صفحة الكاتب : وداد فاخر

مسعود برزاني يرقص على صفيح ساخن
وداد فاخر
المعروف عن مسعود مصطفى برزاني انه راقص سياسي محترف ، رقص كثيرا وربح قليلا في مجال العلم والسياسة، كون رقصاته سجلت ضمن تاريخه الماضي سجلا اسودا خاصة يوم رقص على اشلاء نصفه الكردي الاخر في العام 1996 عندما استدعى ولي نعمته السابق صدام حسين الى محافظة اربيل للاقتصاص من الجلاليين كما كان يسميهم هو ورفاقه أي حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بقيادة جلال طلباني عدوه التاريخي اللدود الذي يتحالف معه الآن ضمن مفهوم حلف الكراهية فقط وليس وفق اخلاقيات الاحلاف التاريخية والعقائدية ، وبقية القوى الوطنية المعادية للنظام الفاشي الدكتاتوري الذي كان يقوده المقبور صدام حسين ، وانتقم منهم المقبور عندما اجتاح شمال العراق بدباباتة ، لكن ظلت هذه الرقصة الجنونية وصمة عار في تاريخ الراقص حسب الظروف اثناء الازمات السياسية المدعو مسعود مصطفى برزاني الذي يجهل الف باء السياسة واحابيلها. 
لكن هذا الراقص السياسي تعددت رقصاتة وتنوعت بعد سقوط سيده السابق صدام حسين واصبح اكثر شراهة للرقص العنيف ، فقد اثار الاحتلال شهيته وبدأ ’يرى دائما وهو يلعق لعابه بينما يحوك المؤامرات للايقاع بين ابناء البلد الواحد من سنة وشيعة .
فقد استهوتة النعرة الطائفية التي استيقظت عند البعض من بقايا الحرس الجمهوري وضباط المخابرات والحرس الخاص وفدائيي صدام بعد سقوط صنمهم يوم 9 نيسان ، واخذ يحوك معهم مالم تغزله كل نسوة الكرد باعوام متناسيا ما فعلوه بقومه خاصة والشعب العراقي عامة من قتل وتخريب وتشريد فاق التصور ، ووصلت اعداد مقابرهم الجماعية لحد 500 مقبرة ولا زال العديد من ضحايا النظام الفاشي الذي كانوا هم قادته وداعميه ضمن المجهول ولم يتم العثور على أي اثر لهم . واستقطب المتآمرين على العراق ولصوص المال العام ، وعتاة الارهابيين كطارق الهاشمي ومن لف لفه من رعاة الارهاب واساطينهم .  ومن دواع الغرابة ان يتحول البعض ممن كان يقود حملات الانفال وابادة الشعب الكردي الى حملان بريئة تلبس العمائم البيضاء بعد ان نزعت الخاكي والزيتوني ، وهي تأوي لأسطبل " فخامة " الرئيس برزاني لكي يرعى مؤتمراتها وتجمعاتها كما رعى من قبل طارق هاشميها وبعثه محروسا برجال الاسايش لاردوغانه التركي " حفظه الله ورعاه " .
وكما ابتلى شعبنا الكردي بدكتاتور وحرامي بهدناني محترف ، فقد ناب اخوتهم العرب والتركمان وبقية المكونات التي تباد بفعل فاعل مجهول وهي تحت نظر ودعم بيشمركة مسعود برزاني . ونالهم ايضا ما نالهم خاصة من سرقاتة وتعمده اضعاف الحكومة المركزية وبقاء العراق ضعيفا لكي ينفذ كل مآربة التي تجول في خاطره المريض ، بعد ان فاض كيس السرقات من جراء السرقات النفطية ، واموال المعابر الحدودية ورشوات الشركات النفطية . فقد صرح النائب كمال الساعدي قائلا : ( الاقليم انتج 150 الى 160 مليون برميل ولم يسلموا سوى 56 من وارداتها، وعليهم الكشف امام الرأي العام اين ذهبت الاموال المتبقية ؟. ) . وبعد ذلك يطلب الاقليم حصته 17% من ميزانية الدولة التي هي اساسا جزء من واردات نفط الجنوب !! ، اليست هذه قسمة ضيزى ؟؟ . 
