صفحة الكاتب : سليمان الخفاجي

لعل النكات تحولت الى واقع وربما الواقع حول الى نكات وهذا ما نراه عندما نرى الحقيقة المرة والواقع المخجل الذي وصلت اليه المحافظات في السنوات الاربع الماضية وخاصة في موسم الامطار يوم شهدت السماء بفضيحة كبرى لاتسترها القنوات الاعلامية ولا الدعاية الكاذبة ولا الخطاب المقنع والمزوق للحكومة المركزية او حكومات المحافظات المحلية والتي باعمها الاغلب باتت منبطحة وخاضعة و تابعة لحكومة حزب الدعوة (دولة القانون ) و مختبئة وراء المالكي في محافظات الوسط والجنوب او للنجيفي والعراقية ومختبئة وراء الخطاب المزدوج الذي يتبنوه والانتهازية السياسية والتي جعلت من محافظاتهم خراب ودمار ومن ثم يحملون الحكومة تبعات هذا الخراب ....وبغض النظر عن التفاصيل والمقارنة بين المنهجين والاسلوبين الا ان المحافظات تتشابه في واقع ماساوي ودمار وخراب طوال الاربع سنوات الماضية وبتنا نرى حالات الشكوى والتذمر من قلة التخصيصات وتلكؤ المشاريع الا اننا وبين ليلة وضحاها شاهدنا افتتاح مئات المشاريع والتي تزدحم بها شاشات الفضائيات وبين ليلة وضحاها نشاهد اخضرار الشوارع وتبليطها وانارتها وتغليف بعضها بالمرمر و(الانترلوك) كل ذلك يكون على يد المسؤولين المرشحين ويفتخر ويبتسم وهو يقص الشريط تلو الشريط بحيث نراه يقص اكثر من شريط في اليوم ....ابتسامات عريضة وتقبيل الاطفال وهو يظهر على تلك الفضائيات التي افتتحت اخيرا في كل المحافظات وباتت تتسابق الحكومات المحلية على انشائها وفي بعض الاحيان نشاهد تنافس مجلس المحافظة والمحافظ على افتتاح هذه الفضائيات والاذاعات والصحف والمجلات والمواقع الالكترونية وهي تظهر نشاطات المسؤول المرشح (استقبل ضحك اكل شرب ......)..اسئلة كثيرا تحتاج الى اجابة اين كانت هذه المشاريع ؟؟؟ ولماذا لم تنجز في وقتها ؟ وهل يعقل ان تنتهي كلها في وقت مقارب ؟ في موافقتها وتزامنها مع الانتخابات؟ ولماذا تكون المشاريع بهذه الكيفية والنمطية ؟ولماذا لاتتفتح المجمعات السكنية او المصانع او محطات الكهرباء او المجاري او .. او..؟؟؟!!! ثم هل ان الميزانية التي لم تصرف بعد ولم يصادق عليها من قبل رئاسة الجمهورية ولم تحسم بعض نقاطها الخلافية واقعيا مع اعتراض الاكراد ستصرف بهذه الكيفية وبهذه الطريقة ؟؟ وهل ان هذه المشاريع منها ام من ميزانيات السنوات الماضية ؟ فاذا كانت منها فهذا مستحيل وغير منطقي ولايعقل اصلا؟؟ واذا كان من السنوات الماضية فلماذا تشتكي المحافظات من قلة الميزانيات ولماذا توقفت عجلة الحكومة بحجة عدم الصرف وعدم اقرار الموازنة ؟؟؟!!!..طبعا يرافق هذه الافتتاحات والاستعراضات هبات وعطايا واكراميات وتجمعات وولائم تفوق حجم المنجز ودعاية تقارب قيمة المشروع نفسه مع صور وشعارات وبوسترات تظهر الفاتح والبطل والمنتصر والمخلص والنزيه و...و...فمن اين هذه الاموال وفي أي باب ستحسب وتصرف ؟؟؟؟...وفي خضم العمل والافتتاح فان المسؤول المرشح يريد ان يطمأن على حملته الانتخابية فيكمل المشوار بنفس الموكب وبنفس الزفة (من قبل الجلاوزة والمتملقين والحمايات ) وبنفس الهيبة والطلعة البهية ليظهر على الرعية بهيئة الابن البار والحمل الوديع (في السنوات الماضية كنا نرى تجمعات المواطنين اما مكتبه وبنايات الحكومة والشرطة يمنعونهم من الدخول ولساعات طوال ) فيعد بالتعيينات ويعطي الاموال ويوقع على تنفيذ مطالب المواطنين (الناخبين الانصار ) ويكون التهميش وباللون الاخضر (ينفذ فورا حال وبسرعة )اما في السابق (نرجو اجراء اللازم وحسب الضوابط )... سبحان مغير الاحوال ...فمن اين لك كل هذا؟ وكيف تريد ان تقنع الجميع بان مالم يتم انجازه باربع سنوات تم بشهر او باربعة اشهر ؟!!!!!! كما تظهر في هذه الايام افواج التعيينات السابقة (الفضائيين ) والذين نالهم كرم المسؤول في سنوات حكمه وولايته وجاء اليوم لرد الجميل فمن جهة انه لم يرى في دائرته او وظيفته لانه مفرغ ( منسب من قبل المسؤول المرشح ) ومن جهة يستلم راتبه وحوافزه وايفاداته واكرامياته فلماذا لايرد الجميل (واليوم يومكم وهي فزعه والزلم يوم الضيج )....فلماذا نعيد الكرة لهؤلاء ولماذا نقاطع الانتخابات؟؟؟ لكي يعود هؤلاء ام نترك الساحة للفضائيين والانتهازيين والمتملقين والمنفعين والطفيليين ؟؟؟يجب ان يتعامل المواطن بجدية مع هذه الانتخابات فلايكرر حكومة ( 4×4) التي تعني ما تناسوه في اربعة سنوات يتم العمل عليه (تشربت) في الاربعة اشهر الاخيرة من عمر الحكومة المحلية وما علينا الا ان نفكر ويفكر المواطن بروية من اجل ان لا يعيد ماساة الاربع سنوات الماضية بدون اسماء او اشارات او تلميحات ...سؤال اخير اذا كان كل هؤلاء المسؤولين من محافظين ورؤساء مجالس محافظات واعضاء فيها ومدراء عامين ...مرشحين لينهضوا بالبلد ومن اجل المحافظة وخدمة ابنائها فمن كان يحكم ومن يغير ومن ينتقد ؟؟؟؟!!!! ومن اين كل هذه الاموال التي تصرف على هذه الصور العملاقة الم يكن من الاولى ان تصرف على المحافظة وخدمة المحافظة؟؟؟!!....ثم لماذا كل هذا الخلط والتغفيل والتسطيح ؟؟؟؟بكل بساطة لنرجع ولنعود ولنتبع كلام المرجعية بهذا الخصوص واعتقد بان ماجاء في استفتاءاتهم ونصائحهم وتوجيهاتهم يدلك على من تنتخب ومن تتجنب ومن يجب ان يعاقب ويحاسب من قبل المواطن كضريبة وفاتورة طويلة الامد عمرها 4سنوات من النوم والتهميش والعذاب والخراب والفساد في المحافظات والحكومة المركزية ) ولن يعمر او يمحى او يزول او يعدل او ينتهي او يصلح باربعة اشهر او بين ليلة وضحاهاه ....... 

