صفحة الكاتب : رافع بندر خضير

جامعة البصرة كلية الآداب قسم الترجمة
رافع بندر خضير

 

 قبلَ أربع سنوات جمعَ قسم الترجمة في كلية الآداب جامعة البصرة مجموعة من الطلبة والطالبات الذين أصروا على إكمال دراستهم في هذا القسم الحيوي على الرغم من تقدم عمر البعض منهم وحصول البعض الآخر على شهادات جامعية متنوعة الاختصاصات  وكذلك زحمة مشاغلهم كون الأَعْم الأغلبْ منهم موظفين في الدوائر الرسمية وغير الرسمية .
إلا إن المشرفين على هذا القسم شددوا على ان يعاملوا طلبة الدوام المسائي معاملة طلبة الدوام الصباحي . مما عكر مزاج البعض منهم وحفز البعض الاخر على ترك الدراسة , ولكن السواد الأعظم من الطلبة استمروا بالمثابرة والبحث عن المفردة الغامضة (  ambiguity word ) في اللغة الانكليزية لكي توصلهم الى حافة الهدف علهم يحققونه .
واتضح فيما بعد . ان هذا الأسلوب هو الاسلوب الناجح وهو بالتأكيد  الذي يرتقي بمستوى  الطلبة ليصلوا الى  اختزال الكمْ الهائل من المعلومات التي تخص علم الترجمة.
كانت هناك عدة مفارقات في السنوات الأربع العجاف منها ان رئيس القسم في حينها الدكتور علي وناس كان يصر على ان يحضر الطلبة في الساعة الثانية ظهرا حيث تبدأ المحاضرة الأولى  مع علمه ان جميع الطلبة في الدوام المسائي مرتبطين  بوظائف تعيق البعض منهم حضور المحاضرة الأولى وكنا نعلم ان الدكتور علي وناس كان اشد الناس حرصا على تقوية عود الطلبة الذي لا زال طريا . هدوءه الرائع وطريقة تلفظه المفردة  كان محل إعجاب الدارسين  في عالم متغير المزاج مثل علم الترجمة .
الا ان رأفت ولطف  الدكتور علي مظلوم الذي كان يتغاضى عن بعض الغياب كونه كان غالبا صاحب المحاضرة الأولى . وأتذكر عندما يسجل الحضور ويقرا اسم ( فلان الفلاني ) ولم يجبه احد يقول بصوت عال (absent) ويبدأ محاضرته بهدير من المعلومات كأنها قطرات المطر البارد في ساعات القيظ  . لكن أناقة وروعة الدكتورة جوليانا يوسف يبهر جميع الطلبة ( الشياب ) كانت ( جولي ) تضع بأناملها الرقيقة خبرتها المتراكمة في مجال الترجمة وبصمتها التي  لم يكن من السهل  ان ننساها  . في حين ان جدية الدكتور كاظم العلي ومثابرته على إيصال المعلومة الى أذهاننا المشوشة بزحمة المشاكل أليوميه كان يمنعنا من الاستيعاب في بعض الأحيان ولكن إصرار هذا الرجل على ان يفتح هذه الصناديق المقفلة حتى أصبحت تستوعب ما يقول هذا المبدع .
 في حين ان الدكتور عادل الثامري بكل عذوبته وشبابه الدائم كان يغازل ذاكرتنا بمعلومات من غير المستحيل ان نتجاوزها فهي ترن في قلوبنا لحد الان .  اما الاستاذ رافد ( ابو العربي   ) رشيقا بمعنى الكلمة ويوزع محاضرته  بين غزل الشعراء ورقة العذارى وكان كريما معنا ككرم عروة ابن الورد ( أُقَسِمُ جسمي في جسومٍ كثيرةٍ ... واحَسو قراحَ الماءِ والماء باردُ )  . اما الأستاذة  منيرة  فهي منيرة بوجهها الصبوح وجمال أخلاقها  الرائعة كانت تمر علينا في المحاضرة مرور العطر على خدود الياسمين . ولا أنسى الدكتور هاشم لازم هذا العملاق الرائع بكل ما يحمل من نبل ودماثة خلق علمنا ما لم نعلم في الترجمة علمنا ان الترجمة تميل مع المترجم ميل القارب لأمواج البحر ان لم ينجوا بخياله الخصب او يغرق حينما لا يعرف قيادة الكلمات . وكنا ننتظر دائما ان تطل علينا بابتسامتها الرائعة الأستاذة نادية حيث تملي علينا المفردات العلمية وهي تومئ لنا ان فينا الخير الكثير وتوزع  طيبتها وعطر معلوماتها المذهل  على الجميع بالتساوي.
هذه التجربة بكل تفاصيلها السعيدة جعلت كل الذين أدركوا منفعتها  وعاندوا تعبهم واستمروا منطلقين الى  نقطة الهدف طيلة أربع سنوات من الإرهاق  الفكري  والتعب المضني . ها هم اليوم يصلون متباهين بجهدهم مباركين  سعي من سعى وتعبَ من تعبْ من الأساتذة المشرفين على تخرجهم مع العلم إن اغلب طلبة الدراسات المسائية من الذين تجاوزت أعمارهم  العقد الثالث والرابع ولكن طموحهم وقف شاخصا امام جميع المعوقات .
 في حين نجد اليوم شبابا في مقتبل العمر لم نشاهد فيهم الهمة التي أجدها في الأجيال السابقة  . هؤلاء الشباب هَمْهُمْ الوحيد هو (اللهو) وابعد ما يكون عنهم العمل والأكثر بعداً التعيينات لأن دوائر ألدوله والشركات (ببساطة شديدة)  لا ترغب بتعيين غير حملة الشهادات ولو أن معظم حملة الشهادات عاطلين عن العمل في العراق . نعم ان هذه الأجيال هي نتاج حروب وحصارات واحتلالات ولكن من المسؤول عن  عدم شحذ الهمم في نفوس هؤلاء العاطلين فكيف لثلاث أجيال أن يقفوا متحيرين وعاجزين على قراءة عنوان بسيط لإحدى دوائر الدولة لم يستطيعوا قراءة اسم الدائرة (إنها مصيبة كبيرة) لا اعرف على من اطرح هذا السؤال شباب بعمر الورد تَحمُر خدودهم خَجلاً وتتصببُ جباههم عرقاً لأنهم لا يقرؤون ولا يكتبون . فكيف ننهض ببلداٍ نصف اجيالهُ اميين ومن يستطيع ان يسخر هذه الثروة البشرية تسخيراً أمثلاً خدمةً للعراق ..
 

