صفحة الكاتب : د . محمد تقي جون

حوار مع الشيخ محمد سعيد الحبوبي
د . محمد تقي جون
 كان من ضمن التحضير لاعادة طبعة كتابنا (قصة الكرد الفيليين- محنة الانتماء واعادة البناء) لقاؤنا بالشيخ محمد سعيد النعماني، الشخصية الفيلية البارزة الذي لم يحمل طموح منظمة ولا هدف تنظيم، بل وعى وسعى كما قال الى ان يؤسس خيمة شاملة تضم الفيليين والمنظمات الفيلية كافة بإسم (المؤتمر الوطني العام للكورد الفيليين). فكان لنا معه هذا الحوار.
كيف انطلقت فكرة المؤتمر الوطني العام للكورد الفيليين وما اهدافها؟
كان المؤتمر فكرة اختمرت في ذهني وعرضتها على جماعات اخرى وتوسعت حتى نضجت وانتجت، انه محاولة ليكون خيمة تضم الفيليين جميعاً. وفي كلمتي في جلسة الافتتاح اعلنت عن المسار وقلت: لافرق لدي ان يكون الفيلي علمانياً او اسلامياً، مذهبياً او قومياً. وقلت ايضاً: لاتنظروا الى عمامتي وعباءتي فلي افكاري ولكن هذا المؤتمر لكم جميعاً بلا استثناء.
وقد جاءني عدد كبير من المنتمين لاحزاب ومنظمات وحركات، فضلاً عن مستقلين من اساتذة جامعات ومهندسين ونخب عشائرية وثقافية. بعد مرحلة التأسيس عملنا على انشاء مجلس مركزي وكان يضم رؤساء كل هذه المجموعات وهم بحدود 80 شخصية ومنهم انتخبت هيئة عليا من 15 شخصية قيادية.
واهداف المؤتمر هو عمل لكل ما من شأنه ان يرفع من مستوى هذه الشريحة ويدفع الظلم عنها، سياسياً واجتماعياً وثقافياً. ولكن المؤتمر اكبر من منظمة وحزب يضاف الى الارقام، فقد جمع مجموعة كبيرة من الاحزاب الفيلية ولا اقول كلها. وعدم اغفال جانب السياسة يعود الى اهميته للفيليين، لذا تدخلنا في ترشيح افراد في مجلس النواب وعمرنا ستة اشهر فقط.
ماجهودكم في المجال الاجتماعي والثقافي؟
عملنا على ان تكون عندنا فضائية منذ اليوم الاول.. وبعد جهود كبيرة استطعنا تحقيق ذلك وستنطلق قريباً.. الموقع والاجهزة والملاك كله موجود.. وقمنا بفتح مركز ثقافي في واسط وآخر سيكون في ديالى وغيرها فضلاً عن مركز ثقافي ودراسات في بغداد، وحصلنا وبالتنسيق مع الوقف الشيعي على ارض مساحتها 2000 متر مربع سنقيم عليها مجمعاً فيلياً يشمل مكتبة عامة وحسينية وقاعة اجتماعات، وقاعة مناسبات..
كما نعمل اجتماعياً على تأهيل العوائل الفقيرة بإقامة دورات مختلفة في الحاسوب والخياطة، وقد جهز المركز الثقافي في بغداد بالمستلزمات وسيجهز المركز الثقافي في واسط كذلك.
وفي الجانب الخدماتي استثمرنا قرار المحكمة الجنائية العليا بشأن الابادة الجماعية التي تعرض لها الفيليون وتابعناها مع دولة رئيس الوزراء ومجلس الوزراء، والبرلمان ايد القرار ومجلس الوزراء عمم 70 كتاباً على الوزارات والمؤسسات لتتعامل مع قضايانا على هذه الرؤية وهذا الاساس. ورحب الاخوة الكردستانيون بهذا القرار واثنوا على قرار المحكمة الجنائية.
ولنا جهود في مجال استعادة الجنسية واستحصال شهادة الجنسية، وفي نزاعات الملكية والفصل السياسي والتعيينات والتنقل من مكان الى مكان، وقضايا يومية اخرى بالقدر الذي قدرنا عليه.