واصبح مسعود رئيسا يلقب نفسه بـ " فخامة الرئيس " بعد ان نصب نفسه رئيسا للاقليم وسلم كل اموره ومقاديره بيد ابناءه وابناء اخيه واخوته وبني عمومته الذين يشكلون قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني وراثة . وتقاسم والحزب " الحليف " قيادة حكومة الاقليم المحلية مناوبة دافعا بابن أخيه وزوج ابنته للمقدمة كرئيس للحكومة المناوبة ولا احد غيره . وعندما يرتفع عاليا صوت المعارضين لسلطتة الدكتاتورية التي يمارسها وابناءه وابناء اخوته وعشيرته الاقربون يبدا بدغدغة عواطف المواطنين من الكرد البسطاء بالدعوة الاعلامية لاقامة الدولة الكردية من جهة ، والقمع الوحشي بواسطة الاسايش الكردي الذي يقوده ابنه مسرور وبقية ابناءه " الجنرالات " من جهة اخرى ، بينما صهاريج نقل النفط تواصل عبور الحدود التركية لتهريب النفط الخام ، ولا احد يعلم مقدار ما يدخل بجيب " فخامة " رئيس الاقليم من اموال عائدات النفط المسروق علانية .
ورغم ان دستور الاقليم اقر بأن رئاسة الاقليم لدورتين فقط ، لكن برزاني يحاول الالتفاف على الدستور ، والتمديد لرئاسته للاقليم متحججا باقتراح من قبل برهم صالح والذي نفته صحيفة "كوردستاني نوى" فقد ( نفي مكتب الاعلام المركزي التابع للاتحاد الوطني الكردستاني ما جاء في صحيفة "ئاوينه" في عددها ليوم الثلاثاء عن ان برهم صالح هو الذي اقترح تمديد ولاية رئيس الاقليم مسعود بارزاني. واضاف المكتب ان الاتحاد الوطني خلال اجتماعه مع الديمقراطي تدارس اجراء انتخابات مجالس المحافظات والبرلماني الكردستاني في موعدها المحدد وامكانية تأجيل انتخابات رئاسة الاقليم) . 
ولوجود اولويات اهم من معركة رئاسة الاقليم المعروف غرضها الحقيقي لدى مسعود برزاني مثل وجود اعداد هائلة من الخريجين العاطلين عن العمل ففي خبرعن صحيفة "هاولاتي" ان ( هناك اكثر من 12 الف خريج جامعة ومعهد عاطل عن العمل في اقليم كردستان بحسب احصاءات مديريات العمل والشؤون الاجتماعية في الاقليم، ونقلت الصحيفة عن عباس اكرم المتحدث باسم وزارة العمل والشؤون الاجتماعية قوله ان من بين هؤلاء العاطلين اكثر من 4500 عاطل في اربيل لوحدها ومثلها في محافظة السليمانية بينما توزعت البقية محافظة دهوك ومنطقة كرميان.) ، وانعاش اقتصاد الاقليم بتشجيع الرساميل الخارجية وعمليات التنمية ، وتطوير مؤسساته الخدمية ،  لكن تبقى مهمة المعركة على رئاسة الاقليم اهم من كل ماعداها رغم إن المعارضة برمتها تقف ضد تمديد فترة رئاسة مسعود للاقليم كما ذكرت صحيفة " هاولاتي " التي تقدم بها حزبا السلطة الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني للمعارضة فقد ( نقلت الصحيفة عن بلال سليمان المتحدث باسم الجماعة الاسلامية الكردستانية قوله ان احزاب المعارضة غير موافقة على هذا الترشيح وانها ستطرح مرشحها لرئاسة الاقليم.) ، وفي حالة فرضية الموافقة على التمديد (فان مدة التمديد لايجب ان تتجاوز السنة. ) كما صرح بذلك نفس المصدر للصحيفة .
