صفحة الكاتب : د . ناهدة التميمي

انهم يبيدون العراقيين
د . ناهدة التميمي
 لاتسمية اخرى ولا وصف لها, الا انها حرب ابادة, ماحقة, كافرة, ظالمة مورست فيها اقسى انواع الابادة والتعذيب والتشويه بحق الشعب العراقي المظلوم.
فالمقاومة التي تدعي انها على خلاف مع الحكومة والسياسيين والاحتلال كذبت والله وتكذب ملء العين والفم اذ تبين انه ليس لها اية مشكلة مع هؤلاء وان مشكلتها الحقيقية مع الشعب والفقراء والبسطاء وعمال المسطر والبؤساء والباعة المتجولين والناس المتعبة المنتظرة في كراجات نقل الركاب والاسواق المكتظة بعامة الناس ممن ارهقتهم الدنيا والحروب والحصار والعقوبات والمقاطعة التي طالتهم وتركت النخبة الحاكمة تنعم بلذيذ لطعام  ورغيد العيش 
الشعب العراقي تعرض ويتعرض ومنذ عشر سنوات الى مأساة يجب الوقوف عندها والتامل فيها والعمل على درئها واتخاذ مايلزم لدفع بلائها . مايحصل للعراقيين لابد ان يستصرخ ضمير العالم اذا بقي لديهم شي من ضمير ليفكروا بمأساة شعب يباد امام اعين وانظار واسماع المجتمع الدولي الذي يدعي العدل والانسانية وربما يحصل كل ذلك بمباركة منه لانه اغمض عينيه وسد آذانه عن حرب ابادة وتدمير لشعب وبشكل يومي ومنظم. 
لم يبق شيء لم يمارسوه على العراقيين بغية ابادتهم ومحوهم من على ظهر الوجود بدءا بطمر النفايات النووية ومخلفات الحروب في صحاري الناصرية والبصرة وبادية النجف وكربلاء والفلوجة وغيرها الى تجربة كل الاسلحة الجديدة في الحروب التي شنوها فكان نصيبنا من اليورانيوم المنضب لايعدله شي مما اصاب معظم العراقيين بالسرطانات والتشوهات الخلقية في الولادات والاجنة, حتى اسلحة تذيب البشر وتبقيهم هياكل عظمية جربوها في معركة المطارفي بغداد من قبل .. والحمد لله فقد جربوا علينا كل جديد وممنوع ومحرم دوليا  
 لم يكتفوا بذلك بل عمدوا الى ملْء العراق بالاغذية والاطعمة والمشروبات المسرطنة والفاسدة ولوثوا مياه الشرب بالجراثيم والاشعاعات , حتى الجو لم يسلم منهم اذ اقر علماء منهم ان العراق واجزاء من افغانستان وجزء من كوسوفوا يتم تعريضها الى طاقة بما يعرف بالكيمتريل لتجفيفها وتصحيرها ورفع درجة حرارتها ليهجرها الناس ولايعودوا اليها وبذلك يُسْكِنوها اقواما اخرى على هواهم او يستعمرونها من جديد دون بشر , ربما لان فيها معادن نفيسة ونفوط وغاز يريدونها خالصة لهم دون مقاومة ودون بشر يطالبهم بحصة
ثم جاء دور الحرب الطائفية والتي ذُبح فيها اغلب الناس وكانوا يبغون من ذلك اهلاك اكبر عدد منهم ومن ثم اشعال حرب اهليه تقضي على الباقين وتشتتهم وتشردهم وتذهب خيراتهم ولكن ذلك لم يحصل فلجأوا الى طرق اكثر فتكا وتدميرا وايلاما واذى. 
اما السلاح المدمر الذي فتك ويفتك بالعراقيين هذه المرة ومنذ عشر سنوات والى الان فهو حرب السيارات المفخخة والاحزمة الناسفة والذبح الطائفي الذي قضى على معظم العراقيين واشعل العداوة والبغضاء بين الطوائف كما خطط له اعداء العراق 
كل يوم تقتل المفخخات والعبوات اللاصقة والناسفة والاحزمة الناسفة من العراقيين المئات وتعوق ضعفهم .. فهل ياترى نسمي ذلك مقاومة ..؟؟؟!!! 
 اي شريف في هذه الدنيا لايمكن ان يطلق على هذه الاعمال الدونية مقاومة اطلاقا وانما هي حرب ابادة ينفذها المجاهدون من القاعدة والفصائل المتحالفة معها ضد الشعب العراقي لمصلحة اسرائيل وامريكا والكويت ودول اخرى في المنطقة 
واذا كانوا حقا جهاديين فلماذا لايجاهدون ضد الحكومة والسياسيين الذين يدعون انهم يختلفون معهم 
 واذا كانوا حقا جهاديين فلماذا لايستهدفون مصالح امريكا واسرائيل وحكام السعودية والخليج الذين يرتكبون كل الموبقات في الدنيا ويطبقون الحد على فقراء الناس فقط
 واذا كانوا جهاديين حقا لماذا لايجاهدون في فلسطين وفيها يهود يحتلون ارض مسلمة ومقدسة وليست اي ارض انها اولى القبلتين وثالث الحرمين ومسرى الرسول الاعظم .. 
فاين جهادكم يامن تدعون الجهاد وتبيدون الشعب العراقي المسلم كل يوم بمفخخاتكم .. ما انتم الا عملاء اذلاء وادوات تستعملون في قتل اخوان لكم في الدين والوطن

  

د . ناهدة التميمي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/03/20



كتابة تعليق لموضوع : انهم يبيدون العراقيين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . مسلم بديري
صفحة الكاتب :
  د . مسلم بديري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العقيدة اليوتوبية  : حسين جويعد

 مكتب العبادي: العراق مع اي جهد سياسي لانهاء الصراع في سوريا

 هندسة الميدان تعالج وتفجر 50 عبوة ناسفة وتؤمن ممرات للقطعات العسكرية المتجهة للجبال المحاذية للطوز

 العمل ترسل فريقاً طبياً متخصصاً لاجراء فحوص للمسنين في دور الدولة  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 بالروح بالدم نفديك يا صدام..!  : جواد البغدادي

 هل اقترب موعد أن نقول للعراق: وداعا؟ ... 1  : د . نبيل ياسين

 مدير ناحية الفهود زكي حسين حنون يغلق مجاري الاسنه عن نهر الفهود .  : جلال السويدي

 المرجعية الدينية تعرض في خطبة الجمعة بكربلاء الفكر التربوي والاجتماعي لأمير المؤمنين ودور القيادة في بناء الدولة

 مسؤول السبايا الايزيديات في داعش بيد لواء ١٣ الطفوف

 ممثل السيد السيستاني یدعو الشباب الى التفوق الدراسي وبناء شخصية المواطن الصالح

 رسالة ماجستير في جامعة واسط تناقش الخرسانة المسلحة بالألياف في المنشآت الهيدروليكية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 شرطة البصرة تلقي القبض على عصابة لترويج المخدرات في قضاء الزبير  : وزارة الداخلية العراقية

 الخلاف من أجل الخلاف  : علي علي

 مَصادِرُ الإِعْلامِ الوَطَنِيّ  : نزار حيدر

 عبد الصاحب الحكيم ... المستميت لا يموت

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net