ونظراً للحرمان الذي تعيشه مناطقنا المنكوبة اقام المؤتمر الوطني العام للكورد الفيليين ملتقيين، الاول ملتقى (مندلي) والثاني المثلث المحروم (بدرة وزرباطية وورمزيار وقراها) وطرحت فيها الحالة الخاصة في هذه المناطق ومطالب اهاليها وقد صدر بيان لكل منطقة يتضمن مطالبها ومشاكلها وحملناه الى دولة السيد رئيس الوزراء الاستاذ نوري المالكي وهمش عليها وارسلت الى الامانة العامة لمجلس الوزراء وتم تعميمها الى مختلف الوزارات وتابعت مشكورة هذه المطالب وقد زودتنا الامانة العامة لمجلس الوزراء بكتب من الوزارات المعنية.
هل ما حققتموه يعد اساسياً ام ثانوياً؟
هناك قضايا اساسية حتماً كإستعادة الجنسية، فضلاً عن امور اخرى كثيرة تعد اساسية وهناك امور تحققت هي كما وصفتها يومية، وربما يضجر بعضهم اذا تأخر حصوله على مطلوبه فيطلق بيأس حكماً بالنفي، أنا لست مع النفي المطلق ولا الايجاب المطلق، فلا نقول حققنا كل شيء كا لانقول لم نحقق شيئاً.
وعلينا ان نفهم بأن العراقيين كلهم ظلموا من النظام ولكن الفيليين تعرضوا الى ظلم مضاعف قياساً الى بقية مكونات الشعب العراقي، فمثلاً تم احتجاز 22000 شاب بعد تهجير ذويهم، والتهجير بحد ذاته ظلم كبير، ثم تم اعدام هؤلاء الشباب. كما تعرض الفيليون الى اغتصاب ومصادرة الاموال والجناسي فضلاً عن احتجاز اولادهم. ولكن الفيليين استعادوا الكثير من حقوقهم ولا اقول كلها، فعلينا ان ننظر الى الجزء المملوء من الاناء وليس الفارغ فقط، نعم ماتحقق ليس بالمستوى المطلوب ولكن ايضاً هو حال العراقيين جميعاً فهم ايضاً لم يحصلوا على المستوى المطلوب من الحقوق. فليس هناك تعمد بإقصاء او تهميش الفيليين...اما ان هناك قضية معينة او موظفين يتعاملون بنفس بعثي فهو موجود ولكن بشكل عام مع الفيليين وغير الفيليين.
هل انتهت الحالة الفيلية وهي اتهامهم بالتبعية الايرانية؟
لاشك ان المجتمع العراقي يمثل فسيفساء مختلفة الالوان والاطياف ويشكل الفيليون جزءاً من هذه الفسيفساء. ويجب احترام الخصوصية لكل مكون مع احترام المواطنة بوصفها جامعاً للكل. وقد حرص الفيليون على استعادة مواطنتهم العراقية بعد السقوط، وبعضهم ترك جنات وعيوناً ليأتي الى العراق، وليس ينكر ان شاعر العرب الاكبر الجواهري هو فيلي وفي حقيقة الامر هو شاعر اللر والكرد الاكبر، وهذا الامر متجسد في امريكا حديثة العهد بالوجود فهي تجمع اعراقاً كثيرة من دول مختلفة ولكنها تشترك في المواطنة الامريكية، بل ان باقة الورد جمالها في تنوعها وهذا هو الجانب الحضاري، ونحن اسلامياً وانسانياً يجدر بنا تفهم ذلك.
ولذا ارى ان اتهام الفيليين بأنهم ايرانيون حالة انتهت بعدما اعترف لهم بانهم مواطنون عراقيون حالهم حال بقية مكونات الشعب العراقي.
كيف تنظرون الى مستقبل انتماء الفيليين الى عشائر عربية؟
مع اعتزازنا بالعشائر، ولكن الدولة المدنية تتحاكم الى قوانين، والعشائر تكون داعمة ومساعدة لقوانينها.. اما الولاءات فيجب ان تكون للوطن، ما دام الوطن للجميع.لا ننكر وجود ولاءات ثانوية، ولكن يبقى الفرد هو الحاسم في هذا الموضوع،فقد يحس شخص ما بالضعف او الدونية بشكل شخصي. وارى انه شيئا فشيئا اذا اخذت المدينة والديمقراطية مداها في البلد ستقل الحاجة الى هذه الامور.