إذن فرقصة مسعود الاخيرة معقدة وصعبة جدا أمام قوى احزاب المعارضة الكردية التي تحاول ان ترسي أسس نظام برلماني ، وليس نظام رئاسي وراثي كما يحلم مسعود برزاني الذي لا زال يحمل عقلية رجل قادم من وراء الجبال بعد ان اصاب الدنيا تغيير كبير وكسرت حرية الشعوب القيود العشائرية للزعامات التقليدية .
وحل المسالة الكردية لا يتمثل في تعطيل وشل عمل البرلمان العراقي الاتحادي وحكومتة المنتخبة من قبل عموم الشعب العراقي ، ومحاباة طرف سياسي ، او طائفي للنخاع على طرف آخر ، وتحريض اطراف خارجة عن القانون للخروج على سلطة الحكومة الاتحادية وعصيانها . بل في الحوار السياسي الاخوي الهادئ البناء للتفكير ببناء الدولة وليس تخريبها ، والاستفادة من خيراتها بعدالة التقسيم بموجب الكثافة السكانية واحتياجات كل مدينة . فمن يريد نظاما فدراليا عليه ان ينظر للانظمة الفيدرالية في دول العالم المتحضر ويعمل بموجبها ، لا ان يشكل دولة داخل الدولة وينهب خيرات الاقليم ويطالب فوق كل ذلك بحصة الاقليم من الخزينة المركزية ، لان كل الانظمة الفيدرالية تشترك بكون المالية والدفاع والسياسة الخارجية والثروات الطبيعية تكون تحت ادارة الحكومة الاتحادية . وفي حالة التفكير بتقرير المصير على الطرف الاخر ايضا ان يلجا للطرق القانونية والعرف الدولي المعمول به في العالم المتحضر ، وهو حق شرعي لا خلاف عليه للشعب الكردي ، ونعتقد بأن معظم العراقيين متفقين بعد ما رأوه من نهب وسلب وتحدي لارادتهم السياسية وتجاوز على المكون الاكبر من الشعب العراقي ان يذهب كل طرف قومي او طائفي متزمت الى حال سبيله .فأية وحدة وطنية هذه التي تقوم على الكذب والخداع والنهب والسرقات وتشويه سمعة وتاريخ مكون وشريك اساسي وكبير في هذه الدولة ؟؟! . فما نراه هو وحدة وطنية كاذبة قائمة فقط على مصالح آنية ، واطماع مادية ، واستغلال بشع لخيرات اهل الجنوب البسطاء الذين يقودهم سياسيو الغفلة ، الرعاديد الذي يخافون من خيالهم ، ويسكتون صاغرين على الشتائم التي تكال لهم ليل نهار من هذا الطرف القومي او الطرف الطائفي ، ويوزعون خيرات مدنهم على الشتامين والمحرضين والقتلة والماجورين ، فما الذي يجبرنا على " إهداء " خيراتنا لاطراف لا تريد الخير لنا وتشجع الارهابيين وتساعدهم وتساهم في قتل ابنائنا وتخريب مدننا ؟؟! . نعتقد ان اللبيب تكفيه الإشارة ، وليست الوطنية وبناء التاريخ السياسي النظيف بخداع الشعب ، بغية الزعامة السياسية الغير مكتملة لوطن يحمل وحدة وطنية كاذبة ومسمى غير صحيح !!. وقد صحى عبد الزهرة وعبد الامير وعبد الرسول من غفلته ولا داع لاستغفاله بعد ذلك من قبل بعض السياسيين الطامعين في السلطة وبسط نفوذهم المنقوص في عراق متحد شكليا وصوريا .
 