  

سليمان الخفاجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/03/20



كتابة تعليق لموضوع : 4×4 ؟؟؟؟!!!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . نوري الوائلي
صفحة الكاتب :
  د . نوري الوائلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مفاهيم هجينة  : الشيخ مازن المطوري

 اصدار (١٥) الف بطاقة ذكية للمشولين الجدد براتب الاعانة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 التنظيم الدينــقراطي : يصدر بيانا حول التطورات الاخيرة في ليبيا  : التنظيم الدينقراطي

 ريابكوف: سنرد على العقوبات الأمريكية وردنا سيكون مؤلما لواشنطن

 العراق يحتاج الى معجزة لكي تنقذه لا تغير مفوضية الانتخابات  : خضير العواد

 منتدى امرلي يوزع مستلزمات مدرسية على طلاب الشهداء  : وزارة الشباب والرياضة

 ضرورة الاسراع بقنونة الاصلاح الشامل وتطبيقه  : ماجد زيدان الربيعي

 اجتماع لجنة العلاقات الخارجية يصدر عدة توصيات بشان الحرب القادمة على سوريا  : مكتب د . همام حمودي

 وزير النقل يصل الكويت ضمن الوفد العراقي برئاسة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم  : وزارة النقل

 إحذروا حرامي البيت   : عبدالله السعد

 ليصبح اليطلك رمزا!  : عبدالله الجيزاني

 إغلاق سجن بغداد (ابو غريب) المركزي وإخلاءه بالكامل لدواع أمنية

 يرفضون الشراكة ويقبلون الشريجة..!!  : حسين الركابي

  انتصاراً للمرأة العربية ... ( 1 )  : كريم مرزة الاسدي

 مع سومري على قارعة الطريق  : عزيز الابراهيمي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net