واؤكد ان اهل القلم والفكر والاعلاميين المثقفين يجب ان يعملوا على التركيز مبدا الهوية والمواطنة العراقية للارتفاع بالمستوى الفكري الثقافي لكل المكونات لتؤدي دورها في البناء والا سنبقى بهذه العقلية التي تشغلنا بهموم والام ومشاكل نحن في غنى عنها.
ما مدى مظلومية الفيليين؟
شبعنا من المظلومية بل نريد العمل. أما جوانب المظلومية فكثيرة. في بغداد العاصمة انظر الى الكفاح، والى عكد الأكراد في مدينة الصدر.اذهب الى بدرة الخاوية التي تذكرني بقوله تعالى (أَوْ كَالذِي مَرعلى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِها)، وزرباطية التي اصفها بالشهيدة فهي مجرد اسم على الخارطة وتلك مندلي الجميلة والخضراء تحولت الى اطلال ومدينة اشباح.لقد غيروا اسماء عشائرنا واسماء محلاتنا.. فضلا عن الاضطهاد والقتل والتهجير والتدمير.. المظالم التي تعرضنا لها لا تطاق، ولكن الفيلي الذي قاس وعانى الامرين او الامرات (اذا صحت التسمية) شعب مقاوم، حتى قيل ان اسم الفيلي مشتق من المتمرد.. المقاوم. واتصور أنني اذا اسقط هذه التسمية وهذه المقولة التاريخية على الواقع اجدها واقعا حقيقياً.كان من الممكن ان يزال الفيليون ويندثروا جراء ماتعرضوا له ولكنهم ثبتوا، بل عندهم النخب والمثقفون. الشورجة مثلا بنيت على اكتاف الفيليين وغيرذلك من الجوانب، خذ الفن فاكبر موسيقار نصيرشمة.فتصوران بغداد عاصمة الثقافة العربية موسيقارها كردي فيلي؛ كنت اود ان ينبه المنظمون الضيوف على هذه الحقيقة وهي التلاحم في المجتمع العراقي، فهذا كردي ويحمل الهم العراقي الشامل.
هناك إبادة جسدية مرئية معروفة تعرض لها الفيليون، ونفسية غير مرئية تمثلت بالخوف من إعلان الكثير من الفيليين فيليتهم والتخفي وراء عشائر عربية.ما تعليقكم؟
هذا هاجس طبيعي لأمة مرت بأهوال وأهوال، حين يرى الإنسان انه بنى لنفسه وعائلته وجوداً ومجداً ويتوقع أنه سينهار في لحظة أمامه ويلقى على الحدود، فليس كل شخص يتحمل التضحية وتكون التضحية عظيمة وجسيمة.
وانا عندي امثلة كثيرة جداً لأناس غيروا عشائرهم ليبقوا في العراق ويتخلصوا من التهجير، وهم لم يفقدوا لغتهم فقط، بل فقدوا هويتهم وانتماءهم وهذه فعلاً ابادة نفسية كما اسميتموها وهي تسمية جيدة، فالانسان صار يعيش تمزقاً بين انتمائه الحقيقي وبين هذا الانتماء المجازي.. الظاهري المفروض عليه ولكن أتصورأن الفيليين سيعرفون شيئاً فشيئاً انه لاعودة إلى الوراء، وان موقعهم تحت الشمس التي أحبوها،ولذا سمينا فضائيتنا(الإشراق) لأنها تتناغم مع الشمس.. سيجدون انه لاداعي للتخفي وانا اتوقع ان تكون هناك مرحلة العودة الى الذات اذ انتهت مرحلة الغربة عن الذات وانتهى الضياع وسنبدأ بمصالحة انفسنا والعودة الى ذواتنا ونفخر ونعتز بهويتنا واصالتنا بدون تعصب.
هل ممكن الطلب من وزارة التربية ان تضع في مناهجها تعليم اللغة الفيلية؟