آخر المطاف :
 
كنت بصدد كتابة مقال عن المحنة الثانية للامام والفقية العراقي أبا حنيفة النعمان الذي يحاول البعض زورا الصاقه رغم عراقيتة الاصيلة بالفرس ، بسبب كونه من لب جنوب العراق ومن مواليد دست ميسان . كذلك يحاول البعض حرفه عن هواه العلوي المتاصل فيه كون شيخه الذي يرتضيه كان هو " عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي ابن ابي طالب " ، والد الثائرين على الحكم العباسي الجائر " محمد ذو النفس الزكية واخاه ابراهيم " ، والذي كان مسجونا عند المنصور هو واخاه من امه " محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان الأموي ، أبو عبد الله المدني المعروف: بالديباج، لحسن وجهه، وأمه فاطمة بنت الحسين بن علي ) ، وابنته فاطمة كانت زوجه ابن اخيه الثائر ابراهيم بن عبد الله ، وبسبب قرابتة من آل الحسن سجنه المنصور مع اخيه عبد الله بن الحسن المثنى ، ومات الاول في السجن ، وقتل المنصور اخاه محمد حفيد الخليفة عثمان بن عفان لحقد في دواخله عليه بعد ان اجرى عليه صنوفا غريبة من التعذيب .
وناب امامنا ابا حنيفة جزء كبير من ذلك البلاء فهو من افتى بالثورة مع محمد واخاه ابراهيم ابني عبد الله بن الحسن ، وهو الذي اعلن ان العلويين اولى من غيرهم بالخلافة ، مما اثار حفيظة المنصور عليه وتحين الفرص حتى جلده 80 جلدة كما يقال وكانت السبب في وفاته ، فقد امتحن من قبل المنصور الذي طلب منه ان يلي القضاء فرفض النعمان ذلك فكانت محنته الاولى . وامتحن مرة اخرى عندما اصر البعض على الصلاة من اصقاع العراق لغاية في نفس يعقوب في ضريح الإمام الحسني العلوي الهوى والرأي أبا حنيفة ، لكن اطرف ما قرات ان عضوا في المكتب السياسي لحزب يساري علماني بحت استنكر هو الاخر ممانعة الحكومة العراقية السماح للمطالبين بالصلاة في مرقد أبي حنيفة النعمان !!!!!!!!!!!!!!!. واقول له بصراحة العراقي وهو صديق عزيز للغاية: إنت شكو ، ليش لبست عمامة بيضة مثلك مثل من لبسها الآن من كل من هب ودب في ساحات العصيان ، لو هاي رمي الحطب على نار الفتنة لتزيدها اشتعالا ؟؟.
 
 
*شروكي من بقايا القرامطة وحفدة ثورة الزنج
           www.alsaymar.org 
  alsaymarnews@gmail.com 

وداد فاخر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/04/13



كتابة تعليق لموضوع : مسعود برزاني يرقص على صفيح ساخن
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أبو جنيد ، على من هو الفاسد .. هم... أم... نحن ...ام الكل الا ما عصم ربي ... : صح لسانك يا محترم ، وضعت يدك على الجرح ولهذا السبب ابتلينا ،كيفما تكونوا يولى عليكم .رائع تقيم رائع ، أهل الاختصاص والدين لم يوضحوها.

 
علّق عبود مزهر الكرخي ، على سالوفة على السلاطين معنى كلمة سرسري وسربوت - للكاتب عبود مزهر الكرخي : الأخ العزيز أبو الحسن السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لطالما تعودت على مداخلتك الجميلة والتي تثري الموضوع وتعطيه قيمة أعلى وأرقى ويبدو أن ماقامت به عصابات المسؤولين والأحزاب هم يدخلون في خانة السرسرية والسرابيت وهناك البلشتية والسختجية وغيرها من المفردات التي تنطبق عليهم احسن انطباق العراق قد ابتلى العراق وشعبه بهذه الشخوص الممسوخة وهم لايعرفوا الخير ولاحتى الرحمة وقد صدق سيدي مولاي أمير المؤمنين(ع) عندما قال (لاتطلب الخير من بطون جاعت ثم شبعت، وأطلب الخير من بطون شبعت ثم جاعت) ويبدو أننا المستقلون والتي تمثل شريحة كبيرة من المجتمع العراقي قد ابتلت بهؤلاء الممسوخين ولانها اغلبها تسلك طريق الحق وطريق ونهج أهل البيت تجدها تواجه الصعوبات والمشاكل والذي يقول عنها الأمام علي(ع) ( لاتستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه) ويبدو ان هذه الحادثة الخاصة قد حفزتني لكتابة مقال عن قريب أن شاء الله لنعري هذه الفئات والشخوص الممسوخة. ولك مني كل التحايا شاكرين مروركم الكريم على الموضوع.

