صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

تفسير ما حدث . انتزعته من مذكراتي.كيف ولماذا اختفى ما تعلمته في إثنا عشر عاما اختفى في ثوان معدودة؟
إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 
ذكر الحقيقة لا يُعتبر ترويجا لاحد .
عندما كبرت ودرست وتخرجت وعشقت اللاهوت لأنه اقرب الطرق إلى الملكوت كنت احاول أن اجد تفسيرا لما حدث لي في الصغر وكيف تبخرت معلومات حرصت على تعلمها في إثنا عشر عاما تبخرت في ثوان وما علاقة سورة الفاتحة بذلك ولكني لم اجد الجواب على ذلك حتى عند مرجع دين كبير صحيح انهم اجابوني اجوبة جميلة ولكنها ليست مقنعة لي حتى تعرفت على شيخ رجل دين شيعي (1) في مؤتمر السلم والصداقة المنعقد في هلسنكي كان هذا الشيخ فذّا مذهلا ضرباته جعلت الكنائس تترنح من شدة وقسوة مقالاته التي لاتجد لها ردا . رسالته إلى البابا في الفاتيكان مثال على ذلك ، كان عنوانها : (صخرة بطرس).(2) هزت العرش البابوي وجعلت البابا يرد عليه شخصيا عن طريق الاسقف ماثيوس روزولاند اسقف الكنيسة الكاثوليكية الرومانية في السويد في حينه لان كنيسة فنلندا كان شاغرة من منصب في وقتها. 
طبعا هذا الاسقف انطرد بسبب عشقه للصغار . 
حمل هذا الاسقف الرسالة وهو متعجب من شخصية هذا الشيخ كيف استطاع ان ينتزع ردا من البابا شخصيا والبابا لا يرد حتى على الملوك والرؤساء . على كل حال هذه قصة تطول حكاها لي الشيخ شخصيا واراني رسالة البابا بختمه مكتوبة باللغة الانكليزية وكان ردا لطيفا. 
ما اريد قوله أني سألت هذا الشيخ عن تفسير ما حدث لي في الصغر فأجابني بسرعة اذهلتني واقنعتني وجعلتني اتتبع كل تفسير يتعلق بسورة الفاتحة التي جعلها الرب مفتاحا لكتابه وبها ارجع علي عليه المكارم يد الشاب المقطوعة في معركة صفين وفيها السر الأعظم على ما يُقال والتي يقول عنها الامام علي عليه البركات (( إسم الله الأعظم في سورة الفاتحة ، أقرب من سواد العين إلى بياضها)). كنت اقرأ فضائل هذه السورة فيقشعر بدني ويعجز عقلي عن استيعاب تلك المفاهيم الملكوتية السامية. 
كان جواب الشيخ : أني عندما قرأت سورة الفاتحة بطريقة مزامير داود التي كانت الجبال والطير تأوب معه ((يا جبال أوّبي معه والطير)) .(3) فقد طلبت من الله من دون أن ادري ما يلي : سورة الفاتحة فيها طلب من القارئ وهو قوله : اهدنا السراط المستقيم ، صراط الذين انعمت عليهم ((غير المغضوب عليهم)) ، ((ولا الضالين)) . ويبدو أن الله استجاب لك فورا فمسح من عقلك آثار المغضوب عليهم ( اليهود) وآثار الضالين ( النصارى) . (4) 