طبعاً وزارة التربية مشكورة قد وضعت في مناهجها قصصاً واشعاراً تعرف بالفيليين مكوناً عراقياً.. ولكن لا ارى ان علينا مطالبة الوزارات بكل شيء بل علينا ان نقوم نحن بعمل الكثير مما نريد المطالبة به.. فتعليم اللهجة الفيلية مهمة علينا ان نضطلع نحن بها، ففي الفضائية المرتقبة وضعنا برامج لتعليم اللغة الفيلية، كما علينا تشجيع البيوت على تعليم ابنائنا ولاسيما الجيل الثاني والثالث.. فليس بالضرورة ان نطالب بما نستطيع ان نقوم به نحن.
هناك قوانين لم تستشعر الهم الفيلي كقانون الفصل، السياسي.. هل تؤيدون هذا؟
هذا شيء موجود للأسف وانا اقر جزءاً كبيراً من هذا الاشكال.. فقد وضعت اشياء كثيرة مع عدم حضورنا نحن الشاكي صاحب القضية وبالنسبة لقضية الفصل السياسي كان لنا رابط مع لجنة التحقق وكنا نرفع لهم الملفات، وبعضهم اخذوا حقوقهم، وقد طالبنا مجلس الوزراء بتمديد مدة الفصل السياسي وغيرها ليحصل على حقوقه من فاته ان يقدم لعدم سماعه او معرفته بالأمر، وقد تحققت امور وبقيت أخرى معلقة غير محققة، ونأمل ونعمل على ان يأخذ كل المظلومين حقوقهم.
يوجد في الجنسية العامة (شعبة الاجانب) وعليها يحسب الفيليون، فهل هم اجانب في نظر الحكومة العراقية؟
ارى ان هذه المظاهر قد انتهت فالفيليون ليسوا اجانب فهم موجودون في ديباجة الدستور ولايمكن لأحد ان يناقشك بأنك اجنبي. إلا اذا جاء احد من الخارج وطالب بالجنسية العراقية وهو لايمت الى هذه الارض بصلة. كلا الفيلي منتمٍ وقد جلسنا مع ممثل هيئة الامم المتحدة في هذا الجانب اذ كانت عندهم ورشة عمل مع الحكومة ومع ممثلين عن المؤتمر في عمان وكانت النتائج جيدة وقد ارسلت لهم رسالة تشد على ايديهم.
اقول: ان مثل هذه القضايا لاتحل بين عشية وضحاها فلازال من يسمونهم بالبدون في بعض البلدان يعانون ومنذ عشرات السنين ولاسيما ان البلد يمر بمخاضات وازمات ولابد من الصبر، كما ان العمل جارٍ في الجنسية العامة ووزارة الداخلية على ايجاد جنسية موحدة والغاء شهادة الجنسية وهذا يحل المشكلة برمتها.
هل هناك قضايا لايمكن حلها في الشأن الفيلي؟
لايوجد شيء مستعصٍ أو ليس في ذهنهي في الأقل شيء مستعصٍ في الشأن الفيلي واذكّر بقول الامام علي (عليه السلام) "ميدانكم الاول انفسكم فإن قدرتم عليها كنتم على غيرها اقدر".. او المقولة القرآنية الكريمة "ان الله لايغير ما بقومٍ حتى يغيروا ما بأنفسهم". وانا اقول: غير نفسك تغير التاريخ. لذا على الفيلي مراجعة نفسه بأن يقتلع حالات التردد والكآبة والغيبوبة عن الذات والضياع وعدم الاكتراث. فهو اذا تخلص من هذه الحالات وتحول الى الحالات الايجابية عندها سيحصل على مايريد ويتمنى.
وهناك مقترح لنا نود طرحه من خلالكم كما نطرحه من خلال الفضائية المرتقبة، وهو استحداث رابطات متعددة كرابطة الاطباء الفيليين والمهندسين الفيليين والاعلاميين والفنانين والحقوقيين والمرأة الفيلية.. وغير ذلك وسيستجيب لنا اهلنا. اقول لو تحققت هذه الروابط وضمت كل رابطة خمسين شخصاً فسيكون لدينا 500 من النخب، وبوجود هؤلاء النخب سيكون من السهولة ان ندخل معترك الحياة ونأخذ حقوقنا.
وفي نهاية اللقاء شكرنا للشيخ محمد سعيد النعماني رسمه صورة دقيقة للواقع الفيلي وتوضيحه لخارطة طريق العمل والمستقبل الفيلي. 