 
علّق ابو الحسن ، على سالوفة على السلاطين معنى كلمة سرسري وسربوت - للكاتب عبود مزهر الكرخي : الاخ الكاتب القدير عبود مزهر الكرخي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لطالما اتحفتنا بمقالاتك اللطيفه والمعبره لست متاكد لكن انا مره قرئت ان كلمة السرسري تعني المحامي او لها معنى اخر هو من لاعمل له بمناسبة السرسريه والهتليه والسفله سوف اروي لك واقعه حدثت معي ولانني لست في الدوله الفاضله التجئت الى الله واليك ثانيا القصه تدور انا خادم الحسين وقد شيدت مظيف باسم ام البنين كمكز ثقافي واحياء الشعائر الحسينيه والقاء المحاضرات الثقافيه قبل تشييد المظيف حصلت على موافقه رسميه من امين بغداد الاسبق صابر العيساوي قبل 15 يوم فوجئت بعصابة امينة بغداد تبلغني بضرورة ازاله المضيف لانه تجاوز على حديقه عامه مافاز قوم ولوا امرهم الى امرئه اخبرتهم ان لي موافقه رسميه وابرزتها لهم وان المضيف ليس له علاقه بالحديقه العامه ولم يشوه المنظر العام الا ان عصابة بلدوز بغداد لم تقتنع بجوابي اتصلت باكثر من سافل من سفلة الدوله بمستوى عضو برلمان او وزير لكنهم اعتذرو بحجة ان الامر يحتاج لموافقه حيدر العبادي بلمح البصر حضرت عصابة بلدوز بغداد وقاموا بشكل وحشي بتهديم مظيف باب الحوائج ام العباس وكل منهم ينادي سجلوني عند الامير حتى ارضيه المضيف جرفوها بالبلدوزرات الى هنا والامر هين وسلمت امري الى الله لاني اعرف شيعة ابي سفيان موجودين في كل عصر ومصر الا ان المضحك المبكي هناك مواكب متجاوزه تم غظ النظر عنها لكن كيف تم غظ النظر عنها انا اخبرك لقد تنادى مسؤؤلوا الاحزاب والمليشيات بالحظور الى تلك المواكب للدفاع عنها رغم انهم لايحملون اي موافقه رسميه لكن كما قتلك في هذه الدوله البائسه الغلبه للعصابات المسلحه ولاحزاب السلطه فانا لله وانا اليه راجعون انا كتبتلك هذه القضيه وانا متاكد ان المضيف لن يرجع وان الهجمه عليه هجمه وحشيه لانني انسان مستقل لا انتمي لاحزابهم البائسه ولا لمليشياتهم المسلحه وقد اخبرني احد المحاميين انني على ضوء الموافقه بامكاني ان اقيم دعوة على بلدوز بغداد واقاضيها قلت له مشعان بدقائق حوله القضاء من مجرم الى برىء واكيد القضاء سيحولني الى مجرم كتبت لك لكي تعري هؤلاء السفله الذين يريون ان يكون حسين خاص بهم كما كان لهدام حسين خاص بهم وكتبتلك لانني لا اجد منفذ انشر قضيتي فيه والله المستعان

 
علّق بورضا ، على المصيبة العظمى شهادة الصديقة الكبرى: الوحيد الخراساني 1439 هـ - للكاتب شعيب العاملي : يا فاطمة

