صفحة الكاتب : السيد يوسف البيومي

الطائفة اليزيدية: من هم..
السيد يوسف البيومي

 لقد أختلف المحققون في أصل ونشأة هذه الملة، ولكن سوف نذكر للقارئ الآراء التي تكلم عنها العلماء وذكروها في كتبهم، وشح المعلومات أو عدم دقتها يعود إلى أن الطائفة "اليزيدية" هي طائفة باطنية ولم يفصحوا عن معتقداتهم، إلا بالنذر القليل والذي لا يستطيع أحد أن يبني عليه الكثير، إلا أن ظاهر معتقداتهم يبين أن أتباع هذه الطائفة لا ينتمون للديانة الإسلامية، لأنهم يعتقدون بأن دينهم ناسخ للأديان الآخرى..

أما عن أصل نشأتهم و تسميتهم بـ "اليزيدية" فيرجعه البعض من الباحثين إلى "يزيد بن معاوية الأموي" قاتل الإمام الحسين (عليه السلام)، والبعض الآخر يرجع الأصل بهذه التسمية إلى "يزيد بن أنيسة" الخارجي واعتبروهم فرقة من الخوارج، وباحثون ينسبوهم إلى الديانة "الماجوسية"، ويقولون أن أصل تسميتهم بـ "اليزيدية" قد أخذت من كلمة فارسية هي: "يزدان" والتي تعني بالعربية "الله"، وقال باحثون أيضاً أن نسبتهم إلى "اليزيدية" تعود إلى مدينة "يزد" وهي من المدن المشهورة في إيران.
 والأرجح، أن أتباع هذه الطائفة كانوا في البداية يدينون بديانة "المجوس" ومن ثم اعتنقوا الإسلام بعد ذلك، وحين نزل فيهم  "عدي بن مسافر الأموي" في منتصف القرن السادس الهجري، وقد قام بتأسيس طريقة خاصة به سميت بالطريقة "العدوية"، فكان هؤلاء من أول من اعتقدوا واعتنقوا أفكار ومعتقدات "العدوية"، إلا أن الغلو في "العدوية" وبشخص مؤسسها وقاموا بنسبة ما لا يصح نسبته إلى مخلوق،  وبعد موت "عدي بن مسافر" قام من بين الذين خلفوه على رأس هذه الفرقة، وقد أعميت أبصارهم فضلوا وابتعدوا عن تعاليم الدين الإسلامي،  وعادوا ببعض معتقداتهم إلى ديانتهم القديمة وهي "الماجوسية".
أما عن مناطق تواجدهم فإن أغلبهم يعيش قرب "الموصل"، ومنطقة "جبال سنجار" في العراق. وتعيش مجموعات أصغر في تركيا، سوريا، إيران، جورجيا وأرمينيا.
أما من الناحية العرقية فإنهم ينتمون إلى أصل كردي  من جذور "هندية ـ أوروبية"، يتكلم "اليزيديون" اللغة الكردية وهي لغة الأم ولكنهم يتحدثون العربية أيضاً، فإن صلواتهم وأدعيتهم وطقوسهم وكتبهم الدينية كلها باللغة الكردية، والقبلة التي يتوجهون إليها حين صلاتهم هي "لالش" حيث الضريح لـ "الشيخ عدي" بشمال العراق، ويعتبر الأمير "تحسين بك" من أكبر الشخصيات الديانة اليزيدية في العراق والعالم.
من أهم معتقداتهم:
1 ـ  يعتقدون أن "وادي لالش" في العراق هو المكان المقدس، ويحجون إليه.
2 ـ الصلاة عبارة عن أدعية مع التوجه نحو الشمس.
3 ـ  يصوم أتباع الطائفة "اليزيدية" في السنة أكثر من مرة، وهم مدعوين للصيام طول السنة فيحق لهم أن يصوموا متى شاءوا، وهذا الصيام يكون خاصاً يرتبط برغبة الشخص، ولكن هناك صوم عام يسمى صوم (ايزي) (ئيزي) أي صيام(الله) لمدة ثلاثة.
4 ـ التناسخ كوسيلة للتكفير عن الذنوب.
5 ـ يعتقدون بصلاح "يزيد بن معاوية" اعتقاداً قد وصل بهم إلى الحد القول بألوهيته، والعياذ بالله.
6 ـ ويعتقد هؤلاء أن الكون وجد من قوتين: قوة "الخير" وهو "الله"، وقوة "الشر" وهو الشيطان، ومن هنا فإنهم يتحاشون ذكر أسم الشيطان.
7 ـ  فإن عبادتهم للشيطان هي عبادة تضرع وتعطف وخشية منه، وعبادتهم لله عز وجل هي عبادة خضوع وشكر وامتنان.
وقد بلغ الخوف بأتباع "اليزيدية" من الشيطان درجة ما دفعهم إلى ترك عبادة "الله" وهو آله الرحمة وقد قاموا بتبرئة أنفسهم من الخطأ في ذلك أن الله الذي لا حد لصلاحه وجوده ومحبته للخلائق، لا يفعل بهم شراً لأنه صالح. أما الشيطان فهو منقاد طبعاً إلى الأعمال الشريرة، ولأنه مصدر الشرور والذي يبتدأ فيه، ومن هنا يكون على من يريد السعادة في الحياة أن يهمل عبادة الله الصالح بطبيعته الذي لا يشاء عمل الشر، ويطلب الولاء من الشيطان والحماية منه للتخلص من أذيته، وذلك لأن الشيطان وحده من يستطيع تسليط الشر أو دفعه.
وأخيراً، بعد أن عرضنا لأبرز معتقدات هذه الطائفة وفسادها، نكون على موعد آخر مع القارئ الكريم لكي نتعرف على طوائف وفرق آخرى بإذن الله تعالى..

  

السيد يوسف البيومي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/23



كتابة تعليق لموضوع : الطائفة اليزيدية: من هم..
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علياء موسى البغدادي
صفحة الكاتب :
  علياء موسى البغدادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اكمال تطهير جبال حمرين وتدمير 4 مخيمات لداعش بالانبار

 أَسْحارٌ رَمَضانِيَّةٌ السّنةُ الثّالِثَةُ (٤)  : نزار حيدر

 ما بين عمدة لندن وبين محافظ الموصل ومحافظ ذي قار ..!!  : زكية المزوري

 الى شهيدنا العراقي الأصيل  : د . يوسف السعيدي

 ماراثون الانتخابات في حماس  : د . مصطفى يوسف اللداوي

  زينب (ع) قدوة الثائرين والثائرات  : وليد المشرفاوي

 تعاون مصرى عراقى فى مجال الكهرباء

 بعد رفض الازهر الاعتراف بالوهابية :السعودية "تعاقب" مصر وتقطع عنها إمدادات نفطية

 مدينة الطب توفر كميات كبيرة من مواد التلوين الخاصة بفحوصات المفراس الحلزوني من اجل تقديم افضل الخدمات التشخيصية للمرضى والمراجعين  : اعلام دائرة مدينة الطب

 ال سعود ولبنان  : مهدي المولى

 بالفيديو والصور.. شاهد محكمة وسجون “داعش” الخاوية بعد تحرير الفلوجة

 نجاة العراق في تقسيمه  : لؤي محفوظ

 غصة بحلقي  : صالح العجمي

 المجاهد الشيخ صكبان العلي في مصادر ووثائق  : مجاهد منعثر منشد

 الادلة الجنائية تكتشف جريمة قضية قتل من محارم ورقية باستخدام تقنية البصمة الوراثية  : وزارة الداخلية العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net