  

د . محمد تقي جون
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/02



كتابة تعليق لموضوع : حوار مع الشيخ محمد سعيد الحبوبي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على لا تبقوا لاهل هذا البيت باقيه - الفصل الرابع  - للكاتب نجم الحجامي : وهل جرّ البلاء على امة محمد إلا عمر بن الخطاب الذي تسبب في هذا الانحراف الخطير المؤسس للاجرام والغدر والهدم إلى يوم القيامة فإذا كان الشيطان يتمثل لقريش في مؤتمراتها فإن عمر الشيطان الذي تجسد لصد الرسالة الاسلامية عن اهدافها عمر الذي لا يتورع عن احراق بيت رسول الله بمن فيه وعلى من فيه وعندما قيل له ان فيها فاطمة الزهراء قال : وان . اعوذ بالله من هذه النفس المريضة. لعن الله اول من اسس اساس الظلم ومن تبعه في ذلك .

 
علّق منير حجازي ، على تنزيه المسيح من الطعن الصريح . هل كان السيد المسيح شاذا ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تحياتي إلى أخي الكاتب وادارة الموقع الموقرين . الغريب العجيب ، هو اني قرأت الموضوع على صفحة الكاتب فلم اجد فيه إلا دفاعا عن شخص السيد المسيح ضد ما نُسب إليه من تهم شائنة باطلة وقد أجاد الكاتب فيه . ولكن الغريب ان ترى الكثير من المعلقين المسيحيين يعتبرون هذا الموضوع إسائة للسيد المسيح ولا أدري كيف يقرأون وماذا يفهمون أين الاسائة والكاتب يذكر السيد المسيح باحسن الذكر وأطيبه ويعضده بآيات من القرآن الكريم ثم يقول ان ديننا يأمرنا بذلك. أثابكم الله .

 
علّق منير حجازي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم ، لمن لا يعرف رشيد المغربي رشيد المغربي . هذا الدعي مطرود من المغرب وهو في الاساس مغربي امازيغي مسلم يكره الاسلام كرها لا مثيل له لأن في نظره أن الاسلام ظلم الامازيغ وقضى على لغتهم وحضارتهم وطبعا هذا غير صحيح .وقد آلى على نفسه ان ينتقم من محمدا ورسالته الإسلامية حسب شخصه الهزييل ورشيد المغربي مطلوب في اسبانيا بتهم اخلاقية. وهو يخشى المجابهة مع من يعرفهم ويجري مقابلا مع شيوخ بسطاء لا علم لهم بالتوراة والانجيل فيوقع بهم كما اوقع بشيخ من فلسطين وشيخ من العراق . وقد رددت عليه في اشكاله ع لى سورة والنجم إذا هوى. ولما رأى ان ردي سوف يُهدم كل ما بناه وانه حوصر ، قطع الخط ثم قال بهدوء . نأسف لانقطاع الخط في حين انا في اوربا وهو في لندن ولا تنقطع الخطوط. لعنه الله من زائغ مارق كاذب مدلس.

 
علّق مصطفى الهادي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم . الأول : اليهود بما ان اكثرهم كان يعمل بالترجمة بين الارامي والعبري ثم اليوناني . فقد ابدلوا اسم عيسى إلى يسوع وهو اسم صنم وثنى كان يُعبد فى قوم نوح (أ) . وهو اسم مشتق أيضا من اسم الثور الذى كانوا - بنى إسرائيل - يعبدونه فى التيه . أى حرَّف بنو إسرائيل اسم عيسى وجعلوه اسم وثنياً(5) وهو هذه المرة الصنم (يسوع) الذى يشبه ثورهم المعبود.اشار القرآن إلى ذلك في قوله : (( وَقَالُوا لَا تَذَرُنَّ آَلِهَتَكُمْ وَلَا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلَا سُوَاعًا وَلَا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا )) فهذه الآية وردت في سورة (نوح) ولربما المقصود من كلمة (سواعا) هو يسوعا الثور المعبود لدى قوم نوح سابقا. الثاني : دعي المسيحيون بهذا الاسم أول مرة في نحو سنة 42 أو 43 ميلادية نسبة إلى يسوع المسيح و كان الأصل في هذا اللقب شتيمة ( نعم شتيمة ) هذا ما ورد في قاموس الكتاب المقدس صفحة 889 طبعة 2001 بالحرف الواحد : " دعي المؤمنون مسيحيين أول مرة في إنطاكية ( أعمال الرسل 11 : 26 ) نحو سنة 42 أو 43 ميلادية . ويرجح ان ذلك اللقب كان فى الأول شتيمة ( 1 بطرس 4 : 16 ) قال المؤرخ تاسيتس ( المولود نحو 54 م ) ان تابعي المسيح كانوا أناس سفلة عاميين و لما قال اغريباس لبولس فى اعمال الرسل 26 : 28 ( بقليل تقنعنى ان اصير مسيحيا ) فالراجح انه أراد ان حسن برهانك كان يجعلني أرضى بان أعاب بهذا الاسم ." ( قاموس الكتاب المقدس تأليف نخبة من الاساتذة ذوي الاختصاص ومن اللاهوتيين - دار مكتبة العائلة - القاهرة ) إذن اصل كلمة ( مسيحيين ) شتيمة و حتى الملك اغريباس عندما اقتنع بكلام بولس قال ما معناه ( كلامك اقنعنى ان اتبعك و لا مانع من ان يصفوني مسيحيا علشان خاطرك رغم انها شتيمة ) . ولاحظ أيضا ان أول مرة دعي بذلك كان سنة 42 ميلادية اى بعد أكثر من عشر سنوات من رفع المسيح صاحب الدعوة و الذى لم يذكر هذا الاسم مطلقا .تحياتي

