صفحة الكاتب : عزيز الحافظ

ليست سفينة التموينية وحدها تبحر في خضم الغضب العراقي
عزيز الحافظ

أخذت الثورة المصرية بعنفوانها الشبابي ،رحيق الحدث من كل نكبات العالم ليس لإن مصر العزيزة أم الدنيا فقط بل لان من المُحال أن يصدق مفكر،مثقف-جاهل- لامبالي- محلل- مستخبر-متابع...ألخ عربي- إسلامي- عالمي ،أن أقوى الأنظمة بوليسية في العالم يحاصره بضعة شبان أصواتهم هي ملامحهم يتوسدون أرض الكنانة ويلتحفون سمائها البارد.. يريدون حيزامن الديمقراطية ،ظلا لحياتهم القادمة...
مع تشاؤمي الشديد بحصول مايغيّب تلك السحنات العسكرية بيسر وسلاسة فهل من الممكن أن يغيب مبارك لاي سبب ويبقى عمر سليمان والمشير طنطاوي وسامي عنان والفريق احمد شفيق؟ ومئات بل الآف من كوادر الحزب التي تعودت على عدم إحترام قيم الانسانية؟
لازالت قبل التعديل الوزاري الخير، أهم وزارات الوطن بدون وزير !! وهنا أقصد وزارة الامن الغذائي للعراقين {التجارة}إنهم يبحثون ليس عن الوزيرالأجود- الاكفأ- الانزه-المثابر- المُضحيّ-خادم الشعب-ووووو بل عمن تناله محاصصتهاّ! كمّن وجد زرا جميلا في قارعة الطريق بالمثل العراقي وذهب للخياط ليفصّل بدلة تناسب الزر!! في وقت نال التنفيذيون والتشريعيون كل إمتيازات الكون ومكاسبه تجد عراقيو الوطن يلاحقون ساحات النفط بحثا عن نفط أبيض وصل سعر اللتر فيه لالف دينار أغلى من البنزين ذو الرقم الاوكتيني المتواضع! وتجدهم يشترون كيس الطحين بثلاث أضعافه ويرتفع سعر الصمونة الحجرية في المناطق الشعبية ل125 دينار للصمونة الواحدة والشاي مفقود الابسعر 5000 للكيلو المستورد وكيس السكر ب60000 دينار ولازالت للبطاقة التموينية قوة القانون! لاتلج دائرة للمراجعة الاويطلبونها قبل المستمسكات الأربعة!!
ومن مضحات الأقدار ! تبادرك وسائل إعلامنا الحكومية بأخبار تبعث على الغثيان! مبروك! وصول باخرة تحمل كذا من كذا وكأنه تصنيع يورانيوم مخصبّ تتذكرونها جيدا تلك أخبار مكارم وصول بواخر التغذية!!وها هي تعود لفاترينة الإفلاس الاعلامي!
إن الذين يراهنون على ثورة الشعب في وهم كبير..لان شعبنا تعلم قضم الشفاه! لا زّم الشفاه.... نعم عندنا ديمقراطية لازالت مقاساتها الحجيمة تبعث على عدم الاطمئنان..شعبنا نريد ثورته ليس اليوم بعد أن أجلس الذين ظن بهم الخير على كراسيهم الأثيرة فخذلوه شرّ خذلة نريد أن يبدأ ثورته من انتخابات مجالس البلديات القادمة فهو يعرف الناس هناك وثقوا لن تؤثر به أي ملابسات وملاحظات وظواهر في الأصابع وفي التقوى المزورة وفي الجباه !من المحال أن ينخدع العراقي بعد الآن بتسويفات ممن أوصلهم لينالوا المكاسب لهم دُورا وبيوتا وتدفئة مركزية وتبريد تثليجي وتغذية تقفز من شدة سعراتها العالية فولتيات المراقبة بالعين والسمع!!وحتى كاشفات الرادار والاواكس لاتكشفها!
ان الخوف على الحكومة ليس فقط من ثورة الغضب المتقّد في كل نفس من غياب الخدمات والبطاقة والاموال والامان والسبب بعضه التفاوت الطبقي بين رواتب من يصبح مسؤولا وبين الموظف العادي فهم على نفس الجبل ! ولكن الاول في القمة والثاني في ضفاف السفح! الخوف وإتقائه بيسر:
1.تشريعات تقلل فجوة المكاسب بين العراقيين
2.حصة تموينية غزيرة ومتواصلة والاجواء والبر والبحر مهيئة ولاحصار يتعكز عليه المدلسون والمبطلون والنفعيون
3.مشاركة الجميع في المحاصصصات وكتبت الصاد زيادة لاني مضطر للمحاصصة!وساكت على مضض
4. وزارة للفقر لحين القضاء عليه!!
الاتهز ضمائركم دموع العراقيات وبعضهن تنال شرف اللقاء وسرد مصيبتها لبؤبؤ الكاميرا ليخجل من بؤبو عينها الدامعة؟! الاتعسا لضمائر لاتهزّها تلك الدموع النقية الصوادق ولاتبادرللنجدة!

  

عزيز الحافظ
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/02/14



كتابة تعليق لموضوع : ليست سفينة التموينية وحدها تبحر في خضم الغضب العراقي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : عزيز الحافظ من : كل بقاع الارض ، بعنوان : الصمت احيانا أبلغ في 2011/02/15 .

ياأخي العزيز
إذا قلبت مواجع العراقييين اليوم ستجد إن الارامل واليتامى فقط جزء منه مؤلم حتى التحدث عنه ولكن الكبائر هي الفجوة والتفاوت بين الناس رعاة ورعية فالراعي ينال كل شيء والرعية ينظر ويتالم وهذا يولد عنده ثورة الفضب لذا في خضم ديمقراطيتنا الوليدة ومكاسب الكبار قد يكون الصمت احيانا أبلغ!



• (2) - كتب : متابع من : العراق ، بعنوان : تعسا لهم في 2011/02/14 .

احسنتم اخي وتعسا لمن ينظر الى تلك الدموع التي انهمرت من امرأة ايتامها جياع
سوف يحاسبكم الله والتاريخ يا ايها الساسسسسسسسسة




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي الغزي
صفحة الكاتب :
  علي الغزي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ((عين الزمان)) زوجة ذكية .. وهاتف غبي!!  : عبد الزهره الطالقاني

 حسين ثار الله وا اماماه  : سعيد الفتلاوي

 دوري أمم أوروبا : الحارس ألفونس أريولا ينقذ فرنسا في تعادل سلبي مع ألمانيا في الدرجة الأولى

 الاعلام وحقوق الانسان  : نزار حيدر

 أموات في عالم السياسة  : عدنان السريح

 لا ينجح الاصلاح الا بجبهة واسعة تضم كل العراقيين  : مهدي المولى

  من هم سماسرة الطائفية؟  : د . عبد الخالق حسين

 الى عرعور ردها ان استطعت .... الحلقة التاسعة  : ابو فاطمة العذاري

 تيار من آل سعود يطالب بوقف دعم الإرهاب في سورية

 صحيفة تتلقى تهديدات بعد الكشف عن فساد في وزارة عراقية  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

  انطلاق خطة امنية واسعة لتأمين الطريق الدولي غربي الانبار  : متابعات

 العدد ( 261 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 صدى الروضتين العدد ( 226 )  : صدى الروضتين

 احتجاجات في نيويورك ضد قرار تأييد حظر سفر مواطني دول مسلمة

 الى اهالي البصرة ...المجهول يتربص بكم حذاري من الفتنة  : سامي جواد كاظم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net