 
علّق شاهد عيان على الحادثة ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : السلام عليكم. بالنسبة إلى الشيخ عباس السراج لم يتعرض إلى عبوة ناسفة او محاولة اغتيال وإنما حادث عرضي تعرض إليه أطفاله عندما كانوا يلعبون بانقاض جلبت من مقالع الرمل من بحيرة النجف وكانت هذه الانقاض فيها رمانة دفاعية فانفجرت عليهم وقتل على أثره أطفاله الثلاثة.رحمهم الله

 
علّق Zia Ghannideyin ، على فتوى الشيخ الوحيد والشيخ الصافي في كمال الحيدري : بسمه تعالى نعوذ بالله العظيم من الشيطان الرجيم ونساله ان يكفينا مضلات الفتن وتشابهه الباطل واختلاطه بالحق اللهم اسالك بلا اله الا انت وبمحمد واله الاطهار ان ترني الحق حقا فاتبعه واعمل به والباطل باطلا فاجتنبه اللهم احسن عواقب امورنا ولاتخرجنا من الدنيا الا وانت راضٍ عنااللهم ان عملنا ضعيف فضاعفه لنا بفضلك واشهد ان لا اله الا الله وحده لاشريك لك واشهد ان محمدا عبده ورسوله واشهد ان عليا واولاده المعصومين أولياء الله اللهم اني أشهدك اني ولي لمن والاهم وعدو لمن عاداهم الى يوم الدين اللهم لقني حجتي يوم ألقاك اللهم امتني مسلما وألحقني بالصالحين وادخلني في زمرة محمد واله الطاهرين

 
علّق حكمت العميدي ، على محمد المهدي حي - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : احسنتم اللهم عجل لوليك الفرج

 
علّق حكمت العميدي ، على هل تعرفني..؟ - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم كنت أعتقد أن القعقاع شخصية خرافية ليس لها وجود وحقيقة موضوعك ادهشني

 
علّق حكمت العميدي ، على حقائق تعرفها لاول مرة عن سيرة القاسم بن الامام الكاظم ع - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : احسنتم وأعظم الله اجورنا واجوركم جميعا

 
علّق جميل البزوني ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : سلام عليكم بالنسبة الى شيخ سلام الابراهيمي لم يقع له حادث اغتيال في الناصرية نعم استشهد طالب اخر في نفس السنة اسمه الشيخ سلام الحسيناوي وكان الحادث في اول ايام شهر رمضان اما شيخ سلام الابراهيمي فهو لم يتعرض لحادث اغتيال وهو الان يحضر البحث الخارج في النجف عند السيد الحكيم والشيخ هادي ال راضي

 
علّق حكمت العميدي ، على اين كانت فتوحات الشيعه ؟؟؟ - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : الحمد لله رب العالمين انه خلقنا مسلمين ومسلمين من أتباع امير المؤمنين عليه السلام ومن شيعته فلو كنا خلقنا من طائفة أخرى لاقت بنا الدنيا وما كنا عرفنا الحق اسأل الله الهداية للمخالفين لأهل البيت عليهم السلام

 
علّق جميل البزوني ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : سلام عليكم يمكن اضافة محاولات وقعت ضد طلبة الحوزة الاخرين منها: 1- تفجير عبوة على منزل السيد معين الحيدري في النجف عام 2010 2- تفجير عبوة على منزل الشيخ عبد الحسين الجراح في حي المتنبي في مدينة الكوفةعام 2010 3- تفجير وحرق منزل وسيارة الشيخ ابو ياسين الدراجي في مدينة ميسان عام 2118