 
علّق عبدالعظيم الموسوي ، على الشريف جعفر الخواري بن موسى الكاظم عليه السلام - للكاتب واثق الخواري : السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ممكن معلومات اكثر عن السيد حاكم النجفي بن محسن بن يحيى بن محمد بن علي بن جعفر بن دويس بن ثابت بن يحيى بن دويس بن عاصم المذكور عن ذرية ان وجدة المعلومات و عليكم السلام

 
علّق عادل عبدالبدري ، على المركب الإلهي!… الصلاة... - للكاتب عبدالاله الشبيبي : بالنسبة لما اورده صاحب المحجة البيضاء من ان الخشوع في الصلاة على قسمين /( الثاني ) ... وهو اغماض العينين , لعله من المكروهات في الصلاة اغماض العينين ...

 
علّق مهند البراك ، على تعال ننبش بقايا الزنبق : ​​​​​​​ترجمة : حامد خضير الشمري - للكاتب د . سعد الحداد : الوردُ لم يجدْ مَنْ يقبِّلُهُ ... ثيمة وتصور جديد في رائعة الجمال افضت علينا بها ايها الاخ العزيز

 
علّق الكاتب ، على المألوف وغير المألوف عند علي الخباز في مدارج الحضور - للكاتب مهند البراك : اشكر مرورك دكتور .. فقد اضفت للنص رونقا جديدا وشهادة للخباز من اديب وناقد تعلمنا منه الكثير .. اشكر مرة اخرى تشرفك بالتعليق وكما قلت فان الخباز يستحق الكتابة عنه

 
علّق منير حجازي ، على آراء سجين سياسي (1) هل يستحق الراتبَ التقاعدي غير الموظف المتقاعد؟ - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : لعنهم الله واخزاهم في الدينا والاخرة. فقط التوافه هم الذين يشترون المجد بالاموال المسروقة ويأكلون السحت ويستطيبون الحرام . يا سيدي لقد حرّك مقالك الكامن وماذا نفعل في زمن الذي لا يملك فيه (انا من جهة فلان) أو ( أنا من طرف فلان ، او ارسلني فلان). يا سيدي انا من المتضررين بشدة ومع ذلك لم اجلس في بيتي في إيران بل تطوعت في المجلس الاعلى قوات فيلق بدر وقاتلت وبصدق واخلاص حتى اصبت في رأسي ولم استطع مواصلة القتال وخيرني الاطباء بين ثلاث حالات (الجنون ، او العمى ، أو الموت) بسبب الاصابة التي تحطمت فيها جزء من جمجمتي ولكن الله اراد شيئا وببركة الامام الرضا عليه السلام شفيت مع معانات نفسية مستمرة. وبعد سقوط صدام. تقدمت حالي حال من تقدم في معاملة (الهجرة والمهجرين)وحصل الكل على الحقوق إلا. لأني لا املك مبلغ رشوة اعطه لمستحلي اموال السحت . ثم تقدمت بمعاملة إلى فيلق بدر لكوني مقاتل وحريح . ومضت اكثر من سنتين ليخبروني بأن معاملتي ضاعت ، فارسلت معاملة أخرى . فاخبروني بانهم اهملوها لانها غير موقعّة وإلى اليوم لم احصل منهم لا تعويض هجرة ولا مهجرين ، ولا سجناء سياسيين ولا خدمة جهادية في فيلق بدر. كتبت معاناتي على موقع كتابات ا لبعثي فارعبهم وازعجهم ذلك واتصلوا بي وارسلت لهم الأولى واستملها الاخ كريم النوري وكان مستشار هادي العامري. ومضت سنة وأخرى ويومك وعينك لم تر شيئا. لم ارد منهم سوى ما يحفظ كرامتي ويصون ماء وجهي من السؤال خصوصا وانا اجلس في غرفة في بيت اختي مع ايتامها التسعة. ولازالت اعاني من رأسي حتى القي الله فاشكوا له خيانة حملة السلاح ورفاق الجهاد. لقد حليت الدنيا في أعينهم فاستطابوا حرامها.