وكان ذلك فعلا حيث أن ابحاثي في سورة الفاتحة اوصلتني إلى أن هذه السورة فيها اشياء لو عرفها الناس لتصرفوا بكل ذرات الكون ، ولكن انظر كيف يقرأها الناس في صلاتهم واعمالهم يوميا اكثر من عشرين مرة ولكنها تمر على اللسان من دون ان تستقر في القلب . أنا لا أجرأ أن اقرأها لأني اخشى أن لا افيها حقها فاظلمها ، واتحاشاها كثيرا لكي تبقى طريقة في ذاكرتي محاطة بهالة من الاعجاز الملكوتي الذي لم يدركه إلا الانبياء ومن يليهم .
إيزو . 
المصادر ـــــــــــــــــ
1- لا تسألوني عن هذا الشيخ فقصته ايضا تُدمي القلوب انصاف المثقفين وارباع المتدينين لكل عبقرية بالمرصاد.
2- هذا البحث نشره الشيخ فيما بعد على شكل دراسة في احد المواقع الاسلامية الكبرى حيث حوّل نص الرسالة إلى بحث اشمل واكمل ، وهو البحث الذي لم يرد عليه اي مسيحي في عالم المسيحية المترامية الاطراف حيث الغى فيه الشيخ منصب البابوية وقلعه من اساساته التي يرتكز عليها وهو قول المسيح لتلميذه بطرس : ((على هذه الصخرة تبني كنيستي ما تربطه اجده مربوطا عندي في السماء وما تحله اجده محلولا عندي في السماء)) . وهذا النص هو الذي ترتكز عليه البابوية وتستمد منه شرعيتها لأنه تفويض من الرب يسوع شخصيا لهم والذي منحهم بموجبه الحق في التشريع وأعطاهم غفران الذنوب مهما كبرت عن طريق كرسي الاعتراف فلو ركع جنكيز خان وهولاكو وهتلر وموسوليني وغيرهم من عتاة التاريخ امام البابا واعترفوا لنالوا الغفران ببركة القدرة الممنوحة للبابا من يسوع بالتفويض المذكور في الانجيل . 
3- سورة سبأ آية : 10. 
4- المغضوب عليهم اليهود.هو قول الرب في التوراة في آيات كثيرة منها في سفر حزقيال 36: 17 ((إِنَّ بَيْتَ إِسْرَائِيلَ لَمَّا سَكَنُوا أَرْضَهُمْ نَجَّسُوهَا بِطَرِيقِهِمْ وَبِأَفْعَالِهِمْ. كَانَتْ طَرِيقُهُمْ أَمَامِي كَنَجَاسَةِ الطَّامِثِ، فَسَكَبْتُ غَضَبِي عَلَيْهِمْ لأَجْلِ الدَّمِ الَّذِي سَفَكُوهُ عَلَى الأَرْضِ، وَبِأَصْنَامِهِمْ نَجَّسُوهَا.وهو ما ذهب إليه القرآن : (ان غضب عليهم ولعنهم وجعل منهم القردة والخنازير). والضالين هم النصارى الذين ضلوا في عيسى وقالوا فيه ما قالوا . واما في الانجيل عندنا فقد اوصى يسوع الناس بأن لا يضلوا ولكنهم ضلوا واتبعوا من نهى عنه يسوع فقال في إنجيل لوقا 21: 8 ((فَقَالَ: انْظُرُوا! لاَ تَضِلُّوا. فَإِنَّ كَثِيرِينَ سَيَأْتُونَ بِاسْمِي فَلاَ تَذْهَبُوا وَرَاءَهُمْ)). — ‏

