صفحة الكاتب : ابو ذر السماوي

كفى نفخ ...غادروا نظرية البالون!!
ابو ذر السماوي
بصراحة سؤال كان يلح علي دائما وكنت احتاج الى اجابه سريعة شافيه وكافيه .....لماذا لجأ حزب الدعوة (المالكي ) الى التحالف مع كل هذه القوى في ائتلاف دولة القانون ؟وهو من كان يلح على الانفراد وعلى الاستغلالية وعلى الاغلبية السياسية ويروج بانه قوي خاصة مع رسم صورة البطل الفرد القوي الذي لايقهر عن شخصية المالكي واعطاءه ابعاد (روحانية وغيبية وتاريخية ورمزية و....) تتجاوز الواقع وتحرق المراحل وتقفز على كل المنطقيات والمعقولات والمحسوسات وبات الترويج (لمختار العصر وحسين زمانه و......) وكانت هنالك امور خارج التصور واخرى على الارض والاداء الهستيري تؤكد عكس كل هذا لكن الاعلام والترويج والتعامل بنظرية البالون (النفخ الغير طبيعي ) حتى تضخم الرجل ....لكن الاجابه جاءت من مقال كتب في دهاليز النفخ المالكي والترويج القانوني لكاتبه (محمد العبد الله ....المجلس الاعلى خارج حكومات المحافظات ) مقال لم ياتي بجديد الا ان لغة الخوف والتراجع بدت طاغية عليه الخوف من الاخر والحسد والغيره وعدم استيعاب الصدمه (الواقع ) والمكابرة الزائفة على حساب (الحقيقة الواضحة ) الخوف من المجلس الاعلى وبدا ذلك واضحا من الطريقة التي قرا من خلالها الواقع السياسي او خارطة التحالفات وطبيعة الحكومات المحلية وابراز مبدا القوة من موطن الضعف والتمنطق والتكلم بلغة الواثق الخاسر (الخاسر في كل شيء ) .... وهذا هو المنهج المالكي (الدعوة ) المبني على المغالطة والاستغفال وابتزاز الاخرين وعدم الوفاء المغالطة الاولى ان المجلس الاعلى يعول على التحالف مع دولة القانون بينما العكس ان القانون من سعى جاهدا ان يكون التحالف ملزما بوقت مبكر قبل الانتخابات ...المغالطة الاخرى هو الحديث عن افلاس المجلس الاعلى (من خلال العنوان ) وهذا ما لاينطبق الا على حزب الدعوة داخل ائتلاف القانون والنتائج واضحة ولغة الخطاب والانفعال بات اكثر وضوحا (فنحن في عالم الانترنيت وليس في زمن الحمام الزاجل )....معرفة المجلس الاعلى بان دولة القانون لن يتحالف معه دليل يؤكد معرفة وقراءة المجلس وقيادات المجلس للاخر وليس العكس (نقطة تحسب لك ايها الكاتب )......اعود للمغالطات التي يريد الدعاة ان تروج مبكرا بان المجلس غير قادر على ان يتم تحالفات او ان يدير المحافظات او بصورة ادق ان دولة القانون ستتحالف مع الجميع وسيبقى المجلس خارج السرب بخطاب الحوار والشراكة وهذا ما لم يوفق به (الكاتب ) ونسى ان الفضيلة تعد من ائتلاف القانون وكذلك الدعوة وكالعاده تناسى امر التيار الصدري بتعالي وصادر قرارهم وحسم القضية ....فسيرة المالكي وحزب الدعوة في ارساء مبدا منطق عدم الثقة والطريقة الدونية التي تعاملوا بها مع المحافظات ومع الشركاء جعلت الجميع ينفر منهم ولا يثق بهم أي بات الجميع يبادل المالكي ويعامله بما اسس ....يبقى خطاب المجلس وهل يستطيع ان يستثمر النجاح المفاجيء كما يقول الكاتب؟؟؟؟ اعتقد بان النجاح لم يكن مفاجيء بل متوقعا ومن يعود للوراء قليلا يعلم حقيقة الامر و(الحمد لله )فلم يمر على الانتخابات شهر حتى ينسى المتتبع ومن طرح الثقة عن المالكي ومن ساهم في صعود المجلس الاعلى ....من استطاع ان يحقق هذا النجاح فهو قادر على استثماره واعتقد بان على كاتب المقال ان يوفر نصائحه لمن يروج لهم لعله يفيدهم باستنتاج او ان يوضح لهم ما خفي عليهم وبدل ان يتحدث عن قدرة المجلس الاعلى فالاولى ان يتكلم عن قدرة القانون بفك التركة وتوزيع المناصب وابقاء التحالف باقيا ومتماسكا الى ان تحل الانتخابات البرلمانية (وهذا ما يفكر به المالكي على الاقل ) لان الدعاة يبدو انهم قد اعطوا لعقولهم استراحة وبات مثل عبد الله يكتب وينظر لهم ....اما الحديث عن خطاب المجلس الاعلى وهو ما يؤرق الكاتب ويخيفه ولا يتحمله الدعاة ويحير المالكي (الذي قال يوما ان المجلس تحول الى مؤسسة مجتمع مدني وان السيد عمار قاريء وخطيب وان الملتقى الثقافي ملتقى سوالف ) اطمئنوا جميعا فالمجلس الاعلى لن يحتاج لاحد بتنفيذ مشروعه ورؤاه في بناء البلد وبرنامجه الانتخابي وسيؤكد لكم بان هنالك بيضة قبان وان هنالك ميزان وهنالك رجال وعقول وسواعد تستطيع ان تعمل كما عرفتموهم وهذا ما يخيفكم بحيث بدأتم من الان تشنون الحملة التسقيطية والتشويشية ....نعم هنالك ميزان لا شعار يرفع او يوضع رمز للقائمة وهو مفرغ من محتواه ....تخافون النجاح وتخشون كشف الفشل والخراب الذي احدثتموه طيلة الفترة السابقة فصار شعاركم (خليهه بتبنهه ولا تذريهه) وتريدون الجميع ان يسير بهذا النهج ...اخيرا شكرا لـ(محمدعبدالله) على الاجابة على السؤال وسابادله الجميل.... انتبهوا لانفسكم واستوعبوا الدرس فان القادم سيكون اسوء واقسى ما لم تعودوا الى رشدكم وتنزلوا عن بروجكم العاجية ولتغادروا النظرية البالونية وكفى نفخ فسينفجر الرجل ولن يتمخض الجبل الا عن فار ...