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : وهنا لا يفوتني أن اذكر نماذج من السرقات للفضائل التي تثبتها الروايات في التعليق السابق فقد تم سرقة فضائل النبي والوصي معا صلى الله عليهما وآلهما!! حيث يذكر ابن كثير في كتابه البداية والنهاية : (( قال ابن أبي الدنيا : حدثنا أبو خيثمة ، أخبرنا حجين بن المثنى ، أخبرنا عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة ، عن عبد الله بن الفضل الهاشمي ، عن [ ص: 367 ] عبد الرحمن الأعرج ، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ينفخ في الصور فيصعق من في السماوات ومن في الأرض إلا من شاء الله ، ثم ينفخ فيه أخرى فأكون أول من بعث ، فإذا موسى آخذ بالعرش ، فلا أدري أحوسب بصعقته يوم الطور ، أو بعث قبلي ؟ ) )) ثم نقل عن صحيح مسلم : (( " أنا أول من تنشق عنه الأرض ، فأجد موسى باطشا بقائمة العرش ، فلا أدري أفاق قبلي ، أم جوزي بصعقة الطور ) )). وعلق عليه : (( فذكر موسى في هذا السياق فيه نظر ، ولعله من بعض الرواة; دخل عليه حديث في حديث ; فإن الترديد هاهنا فيه لا يظهر ، لا سيما قوله : " أم جوزي بصعقة الطور " )) . ثم نقل : (( وقال ابن أبي الدنيا أيضا : حدثنا إسحاق بن إسماعيل ، أخبرنا سفيان ، هو ابن عيينة ، عن عمرو ، هو ابن دينار ، عن عطاء ، وابن جدعان ، عن سعيد بن المسيب ، قال : كان بين أبي بكر وبين يهودي منازعة ، فقال اليهودي : والذي اصطفي موسى على البشر . فلطمه أبو بكر ، فأتى اليهودي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : " يا يهودي ) ، أنا أول من تنشق عنه الأرض ، فأجد موسى متعلقا بالعرش ، فلا أدري هل كان قبلي ، أو جوزي بالصعقة ) )) . ومما علق عليه : (( وهذا مرسل من هذا الوجه ، والحديث في " الصحيحين " من غير وجه بألفاظ مختلفة; وفي بعضها أن اللاطم لهذا اليهودي إنما هو رجل من الأنصار )) ونقل : (( وقال أبو بكر بن أبي الدنيا : أخبرنا إسحاق بن إسماعيل ، أخبرنا جرير ، عن عطاء بن السائب ، عن الحسن ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " كأني أراني أنفض رأسي من التراب ، فألتفت ، فلا أرى أحدا إلا موسى متعلقا بالعرش ، فلا أدري أممن استثنى الله أن لا تصيبه النفخة ، أم بعث قبلي ")) . وعلق عليه : ((وهذا مرسل أيضا ، وهو أضعف )) . هذا بالنسة لسرقات اليهود واوليائهم من المنافقين لفضائل النبي الأكرم صلى الله عليه وآله ثم ذكر : (( وقال الحافظ أبو بكر البيهقي حدثنا أبو عبد الله الحافظ ، وأبو سعيد بن أبي عمرو ، قالا حدثنا أبو العباس : محمد بن يعقوب ، حدثنا محمد بن إسحاق الصغاني ، حدثنا عمرو بن محمد الناقد ، حدثنا عمرو بن عثمان ، حدثنا موسى بن أعين ، عن معمر بن راشد ، عن محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب ، عن بشر بن شغاف ، عن عبد الله بن سلام ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ولا فخر ، وأنا أول من تنشق عنه الأرض ، وأنا أول شافع ومشفع ، بيدي لواء الحمد تحتي آدم فمن دونه ) )) . وعلق عليه (( لم يخرجوه ، وإسناده لا بأس به )) ولكنه نقل روايتين بلا تعليق وبلا معارضة أو ذكر لما يخالفها مما مر معنا في التعليق السابق من فضائل الإمام علي عليه السلام وخصائصه سلام الله عليه فقد نقل : (( وقال ابن أبي الدنيا : حدثنا أبو سلمة المخزومي ، أنبأنا عبد الله بن نافع ، عن عاصم بن عمر ، عن أبي بكر بن عمر بن عبد الرحمن ، عن سالم بن عبد الله ، وقال غير أبي سلمة : عن ابن عمر ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه سلم ( أنا أول من تنشق عنه الأرض ، ثم أبو بكر ، ثم عمر ، ثم أذهب إلى أهل البقيع ، فيحشرون معي ، ثم أنتظر أهل مكة فيحشرون معي ، فأحشر بين الحرمين ) . وقال أيضا : أخبرنا الحكم بن موسى ، أخبرنا سعيد بن مسلمة ، عن إسماعيل بن أمية ، عن نافع ، عن ابن عمر ، قال : دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المسجد ، وأبو بكر عن يمينه ، وعمر عن يساره ، وهو متكئ عليهما ، قال : ( هكذا نبعث يوم القيامة ) )) فهكذا كانت السلطات السقيفية ومن تبعها من الأموية والعباسية ينشرون هذه الروايات وتتلقفها الأمة ويشربها محدثيهم وهم يرون ما فيها ولعل بعضهم أعمى الفكر والبصيرة . فهذه سبيل السرقات والمضادة لأهل البيت عليهم السلام بدءا من رسول الله صلى الله عليه وآله من تشويه أو سرقة لفضيلة ومنزلة وخصائص إلهية وكل بقية اصحاب الكساء عليهم السلام، فهنا تم استبدال الإمام علي والزهراء والحسن والحسين بعمر وابو بكر. كل شيء يسرق وكل شيء يشوه .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله الاخ يورصا؛ شكرا لفضلكم؛ الا ان ما تفضلت به ليس ردا؛ هذا موضوع طويل بحد ذاته؛ حجمه اضعاف الموضوع الذي تعقب عليه؛ فارجو حضرتك مشكورا ان تنشره كمقاله مستقله لتعم الفائده. تحياتي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب بو رضا . احسنتم واجدتم على ما تفضلتم به وقد توضحت الرؤية واصبح معلوم من هو الذي يذود المنافقين والمرتدين عن الحوض . اشكركم على هذا البحث المستفيض الذي تجشمتم فيه جمع رواياته من مصادر مختلفة . . اسأل الرب لكم التوفيق والمحبة والسلام . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حمودي الكناني
صفحة الكاتب :
  حمودي الكناني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 حيتان كبيرة وأسماك صغيرة!!  : د . صادق السامرائي