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/29



كتابة تعليق لموضوع : تفسير ما حدث . انتزعته من مذكراتي.كيف ولماذا اختفى ما تعلمته في إثنا عشر عاما اختفى في ثوان معدودة؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 6)


• (1) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2014/10/18 .

سلام الله عليك ورحمته
اردت ان اورد لك مفهوم اخر ل "غير المضوب عليهم ولا الضالّين" وفقا لتدبر ايات القرآن
لفضيلة الشيخ حسن بن فرحان المالكي
ملاحظه: تم اعتقال فضيلة الشيخ المالكي امس من السلطات السعوديه بسبب انتقاداته لحكم الاعدام لفضيلة الشيخ النمر

http://www.youtube.com/watch?v=6cRavmWeaAo



• (2) - كتب : حسين الموسوي ، في 2013/12/27 .

السلام على من اتبع الهدى، لا من يدعي غير ملته الحق ظنا منه أنه بادعاء غير ماته سينصر الحق...
وبعد، لم ترد اﻷخت على اللبس الموجود بكتاباتها حول معنى بطريرك_هذا إن كانت تعلم ما معناه_ ولا ردت على خطئها بذكر اسم غير وارد في الكنيسة المارونية في لبنان منذ اﻹستقلال. باﻹضافة إلى تجاهلها تفسير المعجزة التي حصلت معها حصراً دون غيرها، وهنا أذكر أننا في مدارسنا اﻹسلامية نحفظ القرآن الكريم، وتلزم دولتنا التعيسة المدارس بحفظ مواد كالتاربخ. علماً أن ما يسمى بمادة التاريخ في بلدنا خطها وكتبها المستعمر والمنتصر، ولم يأت فيها على ذكر المقاومين مثلاً. فمن التاريخ الحديث يذكر كذبه، ومن القديم يزرق سمومه اﻹلحادية، وأنا منةجملة الطلاب الذين حفظوا نصوصا وكتبا لملحدين، وهنا سؤالي الثالث الذي لم تجب عليه أختنا، لعدم قدرتها على إيجاد مخرج فبدأت تشكك بهويتي ﻷنني عرفت مشربها وهواها وأنها موالية مثلي، وهربت إلى حساسيتها من الملحدين حيث لم أفهم ما قصدت إذا كان اتهاما لي بالكفر. على أية حال، من لا يفهم باﻹشارة لا طائل من تضييع الوقت وحرق اﻷعصاب معه. إفهميني يا أختاه، استوعبيني، أنا موالي ومقلد للسيد القائد مؤمن بولاية الفقيه ملتزم بها؛ وأرى أن ما تفعليه بادعائك غير هويتك تشويه لصورة أهل البيت أمام المسيحيين المارين بكلماتك وغيرهم. وآمل أنني أنادي أحياء ضمير لا أموات فكر فيسمعون.

• (3) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما ، في 2013/12/17 .

وما دخل الموضوع بآل البيت حتى اكذب عليهم ، وهل تستطيع ان تدلني على مواطن الكذب؟

تقول انك في لبنان .. ولكن عندنا في العراق الاسماء التي كانت قبل سقوط صدام تحت مسميات الدوري والعاني والتكريتي .. بعد سقوط صدام تحولت بقدرة قادرة الى : العلوي ، والحسيني ، والموسوي . والياسري .. اخشى ان تكون العدوى انتقلت إلى لبنان ..

انا في الانتظار اتمنى أن تضع لي من جميع مقالاتي جزءا يُشير إلى اني فعلا اقوم بتشويه صورة آل البيت عليهم المكارم .. وإلا سوف تكون كاذبا ضربك الرب ببيضاء لا تواريها العمامة ..
في الانتظار .

• (4) - كتب : حسين الموسوي ، في 2013/11/30 .

أختنا الكريمة
بالمختصر: هداني الله وإياكم سواء السبيل. ولاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
كنت أتمنى أن أتعرف على شخصيتكم الحقيقية. لكنم مصرون على الكذب وتشويه صورة آل بيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم. مع ملاحظة أنني على هذا اﻷساس ما زلت ضمن إطار حسن ظن نسبي، ولا أفترض أنكم مشروع دسيس كما كعب اﻷحبار الذي كتبتم عنه.
ألا وإن الحجة قد ألقيت فلا شأن لي بعد بكم.
الفقير حسين علي الموسوي. مواليد النبي شيث عليه السلام من البقاع اللبناني.طالب طب في الجامعة اللبنانية. مدافع عن أهل بيت النبوة عليهم الصلاة والسلام. أما أنا فواضح الهوية ومعتز بها. هداكم الله.

• (5) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري .. ، في 2013/11/13 .

اخي الطيب حسين الموسوي .
انا ارى أن الاسم مسلم والتوجه غير ذلك .. على كل حال
في عالم الكتابة ومما هو مشهور بين الكتاب ان اي اسم تريد ان تذكره خصوصا إذا كان ذا شخصية عليك اولا ان تأخذ موافقته مسبقا وإلا سوف يكون استخدام غير مشروع لربما تتحمل من ورائه تبعات قانونية .. ولذلك في نسبة عالية مما يُكتب يتم تغيير الاسماء او صياغتها بطريقة تشير إلى الجهة وليس إلى الشخص وبالنسبة لموضوعي هذا الحلقة الأولى والموجود على صفحتي فقد تم تغيير طفيف متعمد في بعض الاسماء والكلمات ونشروه في الانترنت لكي ادخل في جدال قانوني مع هذه الجهات وانتشرت نسخة مزيفة عما كتبته في الانترنت , وفعلا فقد تعرضت لهجمات من اكبر موقع مسيحي مقروء في افريقيا , ولكني اشرت إلى صفحتي وقلت لهم . النسخة التي عندكم من موضوعي مزيفة عليكم الرجوع لأصل الموضوع في صفحتي ..
واما قولك الاخر فلا تعليق لي عليه لاني في الواقع عندي حساسية مفرطة من الملحدين العرب وخصوصا المسلمين. ويوجد موضوع على صفحتي حول ذلك ..
شكرا لمرورك ..