  

ابو ذر السماوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/22



كتابة تعليق لموضوع : كفى نفخ ...غادروا نظرية البالون!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سعاد حسن الجوهري
صفحة الكاتب :
  سعاد حسن الجوهري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العراق يخوض معركة المصير  : سعود الساعدي

 سوريا، محروق إصبعه  : هادي جلو مرعي

 الحيوانات المهددة بالانقراض  : محمد ايمن صالح الطائي

 إصرار متحدون على تأخير الموازنة مقابل الدفاع عن داعش  : وليد سليم

 ترأس مستشار وزارة الموارد المائية السيد ظافر عبدالله حسين الاجتماع التحضيري للجنة العراقية السودانية المشتركة  : وزارة الموارد المائية

 ثلاثة تفجيرات تهز بغداد واستشهاد وجرح العشرات

 الذَكر في المجتمع الذكوري ـ الجزء الأول  : محمد جعفر الكيشوان الموسوي

 الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات تثمن جهود وزارة العمل في تنفيذ قرار فك الارتباط  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

  ومضة كاظميّة  : كريم الانصاري

 كلمة بمناسبة ذكرى ولادة فاطمة الزهراء عليها السلام  : محمد صادق الكيشوان الموسوي

 اجتماعات مكثفة للكتل السياسية .. طرح اسماء جدیدة لرئاسة الوزراء

  الحكومة المحلية... الحكومة المركزية  : مهند العادلي

 مأدبة طعام بطول 65 كم من البذل والعطاء في ذي قار للسائرين الى كعبة الاحرار  : حسين باجي الغزي

 كربلاء بين عقيلين ( الخزعلي والطريحي)  : سامي جواد كاظم

 التجارة ... كميات الحنطة في محافظة نينوى تجاوزت الـ3 طن  : اعلام وزارة التجارة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net