 
علّق ليلى ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : اذا وكاله عامة مطلقة منذ سنة ٢٠٠٧ هل باطلة الان واذا غير باطلة ماذا افعل ..انا الاصيل

 
علّق د. سعد الحداد ، على المألوف وغير المألوف عند علي الخباز في مدارج الحضور - للكاتب مهند البراك : نعم... هو كذلك ... فالخباز يغوص في أعماق الجمل ليستنطق ماخلف حروفها , ويفكك أبعاضها ليقف على مراد كاتبها ثم ينطلق من مفاهيم وقيم راسخة تؤدي الى إعادة صياغة قادرة للوصول الى فهم القاريء بأسهل الطرق وأيسرها فضلا عن جمالية الطرح السردي الذي يمتاز به في الاقناع .. تحياتي لك استاذ مهند في الكتابة عن جهد من جهود الرائع استاذ علي الخباز .. فهو يستحق الكتابة حقا .

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على التوكل على الله تعالى ـ الجزء الأول - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكر إدارة الموقع المبارك على النشر سائلين الحق سبحانه ان يوفق القائنين بأمر هذا الموقع الكريم لما فيه خير الدنيا والآخرة وأن يسدد خطا العاملين فيه لنصرة الحق وأهله وأن الله هو الحق المبين. الأمر الآخر هو اني انوه لخطأ عند الكتابة وقع سهوا وهو: الفلاح يتوكل على الله فيحرث الأرض. والصحيح هو: الفلاح الذي لايتوكل على الله فيحرث الأرض.... . والله وليّ التوفيق محمد جعفر

 
علّق عبد الله حامد ، على الشيخ أحمد الأردبيلي المعروف بالمقدس الأردبيلي(قدس سره) (القرن التاسع ـ 993ﻫ) : شيخ احمد الاردبيلي بحر من العلوم

 
علّق موفق ابو حسن ، على كيف نصل للحكم الشرعي - للكاتب الشيخ احمد الكرعاوي : احسنتم شيخ احمد على هذه المعلومات القيّمة ، فأين الدليل من هؤلاء المنحرفين على فتح باب السفارة الى يومنا هذا ، ويلزم ان تصلنا الروايات الصحيحة التي تنص على وجود السفراء في كل زمن واللازم باطل فالملزوم مثله .

 
علّق د. عبد الرزاق الكناني ، على مراجعة بختم السيستاني - للكاتب ايليا امامي : بسمه تعالى كثير من الناس وأنا منهم لم نعرف شيء عن شخصية السيد علاء الموسوي وكثير من الناس يتحسسون عندما يضاف بعد لقبه المشرف وأقصد الموسوي لقب الهندي هذا ما جعل الناس على رغم عدم معرفتهم به سابقا" وعدم معرفتهم بأنه مختار من قبل سماحة السيد المرجع الأعلى حفظه الله تعالى وأنا أتساءل لماذا لا يكون هناك نطاق رسمي باسم مكتب سماحة السيد المرجع الأعلى متواجد في النجف الأشرف ويصدر اعلان من سماحة المرجع بتعيين فلان ناطقا" رسميا" باسم سماحته واي تصريح غيره يعد مزور وباطل . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : غازي الشايع
صفحة الكاتب :
  غازي الشايع


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net