى طغاة المسلمين والامثلة على ذلك لا حصر لها . تحياتي وما حصل في الاسلام من انقلاب بعد وفاة نبيهم وخصوصا جيل الصحابة الأول من الدائرة الضيقة المحيطة بهذا النبي لا يتصوره عقل حيث امعنوا منذ اللحظة الاولى إلى اضطهاد الفئة الاكثر ايمانا وجهادا ثم بدأوا بقتل عامة الناس تحت اعذار واهية مثل عدم دفع الزكاة او الارتداد عن الدين ثم جعلوا الحكم وراثيا يتداولونه فيما بينهم ولعل اكثر من تعرض إلى الاذى هم سلسلة ذرية نبيهم ائمة المسلمين وقد اجاد الشاعر عندما اختصر لنا ذلك بقوله : كأن رسول الله اوصى بقتلكم ، وقبوركم في كل ارض توزع

 
علّق حيدر ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : حسب اعتقادي بوجد مغالطة في الكلام فالمقارنة بين زمنين مختلفين لايمكن الجمع بينهما فزمن الانبياء هو زمن الوحي والاتصال بالسماء وزمن المعجزات وهذا ماحصل في زمن نبينا محمد (ص وآله) ولكن بعد وفاته عليه آلاف الصلاة والسلام وانقطاء الوحي فالكل المسلمين وغيرهم سواء بعدم الايمان فهل أمن طغاة الرومان والدولة البيزنطية ام حرف الانجيل والتوراة بما يشتهون لحكم البلاد والعباد

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ان كتابك هذا به كثير من اسرار هذه الايه: ﴿ اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ﴾ لحضرتك الفكر الذي يسموا بفهم نصوص مقدسه.. لكن المفسرين في كتب الموروث يفوقونك في فن الطبخ كثيرا.. دمتِ بخير مولاتي.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من صواعق إيزابيل على رؤوس القساوسة . من هو المخطوف.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الزعاتره لا يقول انك لن تستطيع ان تفهم الزعاتره يقول "اياك ان تفهم؛ وساعمل كل شيء من اجل ذلك"!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عماد الجليحاوي
صفحة الكاتب :
  عماد الجليحاوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 أولُ المسلمين  : حيدر حسين سويري

 هل فَهِمَ قادةُ المنطقةِ الخضراء رسائلَ الإرهابيين ؟  : صالح المحنه

 الارتباط بالمرجعية في عصر الغيبة  : السيد علي الحكيم

 بيان من وزارة الدفاع عن آخر التطورات في قواطع العمليات  : وزارة الدفاع العراقية

 الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات تتبنى مقترح العمل لاطار مدونة اجراءات تنفيذ قرار فك الارتباط  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 ندوة عن نبذ الطائفية في البيت الثقافي في العزيزية  : اعلام وزارة الثقافة

 أيام المزبن  : حامد گعيد الجبوري

 كربلاء .. هل يرقد الماء؟!  : امل الياسري

 بروفسور M عن معنى الالم حلقة ١٢  : عقيل العبود

 نكتة موقع جاكوج.. تكشف مظاهرات العيساوي في الفلوجة  : اوروك علي

 الاستفتاء واستقلال كردستان  : د . عادل عبد المهدي

  تحديات وانتهاكات حقوق المهاجرين إلى أوربا  : جميل عوده

 الصدر: لن أدعم ترشيح أي نائب صدري، وسرايا السلام ستحل بانتهاء عمليات التحرير

 لم يكن جميلا ما قالته جميلة!  : رسل جمال

 عشائر الموصل تجتمع الشهر المقبل في اربيل لهدر دم من ينتمي لـ″داعش″

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 102930778

 • التاريخ : 25/04/2018 - 17:34

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net