صفحة الكاتب : عادل الشاوي

الثورة على الاخوان المسلمين والجهاديين والتكفيريين
عادل الشاوي

                            

ليست مصر وحدها من تثور ضد من ظنوا انفسهم انهم الاوصياء على دين الله ومن ارادوا تحريف الكلم عن مواضعه ومن استخدموا الدين شعارا براقا  للتضليل والظلم والجهل والاقصاء والقتل والذبح وتفتيت وتمزيق واضعاف امة رسول الله ... انها انتفاضة امة باكملها وبكل اطيافها ومشاربها وبصوت واحد وعبر زمن قصير جدا في عمر التاريخ والانظمة الحاكمة والحركات السياسية المتسلطة  ضد هذه المجاميع الضلالية الغريبة عنا والوقحة والمتمادية في كذبها ودجلها وبشاعة افكارها وممارساتها وخيانتها للدين والامة .. والسبب بسيط جدا لان الاسلام هو دين الله تعالى وهو الحافظ له وهو القوي المهيمن والسميع البصير الذي لا راد لحكمه وارادته و لا تبديل لسنته وهو الحي القيوم النافذ امره والناصر لعباده المؤمنين المستضعفين و الاتقياء  وقد اخطا هؤلاء المجرمون الكذابون المنحرفون اصحاب المفخخات والترويع والارهاب والاحقاد والتطرف والجهل اذ جعلوا انفسهم في مواجهة ربهم العظيم ومواجهة رسوله وامته المؤمنة به وبشرعه وقيمه واخلاقه ….. فاي غبي هذا وكم هو جاهل ومغفل من ظن ان الله تعالى يقبل ان يرفع اسمه في ميادين الذبح والقتل الجماعي والتمثيل بالموتى وتدمير البيوت والصوامع والجوامع والمدن والساحات  واي حقير هذا من ظن ان الله بعظمته يهون عليه دماء الابرياء واشلاء الضحايا ودموع الثكالى واليتامى والارامل  وخوف الاطفال والنساء والمستضفين من الناس وما اعمى بصيرته واشد ظلاميته من لم يرى نور الله ورحمته ورافته وحكمته وانساق في غيه فاغتصب الحقوق وكمم الافواه وسرق تراث الامة وعطل ارادتها وفرق صفوفها  ووضع يده بيد المستكبرين اعداء الامة والدين يمهد لهم الطريق للفتك بها وتدمير بلدانها ….. فمن كذب على الله ورسوله وانبيائه ورسله وملائكته واتى باحكام وشرائع وقيم وسلوكيات واخلاقيات ليست من الدين ورسالات الانبياء   ومن ادعى القيمومة على الدين ظلما وجهلا وسخره لهواه ومراميه وكفر من سواه فلياذن بحرب من الله وغضبه وسخطه وسيلقى عذابا عظيما في الدنيا والاخرة … ان كل جماعة وحزب وحركة تظن نفسها ممثلة للاله العظيم  وانها بمقام  نبيه ورسالته وانها لسان الوحي ومصداق العصمة ولا قول للحق الا عندها وكل ما عداها باطل وضلال ولا تمثيل للدين الا في المنتمين لها وفقط ولا غير فقد جعلت من نفسها عدوة لله ولرسوله وللمؤمنين فشرعة الله لا يؤتمن عليها الا من اصطفاهم الله وعصمهم وايدهم وزكاهم وطهرهم تطهيرا وجعلهم انبياء واوصياء باذنه واتاهم من العلم والحكمة والكمال ما لا يكون لسواهم …. وعجبا والله لمن لا يملك لنفسه نفعا ولا ضرا ولمن هو من الضعف مخلوق وفي الذنوب مكبل ولم يؤتى من العلم الا قليلا ان يدعي لنفسه الكمال والقوة والنيابة والخلافة  بل وما يشبه النبوة والجعل الالهي والتوكيل عن الله … وهذا هو حال من نصبوا انفسهم في زماننا قيمين وموكلين بدين الله والدين منهم براء فاستزلهم الشيطان ولم تبقى كبيرة من الكبائر الا فعلوها ولا فاحشة الا اشاعوها ولا جهلا وجاهلية الا نشروها و لافتنة الا اشعلوها  …. وهناك فارق كبير بين هؤلاء المتعصبين المتكبرين والحمقى من الذين نصبوا انفسهم دون وجه حق اوصياء ووكلاء عن الدين  وبين العلماء  المجتهدين الورعين الاتقياء الذين لا يزدادون الا تواضعا وخشية من الله ورحمة وحبا للناس وابتعادا عن الفتن والشبهات والاهواء والكبر والغلظة والاثرة والتسلط والرياء  والذين لا يجدون الا في طلب العلم والعبادة والزهد ورفض البدع وفي الانفتاح على الاخر  والتعاون والتوحد والتشاوروالسماحة  ضالتهم داعين الله تعالى ومتوكلين عليه ان يصلح حالهم ويسددهم ويمن عليهم بالغفران والرحمة والحكمة والعون والتوفيق لمرضاته والنصر على اعدائه   