  

رافع بندر خضير
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/06/23



كتابة تعليق لموضوع : جامعة البصرة كلية الآداب قسم الترجمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : منظمة نور السماء
صفحة الكاتب :
  منظمة نور السماء


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تدريسي في الجامعة المستنصرية يحصل على براءة إختراع عن تصميم جهاز رسم المسار الحركي الرياضي  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 العدد ( 48 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

  د . المهندسة آن نافع اوسي : انجاز (7000) معاملة تمليك لقطع الاراضي وفق المادة 25  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 نقيضانِ يُحرِّكانِ العَالَم  : عبد الله علي الأقزم

 رسالة حركة أنصار ثورة 14 فبراير إلى الشعب الإماراتي الشقيق  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 خلية الاعلام الامني :تفكيك خلية ارهابية في الموصل

 الدواعش الوهابية وعيد السبايا  : مهدي المولى

 منطق الوطن ومنطق المِحن!!  : د . صادق السامرائي

 رئيس لجنة الاعمار والتطوير يدعو شرطة “الانتربول” الى ‏الاسراع باسترداد أموال بغداد من المقاولين والشركات المطلوبة

 مركز تدريب كهرباء بغداد ينظم ندوة توعوية عن السخان الشمسي ومميزاته  : وزارة الكهرباء

 حافظ على ترسيخ عقيدة المهدي المنتظر  : سامي جواد كاظم

 بالصور:ممثل المرجع السيستاني يشيد بمشاريع مؤسسة دار التراث

 سلة الاعلام الاصفر للمرحلة القادمة بعد معركة تكريت  : وليد سليم

 ( صخب) الشباب بين قوسين  : محمد جعفر الكيشوان الموسوي

 الى نباح الكلب عزة الدوري  : د . حيدر الجبوري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net