• (6) - كتب : حسين الموسوي ، في 2013/11/04 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
يهمني أن أكر نفسي وادارة الموقع الكريمة والكاتبة الفاضلة ببضع حقائق:
1)تفضلت الكاتبة بموضوع سابق تتكلم فيه عن كذب بولس الرسول في سبيل تمجيد الله. فهل نحن أختاه بعيدون عن فعله في ما نقول؟
2)وهل بعرضنا كل ما توصل اليه الامامية الاثنا عشرية من اكتشاف لعيوب وعثرات (الكتاب المقدس) سنجلب من يصدقنا من غير مكان؟ أم سنكون شينا على مذهبنا؟ خصوصا أنه على الرغم من محاولاتنا الحثيثة لاخفاء ولائنا سيظهر في طيات لساننا وبين سطورنا وأمام عدونا وصديقنا؟
3)هل من الطبيعي خطأ أختنا الكريمة بذكر لقب بطريرك على المدعو "صبيح بولس بيروتي"؟ حيث لم أسمع به من قبل. وأنا الحي بين الموارنة في لبنان والحافظ لأسماء بطاركتهم منذ الاستقلال حتى الآن؟علما أن التسمية بالشكل المكور لا تصلح لبطرك.
4)لم حدثت هذه العجيبة(نسيان ما حفظ من الكتاب المقدس) فقط مع الأخت الفاضلة ولم تحدث مع آخرين يحفظون كتب الكفر والالحاد (مثلي مثلا) وهم تربوا على فاتحة الكتاب؟ ماالسر الخفي يا ترى؟!
5)أرجو من حضرتكم التنبه جيدا الى حقيقة أن الخوض بها الطريق مشين لأهل بيت النبوة عليهم أفضل الصلاة والسلام خصوصا اذا حدث_وقد حدث_ أن مر عالم لاهوت حقيقي أو مجرد طالب علم لاهوت يعيش حياة مسيحية بهذه الكلمات وبهذا الموقع الكريم.
6)ملاحظة: اذا أردت حقا أن أفند ما جئتم به فلدي الكثير الكثير لأقوله. لكني أتوقع من حضرتكم تحمل المسؤولية الاسلامية بصدق وشجاعة والاكتفاء بالاشارة فقط.
أرجو أن يوفقكم الله لاجتناب الكبائر والصغائر ولايصال الرسالة مرآة صافية كما أراد محمد وآل بيته صلوات الله عليهم أجمعين.




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عقيل الحمداني
صفحة الكاتب :
  عقيل الحمداني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 انتخبوا الله رئيسا للبلاد الجزء الأول  : احمد كاظم الاكوش

 مكتب السيد السيستاني يتوقع خسوفا جزئيا للقمر يُرى في النجف الأشرف

 الديموقراطية الملغومة  : جمعة عبد الله

 بالصور:لجان الحراك المدني بكربلاء يلتجئون الى مكتب مجلس النواب لحمايتهم بعد تهديدات لهم بالقتل  : وكالة نون الاخبارية

 إعادة قراءة التاريخ مدخل الى الوحدة الإسلامية  : د . احمد قيس

 الدفاع المدني ترسل تعزيزات عاجلة الى ميسان للسيطرة على السيول  : وزارة الداخلية العراقية

 قراءة في قصة نعسان الأسد  : سهيل عيساوي

 الصيام والطب (الجزء الخامس)  : د . رافد علاء الخزاعي

 للارهابي ربٌ غفورُ  : حميد الموسوي

 مؤسسة الشهداء تستقبل "المهندس" وتطالب بزيادة التخصيصات المالية  : اعلام مؤسسة الشهداء

 مواجهة الارهاب  : د . ماجد احمد الزاملي

 المصلحة العامة خير من المنافع الشخصية!  : سيد صباح بهباني

 صدور العدد "568" من جريدة خيمة العراق بتاريخ 18 ايلول 2019  : وزارة الدفاع العراقية

 المسافرين والوفود تعزز من اسطولها في محافظة صلاح الدين  : وزارة النقل

 بالصور : فرقة العباس (ع) القتالية تُلبي نداء المرجعية العليا بتدريب طلبة الكليات والمتطوعين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net