 المنظمة الأوروبية للأمن والمعلومات تدين الغارة الإسرائيلية في سوريا وداعش فجّر المساجد في ديالي  : البرلمان الدولي للأمن والسلام

  تحالف قوى الشر  : خالد القيسي

 ابو عمر الكويتي في الحبس الانفرادي بامر من ابو بكر البغداي

 اسم أبي عبد ولي الفخر  : صالح الطائي

 أبناء الشهيد حسن البنا هل يسيرون على نهجه؟  : سليم عثمان احمد

 التحليل السياسي الاسبوعي – الحويجة.. ما قبلها وما بعدها  : شبكة فدك الثقافية

  رئيس مجلس واسط يستقبل ممثل المسيحيين في الجنوب ويؤكد له انتم " الملح في الزاد"  : علي فضيله الشمري

 العراق.. دولة و رئيس و ثلاثة نواب ... السيادة لمن؟  : عمار الطفيلي

 انا اقرأ  : سعديه العبود

 بعض تشكيلات هيئة الاعلام والاتصالات مخالفة للدستور

 رئيس المجلس الأعلى : اغلب المشكلات التي يعاني منها العراق اليوم سببها انعدام ثقافة الحوار  : محمد الكوفي

 متمسكون بخيار حق تقرير المصير وإسقاط النظام  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 شهادة شهيدة الاحزان, العقيلة زينب بالسم.  : مجاهد منعثر منشد

 شياطين بعباءة مشرعين في البرلمان العراقي  : سهيل نجم

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 98244350

 • التاريخ : 23/02/2018 - 20:21

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net