ولو ابتعدنا قليلا عن المعنى والمحتوى الديني والنقاش في افكارهذه  الفئة التي نصبت من نفسها ممثلة عن الدين وخليفة ورقيبا وحسيبا وتساءلنا عن خطورة ما ستؤول اليه امور الامة مجتمعة او في بلدانها المختلفة من الناحية السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية في ظل تسلطهم وجهلهم فماذا سنرى وما هي النتائج .. ولو اخذنا الاوضاع في مصر تحديدا كمثال على ذلك فما المتوقع ان يحدث فيها وكيف ستؤول الامور فيها وما دور هذه الجماعات في الاحداث القادمة ….. بالتاكيد سوف لن يختلف المشهد والمخطط في مصر عنه في بقية بلداننا العربية كسوريا اوليببا او العراق ولبنان وغيرها فمحاولات هؤلاء وبالتعاون مع الدول الكبرى وبعض الدول الاقليمية ستكون باتجاهات محددة ومرسومة لهم لتحقيقها ومن اهمها 
1- تمزيق الوحدة الوطنية في مصر وصولا لتفتيت الدولة واضعافها
2- اشعال الفتن الطاثفية فيها وصولا للحرب الاهلية  
3- ضرب الجيش المصري واستنزافه وجره الى حرب مدن مدمرة وكارثية 
4- التخريب الاقتصادي الشامل وتخريب البنى التحتية للدولة المصرية 
5- تمكين القوى الكبرى والصهاينة من التدخل المباشر والهيمنة على مصر بعد تدمير جيشها ومدنها وبنية الدولة فيها 
6- الفوضى الامنية والسياسية الشاملة واستحالة معالجة الاوضاع الداخلية فيها مع استهداف كل النخب العلمية والادارية والسياسية والثقافية والعسكرية  
7- اخراج مصر تماما من دورها الاقليمي والدولي الفاعل والمؤثر ومن معادلة الصراع مع العدو الصهيوني 
8- تحقيق الهدف الاستراتيجي للصهاينة باضعاف الامة  من خلال اضعاف مصر والغاء دورها المحوري والرثيسي في استنهاض وتوحيد هذه الامة 
وسوف يرى الجميع ان حركة الاخوان المسلمين وبقية الحركات السلفية والجهادية ستعمد الى تاجيج الاوضاع في مصر ولن تسعى لاي حلول وطنية وعقلانية ولن تستجيب لمطالب الشعب وقواه الوطنية المختلفة ومطالب القوات المسلحة وان الامور ستتجه نحو انزلاقات داخلية خطيرة ومتعمدة لتحقيق تلك الاهداف التي اشرنا الى بعضها وسوف تشهد الساحة المصرية الداخلية صراعات وتوترات عنيفة وقاسية وكل ذلك بسبب جهل وارتباطات هذه القوى بالدول الكبرى والاقليمية والمشروع الصهيوني المنفذ في المنطقة … ولكن رغم ذلك فان الشعب المصري بحركته وثورته المليونية الرائعة وقواه الوطنية المخلصة وجيشه الوطني الابي سوف يتمكن ان شاء الله تعالى من واد هذه الفتن واسقاط هذا المشروع والمخطط التامري الكبير على  مصر وامتنا العربية   
 

  

عادل الشاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/07/03



كتابة تعليق لموضوع : الثورة على الاخوان المسلمين والجهاديين والتكفيريين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي

 
علّق منير حجازي ، على جديد الشيخ محمد مصطفى مصري العاملي كتابي " الثالوث والكتب السماوية " و "الثالوث صليب العقل " : لا يوجد دليل من الكتاب المقدس على عقيدة الثالوث، كعقيدة امر بها السيد المسيح لا يوجد . إنما هي من العقائد المتأخرة. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ياسر عجيبة
صفحة الكاتب :
  ياسر عجيبة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net